Top


مدة القراءة:5دقيقة

10 نصائح صحية يجب اتباعها عند بداية كل ربيع

10 نصائح صحية يجب اتباعها عند بداية كل ربيع
مشاركة 
الرابط المختصر

ها قد انقضى الشتاء وبدأ الربيع وأضحى النهار أطول، وهذا أفضل وقتٍ للتفكير في إمكانية اتباع نمط حياةٍ صحيّ أكثر، لكنَّ الناس لا يمتلكون جميعاً الوقت، أو الطاقة، أو الرغبة للاشتراك في سباق ماراثون أو تسلُّق الجبال. إليك هذه النصائح الصحية التي يقدمها أخصائيو العناية بالصحة لقضاء فصل ربيع يحلم كلّ الناس بقضائه.




1- النهوض مبكراً:

مع بدء شروق الشمس يمكن أن يعزز النهوض من السرير باكراً أو الخروج إلى الهواء الطلق مستوى فيتامين "د" لديك، والذي نحصل عليه جميعاً عن طريق تعرُّض جلودنا إلى أشعة الشمس. يساعد فيتامين "د" في الحفاظ على صحة الأسنان والعظام وقد يؤدي نقصه إلى إصابة الأطفال بالكُساح وازدياد خطر إصابة البالغين بأمراض العظام والكسور. من ضمن مجموعات الأشخاص المعرضين للخطر نتيجة عدم الحصول على ما يكفي من فيتامين "د" النساء الحاملات والمُرضعات، والأطفال الذين يبلغون من العمر أقل من 5 سنوات، والأشخاص الذين يبلغون من العمر أكثر من 65 عام.

2- ممارسة المشي كل يوم:

اصحب الأطفال إلى المدرسة مشياً، أو دع جزءاً من رحلتك إلى العمل يكون سيراً على الأقدام، أو اخرج للتجول في استراحة الغداء. تساعد المواظبة على ممارسة المشي في تقليل خطر الإصابة بكلٍّ من أمراض القلب، والنوع الثاني من مرض السكري، والربو، والسكتات الدماغية، وبعض أنواع السرطان، ويساعد المشي الناس كذلك على خسارة الوزن والتخلّص من الإحساس بالضغط - كلّ ذلك مجَّاناً بكلّ تأكيد. مع وصول فصل الربيع لا يوجد فعلاً ما يبرر عدم ممارسة المشي، إذ يوصي المختصون بمحاولة مشي 10 آلاف خطوة في اليوم من أجل إحراق 400 سعرة حرارية مع العلم أنَّ معظم الناس -حسبما يقولون- يمشون 4 آلاف خطوة كلّ يومٍ بشكلٍ طبيعي.

3- ممارسة اليوغا:

تَذكُر بعض الدراسات أنَّ في إمكان اليوغا علاج آلام الظَهر أكثر من العلاجات التقليدية، في إمكان اليوغا أيضاً تخفيف الألم والضيق النفسي اللذَين يعانيهما مرضى التهاب المفاصل وقد يقيهم خطر الإصابة بالاكتئاب. تنتشر دروس تعليم اليوغا اليوم على نطاقٍ واسع وهي متوفرة لجميع المستويات، بما في ذلك المبتدئون. حينما يصل المتدربون إلى المراحل متقدمة قد يختارون ممارسة اليوغا وحدهم أو ضمن مجموعاتٍ صغيرةٍ في الحدائق.

إقرأ أيضاً: تمارين اليوغا والتنفس وفوائدها للصحة

4- ممارسة أعمال البستنة:

يُحتَسَب كلٌّ من جزّ العشب، وجمع أوراق الأشجار، وزراعة النباتات من ضمن الـ 150 دقيقة من التمارين الرياضية التي يوصى بممارستها أسبوعيَّاً. نظراً للدور الذي تؤديه البستنة في الحفاظ على صحة القلب يُنصَح الأطباء بأنَّ يطلبوا من الأشخاص الذين يعانون من الاكتئاب أو المصابين بسكتاتٍ دماغية الذهاب إلى حضور دورات في البستنة.

5- تناوُل المنتجات الموسمية:

تنضُج بعضٌ من أكثر الخضار المفيدة للصحة في فصل الربيع، حيث يُعَدُّ الهِليَون غنيَّاً بالبروتينات، وقليل السعرات الحرارية، وفيه مجموعةٌ متنوعةٌ من الفيتامينات. يحتوي الهِليَون كمياتٍ كبيرةً من البوتاسيوم الذي قد يساعد في ضبط مستوى ضغط الدم، وقد ذكرت دراسةٌ واحدةٌ على الأقل أنَّ في إمكانه أن يساعد أيضاً في ضبط مستويات سُكَّر الدم والتصدي للنوع الثاني من مرض السكري. ويُعَدُّ السبانخ غنيَّاً بالحديد الذي يُعَدُّ من من أهمّ العناصر التي تساعد خلايا الدم الحمراء في نقل الأوكسجين إلى مختلف أرجاء الجسم، وهو أيضاً من أفضل المصادر التي تُمِدُّ الجسم بالعديد من الفيتامينات التي من ضمنها فيتامين "ك" الذي يمكن أن يساعد في الحفاظ على صحة العظام والغضاريف بينما يدي نقص فيتامين "ك" إلى الإصابة بالتهاب المفصل التنكسي (osteoarthritis).

