يرجح علماء النباتات أنّ الموطن الأصلي لزراعة الموز هو الفلبين ثم انتقلت زراعته لجنوب الهند ومنها إلى الصين لينتشر فيما بعد في جميع أنحاء العالم، ويُصنّف الموز على أنه من أهم المحاصيل الزراعية فهو يعتبر غذاء أساسي للكثير من شعوب العالم وذلك لقيمته الغذائية العالية فقد استخدم في الطب الشعبي على مدار سنين طويلة وإلى اليوم يتم استخدامه لأغراض علاجية وجمالية، فيما يلي سنتحدث عزيزي عن أهم فوائد الموز.


محتويات المقالة

    أولاً: الموز يعالج الاضطرابات الهضمية

    تمتلك هذه الفاكهة اللّذيذة قدرات سحرية لعلاج الأمراض التي تصيب الجهاز الهضمي وعلى رأسها قرحة المعدة، حيث يعمل الموز على تبطين جدار المعدة وهذا ما يُخفّف من تهيّجها، والكربوهيدرات الموجودة فيه تساعد في علاج حالات عسر الهضم والتهاب القولون ولذلك من الجيّد تناولها عند التعرّض للاضطرابات الهضمية.

    ثانياً: الموز يمدّ الجسم بالطاقة

    يحتوي الموز على الدهون، البروتين، فيتامين سي، فيتامين ب6، الكالسيوم، الحديد، المغنيسيوم، الفوسفور، الزنك، الصوديوم، النحاس، وهذه المغذيات تعتبر مصدر طبيعي للطاقة ولذلك يساعد تناول ثمرة من الموز يومياً على تجديد طاقة الجسم، كما و ينصح الخبراء الرياضين بتناول الموز خلال تدريباتهم.

    ثالثاً: الموز يعالج مرض التهاب المفاصل

    أثبتت الدراسات العلمية أنّ الموز يفيد في معالجة التهاب المفاصل وذلك لاحتوائه على الفولات وفيتامين سي وفيتامين ب6، ولكي يحصل المريض على نتيجة سريعة يجب أن يأكل الموز فقط لمدة أربعة أيام بكميات تصل إلى 10 ثمرات يومياً.

    رابعاً: الموز يُحسّن الحالة المزاجية

    يحّول الجسم مادة التريبتوفان الموجودة في الموز إلى هرمون السيروتونين (هرمون السعادة) وهذا ما يُحسّن الحالة المزاجية بمجرد تناوله، والجدير بالذكر أنّ فيتامين ب6 الموجود فيه يساعد على تنظيم مستويات السكر في الدم وهذا ما يؤثر إيجابياً على المزاج العام فيشعر الشخص بالفرح والنشاط.

    خامساً: الموز ينظّم الدورة الشهرية

    يؤكد الأطباء أنّ الموز يساعد على زيادة هرمون البروجسترون مما يؤدي إلى تنظيم الدورة الشهرية، كما أنّه يمدّ جسم المرأة بالطاقة والحيوية التي تحتاجها أثناء دورتها ويخفّف أيضاً من حالة الاكتئاب المؤقت الذي تعاني منه.

    سادساً: الموز يمنع تساقط الشعر

    للموز فوائد علاجية وجمالية حيث يساعد على تغذية الشعر من الجذور إلى الأطراف ويمنع تقصفه وجفافه وذلك بفضل احتوائه على البوتاسيوم والزيوت والكربوهيدرات والفيتامينات، ومن أشهر ماسكات العناية بالشعر ماسك الموز والعسل وزيت الزيتون، ماسك الموز وصفار البيض.

    سابعاً: الموز يُرطّب الجلد المتشقّق

     كما ذكرنا مسبقاً يحتوي الموز على الكثير من الفيتامينات كما يحتوي على البوتاسيوم والمغنيسيوم وهذه المغذّيات تجعل البشرة نضرة وشابة، في حال كنت تعاني من جفاف الجلد يمكنك أن تطبّق ماسك العسل والموز لمدة نصف ساعة ثم اغسل وجهك بالمياه الدافئة، سيساعد هذا على ترطيب البشرة من الأعماق.

    ثامناً: الموز غذاء مثالي للحميات

    يوصي الأطباء بضرورة تناول الموز مع الحليب المنزوع الدسم خلال اتباع الحميات الغذائية حيث يعمل الموز على تسريع عملية التنحيف، كما أنّ الألياف الموجودة فيه تعطي شعوراً بالشبع والامتلاء طوال الوقت، لكن من الضروري أن تمارس الرياضة يومياً لمدة ساعة حتى تحصل على الوزن المثالي.

     

    إذا كنت تريد أن تحافظ على صحتك من الأمراض يجب أن تتناول عزيزي الموز بشكل يومي، وأخيراً أتمنى لك دوام الصحة والعافية.


    تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.