Top


مدة القراءة:3دقيقة

8 أسباب تبين أهمية النوم لرواد الأعمال والقادة

8 أسباب تبين أهمية النوم لرواد الأعمال والقادة
الرابط المختصر
تاريخ آخر تحديث:02-07-2021 الكاتب: هيئة التحرير

يُصنَّف النوم في هرم "ماسلو" للاحتياجات على أنَّه حاجة أساسية إلى جانب الطعام والشراب والمسكن والملبس، وقد نشعر جميعاً بعدم وجود ساعات كافية في اليوم، ولا يوجد موظف لم يقضِ ليلةً أو ليلتين دون نوم لإنجاز مشروع هام، لكن هل التقليل من النوم حقاً هو الحل لزيادة الكفاءة؟




يفضِّل الكثير من رواد الأعمال الحصول على قيلولة لاستعادة الطاقة، بدلاً من النوم لثماني ساعات كل ليلة، ولكن عندما يتعلق الأمر بالدراسات والإحصاءات العلمية، فقد تبيَّن أنَّ قلة النوم لا تستحق العناء، فلن يؤدي ذلك إلى تحسين إنتاجيتك الإجمالية كرائد أعمال، وقد يكون له تأثير سلبي كبير في أدائك.

من الناحية البيولوجية، يُفرز الجسد هرمون الأدرينالين، والذي يُستخدَم للحصول على الطاقة بعد الـ 24 ساعة الأولى من البقاء مستيقظاً، وهذا يسبب زيادة طفيفة في الوظائف الحركية بسبب قلة النوم؛ لذلك يعمل العقل بجهدٍ مضاعف، ويصبح جسمك أكثر توتراً، كما يفرز جسدك هرمون الكورتيزول، ويحاول ضبط بعض حالات الالتهاب وكذلك تلف الحمض النووي.

فيما يلي 8 أسباب تجعل الحصول على قسط جيد من النوم ليلاً أمراً بالغ الأهمية لتكون في الصدارة كرائد أعمال:

1. تحسين التركيز:

ثَبُتَ علمياً أنَّ نمط النوم المنتظم والصحي يحسن التركيز والإنتاجية، ولهذا السبب يجب ألا نتجنب النوم على الأمد الطويل؛ حيث يجبرك النوم أربع ساعات فقط في الليل إلى العمل لأربع ساعات إضافية في أثناء النهار، لكنَّك لن تكون قادراً على استثمار هذا الوقت خير استثمار، وستنجز الكثير من العمل خلال ساعات أقل إذا حصلتَ على ليلة نوم جيدة.

2. تحسين مهارات حل المشكلات:

يُعدُّ حل المشكلات والتغلب على التحديات أساس الحياة المهنية لرائد الأعمال، حيث تشير الدراسات إلى أنَّه عندما تحصل على قسط جيد من الراحة، ستكون أكثر كفاءةً في اتخاذ القرارات، وحلِّ المشكلات، والتعامل مع التحديات غير المتوقعة، ومن المثير للاهتمام أنَّ إحدى الدراسات وجدَت أنَّ التأثير السلبي على وظائف المخ الناجم عن قلة النوم يسبب تأثيراً مشابهاً لتأثير الكحول، فلن تتمكن من اتخاذ قرارات مهنية وأنت ثملاً؛ لذلك من المنطقي ألا تفعل ذلك عندما تكون متعباً ومرهقاً.

شاهد بالفيديو: 6 معلومات قد لاتعرفها عن النوم

3. تحسين الذاكرة:

ربطَت العديد من الدراسات ضعف الذاكرة بعدم الحصول على قسط كافٍ من النوم؛ فجدول العمل لمعظم رواد الأعمال مليء بالمشاريع والتحديات، وقد تكون مُعرَّضاً لنسيان اجتماع، هام أو عدم تذكر اسم شخص ما، أو فقدان أفكارك في أثناء عرض تقديمي؛ لذلك تحسين الذاكرة سيجعلك أكثر كفاءةً في عملك، لأنَّك ستتذكر البيانات الهامة وأجزاء من المعلومات دون الحاجة إلى البحث عنها في كل مرة.

4. تقليل القلق والاكتئاب:

تشير التوقعات إلى أنَّ ما يقارب 15% من السكان البالغين سيعانون من الاكتئاب خلال حياتهم، حيث تسبب الضغوطات والتحديات في الحياة المهنية لرائد الأعمال خطراً إضافياً للإصابة باضطراب في الصحة النفسية، وخاصة القلق والاكتئاب، وللأسف يمكِن أن تُدمِّر هذه الحالة حياته، لأنَّها تزيد من خطر الانتحار، وإنَّ مهارات التأقلم الصحية هي المفتاح للوقاية من الاكتئاب، ولكن ثَبُتَ أنَّ النوم يقلل من هذه المخاطر أيضاً.

إقرأ أيضاً: لماذا لا يحصل رواد الأعمال على قسط كاف من النوم؟

5. تقوية جهاز المناعة:

إذا لم تحصل على النوم الكافي، فستستغرق غالباً وقتاً أطول للتعافي من المرض وتصبح أكثر عُرضةً للإصابة بالأمراض والفيروسات التي تسبب الالتهابات ومشكلات صحية أخرى يمكِن الوقاية منها؛ فقضاء بضع ساعات إضافية في العمل كل يوم بدلاً من النوم سيجعلك غير قادر على العمل لأيام عدَّة بسبب الإرهاق المتواصل وعدم الراحة.

6. تحسين التفاعل الاجتماعي والعاطفي:

إنَّ ترك انطباع جيد بالنسبة إلى رواد الأعمال في أثناء التعامل مع العملاء والمستثمرين والموظفين أمر بالغ الأهمية لتحقيق النجاح في الأعمال التجارية، فقد تسبِّب قلة النوم تدهور الحالة المزاجية، وتجعل من الصعب التحكم في عواطفك وتنظيمها، وهذا سيكون له تأثير سلبي في التفاعل الاجتماعي.

لا يقتصر ذلك على كيفية تعاملنا مع عواطفنا فحسب؛ بل يمكِن أن يؤدي الحرمان من النوم لفترات طويلة إلى إضعاف قدرتنا على التعرف إلى تعابير وجه الآخرين، وحتى التعابير الأساسية مثل: الغضب أو السعادة، ومن الصعب التفاوض بنجاح على صفقة تجارية إذا لم تتمكن من التمييز بين تعابير وجه الشخص الآخر.

7. تحسين مظهرك الخارجي وتحقيق الكفاءة في العمل:

الثقة هي المفتاح لرواد الأعمال، وبالنسبة إلى معظم الناس، ومن الهام للغاية التمتع بحالة جسدية جيدة للشعور بالرضا عن أنفسهم، وقد تسبب قلة النوم تناوُل المزيد من الطعام، وتقليل إنتاجيتنا في أثناء العمل.

ربطَت العديد من الدراسات بين النوم الكافي والأداء البدني الجيد في أثناء التمرين، مما يعني أنَّك ستكون قادراً على الاستفادة من الساعة التي تقضيها في صالة الألعاب الرياضية أكثر بكثير مما لو كنتَ تمارس الرياضة وأنت محروم من النوم، ومن المثير للاهتمام أنَّ النوم الكافي مرتبط بإنتاج الهرمونات المسؤولة عن تنظيم شهيتنا، وفي الواقع، يؤدي الحصول على قسط كافٍ من النوم إلى استهلاك سعرات حرارية أقل خلال اليوم.

إقرأ أيضاً: 7 طرق يتبعها رواد الأعمال الناجحون لشحن طاقتهم في أيام العطلات

8. تقليل المخاطر الصحية الأخرى:

يتعرض رواد الأعمال إلى إجهاد كبير باستمرار، مما يُمثِّل خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية، ومشكلات صحية أخرى؛ لذلك يمكِن أن يساعد النوم في التخفيف من هذه المخاطر، كما تشير الدراسات إلى أنَّ عدم الحصول على قدر كافٍ من الراحة يزيد من احتمالية الإصابة بالأمراض (بما في ذلك مشكلات القلب وارتفاع ضغط الدم).

 

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:8 أسباب تبين أهمية النوم لرواد الأعمال والقادة