Top


مدة القراءة:5دقيقة

10 أمور يفعلها المتفوقون لبلوغ العظمة

10 أمور يفعلها المتفوقون لبلوغ العظمة
الرابط المختصر
تاريخ آخر تحديث:30-12-2020 الكاتب: هيئة التحرير

هل سبق لك أن تمنيت أن تنجز مزيداً من الأعمال في الوقت المحدود الذي تملكه؟ لست وحدك من يشعر بذلك، حيث يريد أغلب الناس إنجاز المزيد، لكنَّهم ببساطة لا يعرفون من أين يبدؤون؛ لكن يكمن الخبر السار في أنَّ بلوغ العظمة في حياتك أمر ممكن، وذلك إذا سرت على نهج الأشخاص المتفوقين؛ لذا اكتشف الأنماط الجديدة الرائعة التي تريد تنفيذها في حياتك الخاصة من خلال إدراك ما يفعله المتفوقون.




1. يعرفون ما يريدون:

يبدو الأمر واضحاً جداً، فإذا لم يكن لديك هدف أو حلم أو رغبة واضحة تسعى إليها، فكيف ستعرف كيف تصل إلى ما تريد؟

يملك الأشخاص المتفوقون أهدافاً ورؤى واضحة لما يريدونه في حياتهم، فعلى سبيل المثال: بقي ألبرت آينشتاين (Albert Einstein) مهووساً بالأسئلة الكبيرة والمشكلات المتعلقة بالفيزياء، وكان يعرف بالضبط ما يريد فعله، حيث أراد الإجابة عن الأسئلة وحل كل المشكلات التي لم يستطع الآخرون حلها؛ وقد تمكن من فعل ذلك حقاً.

إنَّ أحلام الأشخاص المتفوقين محددة بدقة؛ فهم يخططون بذكاء، ويسعون بثقة نحو تحقيق النجاح.

2. يركزون على أهدافهم:

بمجرد أن يحدد الأشخاص المتفوقون أهدافهم، يركزون على المضي قدماً؛ فهم أشخاص عنيدون، لكنَّهم لا يتجاوزون الأشخاص من حولهم ولا يؤذونهم للحصول على ما يريدونه، وإنَّما يستمرون في التركيز على الهدف النهائي في جميع تعاملاتهم ومهماتهم اليومية.

يعدُّ إيلون ماسك (Elon Musk) -الذي تبلغ ثروته تقريباً 21.2 مليار دولار- شخصاً ثورياً، وكان يرى بعض الناس أنَّ خططه لإعادة ابتكار طرائق النقل بالكامل -بما فيها وسائل النقل التي تشبه وسائل النقل في الفضاء الخارجي- سخيفة بعض الشيء؛ لكنَّه أثبت خطأهم جميعاً من خلال التركيز على أهدافه والاهتمام بالتفاصيل، حيث كان يقضي الكثير من الوقت في مكتبه وعمله للتركيز على أهدافه من أجل تحقيقها.

3. يمتلكون شغفاً بعملهم:

عندما تسعى إلى تحقيق أهداف كبيرة، لا يكفي أن تكون متحمساً لها فحسب، بل يجب أن تكون شغوفاً بها أيضاً.

غالباً ما يتحدث المتفوقون عن مقدار المتعة التي يشعرون بها عند القيام بعملهم، أو يؤكدون بأنَّهم سيفعلون ما يريدونه حتى لو لم يحصلوا على أي مقابل، رغم أنَّهم لم يكونوا كذلك في البداية؛ وهذا هو نوع الشغف والنظرة الإيجابية التي تحتاجها لتحقيق أهم أهدافك.

بدأ بيل جيتس (Bill Gates) -مؤسس شركة مايكروسوفت (Microsoft)- حياته المهنية الناجحة في وقت مبكر بسبب شغفه بالأمور المتعلقة بألعاب الفيديو وأجهزة الكمبيوتر، ويمكنك أن تكون مثله أيضاً؛ لذا حدد شغفك، واسعَ إلى تحقيقه في حياتك المهنية.

إقرأ أيضاً: كيف أُحدِّد شغفي؟

4. لا يماطلون:

ليست الأشياء التي يتعين علينا القيام بها لتحقيق أهدافنا وأحلامنا سهلة دائماً، حيث إنَّ الأشخاص المتفوقين قادرون على التركيز على ما يجب القيام به بالفعل بدلاً من العيش في عالم من الأحلام؛ فهم يضعون خططهم، ويبدؤون العمل بها مباشرة.

