Top
مدة القراءة: 2 دقيقة

9 علاجات سريعة لنزلات البرد

9 علاجات سريعة لنزلات البرد
مشاركة 
9 ديسمبر 2017

نزلة البرد أو الزكام مَرض فيروسي مُعدٍ يُصيب الجهاز التنفسي العُلوي، ويعتبر الزكام من الأمراض الشائعة جداً بين الناس حيث تشير الإحصاءات أنّ الشخص البالغ يصاب به بمعدل مرتين أو ثلاثة مرات خلال العام الواحد، والجدير بالذكر أنّه في فصل الشتاء تحدث معظم حالات الإصابة حيث يتسبّب البرد القارس والجلوس في الأماكن المغلقة في انتشار العدوى بسرعة، ولأننا نهتم بصحتك عزيزي سنُقدّم لك 9 علاجات سريعة لنزلات البرد.



أولاً: عصير الليمون

ينصح الأطباء بضرورة تناول عصير الليمون عند الإصابة بنزلات البرد فهو غني بفيتامين سي الذي يقوّي جهاز المناعة وهذا ما يجعل الجسم أكثر مقاومة للفيروسات المُعدية، كما أنّه يمنح النشاط والانتعاش للمصاب، يمكنك أيضاً أن تغلي حبيبات الليمون بالماء ثم تضيف للمشروب ملعقة عسل وتشربه لمدة ثلاث أيام متتالية، ستشعر بتحسن واضح.

ثانياً: شراب الكركديه

استُخدم شراب الكركديه منذ القدم في الطب الشعبي فهو غني بفيتامين سي و ج، كما أنه يحتوي على الكثير من الأحماض العضوية التي تسهم في علاج نزلات البرد وما يرافقها من أعراض كارتفاع درجات الحرارة والسعال، كل ما عليك فعله هو غليّ مقدار كوب من المياه ثم ضع فيه الكركديه واتركها لمدة عشرة دقائق بعدها يمكنك أن تشربه.

ثالثاً: الشوربات

من الضروري جداً أن يتناول المصاب بنزلة البرد الشوربة على مدار اليوم فهي تؤمن له كل الفيتامينات والمعادن التي يحتاجها الجسم فيساعد هذا على تقوية الجهاز المناعي ليصبح أكثر قدرة على مقاومة المرض، يمكنك أن تتناول شوربة الخضار أو شوربة العدس أو شوربة الدجاج أو شوربة الفطر.

رابعاً: شراب التمر هندي

يعدّ مشروب التمر الهندي من المشروبات ذات القيمة الغذائيّة المرتفعة ولذلك يستخدم في علاج نزلات البرد فهو يحارب الجراثيم والفيروسات ويفتح الشهية ويُسكّن آلام الصداع ويُخفّض درجة حرارة الجسم، ولكي تحصل على تحسّن سريع اشرب كوبين منه لمدة 3 أيام.

خامساً: النوم العميق

يعتبر النوم جزء أساسي من خطة العلاج لذلك يوصي الأطباء بضرورة أن ينام المصاب  ما لا يقل عن 9 ساعات في اليوم، ولكي تتمكن من الاستغراق في النوم العميق استخدم الأشرطة التي توضع على الأنف للمساعدة على التنفس، خذ حماماً ساخناً قبل النوم، سيُسهّل بخار الماء عملية التنفس.

سادساً: الثوم والبصل

استخدم الثوم في الطب الشعبي منذ قرون لعلاج نزلات البرد فهو يحتوي على مادة "الأليسين" المضادة للبكتيريا والفطريات والفيروسات والمضادة للأكسدة، أمّا استنشاق رائحة البصل يحدّ من أعراض نزلات البرد كانسداد الأنف والتهابه، كما ويوصى بإدخال البصل لمختلف أنواع الأطعمة فهو غني بالفيتامينات والمعادن.

سابعاً: المياه والسوائل الساخنة

يوصي الأطباء بضرورة الإكثار من شرب السوائل الساخنة كاليانسون والنعناع والبابونج والشاي الأخضر والمياه ما لا يقل عن 12 كوب خلال الإصابة بالزكام، حيث تساعد هذه السوائل في طرد الفيروسات عن طريق العَرق أو البول.

ثامناً: التمارين الرياضية

أثبتت الدراسات العلمية أنّ التمارين الرياضية الخفيفة تساعد على تخفيف أعراض نزلات البرد مثل سيلان الأنف أو البرد أو الاختناق الأنفي أو العطاس أو التهاب الحنجرة الخفيف، لذا لا بأس من ممارستها يومياً لمدة نصف ساعة فقط ستشعر بالتحسن والنشاط.

تاسعاً: العقاقير الطبية

بالإضافة لكل ما سبق يجب أن تتناول الأدوية المعالجة لنزلات البرد، وأدوية الالتهاب، والمسكنات، وخافضات الحرارة، وكبسولات فيتامين سي، بالإضافة لاستخدام قطرات الأنف التي تعمل على إزالة الاحتقان لكن تجنب استعمالها أكثر من ثلاث أيام.

 

إذا كنت تعاني عزيزي من نزلات البرد احرص على الاستعانة بالعلاجات السابقة فهي ستخفف من حدة المرض، وفي حال لم تلاحظ أي تحسن استشر الطبيب المختص بأسرع وقت.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.



ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع