Top


مدة القراءة:3دقيقة

ما هي التوقعات من التدريب الداخلي (Internship)؟

ما هي التوقعات من التدريب الداخلي (Internship)؟
الرابط المختصر
تاريخ آخر تحديث:26-05-2021 الكاتب: هيئة التحرير

يوفِّر التدريب الداخلي فرصاً لمَن يسعون إلى اكتساب المهارات المطلوبة عند البحث عن وظيفة بدوام كامل في سوق العمل التنافسي الذي نشهده اليوم؛ لكن لا يعرف العديد من الطلاب الذين يتطلعون إلى إجراء تدريب داخلي ما يجب توقُّعه أو ما يجب عليهم فِعله أولاً.




ما هو التدريب الداخلي (Internship)؟

التدريب الداخلي هو تجربة تسبق مرحلة اكتساب الخبرة المهنية، حيث يحصل الأفراد على الخبرة المطلوبة للتوظيف في مجال عمل يثير اهتمامهم، ومِن خلال إكمال التدريب، سيطوِّر الطلاب المعرفة والمهارات التي يبحث عنها أرباب العمل في سوق العمل التنافسي.

على الرغم من أنَّ الدورات التي يمكِن الحصول عليها في الجامعة يمكِن أن تساعد في التحضير لمهنة مستقبلية في مجال معيِّن؛ إلا أنَّ تجريب العمل على أرض الواقع هو الذي يوفِّر المهارات اللازمة لدخول هذا المجال والنجاح فيه، وهناك أنواع عديدة من برامج التدريب الداخلي المتاحة.

سيكون التدريب الداخلي لطالب الفنون الذي يبحث عن تجربة مهنية في متحف مختلفاً تماماً عن التدريب الذي قد يقوم به طالب الدراسات البيئية للمساعدة في تحسين جودة المياه في المجتمع المحلي. وكما هو الحال بالنسبة إلى الوظائف، تختلف طبيعة وأهمية كل تدريب داخلي عن غيره، ولا يوجد حدٌّ لأنواع التدريب الداخلي المتاحة؛ لأنَّه يمكِن أن يشمل أيَّ مجال يناسبك.

بالإضافة إلى طلاب الجامعات، هناك عديدٌ مِن الذين يرغبون بتغيير حياتهم المهنية، فيختارون القيام بفترة تدريب لمعرفة مزيدٍ عن مهنة ما والحصول على الخبرة اللازمة فيها، وبدلاً من العودة إلى الجامعة على الفور، اشترِك في تدريب داخلي ليكون بمثابة فرصة لتجربة وظيفة أو مهنة جديدة دون الالتزام الدائم بها، فقد يؤدي التعرف إلى الجو العام للعمل من خلال إجراء تدريب داخلي إلى إتاحة فرص جديدة، ويمكِن أن يمنحك مهنة جديدة مُرضِية ومُجزِية.

أهمية التدريب الداخلي:

يمكِن للتدريب الداخلي أن يفتح أمامك أبواب سوق العمل، ففي الوقت الذي يكون فيه مِن الهام للطالب الجامعي النجاح في مواده الدراسية لنيل الشهادة، قد لا تكون هذه الشهادة بعينها كافيةً لتخوِّله لدخول سوق العمل والحصول على وظيفة ضِمن تخصُّصه، بالإضافة إلى اكتساب المعرفة والمهارات المطلوبة، حيث يوفِّر التدريب الداخلي أيضاً لمحةً عما سيكون عليه العمل في مجال معيِّنٍ.

لا يمكِن أن يوفِّر البحث عن معلومات حول الوظائف وحتى إجراء المقابلات مع الأشخاص الذين يعملون حالياً في تلك المجالات سوى مستوىً معيَّناً من المعلومات؛ ولكن لا يمكِن أن يعطي صورة حقيقية للمهام اليومية التي ينجزها الموظف في عمله.

