Top
مدة القراءة: 5 دقيقة

13 أمر يُمكنك تحقيقه بأموالك قبل سن الأربعين

13 أمر يُمكنك تحقيقه بأموالك قبل سن الأربعين
مشاركة 
الرابط المختصر

لقد سنحت لنا جميعاً بعض الفرص في هذه الحياة، لكن بحلول الوقت الذي نبلغ فيه الثَّلاثين من العمر، يكون علينا أن نُصلِح معظم العادات الطائشة التي كنا نميل إلى القيام بها في العشرينات من عمرنا.

إنَّ هذا الأمر يَصُحّ أكثر ما يَصُحّ، عندما يتعلَّق الأمر بالأمور المالية، مع مراعاة أنَّك على وشك الدخول إلى ذروة سنوات الكسب. فوفقًا لمؤسسة "باي سكيل - Payscale"، بلغت أرباح الرجال الجامعيين ذروتها بمتوسط عمر 48 عاماً وبلغت أرباح المرأة ذروتها في 39 عاماً. ومن أجل أن تُجَهِّزَ نفسك لذروة سنوات كسبك، إليك 13 علامة رئيسية يجب تحقيقها قبل بلوغ 40:



1- ضع ما نسبته 10٪ على الأقل من دخلك في حساب التقاعد:

يجب أن تكون ومسبقاً، تساهم في حساب التقاعد الذي تحصل عليه من عملك، كما أنَّ فترة الثلاثينيات من عمرك هي الوقت المناسب لزيادة هذه المساهمة. يوصي العديد من الخبراء بتخصيص 10٪ على الأقل من دخلك. قد لا يكون ذلك ممكناً عندما تبدأ حياتك المهنية لأول مرة، لكنه يعتبر هدفاً جيداً لتعمل عليه في عُمر 40 عاماً. وحتى تصل إلى أكثر من نسبة 10٪، اعتد على زيادة مساهمتك على أساس ثابت، إمَّا كُل ستة أشهر أو في نهاية كل عام، أو كلما حصلت على زيادة في الأجور.

2- استثمر في شيء آخر غير خطة مدخرات تقاعدك:

يوصي العديد من الخُبراء باستخدام الأدوات الاستثمارية بالإضافة إلى خطة التَّقاعد، وذلك للتأكد من أنَّه سيكون لديك ما يكفي من المال لتمويل سنوات تقاعدك. فإذا كنت تبلغ الحد الأقصى لخطة التقاعد الخاصة بك، ففكر في المساهمة بأموال في صناديق المؤشرات منخفضة التكلفة -وهو ما يوصي به وارن بافيت، وانظر في منصات الاستثمار عبر الإنترنت المعروفة باسم "robo-adviser".

بالطَّبع، ستحتاج إلى أن تتأكَّد من أن شؤونك المالية مرتبة قبل الاستثمار. ولكن إذا كان لديك صندوق طوارئ سليم، وقمت بالتَّحضير للنفقات المستقبلية، وكنت غير مديون بالمال لأحد، فكلما أسرعت في وضع أموالك في العمل وبدأت في إنمائها، كلما كان ذلك أفضل.

3- حدّد أهداف الادّخار وابدأ في تخصيص الأموال للمشتريات الكبيرة:

لا بد أن تكون هناك نفقات كبيرة في الثلاثينات من العمر -الديون الطلابية التي مازال عليك تسديدها والعطل والأولاد، على سبيل المثال لا الحصر- والتي تتطلب توفيراً كبيراً.

أفضل طريقة للتحضير لهذه النفقات هي إنشاء أهداف ادخار، ثم تخصيص الأموال في أقرب وقت ممكن. ستحتاج إلى ضبط ميزانيتك حتى تتمكن من المساهمة بمبلغ معين من المال (حسب مشترياتك القادمة وأفق الوقت) في حساب ادخار كل شهر. عامل هذه الأموال كتَكلفة ثابتة، مما يعني أنَّه يجب عليك أن تضعها جانباً كما تفعل مع الإيجار أو المرافق العامة.

نصيحة من المحترفين: قم بإعداد التحويلات التلقائية من حسابك الجاري إلى حسابات التوفير الخاصة بك لكي لا تصل هذه الأموال إليكَ، أبداً وتتعلم كيف تعيش بدونها.

إقرأ أيضاً: نصائح مهمة لإدارة المشاريع الناشئة وإعداد الميزانيّة المناسبة لها

4- ادَّخر من أجل شراء منزل:

إذا كنت تخطط لشراء منزل، فيجب أن يكون ذلك أحد أهدافك الإدخارية. من الناحية المثالية، عليك توفير ما يكفي للقيام بدفعة أولى بنسبة 20 ٪، إذ أنَّ أي شيء أقل من ذلك سيؤدي بك إلى دفع المال مقابل تأمين الرهن العقاري الخاص (PMI)، وهو عبارة عن شبكة أمان للبنك في حال فشلت في إتمام مدفوعاتك.

إذا كنت تفكر في شراء منزل ضمن حدود مدينة رئيسية، فقم بإلقاء نظرة على المبلغ الذي عليك توفيره كل يوم لتوفير 20٪ كدفعة أولية لمنزل في المدن الكبرى، وفكر مليَّاً في طريقة تتأكد فيها من أنَّك ستشتري منزلاً يمكنك تحمل تكاليفه.

5- ضع أهدافاً للوصول للثَّروة:

بالإضافة إلى أهداف الادخار، سترغب في إنشاء أهداف لإيراداتك السَّنوية وصافي ثروتك. فالمال لن يظهر من تلقاء نفسه، بل عليك أن تعمل لأجله. فإذا كنتَ ترغب في بناء ثروة في نهاية المطاف، فيجب أن يكون لديك هدف واضحٌ ومُحدد قبل وضع خطة مالية لتحقيق هذا الهدف.

كن واقعياً عند تحديد إطار زمني لتحقيق هذه الأهداف الكبيرة للثروة، ولكن في الوقت عينه، فكر جيداً ولا تخف من تحدي نفسك. إنَّ السِّمة المميزة للأثرياء هي التزامهم بوضع توقعات عالية.

إقرأ أيضاً: أهم النصائح من أثرياء العالم للوصول إلى النجاح

6- قم بشراء التأمين الذي تحتاجه:

لا أحد يريد أن يتعامل مع التَّأمين -إنَّه أمرٌ مُعَقّد ومربك- ولكن بحلول الأربعين، يجب أن يكون لديك غطاءُ أمانٍ يناسبك. وهذا يشمل الصحة، والمستأجر (أو صاحب المنزل إذا كان لديكَ مكان خاص بك)، والتَّأمين على السيارات، والعجز. ويتوقف على موقفك الخاص، وهذا قد يعني التَّأمين على حياتك أو حياة حيوانك الأليف. كما أنَّه من الذَّكاء أن تقوم عادةً بإعادة تقييم خطط التَّأمين الخاصة بك كل عام لضمان استمرار تغطيتك في تلبية احتياجاتك وميزانيتك.

7- جرِّب القيام بنشاطٍ إضافي:

من السَّهل أن تُركز على خفض التكاليف وتنسى أن تكسب، ولكن الأشخاص الأكثر ثراءً والأكثر نجاحاً يطورون مصادر عدَّة للدخل. إنَّ كسب المزيد من المال هو أمرٌ يسهل قوله ويصعب فعله، لكن معظم الناس لديهم خيارات. بالإضافة إلى ذلك، من الجيد تجربة أن تكون رئيس نفسك في العمل، بدلاً من أن تعمل عند أحدهم من أجل أن تجني أموالك. فبعد كل شيء، هذا هو الفارق الكبير بين كيفية اختيار الأثرياء والأشخاص العاديين؛ لطريقة جني الأموال.

8- استثمر في ذاتك:

يُمَرِّن الأغنياء والأكثر نجاحاً أدمغتهم باستمرار، ويبحثون عن طُرُقٍ لمواصلة التَّعلم لفترة طويلة بعد التَّخرج من الجامعة أو أي تعليم رسمي قد انتَهَوا منه.

ثقِّف نفسك عن طريق التسجيل في دورة تدريبية أو حضور مؤتمر ذي صلة بالعمل أو استثمر في الكتب. وعلى نفس المنوال، استثمر في صحتك، فكِّر في اتباع شكل مناسب من التَّمارين أو أي شيء آخر من شأنه تحسين صحتك وتقوية عقلك.

إقرأ أيضاً: كيف يُمكن للتَّمارين الرِّياضية أن تجعل عقلك يعمَل بشكلٍ أفضل؟

9- استفد بشكل كامل من استحقاقاتك الوظيفية:

إذا كنت لا تستفيد استفادة كاملة من مزايا التوظيف الخاصة بك، فأنت كمن يترك أمواله على الطاولة.

يجدر بك إجراء البحوث والتحدث إلى قسم الموارد البشرية لفهم حجم ما هو متاح لك؛ من الحسابات المرنة للإنفاق الصحي إلى تعويضات السفر وبرامج تعويضات اللَّياقة البدنية.

لدى العديد من أرباب العمل فترة تسجيل مفتوحة لمدة ثلاثة أسابيع -بشكل عام في الخريف- تتوفر فيها العديد من هذه المزايا للاختيار، لذلك من المهم أن تكون على دراية ببرنامج التسجيل في شركتك.

10- أجرِ حديثاً بخصوص المال مع شريكة حياتك:

إذا كنت ستتزوج في الثلاثينات من عمرك، فمن الأفضل أن تحرص على أن تتحدث بخصوص الجانب العملي من الأشياء... وهذا يعني المال. فبعد كل شيء، إنَّ الخلافات التي تتعلق بالمال هي إحدى أكبر مُسبِّبَات الطلاق.

11- ابدأ بِخُطَّة ادّخار للتعليم الجامعي:

في العديد من الكليات العليا في أمريكا، تبلغ التكلفة الإجمالية للعام الدراسي حوالي 60 ألف دولار، وهي تزداد كلفة. ومثلها مثل معظم الأهداف المالية، كلما بدأت في الادخار في وقت مبكر، كلما كان ذلك أفضل. بالإضافة إلى أنَّ الوقت لديه تلك العادة في أنَّه يمضي مسرعاً، وقبل أن تدرك ذلك، ستجد نفسك مسؤولاً جزئياً عن فاتورة التَّعليم الضخمة.

إذا اخترت أن تُكَوّنَ عائلة، فبدلاً من التباهي بشراء عربات الأطفال الثمينة والملابس المصممة للأطفال، فقم بإعادة توجيه هذه الأموال إلى خطة ادخار، أو أي حساب استثمار ترعاه الدولة ويكون مُعفىً من الضرائب.

وبناءً عليه، عليكَ أن تحرص على أنَّ تكون في طريقك للتقاعد قبل أن تبدأ في تخصيص أموال لتعليم أطفالك.

إقرأ أيضاً: 8 طرق يدّخر بها الأغنياء أموالهم

12- أَعِد النَظر وعدِّل استثماراتك وفقاً لما تراه مناسباً:

لا يمكنك فقط "تحديد ونسيان" استثماراتك إلى الأبد. فالحياة تمضي، وهناك أوقات -لا سيما بالنسبة للتغييرات الكبيرة في الحياة- يكون من الذَّكاء فيها إجراء تعديلاتٍ مالية. فمثلاً، إذا قرَّرتَ التَّقاعد مبكراً، فعليكَ إعادة ضبط أفقك الزمني ومقدار المخاطرة الذي تختاره في محفظتك. مع نمو أموالك، وكلما اقتربت من نهاية أفقك الزمني، قد لا تتناسب الحافظة الأصلية التي أنشأتها مع احتياجاتك. لذا قم بإعادة النظر فيها كل عام وقم بتعديلها لتناسب وضعك الحالي، إذا لزم الأمر.

13- اكتب خطة عقارية:

لا يوجد وقت محدد لبدء التخطيط العقاري. إنَّها حالة ظرفية للغاية، ولكن عادة ما تكون هناك "أحداث مثيرة" -أحداث كبيرة في الحياة مثل الزواج، وإنجاب الأطفال، وشراء منزل أولي- فهذه إشارة إلى أنَّ الوقت قد حان للبدء في وضع خطة عقارية.

أفضل بداية هي تكوين وصية حياة (living will)، وهو أمر أسهل من أي وقت مضى، وذلك بفضل مواقع مثل (Rocket Lawyer و Legal Zoom) التي تقدم خدمات الوصية بأسعار معقولة. بعد ذلك، سترغب في الحصول على توكيل دائم لِمحاميك. بالإضافة إلى الاستفادة من الموارد عبر الإنترنت، قد تحتاج إلى التفكير في العثور على محامي تخطيط عقاري للحصول على إرشادات.

 

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: 13 أمر يُمكنك تحقيقه بأموالك قبل سن الأربعين




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع