Top
مدة القراءة: 2 دقيقة

الخجل الاجتماعي: الأسباب، الأعراض، وأهم النصائح لعلاجه

الخجل الاجتماعي: الأسباب، الأعراض، وأهم النصائح لعلاجه
مشاركة 
الرابط المختصر

يُعتبر الخجل الاجتماعي واحداً من أكثر المشاكل التي يُعاني منها الإنسان في حياته والتي تمنعه من التواصل بشكلٍ فعّال مع الآخرين وعن إقامة علاقات عمليّة ناجحة، فيما يلي سنُسلّط الضوء على هذا الموضوع وسنقدّم لك مجموعة من النصائح المهمة التي تساعد على التخلّص من مشكلة الخجل الاجتماعي.



أولاً: أسباب الخجل الاجتماعي

  1. أسباب وراثيّة متعلّقة بمعاناة أحد أفراد العائلة من مشكلة الخجل الاجتماعي.
  2. معاناة الإنسان من مشكلة ضعف الشخصيّة وقلة الثقة بالنفس.
  3. تعرّض الإنسان لمشكلة السخرية وكثرة الانتقاد في مرحلة الطفولة.
  4. تعرّض الإنسان لبعض الإعاقات الجسديّة.
  5. فقدان الإنسان لمهارة التواصل الاجتماعي.
  6. مخاوف الأهل الزائدة على أطفالهم وتدليلهم الزائد لهم.

ثانياً: أعراض الخجل الاجتماعي

  1. تجنّب الإنسان للحديث المباشر مع أي شخصٍ غريب عنه.
  2. تجنّب النظر المباشر في العينين أثناء التحدث مع الآخرين.
  3. الشعور بالخوف المبالغ فيه أثناء المشاركة في الأعمال الجماعيّة والتطوعيّة.
  4. الإصابة ببعض الاضطرابات الجسديّة أثناء التواجد والظهور في المناسبات الاجتماعيّة كالإصابة بالارتعاش الشديد، جفاف الحلق، وزيادة معدلات ضربات القلب، الشعور بالدوار، ومغص في الأمعاء والبطن.
  5. الإحساس بمشكلة عدم الأمان والضعف الشديد أثناء الحديث مع الآخرين والغرباء في الأماكن العامة.

ثالثاً: نصائح تساعدك على التخلّص من مشكلة الخجل الاجتماعي

  1. لتتلّخص من مشكلة الخجل الاجتماعي عليك أن تحرص على المشاركة في مختلف النشاطات الاجتماعيّة التي تساعد على تنميّة المهارات الاجتماعية وتطوير الذات.
  2. الخروج للأماكن العامة بشكلٍ يومي والجلوس فيها لكي تتأقلّم على التواجد مع الآخرين بشكلٍ تدريجي، كالجلوس في الحدائق، والتجول في الأسواق الشعبيّة المُكتظة بالناس.  
  3. الحرص على ممارسة بعض الهوايات الجماعيّة والألعاب الرياضيّة الجماعيّة، التي تعلّمك كيفيّة التواصل مع الآخرين بشجاعةٍ وثقة بعيداً عن الشعور بالخجل أو القلق.
  4. لكي تتخلّص من مشكلة الخوف والخجل الاجتماعي عليك أن تتوقّف عن مقارنة نفسك بالآخرين، وأن تشعر بالفخر الشديد بكل الصفات التي تمتلكها مهما كانت بسيطةً.
  5. لتنجح في التخلّص من مشكلة الخجل الاجتماعي عليك أن تكون إيجابيّاً ومتفائلاً، وأن تبتعد عن السلبيّة والتشاؤم، وعن مرافقة الأشخاص السلبيين.
  6. تساعد تمارين التأمل والاسترخاء على إخراج كل الطاقة السيئة التي تُصيب الإنسان بالخجل الاجتماعي، لهذا من الضروري أن تواظب على ممارسة تمارين التأمل والاسترخاء بشكلٍ يومي.
  7. لتتخلّص من خجلك الاجتماعي عليك أن تعوّد نفسك على الابتسام في وجه الغرباء وإلقاء التحيّة عليهم بدلاً من التجهم في وجوههم.

وأخيراً ننصحك عزيزي بأن تتقيّد بهذهِ النصائح البسيطة التي قدمناها لك لتتخلّص من مشكلة الخجل الاجتماعي، ولتنجح في التأقلم مع الآخرين والتحدث معهم بثقةٍ كبيرة ومعنوياتٍ مرتفعة.  


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: الخجل الاجتماعي: الأسباب، الأعراض، وأهم النصائح لعلاجه




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع