Top


مدة القراءة: 4 دقيقة

تعرّف على صفات الشخصية السيئة وطرق التعامل معها بسلام

تعرّف على صفات الشخصية السيئة وطرق التعامل معها بسلام
مشاركة 
14 نوفمبر 2018

للشخصيات وجوه كثيرة فهي تختلف من شخص لآخر تبعًا لاختلاف البيئة المحيطة، وظروف نشأة الشخص، والمواقف والأحداث التي مر بها في حياته، إضافة لأساليب التربية والعوامل الوراثية، علمًا أن معظم الصفات التي نمتلكها نكتسبها من الحياة فبعض الأشخاص يكتسبون صفات حسنة ما يجعلهم محبوبين من الجميع، والبعض الآخر يكتسبون صفات سيئة ما يجعلهم منبوذين من الكل، اليوم سنخصص هذه المقالة للتحدث عن الشخصيات السيئة تابع عزيزي القراءة لتتعرف على أهم المعلومات.


محتويات المقالة

    تعريف الشخصية في علم النفس:

    هناك عدة تعريفات للشخصية بحسب علم النفس سنستعرض بعضها:

    • عرّفها العالم كمف بأنّها مجموعة من الطرق والاستجابات التوافقيّة للفرد مع بيئته، أي حالة التوازن بين الدوافع الذاتيّة، والمُتطلّبات البيئيّة.
    • أما مورتن بريس يرى أنّ الشخصية ليست إلا خصائص الفرد، والاستعدادات البيولوجيّة المورّثة، والخبرات، والأنماط المكتسَبة من البيئة الخارجيّة.
    • عرّف بودن الشخصيّة بأنّها الاتجاهات والميول المتأصّلة والثابتة في الشخص، وهي التي تضبط عمليّة التوافق بين الفرد وبيئته.
    • أما روباك فقد وجد أنّ الشخصيّة عبارة عن مجموعة من الاستجابات، والاستعدادات، والاتجاهات الاجتماعيّة، والمعرفيّة، والانفعاليّة.
    • وعرفها ماي وفليمنغ بأنها السمات، والصفات، والعادات التي تؤثر بالآخرين.
    • وكان تعريف عثمان فراح للشخصيّة مختلف فقد وجد بأنها الهيكليّ الداخليّ لاستجابات الفرد الانفعاليّة الذاتيّة والخارجيّة، بالإضافة إلى العمليات العقلية العليا، وعلى أساسها يتم تحديد شكل الأنماط السلوكيّة الاستجابية للفرد.

    صفات الشخصية السيئة:

    الشخصية السيئة تمتلك مجموعة من الصفات المرفوضة اجتماعيًا، وأخلاقيًا، ودينيًا، وهذا ما يجعلها محط النقد الدائم ما يفقدها احترام الناس ومحبتهم، فيما يلي سنتعرف صفات الشخصية السيئة:

    1. الكذب: الكذب من أسوء الصفات على الإطلاق، وهو تزييف الحقائق جزئيًا، أو كليًا، أو العمل على خلق روايات وأحداث جديدة لا تمس بالواقع بنية وبقصد الخداع لتحقيق هدف معين، إما أن يكون ماديًا، أو نفسًيا، أو اجتماعيًا.
    2. الغش: يرتبط الغش بالكذب والنصب والسرقة، ويتمثل في خداع الشخص لحرمانه من حق أو منفعة بشكل متعمد، وذلك باستخدام طرق وأساليب احتيالية، وتحرص الشخصية السيئة على الغش والاحتيال على الناس لتحقيق غايات معينة.
    3. الغدر: تمتلك الشخصية السيئة صفة الغدر التي تدلّ على خسّة النفس وحقارتها فهي خصلة من خصال المنفاقين وسمة من سمات الجاهلين، وتعني القيام بفضح الأسرار، والفتك بالوعود المؤتمن عليها لتحقيق غايات دنيئة.
    4. الشك: يعتبر الشك من أكثر الصفات التصاقًا بالشخصية السيئة، ويعرف الشك بأنه نقيض اليقين، وعدم تصديق أي شيء، وعدم تقبل الأمور كما هي، والجزم بأن هناك حقيقة مخفية، ويرتبط الشك بسوء الظن بالناس.
    5. الحقد: الشخصية السيئة لا تنسى من تسبب لها الإزعاج يومًا فهي شديدة الحقد بطبعها، ويعرف حقدها بأنه إمساك الحقد في قلبها وانتظار اللحظة المناسبة للانتقام، وقد تستمر سنين طويلة وهي تخفي أحقادها حتى تتغير الظروف والأحوال لتفصح عنه.
    6. الكراهية: يرتبط الحقد بالكراهية، والشخصية السيئة تكره الناس دون سبب فهي تكرههم لمجرد أنهم لا يتطابقون مع أهوائها، وتتمنى لو أنها تستطيع التخلص منهم جميعًا، وبحسب وجهة نظر الفلسفة الكراهية هي شعور غير قابل للاختزال، ولا يمكن تحديده.
    7. البخل: الشخصية السيئة بخيلة لا تحب صرف أموالها، وتمنع من حولها أن ينفقوا أموالهم أيضًا، ويعرف البخل بأنه كنز المال وجمعه وعدم إنفاقه في الأمور الضرورية، وبالحاجات الأساسية بحجة الخوف من تداعيات المستقبل.
    8. الخداع: يرتبط الخداع بالكذب والغدر، ويشمل التمويل، والإخفاء، والإلهاء، والتحايل، ويعرّف بأنه الترويج للاعتقاد بشيء غير حقيقي، أو ليس كل الحقيقة، بمعنى عدم البوح بالحقيقة كاملة، ويعتبر الخداع من الصفات الأساسية للشخصية السيئة.
    9. اللئم: الشخصية السيئة شديدة اللئم لا تحب أحد وتحقد على كل البشر وتتمنى لهم الشر دائمًا فهي لا تملك مشاعر الرحمة والشفقة في قلبها، واللئم صفة مذمومة ومكروهة وتدل على دناءة وشحّ النفس وسوء الخلق.
    10. الغرور: الشخصية السيئة مغرورة ومتكبرة ومختالة بنفسها بشكل مبالغ به، والغرور هو حب الإنسان لنفسه بشكل زائد والتعالي على الناس، وإجبارهم على الخضوع، وطلب الرضا باعتبار أن الشخص المغرور هو أفضل من الجميع.
    11. التطفل: من أكثر الصفات سوء التطفل حيث تحرص الشخصية السيئة على التطفل في أمور لا تعنيها، والتطفل هو التدخل في حياة الناس ومراقبتهم عن كثب بهدف معرفة أسرارهم وخباياهم لكشفها، أو لتهديدهم بها.
    12. السرقة: لا تتردد الشخصية السيئة عن سرقة الناس فهي تعتبر هذا التصرف حق مشروع، والسرقة هي أخذ ممتلكات شخص آخر دون إذنه أو موافقته بقصد حرمانه من مُلكه والانتفاع به بغرض التمليك، وتعتبر السرقة جرم يعاقب عليه القانون والدين.
    13. النميمة: تتأصل صفة النميمة بالشخصية السيئة، وتعرف النميمة بأنها نقل الكلام المحور والخاطئ بين طرفين لغرض إفساد العلاقة بينهم، وتتمثل النميمة أيضًا في نشر الشائعات المغلوطة بين الناس.
    14. العنصرية: الشخصية السيئة شديدة العنصرية اتجاه مجموعة من الناس، والعنصرية هي مجموعة من الأفكار، والمُعتقدات، والقناعات، والتَّصرفات التي ترفع من شأن مجموعة معينة، أو فئة معينة على حساب الفئات الأخرى.

    كيف تتعامل مع الشخصية السيئة بسلام؟

    في حياتنا اليومية نواجه الكثير من الناس الذين يملكون كل، أو أحد الصفات السيئة السابقة ما يحتم علينا التعامل معهم بحيادية تجنبًا لوقوع المشاكل، فيما يلي سنعرفك كيف تتعامل مع الشخصية السيئة بسلام.

    1. حافظ على هدوئك قدر الإمكان

    الشخصية السيئة تمتلك وسائل استفزازية تدفع الشخص الذي أمامها للانفعال والغضب وهذا ما يزيد الوضع سوء، لذا تجنب ردود الفعل الاندفاعية، وحافظ على هدوء أعصابك قدر الإمكان، فكر فيما تريد أن تقوله، وانتقي كلماتك بعناية، سيساعدك هذا على التعامل معها بسلام.

    1. اعتمد على لغة الحوار دومًا

    اللجوء إلى الضرب وتوجيه الشتائم والسباب لن ينفعك بشيء لا بل سيزيد من عداء وحقد الشخصية السيئة لك، لذلك يجب أن تعتمد على لغة الحوار في كل المشاكل التي تواجهك معها، اشرح وجهة نظرك بشفافية واسمح لها بالتعبير، صدقني ستتمكن من إيجاد حل يرضيك ويرضيها.

    1. تجنّب الدخول في حلقات جدال

    حاول ألا تختلف في الرأي أبدًا مع الشخصية السيئة وخاصة إذا كنت مضطر على التعامل معها بشكل يومي، واحرص على إيجاد طرقًا لضمان التوافق معها فحلقات الجدال معها سوف يستهلكك عاطفيًا ونفسيًا، وقد يحفز ردود فعل الكر والفر ما يمنعك عن اتخاذ القرارات الصحيحة والمناسبة.

    1. استخدم الصمت في التعامل

    هذه الشخصية شديدة السوء، لذا لا تتوقع أن تجري حوار منطقي معها فهي ستسعى لتشويه الحقائق والتضليل لإثبات وجهة نظهرها، لذا استخدم الصمت عندما تشعر بأن الحوار سيشتد، وحاول أن تتهرب منها في حال حاولت أن تقحمك بنقاشات غير مجدية.

    1. تقبّل الوضع وحاول أن تتكيّف

    قد تكون الشخصية السيئة زوج، أو زوجة، أو أخ، أو مدير، أو جار، أو أخت أي أنت مضطر على التعامل اليومي معها لذا أهم ما يجب أن تقوم به في هذه الحالة أن تتقبل الوضع المفروض عليك، وأن تغيّر استراتيجية التعامل معها لعلك تجد طريقة مثالية للتواصل.

    1. حاول أن تتجاهلها بشكل كامل

    إذا تسبّبت لك الشخصية السيئة الأذية أو حاولت الإيقاع بك قم بتجاهلها بشكل كامل، أي لا ترد على استفزازاتها ولا كلامها ولا حواراتها، سيساعد هذا على ضمان سلامتك، وإذا حاولت أن تعترضك بأي شكل من الأشكال أخبر السلطات المحلية عنها، أو الشرطة.

    كيف تمتلك شخصية مثالية؟

    كما تحدثنا في السابق أنّ معظم الصفات نكتسبها من ظروف الحياة، وهذا يعني أنه من الممكن أن تكتسب صفات جيدة إذا ما أردنا هذا، ولأننا نريد أن تكون صاحب شخصية مثالية سنعرفك على الطرق التي تساعدك على تحقيق هذا.

    1. قرّر أن تتخلص من صفاتك السيئة

    اخلتي بنفسك لبعض الوقت وفكر هل تريد فعلًا أن تتخلص من صفاتك السيئة، وتذكر كم هي كثيرة الأضرار والمآزق التي سببتها لك هذه الصفات، عندها ستدرك أهمية التخلص من كل الصفات السيئة، وستسعى جاهدًا لاكتساب صفات جيدة وحميدة لتصبح شخصية مثالية كما تتمنى.

    1. ضع جدولًا زمنيًا لاكتساب الصفات الجيدة

    لا تتصرف بشكل عشوائي خلال سعيك لاكتساب الصفات الجيدة، ضع مخطط زمني وجدول تحدد به أنك خلال مدة معينة ستتخلص من كل الصفات السيئة التي تمتلكها لتكتسب مكانها صفات جيدة مثل الكرم، الشجاعة، الصدق، الإخلاص، الوفاء وغيرها، بذلك فقط ستصبح بالفعل صاحب شخصية مثالية.

    1. ساعد الناس دون مقابل

    في البداية يجب أن تظهر لكل من حولك نيتك في التغير، ولكي يتحقق هذا عليك أن تساعد المحتاجين والفقراء والمستضعفين، وأن تسعى لاسترداد حقوقهم ومناصرتهم، سيكسبك هذا سمعة حسنة وستتمكن من الحصول على احترام الناس ومحبتهم، لتصبح شخصية مثالية محبوبة ومقربة من الناس.

    1. اقرأ كتب التنمية البشرية

    ليس من السهل أن تتخلص من صفاتك السيئة بعد أن أصبحت متأصلة بك، لكن بفضل قراءة كتب التنمية البشرية، وحضور بعض دوراتها سيتحول المستحيل إلى ممكن، وستنجح في استبدال كل الصفات المكروهة بصفات محبوبة ومقبولة من الناس، لتتمكن في النهاية من أن تصبح صاحب شخصية مثالية.

    1. افعل كل ما يجعلك محبوب من قبل الناس

    الناس تحب من يستمع وينصت لها، وتحب من يظهر لها الاحترام، وتحب أن يتم التعامل معها بتواضع وكرم، وأنت كشخص يريد أن يصبح صاحب شخصية مثالية حاول أن تراعي الأمور السابقة، ولا تنسى أن تتحلى بالأخلاق الحميدة فهي مفتاح قلوب الناس.

    1. فكّر بطريقة إيجابية في كل ما يعترضك

    أنت بحاجة للتفكير الإيجابي حتى تنجح في التخلص من صفاتك السيئة، فالإيجابية تعلمك كيف تحترم آراء وأفكار الناس حتى ولو كانت مخالفة لقناعاتك، وتعلمك أن تكون منفتحًا على الآخرين، وتعلمك أن تنظر إلى الجانب المشرق في الأمور، ما يسهل عليك اكتساب الشخصية المثالية والمحبوبة بين الناس.

    1. استعن بطبيب أو مستشار نفسي

    لا بأس من أن تطلب مساعدة من أحد المقربين حتى تتخلص من صفاتك السيئة، كما من الضروري جدًا أن تستعين بالطبيب أو المستشار النفسي سيقوم بتشخيص حالتك وسيعرف سبب اكتسابك للصفات السيئة، وبالتالي سيقترح عليك عدة حلول تساعدك على التخلص منها نهائيًا، لتصبح في الآخر صاحب شخصية مثالية.

    1. ركّز على الجوانب الإيجابية بشخصيتك

    حتى وإن كنت تمتلك الكثير من الصفات السيئة بالتأكيد هناك بعض الصفات الإيجابية التي تمتلكها أيضًا، حاول أن تركز عليها وأن تظهرها للعلن، سيقدر الناس هذا الأمر، وسيحسنون الظن بك لتتشجع أكثر في التخلص من كل الصفات السيئة، عندها ستنجح في أن تصبح صاحب شخصية مثالية.


    اقرأ أيضاً:
    أغرب الشخصيات في علم النفس وصفاتها


    الشخصية السيئة منبوذة من الجميع لذا تعامل معها بحذر تجنبًا من الاصطدام معها، وفي حال كنت أنت من تمتلك هذه الشخصية حاول أن تتخلص من صفاتها حتى تصبح صاحب شخصية مثالية ومحبوبة.

     

    المصادر:


    تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

    المقالات المرتبطة




    ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


    تعليقات الموقع