إقرأ أيضاً: التدريب (مفهوم - حاجة - أهمية)

متطلبات التدريب الأكاديمي:

قد يكون التدريب الداخلي الأكاديمي مطلوباً لتخصُّص معيَّنٍ أو حتى التخرج الذي يُلزمك بإجراء تدريب للحصول على مهارة أكاديمية، كما تُعدُّ تلبية المتطلبات الأكاديمية لمنهج الكلية سبباً هاماً لإجراء تدريب للحصول على مهارة تُدرِجها في السيرة الذاتية، وكذلك يضيف التدريب الداخلي الأكاديمي أيضاً مكوناً أكاديمياً إلى فترة التدريب لاكتساب هذه المهارة.

كثيراً ما يحدِّد الأستاذ المشرف المعايير للطلاب الذين يؤدون فترة تدريب للحصول على مهارة أكاديمية، وقد يُطلب منهم إتمام مجلة، أو مقالة، أو مشروع بحث، أو عرض تقديمي، للفصل الدراسي كجانب إضافي من التدريب الفعلي، ويجب أن تَعِي أنَّ أرباب العمل لا يحبِّذون عادةً أن يُكمِل الطالب فترة تدريب للحصول على مهارة أكاديمية، أو أن يحصل الطالب على المال مقابل تجربة التدريب؛ فعادةً ما يهتم أرباب العمل أكثر بتوظيف مرشَّح لديه المعرفة والمهارات اللازمة والخبرة في المجال، مما يقلل مِن احتمالية تركِ الموظف الجديد الوظيفة إن لم تناسب توقُّعاته.

ملاءمة برنامج التدريب الداخلي في جدول جامعي مزدحم مسبقاً:

قد يتطلب التدريب مِن 8 - 40 ساعة في الأسبوع، وعادةً ما يكون للتدريب الداخلي الأكاديمي عددٌ محددٌ من الساعات المطلوبة لتلبية متطلبات الكليَّة ما بين 130 و 150 ساعة مطلوبة للحصول على 3 مهارات أكاديمية، كما يقدِّم عديدٌ من أرباب العمل - وخاصة أولئك القريبين من الحرم الجامعي - ساعات مرنة للغاية للطلاب كي يتمكنوا من حضور الحصص الدراسية بالتزامن مع متابعة التدريب أيضاً.

شاهد بالفديو: أهداف التدريب

البحث عن تدريب داخلي:

هناك طرائق عديدة للعثور على تدريب داخلي، وأهم ثلاث طرائق منها هي عَبر شبكة العلاقات المهنية، وقواعد البيانات والقوائم عبر الإنترنت، وإجراء بحث معمق عن فرص التدريب:

1. شبكة العلاقات المهنية:

نظراً لكون شبكة العلاقات أفضل استراتيجية للبحث عن وظيفة؛ فقد تكون مفيدة أيضاً عند البحث عن فرص التدريب الداخلي، وقد يؤدي التواصل مع أفراد العائلة، والأصدقاء، وأعضاء هيئة التدريس، وأرباب العمل السابقين، وخريجين من جامعتك إلى إرشادك إلى برامج التدريب الداخلي المتاحة، فاستخدِم هذه التقنية المفيدة عند البحث عن تدريب داخلي.

2. قواعد بيانات التدريب عبر الإنترنت ومواقع الشركة:

يُعدُّ الإنترنت بحراً شاسعاً لمَن يبحثون عن تدريب داخلي، ويُعدُّ التحقق من مكتب الخدمات المهنية في جامعتك مكاناً جيداً للبدء في العثور على تدريب داخلي محلي ودولي، كما يخصِّص مكتب الخدمات المهنية قِسماً محدَّداً على موقعه على الإنترنت للطلاب من أجل العثور على فرص تدريب.

إقرأ أيضاً: 3 طرق لزيادة نقل المعرفة والمعلومات أثناء التدريب

3. ماذا يمكنك أن تفعل إذا لم تتمكن من العثور على التدريب الذي تريده؟

يوفِّر البحث المعمق فرصةً للبحث عن فرص تدريب وفرص عمل غير مُعلَن عنها، وإذا كان هناك رب عمل معيَّن ترغب في العمل لديه، ولكنَّك لا ترى أيَّ فرص عمل مُعلَن عنها؛ فتواصَل معه بصورة مباشَرة لمعرفة ما إذا كان هناك أيُّ تدريب داخلي أو وظائف محتملة سيُعلن عنها في المستقبل.

 

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:ما هي التوقعات من التدريب الداخلي (Internship)؟