قد لا تكون مهتماً بمجال الفنون، ولكنَّك ربَّما سمعت مسبقاً عن فنسنت فان جوخ (Vincent van Gogh)، والذي يعدُّ أحد أكثر الفنانين تأثيراً على مر العصور، ومثالاً ممتازاً لشخص لم يجرؤ على الحلم فحسب، وإنَّما تجرأ أيضاً على الفعل، حيث اتخذ قراراً بمتابعة أهدافه والعمل عليها بدلاً من المماطلة أو الثبات على الحال نفسه؛ ورغم أنَّه عمل لمدة عشر سنوات فقط لأنَّ حياته كانت مضطربة ومليئة بالمصاعب والمشكلات النفسية، لكنَّه أنتج ما يقارب 900 لوحة وأكثر من 1000 من الرسومات.

لذا، إذا كنت ترغب في عيش الحياة التي تريدها، توقف عن مجرد الحلم، وابدأ اتخاذ الإجراءات اللازمة اليوم وليس غداً.

شاهد بالفيديو: 7 نصائح للقضاء على المماطلة

5. يخلقون فرصهم الخاصة:

يعرف المتفوقون أنَّه لا يجب عليهم البقاء مكتوفي الأيدي، وأنَّ بإمكانهم خلق فرصهم الخاصة من خلال العمل الجاد.

نقدم لك فيما يأتي مثالاً عن امرأة خلقت فرصتها الخاصة، وهي برينيه براون (Brené Brown) -باحثة اجتماعية ومتحدثة ومؤلفة ذات شعبية كبيرة، وقد استُضِيفت في برنامج أوبرا (Oprah)- حيث كتبت ونشرت عدداً كبيراً من كتب المساعدة الذاتية الشهيرة، ولديها واحدة من أكثر محادثات تيد (TEDx) مشاهدة في التاريخ.

من المثير للاهتمام أنَّ براون لم تبدأ قصتها بطريقة رائعة؛ ففي الواقع، سخر العديد من المتخصصين في العلوم الاجتماعية من أساليبها غير المعتادة في البحث وشغفها بموضوع الضعف والعار؛ ومع ذلك، استمرت في شق طريقها الخاص حتى بلغت وجهتها وحققت "العظمة" في مجالها.

تعدُّ براون مثالاً واضحاً عن شخص عرف ما يريده وشق طريقه إلى النجاح بتفانٍ وإخلاص، حيث يدرك الأشخاص الناجحون أنَّ الأشياء الجيدة في الحياة تأتي نتيجة ؛ لذلك هم على أتم الاستعداد لخلق فرصهم الخاصة التي تترك أثراً في حياة الآخرين.

6. يمتلكون مواقف إيجابية:

وجدت إحدى الدراسات التي أُجرِيت على الطلاب ذوي الأداء العالي أنَّ أسعد الطلاب هم أولئك الذين يتفوقون أكاديمياً، وينطبق الأمر نفسه على الأشخاص البالغين في العمل وفي الحياة.

عندما ننبنَّى موقفاً جيداً من الأمور حولك، تستمتع بما تفعل، وتؤمن أنَّ العقبات التي تواجهها مؤقتة وستزول مهما طال الأمر، وتكون بذلك مؤهلاً للنجاح، ولن تجد من خلال تخليك عن السلبية ما يمنعك عن تحقيق كل ما تريده.

يساعدك اتخاذ موقف إيجابي على التفكير فيما تفعله على أنَّه أمر هام، وهي طريقة رائعة للحفاظ على التحفيز والسعي نحو تحقيق الأهداف.

بدأ جيم كاري (Jim Carey) -الممثل الكوميدي الشهير- العمل في الحفلات عندما كان مراهقاً في سن الخامسة عشرة، وكان يؤدي في إحدى المرات عرضاً على خشبة المسرح، وقد خيب آمال الجمهور تماماً بأدائه الأول الذي كان فاشلاً تماماً؛ ولكنَّه نجح فيما بعد بسبب حفاظه على النظرة الإيجابية، حيث يشتهر اليوم بتصور النجاح الدائم والإيجابية ومواصلة العمل الجاد.

7. لديهم فريق يمكنهم الاعتماد عليه:

يدرك الأشخاص المتفوقون أنَّهم لا يستطيعون فعل كل شيء بأنفسهم؛ فرغم وجود بعض الأمور التي يمكنك القيام بها بمفردك، إلَّا أنَّك تحتاج إلى المساعدة في بعض الأحيان، حيث إنَّ أصغر الشركات الناشئة تحتاج إلى مساعدة، ويعدُّ من السهل أن تنمو الشركة أو تحقق التطور بسرعة إذا كان هناك مزيد من الأشخاص المشاركين في تحقيق النجاح.

يمكن أن يتكون فريقك من شخص أو اثنين تثق بهم ويدعمونك عندما تسوء الأمور؛ فعلى سبيل المثال: قدم ستيفن كينج  (Stephen King) -مؤلف شهير- روايته الأولى  كاري (Carrie) إلى أكثر من 30 ناشراً، وتلقى الكثير من الرفض؛ ممَّا دفعه إلى إلقاء مسودة روايته في سلة المهملات؛ ومع ذلك، كانت زوجته بمثابة فريق دعمه، حيث أخرجت مسودة الرواية وطلبت منه المحاولة مرة أخرى، ثمَّ حققت رواية "كاري" بعد ذلك نجاحاً كبيراً وأصبحت نقطة انطلاق إلى النجاح، حيث كتب كينج ونشر أكثر من 50 كتاباً من أكثر الكتب مبيعاً حول العالم.

يستطيع المتفوقون بناء علاقات رائعة وتشكيل فرق يمكن أن تساعدهم على تحقيق ما يريدونه بسرعة؛ فهم يميلون إلى الاهتمام بالموهبة، كما أنَّهم جيدون في جذب الأشخاص المناسبين إلى فرقهم.

8. يأخذون استراحات:

يعرف المتفوقون أنَّهم بحاجة إلى الاعتناء بأنفسهم وسط كل هذا العمل الشاق وتعدد المهمات والأحلام الكبيرة، حيث إنَّ الشعور بالإرهاق عند إنجاز مشروع هام ليس أمراً جيداً لأي شخص؛ لذلك ستلاحظ في الكثير من القصص التي قرأتها عن الأشخاص الذين حققوا الكثير من النجاح أنَّهم يأكلون طعاماً صحياً، ويمارسون الرياضة بانتظام، ويحاولون الحصول على قسط كافٍ من النوم، ويبتعدون عن العمل أحياناً كي يزودوا أنفسهم  بالطاقة.

على سبيل المثال: نذكر قصة الممثلة "إيما ستون" (Emma Stone) المتداولة ضمن وسائل الإعلام حول صراعها مع القلق والتوتر، حيث يُقال أنَّها تمارس التعاطف مع الذات والتأمل للعناية بنفسها.

يعلم الناجحون أنَّ التضحية مطلوبة لتحقيق النجاح، لكنَّهم يدركون ما يجب عليهم فعله للحفاظ على أداء أجسادهم وعقولهم على نحو جيد.

إقرأ أيضاً: 7 نصائح للحفاظ على الصحة العامة للإنسان

9. لا يتحدثون بالسوء عن الآخرين:

يدرك المتفوقون أنَّه لا يجب التحدث عن الآخرين بطريقة غير لائقة؛ فهم يستمعون عادة أكثر ممَّا يتحدثون، ويميلون إلى عدم مقارنة أنفسهم بالآخرين أو الشعور بالغيرة أو الحسد، ويركزون بشدة على ما يريدون القيام به، بحيث لا يولون اهتماماً بمتابعة ما يحصل من حولهم.

10. لا يستسلمون أبداً:

واجه تايلر بيري (Tyler Perry) -مخرج وكاتب وفنان بارع- الكثير من الإخفاقات في بداية حياته الشخصية والمهنية، ولكنَّه تخطى هذه التحديات الشخصية، وتعامل مع الفشل بقوة لكي ينتج عمله الأول الذي منحه زخماً كبيراً، وهو الآن شخص ناجح لأنَّه لم يستسلم أبداً.

يعدُّ المتفوقون أشخاصاً عنيدين، فهم يلتزمون بخططهم وأهدافهم طالما أنَّهم يحتاجون إليها من أجل الوصول إلى ما يريدون؛ ولو أنَّهم لم يلتزموا بذلك، ما كانوا ليحققوا أي نجاح يُذكَر.

أفكار أخيرة:

لا يقتصر النجاح والإنجاز على الأشخاص المتفوقين فحسب، فهما متاحان للجميع، حتى أنت؛ لذا أطلق العنان لنفسك من خلال تحديد شغفك وأهدافك في الحياة، واعمل بجد، وركز انتباهك على ما يفعله المتفوقون من حولك، وسر على خطاهم؛ وستكتب بذلك قصة نجاح لطالما حلمت بها.

شاهد: عادات الناجحين

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:10 أمور يفعلها المتفوقون لبلوغ العظمة