Top
مدة القراءة: 4 دقيقة

نصائح فعّالة لتسير إلى الأمام وتُحارب الاستسلام واليأس

نصائح فعّالة لتسير إلى الأمام وتُحارب الاستسلام واليأس
مشاركة 
26 نوفمبر 2018

الاستسلام واليأس هو عبارة عن حالة مزعجة تسيطر على نفسيّة الإنسان وتمنعه من المضي قدمًا في الحياة لتحقيق النجاح والتألق، وعادةً ما يُصاب الإنسان بهذا الشعور نتيجة المرور ببعض التجارب والمراحل الحياتيّة القاسيّة التي تركت آثارها السلبيّة على حياتهِ، فيما يلي سنُسلط الضوء على هذا الموضوع، وسنرشدك إلى مجموعةٍ من النصائح الفعّالة لتسير بحياتكَ إلى الأمام وتُحارب الاستسلام واليأس.



أولًا: أهم الأسباب التي تؤدي للإصابة بالاستسلام واليأس

  1. بُعد الإنسان عن الله سبحانه وتعالى، وعدم التزامهِ بأداء العبادات والفرائض اليوميّة التي تُريح القلب وتبعث الطمأنينة فيهِ.
  2. تعرض الإنسان للعديد من المشاكل في الحياة، مما يؤثر سلبًا على نفسيتهِ وقدرته على التفكير والعيش بطريقةٍ صحيحة في الحياة، وهذهِ المشاكل عادةً ما تتعلقُ بالحياة الأسريّة، أو الحياة العملية والمهنية.
  3. مرور بعض المواقف الصعبة في حياة الإنسان كفقدانهِ لشخصٍ عزيز، أو تعرضه للفشل في الدراسة أو العمل.
  4. مرور الإنسان ببعض الأزمات الماليّة الصعبة.
  5. تراجع الأوضاع الاقتصادية في المجتمع الذي يعيشُ فيهِ مما يُخلف العديد من المشاكل الماليّة والحياتيّة لهُ.
  6. انعزال الإنسان وعيشهِ وحيدًا بعيدًا عن الناس وعن إقامة أي علاقات طبيعيّة معهم.

ثانيًا: تأثير اليأس والاستسلام على حياة الإنسان

  1. تعرّض الإنسان للفشل على مختلف الأصعدة في الحياة.
  2. فشل الإنسان في القدرة على النهوض وتحسين الوضع الذي يعيشه بشكلٍ عام.
  3. تدهور الحالة الصحيّة للإنسان.
  4. تدهور الحالة النفسيّة للإنسان وتعرضهِ للإصابة بالاكتئاب النفسي والرغبة بالانتحار.
  5. الابتعاد عن الوسط الاجتماعي، وعن الأسرة، والأصدقاء.
  6. فقدان الإنسان للحماسة والطاقة والإيجابيّة.
  7. فقدان القدرة على العمل والإبداع، مما يؤثرُ على قدرتهِ الإنتاجيّة.
  8. فقدان الثقة بالنفس والقدرة على تخطي هذه المرحلة الحرجة من حياتهِ.

ثالثًا: نصائح فعّالة لمحاربة اليأس والاستسلام

1- معالجة الأفكار السلبيّة والتخلّص منها:

وهي من أهم الخطوات التي عليك أن تقوم بها لتنجح في التخلص من كل الأفكار التي تسبب لك اليأس والاستسلام، ويكون هذا باتباعك لبعض الإرشادات والخطوات، فمثلًا إذا فشلت في تحقيق علامات جيدة في الامتحانات الجامعية أو المدرسية،  عليك أن تحدّث نفسك بطريقةٍ متفائلة، فبدلًا من أن تقول بينك وبين نفسك أنا فشلت لأنني لا أستحق النجاح، قل أنا لم أحصل على علاماتٍ مرتفعة لأنني أهملت دراستي قليلًا وسأعوض هذا في الامتحان القادم لأنني شخصٌ ذكي وقادر على تحقيق التفوق.

ويُطلق علماء النفس على هذهِ الطريقة أسم إعادة تأطير وصياغة الأمور، وعليك أن تستخدمها كلما شعرت بأنّ الأفكار السلبيّة بدأت تسيطر على أفكارك ودماغك، وذلك لكي تتخلّص منها قبل أن تُصيبك باليأس والاستسلام.

2- مُكافحة مشاعر اليأس:

من الضروري جدًا ألّا تسمح لمشاعر اليأس والاستسلام بأنّ تسيطر عليك وتكبر مع الأيّام لتحول حياتكَ لجحيمٍ لا يُطاق، لهذا عليك أن تعمل وبإصرارٍ على مكافحة هذه الأفكار بسرعةٍ كبيرة عن طريق استبدالها بأفكارٍ أكثر واقعيّة و إيجابيّة، فمثلًا عليك أن تفكر بأنّ الحياة لم تبتسم لك لأنّ الوقت لم يحن بعد، وبأنّهُ عليك أن تعمل أكثر وبجدٍ أكبر، لأنّ ما ينتظرك في المستقبل شيئ جميل ويستحق هذا الجهد والانتظار.

اقرأ أيضاً: عبارات لتعزيز التفكير الإيجابي داخلك

3- الاستعانة بأصحاب الخبرة أو المرشد النفسي:

في حال كانت مشاكلك أكبر منك، ومشاعرك تفوق قدرتك على التحكم بها والسيطرة عليها، فهنا ينبغي عليك أن تستشير أصحاب الخبرة أو أحد الاشخاص المقربين الذين تثق بهم، وذلك لكي يُقدموا لك الدعم المعنوي والحلول المناسبة التي ستُساعدك على التحرر من مشاعر اليأس والاستسلام بسرعةٍ وقبل أن تكبر وتتفاقم.

4- التحلّي بالصبر والعزيمة والقوة:

إنّ التحلّي بالقوة والصبر والعزيمة هي الوسيلة الأساسيّة التي عليك أنّ تتسمك بها لتنجح في القضاء على كل مشاعر اليأس والاستسلام التي تُسيطرُ عليك، فإذا كنت تُعاني مثلًا من وضع مادي سيئ، عليك أن تبدأ وبشكلٍ جدي في البحث عن عمل مهما كان بسيطًا وأن تمارسهُ بكل محبةٍ وتفاني إلى أن تحصل على مبلغ مادي مناسب يُنجيك من هذهِ الضيقة التي تعيشها بدلًا من الرضوخ لليأس، وإذا كنت تعاني من مرضٍ ما عليك أن تؤمن بقدرة الله تعالى على تخليصك من هذا المرض، وبأنّك ستنجوا منهُ بفضل عزيمتك وإصرارك على الشفاء.

5- احترام الذات وتقديرها:

وهي من الخطوات المهمة التي يجب أن تقوم بها لتنجح في تخطي مختلف مشاعر الاستسلام واليأس التي تسيطر على حياتك، وبداية هذهِ الخطوة تقوم على إيمانك بنفسك، وقناعتك التامة بأنّك قادر على تحقيق كل ما تحلم بهِ وتتمناه، وقادر على قهر المسحيل، وبأنّك صاحب شخصيّة قوية ومتينة قادرة على ابتكار الحلول المناسبة للتعامل مع مختلف المشاكل الحياتيّة.

6- التركيز على الأشياء التي يُمكن السيطرة عليها:

لتتخلّص من حالة اليأس والاستسلام التي تكادُ تُسيطر على حياتك وتسببُ لك التوتر والمشاكل النفسيّة، عليك أن تتقيّد بمقولة رائعة تقول دع ما يُريبُك إلى ما لا يُريبك، أي عليك أن تسعى للتركيز على الأمور التي يُمكن التحكم والسطيرة عليها، بدلًا من أن تُضيّع وقتك على الأشياء الأخرى التي تُسبب لك الإحباط والتعاسة والاستسلام، وكمثالٍ على هذا عليك أن تركز مثلًا على تحسين منزلك وإدخال بعض التفاصيل البسيطة التي تجعلهُ منزلًا مرتبًا وأنيقًا وبسيطًا، بدلًا من التفكير بشراء منزل جديد لا تملك كامل ثمنهُ.

7- التعلّم من الأخطاء السابقة:

إنّ مشاعر الاستسلام واليأس تتولدُ داخل الإنسان حسب الطريقة التي يُفكر فيها حيال موضوع الأخطاء التي ارتكبها في حياتهِ، فهو إمّا أن يعيش في ظل هذهِ الأخطاء وأن يُكررها دون أن يتعلم منها، إلى أن تسبب لهُ اليأس والشعور بالاستسلام، وإمّا أن يتعلّم منها لكي لا يعيد تكرارها في المستقبل، وهنا يكون قد وضع نفسهُ في مكانٍ آمن وبعيد عن أي إحباط أو استسلام.

8- التمتّع بصفة المرونة في الحياة:

إنّ المرونة تعتبر من أهم الصفات التي يجب على كل إنسان ناجح أن يتمتع بها في حياتهِ اليوميّة، وذلك لأنّ عدم المرونة ستجعلك تعاني من الإحباط واليأس من أي من أي مشكلة بسيطة قد تحدث معك في الحياة، أو من أي تغيّر مفاجئ قد يطرأ عليك، بينما الشخص المرن هو شخصٌ راشد، وقادر على التأقلم مع أي موقفٍ صعب يعيشهُ بقوةٍ وإصرار دون المرور بمحطة الاستسلام.

9- التقرب من الله سبحانهُ وتعالى:

لا شيئ من الممكن أن يبث الراحة والطمأنينة في قلب الإنسان المؤمن أكثر من التقرب من الله سبحانهُ وتعالى، والدعاء لهُ في الليل والنهار، وذلك لأنّ الله تعالى لا ينسى عبادهُ الصالحين ولا يتأخر عن استجابة دعائهم، ولهذا ننصحك بأن تواظب على أداء الفرلئض اليوميّة من صلاة، صيام، تسابيح، وقراءة القرآن الكريم.

اقرأ أيضاً: 7 نصائح لتقوّي صلتك بالله سبحانه وتعالى

10- المحافظة على العلاقات الاجتماعيّة:

لكي تقاوم مشاعر اليأس والاستسلام، عليك أن تبتعد عن الوحدة والانعزال التي تغذي هذهِ المشاعر السلبيّة وتُنميها، وأن تسعى دائمًا لتوسيع علاقاتك الاجتماعيّة والمحافظة على استمرارها، وأن تسعى كذلك للخروج مع أصدقائك في نزهاتٍ إسبوعيّة للترفيهِ عن النفس، وتحريرها من كل شيئ مزعج.

اقرأ أيضاً: 6 نصائح تساعدك على تكوين صداقات جديدة

11- المواظبة على التمارين الرياضيّة:

إنّ التمارين الرياضيّة تساهمُ وبشكلٍ فعّالة في تحسن نفسيّة الإنسان وطرد كافة المشاعر السلبيّة التي تولدُ في داخلهِ الإحباط واليأس والاستسلام، لهذا عليك أن تواظب على ممارسة التمارين الرياضيّة اليوميّة في الصباح الباكر، كما ويُمكنك ممارسة تمارين التأمل والاسترخاء تحت إشراف المدرب المُختص.

اقرأ أيضاً: 10 فوائد صحيّة مهمة تمنحُها الرياضة لجسم الإنسان

12- استشارة الطبيب المختص:

في حال فشلت في تخطي مشاعر الاستسلام واليأس، بالرغم من كل المحاولات، عليك هنا ألّا تتردد في استشارة الطبيب المختص بمجال علم النفس، وذلك لأنّ هذهِ الزيارة ستُساهم كثيرًا في مساعدتك على تخطي هذهِ الأزمات بسرعةٍ كبيرة قبل أن تكبر وتتفاقم.

13- قراءة قصص الناجحين:

لتساعد نفسك على تخطي مشاعر اليأس والاستسلام، عليك أن تستمد بعض القوة والإقدام من خلال قراءة قصص الناجحين الذين عاشوا تجارب صعبة ومؤلمة في الحياة، ولكنهم نجحوا بفضل عزيمتهم وإرادتهم على تخطي هذهِ الظروف الصعبة لينطلقوا لعالم النجاح والتألق والإبداع.

اقرأ أيضاً: قصص نجاح عظماء ومشاهير لم يتخرجوا من المدارس أو الجامعات

14- استرجاع الذكريات السعيدة:

لكي تحرر ذاكرتك قليلًا من الأفكار المزعجة التي تولدُ مشاعر الاستسلام واليأس فيها، عليك أن تعمل على استرجاع بعض الذكريات الجميلة التي عشتها في الماضي، وأن تستمتع ولو قليلًا بها، عن طريق رؤية الصور التذكارية وتخيُل تلك الأيّام التي كنت سعيدًا بها، ومحاولة تجديدها مرةً أخرى.    

رابعًا: أقوال وعبارات عن عدم اليأس والاستسلام

  1. عظمة الرجل تقاس بدرجة استسلامه.
  2. قول لا يمكننا ولا نريد، هو اختيار لطريق الاستسلام.
  3. الاستسلام هو التخلي عما كان وعدم الثقة فيما سيكون.
  4. الاستسلام يبدو شعرة واحدة فتجده في النهاية أفعى سامة.
  5. النجاح غالبًا يأتي للذين يجرؤون بالقيام بالأعمال، ونادرًا ما يأتي للخجولين الذين يخافون من النتائج.
  6. ليس هناك خطوة واحدة عملاقة التي حققت الانجاز، إنما مجموعة خطوات صغيرة.
  7. لا تذهب أبدًا الى سريرك منكسرًا، ابقَ مستيقظًا وقاتل حتى النهاية.
  8. مفتاح الحياة هو عدم الاستسلام عندما تشعر بالضعف.  
  9. الانسحاب من حياة بعض الأشخاص، لا يعني الاستسلام، بل غالبًا يعني أنك صمدت طويلًا من أجل شيء لا يستحق.
  10. عندما تشعر أنّك على وجه الاستسلام، فكّر في أولئك الذين يتمنون رؤيتك فاشلًا.
  11. نقطة ضعفنا الكبرى هي في الاستسلام، فالطريق المحددة للنجاح تكون بإعادة المحاولة بعد كل فشل.
  12. يصبح الاستسلام عادة بمجرد أن تتعلمه.
  13. لا تيأسوا فليس اليأس من أخلاق المسلمين.
  14. كل إنسان لديه موهبة ولكن إن حكمت على السمكة بالفشل لعدم قدرتها على تسلق شجرة فقد قتلت موهبة السباحة لديها.
  15. قد تتحمل الألم ساعات، لكن لا ترض باليأس لحظة.
  16. في كل إنسان هناك ضعف وقوة، شجاعة وجبن، صمود واستسلام، نقاء وقذارة، فالمخلص يقاوم، والغادر يخون، والضعيف يتهاوى تحت اليأس، والبطل يقاتل.
  17. كلما بذلت المزيد من الجهد زادت صعوبة الاستسلام.
  18. الشرط في استنارة العقل هو استسلام القلب.
  19. كل شيء في الحياة يستحق الحصول عليه، يستحق العمل من أجله.
  20. لماذا نلقي بأنفسنا في الماء قبل أن تغرق السفينة.
  21. اليأس لا يغمر بؤسنا فقط بل ضعفنا كذلك.
  22. لم يعلم المؤمن ما عند الله من العقوبة ما طمع بجنته أحد، ولو يعلم الكافر ما عند الله من الرحمة ما قنط من جنته أحد.
  23. احذر ان تكون أهدافك مجرد أمنيات، أو رغبات، فتلك بضاعة الفقراء.
  24. الاستسلام هو التخلي عما كان وعدم الثقة فيما سيكون.
  25. بعد الضيق يأتي الفرج، فانتظر ولا تعرض نفسك للغرق.
  26. ذروة الأمل أن يمضغك اليأس بين فكيهِ، قبل أن يدهسك الإحباط على قارعة الطريق.

هذهِ هي النصائح والإرشادات الأساسيّة التي عليك أن تلتزم بها، لتنجح في تخطي مشاعر اليأس والاستسلام، ولتحظى بحياةٍ سعيدة ومُفعمة بالسعادة والإيجابيّة.

 

المصادر:

  1. 10 طرق تدفعك للأمام عندما تشعر بالإستسلام
  2. كيف تتصرف إذا واجهك شبح الاستسلام واليأس؟
  3. كيفية عدم الاستسلام
  4. 10 طرق لمواجهة الإحباط واليأس
  5. أمثال وأقوال عن عدم الإستسلام


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: نصائح فعّالة لتسير إلى الأمام وتُحارب الاستسلام واليأس




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع