Top


مدة القراءة:5دقيقة

15 صفة من صفات القادة المتميزين

15 صفة من صفات القادة المتميزين
الرابط المختصر
تاريخ آخر تحديث:25-07-2021 الكاتب: هيئة التحرير

القائد هو الشخص الذي يُلهِم الآخرين بشخصيته ومهاراته ليقدموا أفضل ما لديهم؛ ومع أنَّ القادة قد يتَّبعون أنواعاً مختلفة من أساليب القيادة، إلا أنَّهم جميعاً يسعون إلى تحقيق الهدف نفسه؛ ألا وهو تحفيز الفريق الذي يقودونه ليكون أفضل والقيام بعمل أفضل؛ لكن ما الذي يجعل الشخص قائداً ممتازاً؟




بالنسبة إلى الكثيرين؛ تُعَدُّ القدرة على ممارسة القيادة صفةً طبيعيَّةً لدى المرء تنبع من القدرة الفطرية على السيطرة على الموقف والسعي إلى تحقيق أفضل النتائج الممكنة لجميع الأطراف المعنية، وبالنسبة إلى الآخرين فهي موهبة خاصة تُعنَى بالرعاية وتنمو كل يوم.

لمعرفة المزيد حول أنواع المهارات أو القدرات التي تستحق المتابعة والرعاية، طلبنا من أعضاء مجلس رواد الأعمال الشباب مشاركةَ بعض الصفات الفريدة والمثيرة للدهشة التي يعتقدون أنَّ القادة البارعين يتصفون بها وطرائق الاستفادة منها، وإليك ما قالوه:

1. القدرة على التقرب إلى الآخرين:

"لقد وجدت دائماً أنَّ أفضل القادة هم الذين يعرفون طريقة التواصل مع الجميع، قد يبدو الأمر واضحاً؛ لكن لا يمتلك الجميع هذه الصفة، فالقدرة على الوجود في غرفة والتواصل مع الجميع وفق مستوى ما، ليس بالأمر السهل، وهو أمر هام لأنَّه إذا شعر الناس أنَّهم قادرون على التواصل مع قائدهم، فسوف يبقون معه في السراء والضراء". - كولبي فند (Colbey Pfund, LFNT Distribution).

2. النضج:

"مع أنَّ الصدق والأخلاق والجاذبية كلها مهارات رائعة للقائد؛ إلا أنَّ الصفة الوحيدة التي غالباً ما يُغفَلُ عنها هي النضج؛ فاتخاذ القرارات المستنيرة والمدروسة، وإعطاء النصائح التي تساعد على تمكين الآخرين، ورفض السماح للعواطف بالتحكم؛ كلها علامات تدل على أنَّ القائد ناضج؛ فالنضج وسيلة لبناء الثقة، ولا يأتي مع تقدم العمر، وإنَّما مع اليقظة والوعي وتقبل الأخطاء بوصفها أدوات للتعلم". - جوي كرشير، شركة أير فريش للتسويق (Joey Kercher, Air Fresh Marketing).

إقرأ أيضاً: 9 خطوات لتكون حازماً في اتخاذ القرارات

3. المرونة:

"تُعدُّ القدرة على تجاوز المواقف الصعبة صفةً مثاليةً للقائد؛ ذلك لأنَّها توفر الثقة والأمان اللذين قد يحتاجهما الفريق للاستمرار. يعني تحلي القائد بالمرونة القدرة على التوصل إلى حلول أخرى، والتي يمكن أن تشجع الفريق على فعل الشيء نفسه". - سيرينتي جيبونز، الجمعية الوطنية للنهوض بالملوَّنين (Serenity Gibbons, NAACP).

4. المساءلة والمسؤولية:

"يعرف القائد العظيم كيف ومتى يلقي اللوم على فريقه أو يتحمل هو المسؤولية أمامه؛ ومن الناحية المثالية، يكون أعضاء الفريق مسؤولين فردياً عما يقومون به؛ ولكن عندما يتقدم القائد ويشارك في تلك المسؤولية -عندما لا تسير الأمور على ما يرام- فهذا يساعد الفريق على زيادة قدرتهم على التحسن في المرات القادمة". - مايكل افيرتو، "شانيل آيب" شركة حديثة للتخزين والتنفيذ (Michael Averto, Channel Ape).

5. التعطش إلى المعرفة:

"التعطش إلى المعرفة هام إذا كنت موظفاً جديداً؛ ولكن من الهام أيضاً أن يتعلمه القادة؛ فإذا كنت مديراً أو صاحب شركة، فمن الضروري أن تستمر في التعرف إلى مجال عملك واهتماماتك؛ إذ من الممكن أن تمنحك الرغبة في التعلم ميزة عند تنمية شركتك وإدارة موظفيك". - سيد بلخي، موقع (Syed Balkhi, WPBeginner).

إقرأ أيضاً: 3 مهارات إدارية يفتقر إليها معظم القادة

6. قابلية التأقلم:

"تجعل قدرة التعامل مع التغييرات بشكل جيد أيَّ قائد أكثرَ كفاءة، ما يعني أنَّه يمكنه التعامل مع التغييرات الهائلة في الفريق والتوجيهات ونماذج الأعمال بحصافة للغاية. لا يهم حقاً ما إذا كان بإمكان شخص ما التعامل مع شيء سبق له التعامل معه من قبل ولديه خبرة فيه؛ وإنَّما الذي يهم هو ما إذا كان بإمكانه التعامل مع شيء لم يسبق له تجربته من قبل". - جيمس جولدن، فيجين تيك تيم، فريق تقني مبتكر (James Guldan, Vision Tech Team).

7. الإحساس بانعدام الأمان:

"في الوقت الذي يُعدُّ من الهام أن يتخذ القائد القرارات ويستعد لإنفاذها، فمن الهام أيضاً أن يفكر في قرارته مرة ثانية وثالثة؛ إذ يسمح الإحساس بدرجة من انعدام الأمان بالتدقيق الشديد لكل قرار يحتاجه القائد، ويشجعه على استشارة أعضاء الفريق الآخرين قبل اتخاذ القرار النهائي؛ ومع أنَّ ذلك يُعدُّ متناقضاً؛ إلا أنَّ انعدام الأمان هو سمة أساسية من سمات القيادة". - بريس ويلكر (Bryce Welker, Beat The CPA).

8. التواضع:

"يُعَدُّ التحلي بالتواضع عند إحراز النجاح أمراً بالغ الأهمية؛ إذ يجعلك شخصاً منفتحاً وصادقاً ورفقتك ممتعة، أمَّا التصرف بغرور وتعجرف فيُعَدُّ أمراً غير جذاب بالنسبة للقائد، ما يضعف موقفه أمام فريقه؛ فعندما تُدرك أنَّ كل فرد في فريقك يشارك في نجاح الشركة مثلك، ستجني المكاسب وتشجع على زيادة الإنتاجية". - كريس كريستوف (Chris Christoff, MonsterInsights).

9. البساطة:

"تساعدك البساطة على التواصل مع فريقك على جميع المستويات، فإذا كنت شديد التعقيد أو صعباً أو متعلقاً بالأوهام؛ فلن تعمل بشكل جيد مع فريقك؛ إذ يُفضَّل أن تكون بسيطاً ولكن شديد البصيرة وودوداً، فهذه الصفات تنفع مع الفِرَق الصغيرة؛ إذ يمكنهم فهمك بسهولة والبقاء على تواصل جيد معك". - بيوش جاين، سيمبالم شركة برمجيات (Piyush Jain, SIMpalm).

10. تقديم المساعدة:

"اسأل فريقك كيف يمكنك المساعدة؛ إذا كنت قد وظفت أشخاصاً رائعين، اسألهم كيف يمكنك توفير الموارد ووجهات النظر وتقديم المساعدة لضمان نجاحهم؛ إذ لا يرغب بعض القادة في المشاركة في كل شيء أو القيام بعمل شاق يمكن أن يبعث على الاستياء؛ لكن عندما تكون على أُهبة الاستعداد لمساعدة فريقك، فإنَّك تقدم مثالاً على التعاون والمبادرة التي تعزز الثقة والمشاركة". - جيسيكا جيبسون، طب أرييل الدقيق (Jessica Gibson, Ariel Precision Medicine).

11. روح الدعابة:

"إنَّ امتلاك روح الدعابة يجعلك تتجاوز المواقف الصعبة والأوقات العصيبة، فهو يساعد على بناء علاقة وثيقة مع فريقك، بطريقة يرونك فيها أكثر من محض رئيس هام ومثير للإعجاب. وسواءٌ في أثناء تقديم العروض التقديمية أم في اجتماعات الموظفين؛ استخدم حس الفكاهة لإراحة الجميع وإيجاد أرضية مشتركة". - جون رامبتون (John Rampton, Calendar).

إقرأ أيضاً: أتقن روح الدعابة لإيقاف دفق الأفكار السَّلبية

12. الانطوائية:

"على عكس الاعتقاد الخاطئ الشائع، يصبح الانطوائيون قادةً جيدين للغاية؛ فهي صفة منطقية وثابتة، وقدرتها على تحليل كل موقف بعناية يمكن أن تؤدي في بعض الأحيان إلى نتائج مذهلة؛ إذ يُفضِّل الانطوائيون الاستماع بدلاً من التحدث، ما يعني أنَّهم يفكرون في وجهات النظر المختلفة ثم يخصصون المزيد من الوقت في التفكير النقدي". - سولومون ثيموثي (Solomon Thimothy, OneIMS).

13. الإيجابية:

"يُفضِّل الكثيرون أن يكونوا واقعيين، في حين أنَّ التفاؤلَ والإيجابية مفيدان للأعمال؛ فإذا كنت قائداً سلبياً، فسوف تنعكس السلبية على جميع أنحاء شركتك بسرعة هائلة، سيعتقد الناس أنَّ هذا النوع من المواقف هو ما يتطلبه الأمر ليكون الشخص رائد أعمال ناجحاً؛ لكن، هذا خطأ؛ إذ يتألق القادة الجيدون بالإيجابية ويشجعون فريقهم من خلال ترقيتهم بدلاً من تدميرهم". - توماس جريفين، أوبتن مونستر (Thomas Griffin, OptinMonster).

14. الحماس:

"هل سبق لك وأن كان لديك رئيس متحمس للعمل الذي يقوم به، بصرف النظر عن طبيعته؟ القادة المتحمسون رائعون لأنَّهم يشجعون المواقف الإيجابية، وهذا النوع من السلوك مُعدٍ، فالطاقة الجيدة مُعدية وتضع الجميع في حالة مزاجية جيدة؛ لذا فهم مستعدون للعمل بكفاءة وتشجيع الآخرين على فعل الشيء نفسه". - جاريد أتشيسون، مدير محتوى نماذج (Jared Atchison, WPForms).

إقرأ أيضاً: 9 طرق للحفاظ على الحماس وإثارة إلهام الآخرين في العمل

15. الثبات:

"يتطلب منك الأمر مجموعة من الصفات الجيدة لكي تكون قائداً جيداً، فصفة واحدة لا تكفي؛ لكن من بين جميع الصفات أعتقد أنَّ القائد يجب أن يتمتع بالثبات في كل من عواطفه ومشاعره؛ فعندما تواجه الشركة أية صعوبات، يكون القائد هو أول من يبحث عنه الجميع. أن تكون ثابتاً لا يعني أن تكون عنيداً، أن تكون ثابتاً يعني أنَّ القائد -الذي هو أساس الشركة- يجب أن يكون هادئاً عند مواجهة أي مشكلة". - ييفي يين، مشروع التراث البشري (Yifei Yin, Human Heritage Project).

 

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:15 صفة من صفات القادة المتميزين