Top


مدة القراءة:3دقيقة

10 نصائح لتغيير روتينك الصباحي

10 نصائح لتغيير روتينك الصباحي
الرابط المختصر
تاريخ آخر تحديث:24-08-2021 الكاتب: هيئة التحرير

أنا شخص أحب الصباح، فعندما أستيقظ باكراً، أكون أكثر إنتاجيةً بكثير ممَّا أنا عليه في باقي ساعات النهار. وكوني أحب الاستيقاظ باكراً، لا يعني أنَّني أحظى بصباح مُثمر دائماً؛ وإنَّما على العكس تماماً، فقد استغرق الأمر معي عدة سنوات من التجربة والوقوع في الأخطاء قبل أن أكتشف أكثر الطرائق فاعلية لاستثمار وقتي إلى أقصى حدٍّ ممكن.




ملاحظة: هذا المقال مأخوذ عن المدوِّن جون رامبتون (John Rampton)، والذي يحدثنا فيه عن تجربته الشخصية في تغيير روتينه الصباحي.

إذا كنت ترغب في الاستفادة أكثر من فترات الصباح وبعد الظهر والمساء، استخدم هذه النصائح والحيل لتبدأ يومك بإيجابية:

1. استيقظ مباشرةً:

يقول تيموثي مورغنثالر (Timothy Morgenthaler)، الأستاذ في عيادة مايو كلينك الطبية (Mayo Clinic) وخبير النوم، وأحد المعارضين البارزين لزر الغفوة: "سوف يحصل معظم الناس على المزيد من الراحة إذا ضبطوا المنبه لمرة واحدة وتعلموا الاستيقاظ مباشرةً".

إذا كنت لا تستجيب جيداً إلى صوت المنبه، يمكنك استخدام أي نوع آخر مثل منبه يعطي إضاءة تشبه شروق الشمس. لن يؤدي ذلك إلى حمايتك من الأصوات العالية فحسب؛ وإنَّما سوف تستيقظ يومياً وأنت تشعر بالنشاط، بدلاً من الشعور بالانزعاج من صوت المنبه العالي.

إقرأ أيضاً: 7 فوائد عظيمة للاستيقاظ مبكراً

2. لا تعمل أثناء تناول طعام الفطور:

خصِّص وقتاً للجلوس والاستمتاع بوجبة الفطور، واترك هاتفك بعيداً عنك لمدة خمس عشرة دقيقةً للاستمتاع بوجبتك، وتحدث إلى عائلتك وعش لحظتك الحالية قبل أن تبدأ التفكير في عملك.

3. أنجِز عملك مبكراً في المنزل أو اذهب قبل مدة من وصول الآخرين:

يمكنك الذهاب إلى العمل في الوقت المحدد أو قبل أن يصل الآخرون بمدة معينة، وقد يبدو هذا الأمر مبالغاً فيه، ولكن عندما تصل مبكراً يمكنك إنجاز الكثير من الأعمال. لذلك، إذا كنت ترغب في إنجاز العمل مبكراً، فافعل ذلك إما من المنزل أو اذهب إلى المكتب قبل وقت طويل من وصول الآخرين.

4. أنجِز الأمور الصعبة أولاً:

يفضل الكثير من الناس بدء يومهم بإنجاز الأمور السهلة، وأنا أجد أنَّ ذلك الأمر خاطئ، فمن واقع خبرتي وتجربتي، من الأفضل أن تبدأ صباحك بإنجاز الأمور الصعبة. وبهذه الطريقة، يمكنك التعامل مع المشكلات التي لا مفر منها، بحيث يمكنك الانتهاء منها قبل البدء بعملك الفعلي ومواجهة عقبات أخرى غير متوقعة في وقت لاحق من اليوم.

إقرأ أيضاً: 7 عادات صباحية بسيطة تجعل يومك إيجابيّاً ومنتجاً

5. تكلَّم قليلاً وركِّز كثيراً:

من المفترض أن تكون الفترة الصباحية مخصَّصة لإلقاء التحية واحتساء القهوة والتحدث عن اليوم السابق. للأسف، إنَّ القيام بذلك وكثرة التحدث في الساعات الأولى من الصباح، يدفعك إلى الشُّعور بالإرهاق في فترات ما بعد الظهر. لذلك، تجنب جدولة أي اجتماعات في الفترة الصباحية، لكي تتمكن من إنجاز عملك الفعلي بإنتاجية أكبر.

6. التزم بجدول عطلة نهاية الأسبوع:

عندما التزمت بالاستيقاظ عند الساعة الخامسة صباحاً من كل يوم، تغير الوضع تماماً في عطلات نهاية الأسبوع؛ حيث توقفت عن البقاء في الخارج حتى وقت متأخر، وبدأت في النوم قبل منتصف الليل بوقت طويل. لقد أدى ذلك إلى حدوث تغيير في جدول مواعيدي، وبدلاً من أن أضطر إلى البقاء في المنزل، سهَّل هذا التغيير عليَّ العمل خلال الأسبوع والاستمتاع في عطلات نهاية الأسبوع، وقد أصبح بإمكاني الشعور بالاسترخاء دون الخوف من أنَّني لم أنجز ما يكفي من الأعمال.

خلال الأشهر القليلة الأولى، اضطررت إلى إتاحة بعض الوقت ضمن جدول مواعيد العمل للتأكد من حصول ذلك، وقد ساعد هذا الأمر زوجتي على عدم جدولة الأمور في وقت متأخر أيضاً.

7. أطفئ هاتفك أثناء النوم:

ذَكَرَ موقع "سليب دوت كوم" (Sleep.com)، أنَّ 71% من الأشخاص ينامون وهواتفهم بجانبهم على المنضدة أو في السرير أو بين أيديهم.

فمن خلال استخدام جهازك المحمول والبقاء متصلاً على الإنترنت لوقت متأخر من الليل؛ فإنَّك تمنع نفسك من الحصول على ليلة نوم جيدة، ممَّا يجعل صباحك سيئاً. لذلك، ضع هاتفك بعيداً عنك لكي تحصل على ليلة نوم هانئة.

شاهد بالفديو: 4 أخطاء فادحة عليك أن تبتعد عن ممارستها قبل النوم

8. مارس الرياضة:

تُعد ممارسة الرياضة في الصباح مفيدةً لعدة أسباب، فهي تساعدك على التركيز وتبقيك بصحة جيدة، وتساعدك على الشعور بالنشاط بعد الاستيقاظ. حتى إذا كنت لا تركض أو تجري صباحاً، فاجعل ذلك عادةً لديك خلال الساعات الأولى من استيقاظك بحيث تبقى نشيطاً. كما يمكنك قراءة آخر الأخبار واحتساء القهوة أثناء تجولك في غرفة المعيشة، ويمكنك المشي قليلاً ضمن مكتبك لملء زجاجة المياه.

9. دوِّن الأفكار وليس المهام:

تُعد قوائم المهام الصباحية مفيدةً ضمن ظروف معينة، ولكنَّها أصبحت أمراً مبالغاً فيه. لذلك، اكتب قوائم مهام اليوم التالي قبل الذَّهاب إلى النوم حتى تتمكن من التخطيط ليومك. وفي الصباح، دوِّن أفكارك وخطِّط لها.

يمكنك التعامل مع مهامك عندما يحين وقت العمل، وحتى ذلك الحين، اسمح لأفكارك الإبداعية بالظهور، فأنت لا تعرف أبداً أي فكرة منهم سوف تتحول إلى مشروع تجاري ناجح.

10. تجاهل عادات الآخرين والتزم بعاداتك:

هذه نصيحة جيدة، وجميع النصائح المذكورة أعلاه مدعومة بالعلم والخبرة، ولكن لمجرد أنَّ أمراً ما ينجح مع معظم الناس، لا يعني بأنَّّه سوف ينجح معك. فمثلاً، ربما تفضل صوت المنبه العالي في الصباح، أو ممارسة الرياضة خلال فترة الغداء، أو الاستمتاع بإعداد قائمة مهامك أثناء تناول طعام الفطور.

افعل ما يناسبك، ولكن إياك أن تتخلى عن راحتك من أجل إثبات فاعليتك في العمل، ولأنَّك معتاد على قضاء فترة الصباح بطريقة معينة لا يعني أنَّك قد لا تكون أكثر إنتاجيةً إذا غيَّرت روتينك. اختر بعضاً من هذه العادات الجديدة المذكورة في هذا المقال وجربها لمدة ثلاثين يوماً. احتفظ بالأمور التي تناسبك، وعدِّل تلك التي لا تناسبك، وابدأ في الاستفادة أكثر من صباحك.

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:10 نصائح لتغيير روتينك الصباحي