Top
مدة القراءة: 3 دقيقة

5 خرافات عن التمارين الرياضية يجب عليك التوقف عن تصديقها

5 خرافات عن التمارين الرياضية يجب عليك التوقف عن تصديقها
مشاركة 
الرابط المختصر

يتناقل الناس العديد من النصائح الخاصة بممارسة التمارين الرياضية لكنَّ هذه النصائح ليست جميعها صحيحةً أو فعّالة، وقد أصبح من الصعب في أيامنا هذه حقيقةً تمييز الحقيقي منها عن غير الحقيقي دون إجراء القليل من عمليات البحث.



يؤكِّد الخبراء أنَّه من المهم التمييز بين الحقائق والخرافات من أجل ممارسة التمارين الرياضية بشكلٍ آمنٍ بعيداً عن الإصابات، وعلى الرغم من أنَّ بعض تلك الخرافات المنتشرة حول ممارسة التمارين الرياضية تُقال بُحُسْن نيّة وأنَّها ليست مؤذيةً بشكلٍ عام، إلَّا أنَّ بعضها يمكن أن يُعرِّض صحّتنا للخطر. فلنتعرف معاً على أبرز خمس خرافات منتشرة حول ممارسة التمارين الرياضية يعتقد العديد من الناس أنَّها حقيقية:

1- التمارين الرياضية مُفيدة للجميع:

يعتقد معظم الناس بأنَّه يجب على الجميع أن يمارسوا التمارين الرياضية وبأنَّه يجب علينا أن نواظب على ذلك من أجل الحفاظ على صحّتنا، لكن يجب علينا أن نتذكر أنَّ لكل شخصٍ جسداً مُميّزاً ومختلفاً عن أجساد الآخرين وأن الظروف التي يعيشها مختلفةٌ عن ظروف الآخرين، وبالتالي لن تكون جميع أنواع التمارين الرياضية مفيدةً لجميع الناس، إذ قد يستطيع صديقك بسهولةٍ ممارسة التمارين الرياضية القاسية والمركزة مدة 30 دقيقةٍ كل يومٍ على سبيل المثال، لكنَّ ممارسة هذه التمارين قد يكون عملاً شاقَّاً بالنسبة إليك.

إنَّ ممارسة العديد من الناس نوعاً معيَّناً من التمارين لا تعني أنَّه يجب عليك أن تفعل ذلك فوراً. من أجل معرفة أنواع التمارين الرياضية الأنسب لك زر طبيبك ودَعْهُ يعاين حالتك الصحية العامة أو اطلب المساعدة من مدربٍ شخصي ودَعْهُ يضع لك برنامجاً تدريبيَّاً خاصَّاً بك.

2- يمكن حرق الدهون في بقعة معينة من الجسم من خلال تمرين عضلات معينة موجودة فيها:

ثمَّة أشخاصٌ ينصحون بممارسة تمرين المعدة مئات المرات للتخلّص من الترهلات القبيحة الموجودة في منطقة المعدة، لكنَّ هؤلاء لا يدركون أنَّ الترهّلات لا يمكن التخلّص منها ببساطة من خلال ممارسة أنواع معينة من التمارين. إذ من أجل التخلّص من الكميات الكبيرة من الدهون الموجودة في الجسم يجب عليك أن تبذل جهداً كبيراً وتواظب على ممارسة تمارين رياضية تحرك عضلات الجسم وتجبره على التعرُّق.

إقرأ أيضاً: بالصور: 8 أنواع من الأطعمة لإبراز عضلات المعدة

3- لا تحترق السعرات الحرارية إلَّا عند التعرُّق:

تقول هذه الخرافة إنَّك حينما لا تتعرّق فأنت لا تحرق سعراتٍ حرارية، لهذا السبب يرتدي الأشخاص الذين يؤمنون بهذه الخرافة بدلات الساونا أو يغلقون جميع النوافذ ويطفؤون المراوح حتى يتعرقوا أكثر.

يقول الخبراء إنَّ هذه الخرافة لا أساس لها من الصحة وأنَّ التعرّق يساعد في الوقاية من ارتفاع درجة حرارة الجسم فقط من خلال تبريده ولا علاقة له في الواقع بعدد السعرات الحرارية التي تحرقها أثناء ممارسة التمارين الرياضية.

أسوأ ما في هذه الخرافة أنَّك قد تبالغ في تركيز الاهتمام على التعرق وتنسى شرب الماء مما يؤدي إلى إصابتك بالجفاف.

شاهد بالفيديو: أفضل 8 أوقات لشرب الماء

4- ممارسة التمارين الرياضية تحوِّل الدهون إلى عضلات:

ربما تكون مُتحمسّاً للبدء في ممارسة الجري لأنَّك تعتقد بأنَّ ذلك يحرق الدهون المتراكمة في جسمك ويجعلك تتمتّع بصحةٍ أفضل لكن هذا ليس صحيحاً دائماً للأسف. إذا كنت تريد أن تكون رشيقاً وتتمتع ببنيةٍ عضليةٍ قوية يجب عليك بكل تأكيدٍ أن تحرق تلك الدهون أولاً وأن تبني عضلاتك ثانياً.

تساعدك تمارين القلب والأوعية الدموية في حرق الدهون، في حين تساعدك تمارين بناء العضلات في زيادة الكتلة العضلية، لهذا السبب من الرائع أن تقوم بهذين النوعين من التمارين بشكلٍ متزامن.

إنَّ ممارسة مجموعات مختلفة من التمارين كتمارين التحمل، وتمارين القفز، والتمرين المتواتر عالي الكثافة (HIIT) يفي بالغرض أيضاً. وإذا كان لديك الكثير من الترهلات في جسدك قد تُضطر إلى بذل جهدٍ أكبر من الذي يبذله أقرانك.

إقرأ أيضاً: 5 أنواع من الأعشاب تحرق دهون الجسم

5- يمكنك تناول ما شئت من الطعام بعد ممارسة التمارين الرياضية:

تبدو هذه الخرافة أكثر الخرافات انتشاراً حيث يستعملها الناس لتبرير الإفراط في تناول الطعام. صحيحٌ أنَّه لا يوجد شيء يمنعك من تناول ما تشاء بعد ممارسة التمارين الرياضية لكنَّ ذلك يجعل تحقيق أهدافك الصحية والمرتبطة باللياقة أصعب.

إنَّ تناول طعامٍ صحي وممارسة التمارين الرياضية أمران مرتبطان ارتباطاً وثيقاً وممارسة التمارين الرياضية لا تبيح لك تناول أنواع الطعام غير الصحية.

في المرة القادمة التي يُسْدي فيها إليك أحدهم نصيحةً مرتبطةً بممارسة التمارين الرياضية أو بتناول الطعام (أو بأي شيءٍ آخر) انظر إلى نصيحته بعين الشك، إذ ليس كل ما يُقال حقيقيَّاً وقد لا يكون مُثْبَتاً بأبحاثٍ علمية، لذلك ابحث، واقرأ، وتعلَّم حتى تتمكن من مساعدة الآخرين في نشر معلومات موثوقة فعلاً وحقيقية.

 

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: 5 خرافات عن التمارين الرياضية يجب عليك التوقف عن تصديقها




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع