Top


مدة القراءة:3دقيقة

6 نصائح للحصول على وظيفة جديدة

6 نصائح للحصول على وظيفة جديدة
الرابط المختصر
تاريخ آخر تحديث:15-09-2021 الكاتب: هيئة التحرير

يوجد نقص كبير في الأيدي العاملة في أماكن متفرقةٍ من العالم، وهناك العديد من الأسباب وراء حدوث ذلك، ولكن بغض النظر عن الظروف، قد تكون هذه فرصة ممتازة للعديد من العاملين؛ إذ يعني وجود الآلاف من فرص العمل الجديدة أنَّ هناك فرصة مثالية لإيجاد الوظيفة المَرجوَّة أو تغيير المهنة.




بعض النصائح للحصول على وظيفة جديدة:

قد يكون الحصول على وظيفةٍ جديدةٍ أمراً شاقاً للموظفين المتمرِّسين مثلما هو لخرِّيجي الجامعات، فهناك الكثير من العوامل التي يجب مراعاتها عند التقدم لوظيفةٍ قد تحقق لك النجاح، تهدف هذه المقالة إلى إرشادك خلال هذه العملية، حتى تتمكن من اتخاذ الخطوة التالية في حياتك المهنية بغض النظر عن مكانك الآن.

1. راجع سيرتك الذاتية:

تُعدُّ السيرة الذاتية الانطباع الأول عنك عند التقدُّم لوظيفةٍ جديدة، ومع ذلك، فهي أحد أهم الأدوات الموجودة لديك عند البحث عن وظيفة؛ ونتيجة لذلك، يتم فرز معظم المتقدمين بناءً على محتويات سيرهم الذاتية.

يبحث مديرو التوظيف عن أشياءٍ مختلفةٍ في السيرة الذاتية، بالطبع، يرغبون في رؤية الخبرة المتعلِّقة بالوظيفة وسجل العمل الذي يُظهِر أنَّك جدير بالثقة، لكن حاول أيضاً أن تكون سيرتك الذاتية موجزة، وأن تتضمَّن كافة المعلومات بشكل واضح، هناك الكثير من المقالات التوجيهية والنماذج التي تساعدك على تصميم سيرتك الذاتية.

إذا كان لديك سيرة ذاتية معقَّدة، فكِّر في الاستعانة بمتخصِّصين لكي تمنح سيرتك الذاتية الترتيب الذي تستحقه.

إقرأ أيضاً: 6 نصائح مهمة لكتابة سيرة ذاتيّة مميّزة

2. طوِّر مهاراتك الخاصة بمقابلات التوظيف:

سيكون لكل وظيفة تتقدَّم إليها تقريباً نوع معيَّن من مقابلات التوظيف، تُجري بعض الشركات الصغيرة مقابلة فردية شبه رسمية، بينما تُخضِع شركات أخرى المتقدمين لعملية فحص أكثر شمولاً، وثمَّة شركاتٌ أخرى تكتفي بإجراء هذه المقابلات عبر الهاتف؛ لذلك عليك أن تكون مستعداً لأي شيء.

ستكون المقابلات مختلفة عن بعضها؛ لذلك لا يمكنك حفظ قائمة بالأسئلة والإجابات التي ترغب في تقديمها، ومع ذلك، يمكنك الاستعداد للأسئلة الأساسية، مثل "لماذا تريد هذه الوظيفة"، و"ماذا تعرف عن هذه الشركة"، و"لماذا تشعر أنَّك مناسب تماماً لهذا المنصب؟".

اطلب من صديقٍ موثوقٍ أن يطرح عليك الأسئلة، واستعن ببعض المقاطع المصوَّرة على الإنترنت لبعض المقابلات، من الممكن أن تساعدك هذه الأساليب كثيراً لتجاوز مقابلات التوظيف.

لا تجهد نفسك كثيراً، ليس عليك أن تكون مفاوضاً خبيراً من أجل النجاح في مقابلات التوظيف؛ إذ يرغب معظم أرباب العمل فقط في طرح بعض الأسئلة والتعرُّف عليك بشكلٍ أفضل، من الهام أن تظهر بمظهر موظِّفٍ يتقن العمل الجماعي وملائمٍ للوظيفة؛ لذا عليك أن تثبت أنَّك مُحترم ومُتشوِّق للتعلُّم بدلاً من التصرُّف بغطرسة وبثقة زائدة في قدراتك.

شاهد بالفديو: 7 علامات تدل على ضرورة ترك عملك والبحث عن عمل جديد

3. أرسل أكثر من طلب لأكثر من شركة:

لا تتقدَّم لوظيفةٍ واحدة فقط وتنتظر الرَّد؛ لأنَّ ذلك قد يستغرق الكثير من الانتظار، بالإضافة إلى ذلك، بينما تنتظر بفارغ الصبر رداً من وظيفة واحدة، قد تفقد العشرات من الفرص الأخرى، بدلاً من ذلك، تقدَّم إلى وظيفة أخرى لا تشعر أنَّك مؤهل لها بعد؛ من الممكن أن يحالفك الحظ.

حاول إرسال سيرتك الذاتية إلى مجموعة متنوعة من الشركات المختلفة، جرب إرسال طلبٍ جديدٍ يومياً، ويوصي بعض الأشخاص بإرسال ما يصل إلى 10-15 طلباً في الأسبوع أو 2-3 في اليوم.

حتى إذا لم يكن لديهم وظيفةً شاغرة، أرسل سيرتك الذاتية عبر البريد الإلكتروني فقط للتواصل معهم، بعد ذلك، قد تتلقى رداً من شركة مستعدَّة على الأقل لإرشادك في الاتجاه الصحيح.

4. استثمر شبكة علاقاتك:

التواصل هو أفضل أداة عند البحث عن وظيفة جديدة، يمكن أن يؤدي وجود علاقات موثوقة إلى وصولك إلى الأشخاص والفرص التي لم تكن لديك فكرة عن وجودها أو لم تتمكَّن من العثور عليها وحدك.

على سبيل المثال، قد تستفسر في إحدى المستشفيات عما إذا كان لديهم أي وظائف شاغرة متاحة على الرغم من عدم نشرهم أي إعلانٍ بخصوص ذلك، ومع ذلك، قد يكون أحد الأشخاص الذين تواصلت معهم على علم بأنَّ إحدى العيادات الطبية تقوم بالتوظيف، فمن دون تواصلك مع المستشفى، ربما لن تجد فرصة العمل هذه أبداً.

هناك طريقة أخرى رائعة للتواصل؛ هي من خلال وسائل التواصل الاجتماعي، توفر مواقع الويب مثل "لينكد إن" (LinkedIn) منصة رائعة للتواصل مع أرباب الأعمال والمهنيين من جميع أنحاء العالم، وليس فقط في مجتمعك المحلي، يمكنك الحصول على نصائح رائعة من هنا بالإضافة إلى الوصول إلى دورات تدريبية مع شهادات لتعزيز معلوماتك وحياتك المهنية.

إقرأ أيضاً: بناء العلاقات: 11 قاعدة للترويج الذاتي

5. اخضع إلى دورة تدريبية:

في بعض الأحيان تحتاج فقط إلى إيجاد طريقة لاتخاذ الخطوة الأولى نحو هدفك في مهنة معينة، يمكن للتدريب أن يقدم لك ذلك، مما يمنحك فرصاً للتواصل، والتي لن تكون متاحة لك لولا ذلك.

لسوء الحظ، لا تعطي العديد من الدورات التدريبية المتدربين أي أجر أو تدفع أجراً أقل بكثيرٍ من الذي يُدفَع في الوظائف العادية، قد يكون هذا موقفاً صعباً لشخصٍ يبحث عن وظيفة لتسديد التزاماته، ومع ذلك، فإنَّ التدريب بدوام جزئي في شركةٍ أو في مجال جديد تهتم به قد يكون استثماراً رابحاً على الأمد البعيد.

إقرأ أيضاً: أفضل 10 أساليب تدريبية للموظفين

6. لا تهمل موقعك الحالي:

لا تدع بحثك عن الوظيفة يؤثر في عملك لدى رب العمل الحالي، ستتواصل العديد من الشركات بأصحاب العمل السابقين للاستفسار عنك كعامل، وبالطبع، بما أنَّك تريد منهم أن يقولوا أشياء جيدة عنك، لا تُهمل عملك الحالي حتى لو كنت تخطط للذهاب إلى شركة أخرى.

قد تسبب عمليات البحث عن وظائف إرهاقاً سريعاً عندما تُقابَل بالرفض، وقد تشعر أنَّ الأبواب مغلقةٌ دائماً في وجهك، لكن لا تستسلم، استمر في العمل على تحسين نفسك والتواصل والبحث عن الفرص، وفي النهاية ستجد فرصة.

ضع هذه النصائح في حسبانك عندما تبحث عن وظيفة جديدة وراهن على نفسك، وستندهش مما يمكنك تحقيقه.

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:6 نصائح للحصول على وظيفة جديدة