إقرأ أيضاً: أفضل الفواكه والخضروات التي يجب عليك أن تتناولها في فصل الشتاء

6- ارتداء النظارات الشمسية أو القبعات ذات الحواف العريضة:

قد يرتدي العديد منَّا هذه الإكسسوارات قريباً حتى يجاروا الموضة، لكنَّ الأطباء يوصون بذلك في الأيام المشمسة أيضاً من أجل حماية العينين. في إمكان الأشعة فوق البنفسجية أن تُحرق العينين والجلد أيضاً وأن تؤدي إلى الإصابة بسرطان الجلد الذي يمكن أن يؤثر في الجفنين والمنطقة المحيطة بالعينين. يزيد التعرض طويلاً لأشعة الشمس أيضاً خطر الإصابة بإعتام عدسة العين ويؤدي إلى ظهور نتوءات على سطح العين تُدعى "الظفرة" (pterygia). وتستطيع القبعات ذات الحواف العريضة أن تقلل كمية الأشعة فوق البنفسجية التي تصل الوجه والعينين. النظارات الشمسية الجيدة يجب أن توضع عليها علامة (CE)، أو إشارة (UV 400)، أو أن يُذكَر أنَّها توفر حماية من الأشعة فوق البنفسجية مقدارها (100pc).

7- السباحة:

يُعَدُّ هذا خياراً مثاليَّاً للأشخاص الذين يريدون الحصول على جسمٍ لائقٍ لكنَّهم يرفضون فكرة الذهاب إلى النادي الرياضي أو الخروج إلى الجري. تعزز السباحة قوّة جهاز القلب والأوعية الدموية وتزيد مرونة المفاصل وتقوي العضلات. في إمكان السباحة أن تؤدي دوراً مهمَّاً في التعافي من العمليات مثل عمليات الصدر والرُكب، على الرغم من أنَّه لا يُنصَح بممارسة السباحة في المراحل الأولى ويجب على المريض أن يستشير الطبيب أوَّلاً. في إمكان السباحة أن تعدل المزاج أيضاً وأن تساعد في الحفاظ على الوزن.

إقرأ أيضاً: أهم 6 فوائد صحية لرياضة السباحة

8- ركوب الدراجات:

يُعَدّ ركوب الدراجات تمريناً خفيفاً يمكن أن يُمارَس في الصالات المُغلقة، أو النوادي الرياضية، أو في الهواء الطلق، أو في الطريق إلى العمل أو السوق. تقوي المواظبة على ركوب الدراجات عضلات القلب، ويقلل معدل ضربات القلب في أوقات الراحة (resting pulse)، ويعزز عمل الرئة والدورة الدموية، ويقلل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية مثل السكتات الدماغية، وارتفاع ضغط الدم، ونوبات القلب. وجدت إحدى الدراسات التي أُجريَت في الولايات المتحدة على 18 ألف امرأة واستمرت أكثر 16 عام أنَّ قيادة الدراجة مدة 5 دقائق في اليوم تقي من الإصابة بالبدانة. تساعد قيادة الدراجات كذلك في زيادة قوة العضلات، لا سيما عضلات الساق، والفخذين، والأرداف.

9- تعزيز قدرات الدماغ:

استثمر الفصل الجديد لإعادة تقويم نظامك الغذائي والتأكُّد من تناول ما يكفي من الأطعمة الصحية التي تساعد في تعزيز قوّة الدماغ والقدرات الإدراكية. من أبرز الأطعمة التي تُعزّز الذكاء التوت بفضل غناه بمضادات الأكسدة وفيتامين "س" والمشمش الأسود بفضل غِناه بفيتامين "س"، والأسماك الدهنية مثل السلمون، والماكريل، والسردين بفضل غِناها بالأحماض الدهنية أوميغا3، والمكسرات والبُذور بفضل غِناها بفيتامين "ي"، والأطعمة المصنوعة من الحبوب الكاملة مثل المعكرونة البنيّة وخبز القمح، هذه الأطعمة تُمِدّ الجسم بالطاقة إمداداً متواصلاً من خلال إطلاق الجلوكوز بشكلٍ بطيء. أخيراً إيَّاك أنَّ تنسى شُرب الماء لأنَّ الجفاف يؤدي إلى انكماش أنسجة الدماغ ويضعف القدرة على تركيز الانتباه.

إقرأ أيضاً: 9 أطعمة مفيدة للحفاظ على صحة المخ

10- علاج آلام المفاصل عن طريق الاهتمام بالنفس:

إذا كنت تعاني ألماً في المفاصل أو التهاب المفاصل في إمكان الحفاظ على النشاط إيقاف تفاقم الأعراض والمساعدة في الوقاية من هشاشة العظام من خلال المواظبة على تحريك المفاصل والتحقق من أنَّ تبقى العضلات التي تحيط بها قوية. لكنَّ العناية بالنفس تعني أيضاً الموازنة بين الراحة والتحلّي بالنشاط وعدم المبالغة في أحدهما على حساب الآخر. في إمكان ممارسة التمارين الرياضية في الصباح ثم الاستحمام بالماء الدافئ أو استعمال زجاجات المياه الحارة أن تقلل التشنّج بينما تستطيع أكياس الثلج أن تعالج أيّ انتفاخات، وقد تؤدي كلٌّ من تمارين التنفس، والتأمُّل، والعلاج بالإبر، والتدليك دوراً أيضاً في علاج آلام المفاصل.

يُعَدّ فصل الربيع من الفصول التي تثير البهجة في قلوب الناس وتُعيد إليهم التفاؤل. من أجل استثمار هذا الفصل أفضل استثمار اتَّبع النصائح التي ذكرناها في الأعلى وتحلَّ بأعلى درجات الطاقة والصحة والإنتاجية.

 

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:10 نصائح صحية يجب اتباعها عند بداية كل ربيع






تعليقات الموقع