Top


مدة القراءة:4دقيقة

5 طرق يساهم فيها الموظفون من ذوي الاحتياجات الخاصة في زيادة نمو الشركة

5 طرق يساهم فيها الموظفون من ذوي الاحتياجات الخاصة في زيادة نمو الشركة
الرابط المختصر
تاريخ آخر تحديث:25-11-2021 الكاتب: هيئة التحرير

عندما تدير عملك الخاص، يؤدي الأشخاص الذين توظفهم دوراً حيوياً في نمو الشركة؛ وإذا كان لديك موظَّف أو مرشحٌ محتمل من ذوي الاحتياجات الخاصة، فسوف تزداد مكاسبك زيادة كبيرة؛ إذ إنَّ هذا الشخص لديه مجموعة من المهارات لا تمتلكها القوى العاملة العامة، وهذه السمات الخمس التي يتمتع بها الموظفون ذوو الإعاقة من شأنها أن تمنح شركتك إمكانات نمو ثابتة:




ملاحظة: هذا المقال مأخوذ عن المُدوِّنة "نانسي سولاري" (Nancy Solari)، والتي تُحدِّثنا فيه عن تجربتها مع الطرائق التي يساعد فيها الموظفون ذوو الاحتياجات الخاصة على زيادة نمو الشركة إلى أقصى حد.

1. سعة الحيلة وبذل أقصى المجهودات:

يبحث ذوو الاحتياجات الخاصة دائماً عن طرائق للتحسين، فهم بطبيعتهم واسعو الحيلة؛ سواء كان ذلك من خلال البحث عن مساعدات منخفضة التكلفة أم بالضغط على أنفسهم للقيام بالمهام اليومية وحدهم بدلاً من مساعدة من يرعاهم؛ حيث إنَّهم سيبحثون دائماً عن طريقة أسرع لإنجاز مهمة ما، والتي تتضمَّن الطرائق التي لا يمكن للشركة عادةً تصوُّرها وافتراضها.

عندما يواجه الموظفون ذوو الإعاقة تحدياً ما، فإنَّهم يتجهزون بإمكانات تتجاوز التوقعات لحلها؛ حيث إنَّهم يعرفون جيداً ضرورة الاهتمام بأنفسهم عندما يعالجون أمراضهم، ربما عن طريق إحضار المواد الخاصة بهم لمساعدتهم على القراءة أو الاستيقاظ باكراً لكي يكون لديهم وقت كافٍ لارتداء الملابس في الصباح، وبغض النظر عن خصوصيات إعاقاتهم، فإنَّ هؤلاء الموظفين هم موظفون حقيقيون، وهم على استعداد دائم للتغلُّب على أيَّة عقبات من خلال حلولهم المبتكرة؛ لذا عندما يكون لديك شخص يملك هذه الحيلة في فريقك، فإنَّ منظمتك ستنمو.

2. الولاء الشديد:

إنَّ أفضل طريقة لدعم الموظفين ذوي الاحتياجات الخاصة هي فهم احتياجاتهم وإعطاؤهم الفرصة لأداء المهام بطريقتهم الخاصة؛ وهذا يدل على أنَّك ستدعمهم، وفي المقابل، سوف يكافئون هذا الاحترام بالولاء؛ حيث يشعر الأشخاص الذين يعانون من أمراض بالقلق من فقدان الاستقلال أو الأصدقاء أو التطلُّعات المهنية بسبب حالتهم الصحية، كما أنَّهم خاضوا شكوكاً وتساؤلات عارمة حول مَن سيبقى إلى جانبهم، أو نوع العمل الذي يمكنهم القيام به.

عندما يشعر الأشخاص ذوو الاحتياجات الخاصة بالتشجيع والتقدير في بيئة العمل، فلن ينسوا ذلك أبداً؛ بل سيرغبون في رد الجميل ومساعدة الشركات التي ساعدتهم، وسيسعى الموظفون ذوو الاحتياجات الخاصة أيضاً إلى بذل قصارى جهدهم لتقديم أفضل أعمالهم؛ وذلك لأنَّهم يريدون جعل المدير الذي رَقَّاهم فخوراً بهم، كما أنَّهم يريدون إثبات أنَّه على الرغم من أي نقاط ضعف لديهم، فإنَّهم يستطيعون تحقيق نتائج قابلة للقياس، وكقائد أعمال، فإنَّ إحاطة نفسك بأعضاء الفريق الذين يحققون لك هذا المستوى من التفاني من شأنه أن يزيد من إمكانات شركتك.

شاهد بالفديو: 8 موظفين يجب أن تعينهم لتحقق شركتك الناشئة نمواً أسرع

3. المثابرة:

أحد المفاتيح الهامة لبناء مشروع تجاري لديه القدرة على الازدهار هو عدم الاستسلام أبداً، لذلك فإنَّ وجود موظفين ذوي احتياجات خاصة متمسكين فطرياً بالفريق أمر ذو قيمة كبيرة؛ حيث اعتاد الأشخاص ذوو الاحتياجات الخاصة على سماع الأخبار السيئة، أو الاعتماد على مُقدِّم الرعاية، أو أخذ وقت أطول لأداء المهام اليومية، فعزائمهم لا تَهِن عندما لا يسير الاجتماع كما هو مخطط له أو عندما تفشل المشاريع، وبدلاً من ذلك، يصبحون أقوى، ويعملون بجد أكثر، فالملاحظات السلبية التي قد تثير قلق شخص آخر لا تؤثِّر في العامل ذي الاحتياجات الخاصة بالطريقة نفسها، فبدلاً من الشعور بالهزيمة، يحفزون أنفسهم بالمزيد من التصميم والإلحاح لإنجاز ما يجب القيام به.

الموظفون ذوو الاحتياجات الخاصة يؤدون دوراً جماعياً رائعاً، فهم ملهمون ومشجعون؛ وذلك لأنَّهم جرَّبوا شعور الآخرون بالاطمئنان في حياتهم الشخصية، كما أنَّهم سينقلون ويستخدمون كلمات الدعم التي سمعوها طيلة سنوات حياتهم وهم يعيشون في ظل ظروف صحية صعبة إلى عالم الأعمال، وسوف يعملون على تعزيز مجتمع راقٍ، لذلك سيحفِّزون كل فرد في شركتك على الاستمرار حتى بعد الانتكاسة؛ مما سيؤدي إلى زيادة الإنتاجية.

إقرأ أيضاً: 9 طرق لتحسين مهارات المثابرة لديك

4. الإيجابية:

يمكن للموظفين ذوي الاحتياجات الخاصة أن يضيفوا شيئاً إيجابياً إلى أي شيء يُطلَب منهم القيام به؛ ذلك لأنَّهم جرَّبوا الأسى والحزن اللذين يصاحبان حالة مرضهم ولكنَّهم تعافوا مرةً أخرى، وهم على استعداد لإظهار أنَّ الحياة أهم من إعاقتهم، كما أنَّهم يريدون إثبات أنَّهم استثنائيون وأنَّ بوسعهم التغلب على أيَّة عقبات يواجهونها، وفيما يتعلق بالعمل، سيرى هؤلاء الأشخاص دائماً نصف الكوب الممتلئ، وسيأخذون الملاحظاتٍ البنَّاءة ويستخدمونها لتحسين أنفسهم بدلاً من الشعور بالاستياء.

عندما لا يحصل أعضاء الفريق على النتائج التي يأملونها، لن يترددوا في المحاولة مرة أخرى؛ حيث يمكن أن يصبحوا الأشخاص الذين تستعين بهم للحصول على المساعدة في مشروع قد يستغرق وقتاً أطول من المتوقَّع، وسيظلون متفائلين وسيجلبون الطاقة الحماسية.

وعندما يتعلَّق الأمر بإمكانات نمو الشركات، فأنت تريد أشخاصاً يُمثِّلون رؤية الشركة من منظور إيجابي ويساهمون بطريقه مفيدة، فالشخص ذو الاحتياجات الخاصة والذي لديه نشاط فطري سوف يثني بشكل كبير على مؤسستك ويرحِّب بفرص جديدة للتعلُّم والتقدُّم.

إقرأ أيضاً: 5 نصائح تُسهّل عليك تبنّي الإيجابية كأسلوب حياة

5. القدرة الطبيعية على التخطيط والاستعداد الدائم:

إذا كنتَ تدير عملك الخاص، فمن السهل أن تشعر بالإرهاق من قائمة مهام لا تنتهي أبداً، وبصفتك قائداً، أنت مُطالَب بالبقاء على اطلاع دائم على ما يحتاجه أعضاء فريقك والمهام التي سيتم إسنادها إليهم؛ لذا من المفيد أن يكون هناك شخص مُنظَّم ومستعد دائماً وهذه من صفات العامل ذي الاحتياجات الخاصة.

في الحياة الشخصية، يتعيَّن على هؤلاء الأشخاص التخطيط لإعادة تعبئة الأدوية، ومواعيد الطبيب، وقد يتصلون بالمطاعم أو الأماكن في وقت مبكر للاستفسار عن أماكن الإقامة، أما في العمل، فهذا يجعلهم بمستوى ممتاز من الالتزام بالمواعيد النهائية؛ ذلك لأنَّ لديهم مخططاً بالمهام التي يجب عليهم القيام بها حتى قبل أن يبدؤوا العمل.

غالباً ما يعمل الموظفون ذوو الاحتياجات الخاصة خارج ساعات العمل العادية لأنَّهم يفكرون في كيفية تمكينهم من أداء مهام اليوم التالي بكفاءة أكبر، فهم يعلمون أنَّهم بحاجة إلى القدوم باكراً أو البقاء لوقت مُتأخِّر، كما أنَّهم يعرفون الموعد النهائي ونادراً ما يماطلون في مواجهة مثل هذه المحن؛ حيث يمكن لأعضاء الفريق ذوي الاحتياجات الخاصة أن يرفعوا العبء عن كاهلك بقدرتهم البديهية على التخطيط، والتي بدورها تسمح للشركة بالازدهار.

أن تكون ماهراً، ومخلصاً، ومثابراً، وإيجابياً، ومنظماً، جميعها صفات يتمتع بها الأشخاص ذوو الاحتياجات الخاصة، فهؤلاء الناس سيفعلون دائماً أكثر من الحد الأدنى، وإنَّهم يظهرون الولاء من خلال إعطاء كل ما يملكونه من خبرات لكل المهام التي أُسنِدَت إليهم، فمثابرتهم تلهم الآخرين لإنجاز المزيد.

كما أنَّهم يجلبون طاقةً إيجابية لرعاية الشركة حتى تتمكن من النجاح؛ حيث تسمح مهاراتهم التنظيمية بتشغيل المشاريع بسلاسة؛ لذا عندما تقوم بتعيين موظفين من ذوي الاحتياجات الخاصة يظهرون هذه السمات الخمس، ستجد أنَّ عملك يتمتع بنمو أعظم من أي وقت مضى.

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:5 طرق يساهم فيها الموظفون من ذوي الاحتياجات الخاصة في زيادة نمو الشركة