Top


مدة القراءة:6دقيقة

13 استراتيجية مفيدة للالتزام بميزانية العائلة

13 استراتيجية مفيدة للالتزام بميزانية العائلة
الرابط المختصر
تاريخ آخر تحديث:01-12-2020 الكاتب: هيئة التحرير

هل تواجه مشكلة في الالتزام بميزانية الأسرة والمنزل؟ تأكد أنَّك لست وحدك من تعاني من هذا الأمر.




يعدُّ وضع ميزانية محددة للمنزل أمراً صعباً للغاية، ويمثل الالتزام بها مشكلة أخرى؛ فقد تظهر لك بعض الأمور المفاجئة، بالإضافة إلى بعض الرغبات والاحتياجات التي تؤثر في ميزانتيك؛ فكيف يمكنك إذاً الالتزام بالميزانية المخصصة للعائلة؟

نقدم لك فيما يأتي 13 نصيحة تساعدك في ذلك:

1. تخلَّص من إحدى عادات الإسراف السلبية:

يقول المثل: "لم تُبنَ روما في يوم واحد"، ويعني هذا أنَّك لا يجب أن تتوقع حصول بعض الأمور الهامة في فترة زمنية قصيرة؛ لذلك ضع في اعتبارك أنَّ إحدى الطرائق التي تساعدك على الالتزام بالميزانية المحددة تتمثل في البدء بالأمور السهلة.

هل تنفق الكثير من المال على المقاهي؟ هل تتناول الطعام في الخارج كثيراً؟ هل تدفع فاتورة بقالة كبيرة؟

اختر عادة سيئة كهذه وتخلص منها؛ إذ باختيارك أمراً واحداً لتركز عليه، لن ترهق أو تقيِّد نفسك، وستشعر بالانتصار الذي يساعدك على اكتساب الدافع الإيجابي الذي ينعكس على ميزانيتك الإجمالية.

شاهد بالفيديو: 7 أفكار تساعدك على توفير مصاريف الأسرة

2. اشترِ مستلزماتك الرئيسة في فترة الصباح:

إذا كنت تشتري حاجياتك ومستلزماتك في فترة المساء، فهناك احتمال كبير أنَّك تقوم بذلك وأنت مرهق؛ وغالباً ما تكون قراراتنا غير مناسبة عندما نكون مرهقين، ممَّا يؤثر في إرادتنا، ويدفعنا إلى شراء أشياء لا نحتاجها.

اشترِ بدلاً من ذلك مستلزماتك في فترة الصباح عندما تكون نشيطاً، حيث يعمل دماغك بأقصى إمكاناته؛ وستكون اختياراتك الشرائية موفقة، ومن غير المرجح أن تفشل في هذه الحالة.

3. لا تذهب إلى متجر البقالة وأنت جائع:

هل تعاني من مشكلة شراء أي شيء تراه أمامك في متجر البقالة؟ إذا كنت كذلك بالفعل، فيعدُّ ذهابك إلى المتجر وأنت جائع أمراً سيئاً، وتكمن المشكلة في أنَّك سترى كل شيء في المتجر ملفتاً للانتباه عندما تكون جائعاً؛ لذلك من المرجح أن تشتري بعض الأشياء غير المدرجة في قائمة مشترياتك.

احرص بدلاً من ذلك على تناول وجبة طعام قبل ذهابك إلى متجر البقالة وشراء مستلزماتك التي تحتاجها فقط؛ ولاحظ حينها كيف يبدو الطعام غير ملفت لنظرك عندما لا تملك الرغبة في شرائه.

إقرأ أيضاً: 26 نصيحة لتوفير المال أثناء التسوّق لشراء الطعام

4. تأكد من أهمية المنتجات التي ترغب في شرائها:

هل يوجد منتج ما ترغب في شرائه مع أنَّه غير ضروري؟ قبل قيامك بذلك، تأكد من درجة أهميته ومستوى تصنيفه؛ إذ يمكنك من خلال مراجعة تصنيفات المنتجات قبل شرائها التأكد ممَّا إذا كان المنتج يستحق أن تصرف مالك ووقتك عليه أم لا، وستتأكد بعد ذلك من أنَّك وفرت مالك وحققت الرضا لاتخاذك مثل هذا القرار.

5. لا تشترِ أي شيء من الإنترنت في اليوم نفسه:

تتكون عملية شراء عبر الإنترنت عادة من خطوتين:

  • الخطوة الأولى: النقر فوق خيار "إضافة إلى عربة التسوق"؛ وهي طريقة لإنشاء قائمة مؤقتة بالعناصر عن طريق إضافتها إلى سلة التسوق خاصتك على الإنترنت.
  • الخطوة الثانية: مراجعة عربة التسوق والدفع.

تكمن المشكلة أنَّه عند وصولك إلى الخطوة الثانية والضغط على خيار الدفع، لا يمكنك التراجع، ولن تملك بالتالي فرصة ثانية للتفكير في المنتج الذي اخترته.

بدلاً من ذلك، عندما تشتري بعض المنتجات عبر الإنترنت وتضيفها إلى عربة تسوقك، لا تنتقل إلى الخطوة الثانية في اليوم نفسه، وإنَّما فكر جيداً في المنتج الذي اخترته، فربَّما تفقد حماسك تجاهه في اليوم التالي.

يمكنك بهذه الطريقة التفكير فيما إذا كنت تريد إنفاق مالك بالفعل على هذا المنتج؛ فإذا استيقظت في اليوم التالي ووجدت نفسك ما زلت ترغب في شرائه، فانتقل إلى الخطوة الثانية مباشرة دون تردد.

إقرأ أيضاً: 8 طرق جديدة وعبقرية للتوفير عند التسوق عبر الإنترنت

6. لا تحتفظ بمعلومات بطاقتك الائتمانية على أي موقع تتسوق فيه:

تعدُّ إحدى السلبيات الأخرى للتسوق عبر الإنترنت أنَّ معظم المواقع تطلب منك حفظ معلومات بطاقتك الائتمانية؛ ففي حين تعتبرها المواقع وسيلة للراحة، إلَّا أنَّهم يعلمون أنَّك ستنفق مزيداً من الأموال بمجرد حفظ المعلومات خاصتك.

ستدفعك هذه "الراحة" إلى شراء كل ما يلفت انتباهك على مواقع الإنترنت، في حين ستجد من الصعب إخراج بطاقتك الائتمانية وإدخال المعلومات اللازمة في كل مرة، ويكمن المغزى هنا؛ فإذا كان هذا الإزعاج سيساعدك على توفير الميزانية، فيستحق الأمر منك القيام بذلك.

7. ضع تذكيراً على بطاقتك الائتمانية:

تدفعك بطاقات الائتمان إلى الإنفاق بشكل أسهل بكثير من الدفع نقداً؛ فعندما تنفق أموالك النقدية، سترى محفظتك فارغة أمام عينيك؛ أمَّا عندما تستخدم بطاقتك الائتمانية، فلن تشعر بالانزعاج نتيجة صرفك للمال.

لذلك من الجيد أن تضع لصاقة تذكير على بطاقتك الائتمانية مثل: "هل تحتاج إلى شراء هذا الشيء؟"، أو "هل يتناسب شراء هذا الشيء مع ميزانيتك؟"؛ وعندما تسحب بطاقتك، ستتلقى بهذه الطريقة تذكيراً أخيراً لمساعدتك في اتخاذ القرار اللازم للشراء والالتزام بميزانيتك.

8. استخدم بطاقات الهدايا فقط للتسوق من أمازون:

قد يكون موقع أمازون أسهل مكان على الإنترنت لصرف الأموال، فاستخدامه سهل جداً، وما هي إلَّا مجرد نقرة زر لتشتري طلبك؛ ومع ذلك، توجد طريقة واحدة تساعدك على التقليل من عمليات الشراء، وهي استخدام بطاقات الهدايا فقط.

نقدم لك فيما يأتي طريقة استخدام بطاقات الهدايا: إذا كنت تخطط لإجراء عملية شراء من موقع أمازون (Amazon)، فاذهب إلى متجر البقالة، واشترِ بطاقة هدايا مشحونة مسبقاً بالمبلغ الذي تريده، ثمَّ خذها إلى المنزل، وحمِّلها على حساب أمازون خاصتك.

لا تحتوي هذه البطاقات أيَّ رسوم؛ لذلك فأنت تدفع فعلياً المبلغ نفسه الذي تنفقه، وسيجبرك ذلك على شراء بطاقة مخصصة لتشتري من خلالها طلبك، وتعدُّ هذه طريقة مدروسة بعناية، ولا تأخذ منك إلَّا بعض الوقت والالتزام والتفكير، وتساعدك بالتالي على التقليل من عمليات الشراء المفرطة.

9. استخدم طريقة المغلفات للحفاظ على ميزانيتك:

يعدُّ إنفاق النقود الفعلية أصعب بكثير من استخدام بطاقة الائتمان؛ ولكن توجد طريقة تسهل عليك استخدام الطريقة النقدية، وهي فصل الفئات الشرائية في مغلفات.

خصص مغلفاً لكل فئة، وضع داخله نقوداً مع بداية الشهر؛ وعندما يصبح الظرف فارغاً، سيعني هذا عدم وجود مزيد من الإنفاق على هذه الفئة، إلَّا إذا استدنت من فئة أخرى؛ ولكن يُفضَّل عدم القيام بذلك.

يمكن أن تكون هذه الطريقة مفيدة جداً للأشخاص الذين لا يجدون الوقت الكافي لتدقيق حساباتهم، أو الاحتفاظ بجداول بيانية لميزانياتهم؛ حيث تساعدك المغلفات على تبسيط عملية تتبع إنفاقك دون ترك مجال للخطأ، ودون أن تغفل عن شيء؛ ذلك لأنَّ كل حساباتك ملموسة من خلال المغلفات.

10. انضم إلى مجموعات ذات تفكير مماثل:

يعدُّ من الصعب جداً اتخاذ قرار بالالتزام بشيء ما مثل الميزانية، حيث يتطلب الأمر التزاماً طويل الأمد، وستشعر بالضعف أحياناً، وقد تفشل في أحيان أخرى؛ ومع ذلك، يمكن أن يساعدك الدعم من الآخرين في تقوية عزيمتك.

يمكن أن تحصل على الدعم من شريكك أو الأصدقاء، لكن ليس بالضرورة أن يكون لديهم دائماً الهدف نفسه الذي تسعى إليه؛ ولهذا السبب، يعدُّ الانضمام إلى مجموعة دعم تمتلك أفكارك نفسها فكرة جيدة؛ كما أنَّك لن تحتاج إلى الدفع في هذه الحالة، حيث يوجد الكثير من المجموعات المجانية التي تناسب ميزانيتك عبر الإنترنت.

على سبيل المثال: يمتلك موقع ريديت (reddit) -مجتمع إخباري على الإنترنت، ويعدُّ من مواقع مشاركة الروابط ومناقشتها- العديد من المنتديات والمنصات الفرعية التي تتمحور حول الميزانية والمعيشة المقتصدة، ويمكنك المتابعة والاشتراك والتفاعل في تلك المجموعات.

سيساعدك ذلك على تقبل النصائح والاستراتيجيات الجديدة، والسعي إلى تحقيق هدفك؛ كما سيساعدك على إدراك وجود الكثير من الناس الذين يتعاملون مع الصراعات نفسها التي تواجهك وينجحون في تخطيها.

11. كافئ نفسك:

عندما تخصص ميزانية معينة، فغالباً ما يكون لديك أهداف معينة؛ فعلى سبيل المثال: ربَّما تريد التخلص من الديون، أو ربَّما تريد توفير مبلغ في حسابك البنكي.

على أي حال، ستكون النتيجة النهائية جيدة مهما كان الهدف الذي تسعى إليه؛ ولكن غالباً ما تكون النتيجة النهائية بعيدة، ومن الصعب توقع وقت حدوثها؛ لذلك ضع أهدافاً صغيرة بحيث تساعدك على رؤية أبعاد النتيجة النهائية وتحقيق بعض الأمور الصغيرة في الوقت نفسه؛ ممَّا يحفزك على الاستمرار حتى تحقيق هدفك الكبير.

لكن لا تتوقف عند هذا الحد، وإنَّما كافئ نفسك عندما تحقق تلك الأهداف الصغيرة، كأن تمنح نفسك فرصة لتناول وجبة في الخارج أو شراء بعض الملابس أو الأحذية؛ ومهما كان الحال، سيساعدك ذلك على التطلع إلى المستقبل ومتابعة تحقيق أهدافك طويلة الأمد.

إقرأ أيضاً: 15 حقيقة عن حب الذات يجب على الجميع أن يتذكرها

12. فكِّر بطريقة منطقية:

يجب عليك أن تكون حكيماً في تصرفاتك في بعض الأحيان، ويتضمن أحد المبادئ الفلسفية قبول أنَّه لا يمكننا الحصول على كل شيء نريده، وهو مبدأ جيد فعلاً.

لن تشعر بالرضا لشرائك شيئاً ما في بعض الأحيان، وستشعر في أحيان أخرى برغبة شديدة لشرائه؛ ولا يمكنك إنكار هذه المشاعر، وإنَّما تقبَّلها واجعلها تعبُر دون أن تؤثر في قراراتك.

اتبع هذه الطريقة في الأوقات التي تريد فيها القيام بأمور من شأنها أن تؤثر في ميزانيتك، فعلى سبيل المثال: قد ترغب في تناول الطعام في الخارج، أو قضاء بعض الوقت مع الأصدقاء؛ لذا تقبل تلك الرغبات والمشاعر، وحاول تجاوزها، وفكر بطريقة منطقية لتحافظ على ميزانيتك.

إقرأ أيضاً: كيف تدير ميزانية بيتك بنجاح في أول سنة زواج؟

13. استخدم طريقة التحويل التلقائي لتوفير المال:

إذا أنفقت كل أموالك المخصصة لميزانية المنزل، فلن تتمكن من توفير بعض المال؛ إذ من السهل جداً اعتبار الأموال المخصصة لتغطية مراسم الجنازة في حال الوفاة كأموال إضافية ووسيلة للترفيه؛ لذلك استخدم طريقة التحويل التلقائي -طريقة يجري فيها تحويل مبلغ من المال من الحساب المصرفي للفرد إلى حساب التوفير خاصته- لمساعدتك على تحديد المال اللازم توفيره قبل أن تنفقه، ولن يكون بهذه الطريقة مالاً إضافياً، وإنَّما ستدرجه ضمن قائمة المدخرات.

الخلاصة:

يُعدُّ الالتزام بالميزانية أمراً صعباً، ولا أحد ينكر ذلك؛ ولكن مع ذلك، يمكنك اتخاذ بعض الإجراءات كي تساعد نفسك على النجاح والالتزام ببعض الممارسات للحد من التبذير وشراء المواد غير اللازمة، وستتمكن بهذه الطريقة من الالتزام بميزانية عائلتك.

 

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:13 استراتيجية مفيدة للالتزام بميزانية العائلة