Top


مدة القراءة:2دقيقة

4 نصائح للمدمنين على العمل كي يتجنبوا انهيار زواجهم

4 نصائح للمدمنين على العمل كي يتجنبوا انهيار زواجهم
الرابط المختصر
تاريخ آخر تحديث:14-08-2021 الكاتب: هيئة التحرير

هل سألتَ نفسك كيف يمكِن للأشخاص قضاء وقت طويل مع شركائهم دون حدوث خلافات؟ في الحقيقة هؤلاء يبذلون قصارى جهدهم لتمتين علاقاتهم الزوجية واستمراريتها، وخاصة إن كانوا رواد أعمال؛ لذا سنُقدِّم لك في مقالنا هذا أربع نصائح لتمتين علاقتك الزوجية والعمل في الوقت نفسه على ازدهار مشروعك.




1. رتِّب أولوياتك:

قد تنجح الأعمال التجارية أو تفشل، لكنَّ الزواج التزامٌ مدى الحياة؛ لذا اجعله أهم أولوياتك، ولهذا السبب يجب أن تفكر قبل اتخاذ أيِّ قرار يؤثر في زواجك، والعدول عنه حتماً في حال أضر به، فما فائدة الأرباح والمال ما لم تشاركها مع شريك حياتك؟ قدِّر أهمية شريكك أكثر من الثروات والأهداف والإنجازات الأخرى.

2. نظِّم أوقات وجودك في المنزل:

صحيح أنَّ ساعات عمل رائد الأعمال ليست كساعات عمل باقي الموظفين؛ أي ثماني ساعات، لكن بإمكانه القيام بعمله في أيَّة فترة من اليوم، لهذا السبب من الهام جداً أن تُنظِّم أوقاتاً لتعود فيها إلى المنزل والالتزام بها، ولا تسمح للعمل بأن يسلب منك حياتك الخاصة.

ما دام بإمكانك تنظيم المكالمات الهاتفية مع الزبائن والاجتماعات مع العملاء، فلمَ لا تُنظم مواعيدك مع الشخص الأهم من كل هؤلاء؟ ربما يشتكي أحدهم من عدم تمكُّنه من إيجاد وقت ليكون بصحبة شريكه لكثرة مشاغله في العمل، ولكنَّ هذه محض أعذار واهية.

يمكِنك إيجاد وقت لقضائه مع الشريك، بل وهذا واجب عليك، وإن كان العمل يحرمك من قضاء وقت شخصي، فلا بُدَّ من وجود خطب ما؛ لذا كُفَّ عن التذمر من عدم قدرتك وابحث عن طرائق تساعدك في تنظيم وقتك تنظيماً جيداً.

إقرأ أيضاً: كيف تحقق التوازن بين العمل وحياتك الشخصية؟

3. كن موجوداً بين أفراد أسرتك قلباً وقالباً:

صحيح أنَّ ريادة الأعمال فيها الممتع والمتعِب ومن الصعب إبعاد ذهنك عن التفكير في العمل؛ لأنَّك تخشى على مصالحك وشبكة علاقاتك الاجتماعية، ولكن لا بُدَّ لك من التركيز على أسرتك عندما تكون بصحبتهم، وإن كان ذهنك مشغولاً بالتفكير في الشراء أو مبيعات الشركة أو العملاء أو مشكلات العمل، فلا تظن أنَّ شريكك لن يلاحظ شرودك؛ لذا كُفَّ عن ذلك واعمل بهذه النصائح:

  • لا تقحم مشكلات العمل في المنزل، ولا تقحم مشكلات المنزل في العمل.
  • أطفِئ جهاز هاتفك المحمول.
  • لا تتفقد بريدك الإلكتروني.
  • أجرِ محادثةً طبيعية مع أسرتك في المنزل دون أن تذكر فيها العمل.
  • إن كنتَ تُقدِّر قيمة زواجك حقاً، فامنحه الوقت الذي يستحقه وسيزدهر.
إقرأ أيضاً: كيف تجعل قضاء الوقت مع العائلة أهم أولوياتك؟

4. أشرِك شريكك في عملك:

من الهام إشراك شريكك في طموحاتك المهنية بقدر ما يرغب هو في أن يكون جزءاً منها، فعندما تتقبل أفكار الشريك بصدر رحب، ستُحقِّق الكثير من الأشياء العظيمة، فشريك حياتك قادر على فهم ما يدور بخلدك ومستعد لمرافقتك في مسيرتك المهنية بجميع تقلباتها، مما يقوي علاقتكما ويساعدكما على تحمُّل الصعوبات.

إن أشركتَ شريكك في عملك، فسيكون مصدراً لك لتقديم العون في مهام معيَّنة ويُمكِّنك من إنجاز المزيد؛ فمثلاً يمكِنك أن تطلب من شريكك المساعدة في حجز المواعيد والتعامل مع الزبائن والمحامين للتباحث في أمور العمل وغيرها من المهام الصعبة التي كانت ستأخذ منك جُلَّ وقتك لولا مساعدة الشريك، والأفضل من ذلك كله أنَّ الشريك قد يُقدِّم لك وجهات نظر مختلفة في حل المشكلات وإيجاد طرائق فعَّالة للعمل؛ لذا أشرِك شريكك في العمل كي يخفف عنك بعض أعبائه ويجعلك تعمل بفاعلية أكبر.

الخلاصة:

لا تُصدق مَن يقول بوجود زواج مثالي، ولكن عليك أن تُقدِّر قيمة هذه العلاقة فوق الاعتبارات الخاصة بالعمل. نأمل أن تكون هذه النصائح مفيدةً لك لتعمل أنت وشريكك كفريق ناجح.

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:4 نصائح للمدمنين على العمل كي يتجنبوا انهيار زواجهم