Top


مدة القراءة:5دقيقة

قصة نجاح مدرب التنمية البشرية الأمريكي زيغ زيجلر (Zig Ziglar)

قصة نجاح مدرب التنمية البشرية الأمريكي زيغ زيجلر (Zig Ziglar)
الرابط المختصر
تاريخ آخر تحديث:20-09-2021 الكاتب: هيئة التحرير

"زيج زيجلر" واحدٌ من أهم المتحدِّثين المحفزين في العالم، لكن كيف كانت حياته ونشأته؟ وما أشهر أقواله التحفيزية؟ هذا مدار حديثنا أعزاءنا القرَّاء في هذا المقال؛ لذا تابعوا معنا في السطور القليلة القادمة.




نشأة زيغ زيغلار وولادته وتحصيله العلمي:

ولِد "زيج" في مقاطعة كوفي في ولاية ألاباما، وذلك بتاريخ السادس من شهر نوفمبر في العام 1926 ميلادي، وكان الطفل الأصغر لـ "جون سيلاس زيجلر" و "ليلا ويستكون زيجلر"، ولديه 11 أخاً.

أمضى "زيجلر" معظم سنوات طفولته المبكرة في يازو سيتي الواقعة في المسيسيبي، وذلك بعد أن تمكَّن والده من الحصول على منصب إداري في مزرعة مسيسيبي في العام 1931 ميلادي؛ أي عندما كان عمر "زيج" خمس سنواتٍ فقط، توفي والده بسكتةٍ قلبية عندما كان صغيراً، وبعد ذلك بيومين توفيت شقيقته الصغيرة، درس المرحلة الجامعية في جامعة كارولاينا الجنوبية، كما أنَّه التحق بالجيش وأتمَّ الخدمة العسكرية في بحرية الولايات المتحدة الأمريكية، وشارك في الحرب العالمية الثانية.

الحياة العملية لـ زيج زيجلر:

الحياة العملية لـ زيج زيجلر

بعد نهاية الحرب العالمية الثانية، بدأ "زيج" الحياة العملية؛ حيث بدأ بالعمل كرجل مبيعات لمصلحة شركات متعددة، حتى تمكَّن من الوصول إلى منصب نائب رئيس شركة (Automotive Performance)، وبعد ذلك، دخل "زيج" في مجال التنمية البشرية، وبدأ المشاركة في الندوات التحفيزية، وأصبح من أهم وأفضل المتحدثين المحفزين في العالم، وألَّف العديد من الكتب، وكان كتابه الأول بعنوان "أراك في القمة" والذي أصدره في العام 1975 ميلادي، ومن كتبه التي ألفها أيضاً "طريقة الله لا تزال أفضل طريقة".

الحياة الشخصية لـ زيج زيجلر:

عندما كان في الـ 17 من عمره، التقى زوجته "جين" التي كان عمرها آنذاك 16 عاماً، وفي العام 1946 ميلادي تزوجا، وأنجبا أربعة أبناء: سوزان التي توفيت في العام 1995 ميلادي، وتوم، وكيندي، وجولي.

وبالنسبة إلى ميوله السياسية، فإنَّ "زيج" كان مؤيداً للحزب الجمهوري الأمريكي، فقد أيَّد الحاكم السابق "مايك هاكابي" لترشح حزبه الرئاسي في العام 2008 ميلادي.

توفي "زيج زيجلر" في 28 من شهر نوفمبر في العام 2012 ميلادي، عن عمرٍ يناهز 86 عاماً، إثر إصابته بذات الرئة.

أجمل الأقوال التحفيزية لـ زيج زيجلر:

  1. الطريقة الوحيدة التي يمكنك بها أن تكون ناجحاً بحق، في جميع مجالات حياتك، هي أن تكون صادقاً تماماً مع نفسك، ومع إخوانك، ومع الناس.
  2. إنَّ صورة الذات القوية الإيجابية، هي أفضل إعداد ممكن للنجاح في الحياة.
  3. إنَّ كل شيءٍ يدخل في عقلك، يُسجَّل ويكون له تأثيرٌ فيك، فإمَّا أن يبنيك ويُعدَّك للمستقبل، وإمَّا أن يدمرك ويحدَّ من احتمالات تحقيقك للإنجازات في المستقبل.
  4. في الواقع، إنَّ الثناء الصادق هو إحدى أكثر طرائق التعليم والتحفيز فعَّاليةً في الوجود.
  5. ليست الوظيفة أو المهنة هي التي تجعلك تحقق النجاح أو تُمنى بالفشل، وإنَّما هي الطريقة التي ترى بها نفسك ووظيفتك.
  6. إنَّك ما أنت عليه، وفي الموقع الذي أنت فيه، بسبب ما دخل في عقلك واستقر، ويمكنك تغيير ما أنت عليه، وتغيير الموقع الذي أنت فيه، بتغيير ما يدخل في عقلك.
  7. عندما تطيع الله وتتقرب إليه، وتتوكل عليه، فإنَّك بذلك تغير أو تستبدل قدرتك بقدرته، وتلك أفضل مقايضة يمكنك أن تقوم بها على الإطلاق؛ وذلك لأنَّ هناك العديد والعديد من الأشياء التي لا تستطيع أنت بنفسك القيام بها، ولكن ما من شيءٍ طيبٍ لا تستطيع القيام به إذا كان الله في عونك.
  8. إنَّ عقلك يتصرف وفقاً لما تغذِّيه به.
  9. إنَّ العادات تصنعنا أو تحطمنا.
  10. صحيحٌ حقاً أنَّ الإنسان ما يفكر فيه.
  11. من بين الأمراض المعروفة للبشر، يُعدُّ العُجْبُ والكِبَر أسوأها وأخبثها على الإطلاق؛ إنَّه مرضٌ يصيب الجميع بالغثيان، باستثناء الشخص المصاب به.
  12. إنَّ نجاحك وسعادتك يبدآن منك.
  13. تماماً كما أنَّ الإيمان بلا أعمال لا قيمة له، فإنَّ التعلم من دون تطبيق ليس تعلماً.
  14. ما لم تفعل شيئاً بما تعلَّمته، فإنَّك تكون كمن لم يتعلم هذا الشيء.
  15. يكون النجاح سهلاً بعد أن تؤمن بقدرتك على تحقيقه، ولكن يجب عليك أن تؤمن أولاً.
  16. قد تبدو المجاملات أحياناً وكأنَّها كلام في الهواء، ولكنَّها مثل الهواء الذي نستخدمه في ملء إطارات سيارتنا، يمكن أن تسهل مسيرنا في طريق الحياة.
  17. عامل زوجتك كملكة، تجعلك ملكاً.
  18. كما أنَّ جسدك يحتاج إلى الطعام المغذي يومياً، كذلك عقلك يحتاج إلى التغذية الذهنية السليمة بالقدر نفسه.
  19. تذكَّر أنَّك تكتسب الكثير من فكر، وسلوكات، وسمات الأشخاص الذين ترتبط بهم وتعيش معهم.
  20. إنَّ الحياة تشبه الصدى؛ ما تقدِّمه يعود إليك، وما تزرعه تحصده، وما تقدِّمه تحصل عليه، وما تراه في الآخرين هو ما يوجد لديك.
  21. إنَّ الحُب يموت بفعل التجاهل، تماماً كما تموت الزهرة، أو الشجرة، أو الأجمة.
  22. إذا كنت ترغب في تحقيق هدفك، يجب عليك أن تتخيل الهدف في عقلك، قبل أن تتمكن من تحقيقه على أرض الواقع.
  23. إنَّ كل فكرة تدخل عقلك لها تأثير فيك، إلى حد ما.
  24. تشبه العادة حبلاً نقوم بنسجه خيطاً وراء خيط يومياً، إلى أن يصبح أكثر قوة من أن يتم تمزيقه.
  25. جميع العادات السيئة تبدأ ببطء وتدريجياً، وقبل أن تنتبه للأمر، تكون قد اكتسبت العادة، وتستحوذ عليك.
  26. دعنا نتذكر أنَّ العقل يقوم بإكمال أي صورة نضعها فيه.
  27. في الواقع، ليس هناك شيء يُسمَّى ذاكرة جيدة أو ذاكرة سيئة، فالذاكرة إمَّا تكون مدربة وإمَّا غير مدربة، وخيار تدريبها من عدمه يرجع إليك.
  28. إذا استخدمت الكذب، أو الخداع، أو التحايل، فإنَّك ربما تكسب المال، ولكنَّك ستحصل على قليل من الأصدقاء الحقيقين، وقليل من راحة البال، وهذا ليس نجاحاً.
  29. بغضِّ النظر عن نصيبك في الحياة، يمكنك أن تصنع منه حياة ناجحة رائعة راسخة.
  30. كلما زاد عدد مرات تعرُّضك للمعلومات نفسها، زادت احتمالات عملك وفقاً لهذه المعلومات.
  31. وجدَت إحدى الجامعات الرائدة في أمريكا، أنَّ الأشخاص الذين يُعرَّضون لمادة جديدة مرة واحدة، يتذكرون حوالي ٢% فقط منها بعد مرور أسبوعين، وإذا عُرِّضوا للمادة نفسها مدة ستة أيام متتالية، فإنَّهم يتذكرون ٦٢% منها بعد مرور أسبوعين.
  32. إنَّ الخير الأعظم الذي نستطيع أن نقدِّمه إلى أي شخص آخر، لا يكون بإعطائه ممَّا نملك؛ وإنَّما يكون بأن نكشف له عما يملكه، ونوضِّح له ما يستطيع تحقيقه.
  33. من المستحيل أن تؤثِّر في شخص آخر تأثيراً إيجابياً، أو تمنحه دفعة، من دون أن تجني أنت نفسك استفادة من ذلك.
  34. أُدرك أنَّ الفوز ليس كل شيء؛ وإنَّما الجهد المبذول من أجل الفوز هو كل شيء.
  35. الفشل مجرد انحناءة في الطريق، وليست نهايته.
  36. الأشخاص الضعفاء ينتقمون، الأقوياء يسامحون، الأذكياء يتغافلون.
  37. الحياة تصبح أسهل، عندما تطرد منها الأشخاص الذين يصعِّبونها.
  38. إنَّ قدرتك على الضحك من نفسك، هي إشارة إلى النضج والاستقرار العاطفي.
  39. ما دام لديك هدف، فإنَّ لديك سبباً رائع للحياة.
  40. ما دمت تحاول أن تلمس النجوم، فإنَّك لن تنتهي إلى الإمساك بحفنة من التراب.
  41. من لم يخطُ الخطوة الأولى، لن يخطو الخطوة الثانية.
  42. ما تقوله لنفسك كل يوم إمَّا أن يرفعك إلى الأعلى، وإمَّا أن يهبط بك نحو الأسفل.
  43. المال لن يجعلك سعيداً، ولكنَّ الجميع يريدون تجربة ذلك بأنفسهم.
  44. الذكاء هو أن تترك ما لا يفيدك، لأجل ما يفيدك.
  45. إن كان لديك عائلة تحبك، وبعض الأصدقاء الطيبين، وطعام على المائدة، وسقف فوق رأسك، فأنت أغنى ممَّا تتصور.
  46. استشعر النِّعم التي بين يديك، فقد تكون أمنية ألف شخص.
  47. لا يوجد في قاموسي كلمة فشل، يوجد تجارب وخبرات.
  48. ليس المهم أن تنتصر دائماً؛ بل المهم ألَّا تهزمك العقبات.
  49. يقولون إنَّ تأثير الحوافز لا يدوم في الناس، وأقول: كذلك هو الاستحمام، عليك أن تقوم به يومياً.
  50. الأهداف هي الأحلام التي نحوِّلها إلى خطط وخطوات عملية لتحقيقها.
  51. أحبَّ نفسك واهتم بها، وسترى كل من حولك يهتم بك.
  52. إذا أردت أن تنجح، كن صادقاً مع نفسك.
  53. تحتاج إلى 5 دقائق لتعطي الآخرين انطباعاً عنك، ولكن قد تُمضي عمرك كله لتغيير ذلك الانطباع.
  54. تذكَّر دائماً، أنت لا تعرف عن الآخرين غير الذي سمحوا لك بمعرفته عنهم.
  55. لا يمكنك تسلُّق سلَّم النجاح وأنت ترتدي زي الفشل.

وبذلك أعزاءنا القرَّاء، نكون قد قدَّمنا لكم قصة نجاح "زيج زيجلر"، فضلاً عن أجمل أقواله التحفيزية.

المصادر: 1، 2، 3، 4


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:قصة نجاح مدرب التنمية البشرية الأمريكي زيغ زيجلر (Zig Ziglar)