Top


مدة القراءة:3دقيقة

7 طرق لتتوقف عن الكسل وتبدأ إنجاز واجباتك

7 طرق لتتوقف عن الكسل وتبدأ إنجاز واجباتك
الرابط المختصر
تاريخ آخر تحديث:27-10-2020 الكاتب: هيئة التحرير

لا ضير في تخصيص يوم عطلة تبتعد فيه عن كلِّ شيء، بل هو أمر مدهش حقاً؛ ولكن عندما نعامل كلَّ أيامنا على أنَّها أيام عطلة، فهناك مشكلة بكلِّ تأكيد.




كلُّ ما نحتاجه في بعض الأحيان لإنجاز أعمالنا هو بعض التحفيز؛ لكن غالباً ما تكمن أسباب أكثر عمقاً وسوداوية لا نحبذ التفكير فيها أو الاعتراف بها وراء الكسل؛ لذا، تابع معنا عزيزي القارئ هذا المقال لكي تتعرف على 7 طرائق للتوقف عن الكسل وزيادة الإنتاجية.

1. اكتشف الأسباب الجذرية للكسل:

هل تشعر أنَّ العمل قد استهلكك تماماً في الآونة الأخيرة؟ هل تعمل كلَّ يوم في الأسبوع بشكل متواصل؟ إذا كانت الإجابة "نعم"، فهذه إشارة تعني أنَّك بحاجة إلى الراحة أو التغيير.

لا يُطلَب من البشر عادة أن يعملوا طوال الوقت، وقد كان أسلافنا من العصر الحجري يعملون في المتوسط لعشرين ساعة في الأسبوع فقط؛ أمَّا نحن أفراد المجتمع الحديث، فإنَّنا نبالغ في العمل كثيراً.

قد تشعر بالإرهاق، أو تخشى الفشل في مَهمَّة ما، أو أنَّك لا تريد إنجازها فحسب؛ وهذه المشكلات منفصلة عن بعضها، ولكلٍّ منها حل مختلف، ويساعدك اكتشاف السبب الكامن وراء الكسل في إجراء التغييرات التي تجعلك شخصاً أكثر فعالية وإنتاجية.

2. ابحث عن شغفك للعمل:

لقد بدأت عملك لسبب ما، لكن في كثير من الأحيان قد تصبح المهام التي تحبها كئيبة؛ وعندما يحدث هذا معك، ذكر نفسك بالسبب الأول الذي دفعك إلى القيام بهذا العمل.

ينبغي أن تمتلك شغفاً تجاه عملك، وألَّا يكون العمل مزعجاً بالنسبة إليك؛ لذا ذكر نفسك بالجوانب الإيجابية للعمل، وليس فقط السلبية التي تستهلك طاقتك وحيويتك.

إقرأ أيضاً: المرح في العمل، أهميته، فوائده، طرق الاستمتاع به

3. قسِّم وقتك:

كلَّما زاد وقت الراحة، عمل الناس بشكل أكثر كفاءة؛ فتقسيم العمل على دفعات مركزة أفضل من محاولة إنجازه دفعة واحدة، ولن تكون أكثر سعادة بالنتيجة النهائية فحسب، بل ستشعر بنشاط أكبر بعد إنجازه.

4. ابحث عن طرائق تساعدك على أداء العمل بكفاءة:

اعمل بذكاء أكبر وجهد أقل كلَّما أمكن ذلك؛ فلطالما تحدثنا عن سبب عدم نجاح العمل الشاق وحده؛ إذ من المرجح أن تستمتع بأداء مهامك بشكل أكبر إذا وجدت طريقة أفضل لإنجازها، والتي ستدفعك بالتأكيد إلى تطبيق أساليبك الخاصة معتمداً على التفكير والإبداع، وليس على وسائل مفروضة مسبقاً؛ وهذا ما قد يجعل مهامك أفضل وأكثر متعة.

شاهد بالفيديو: 5 طرق لبثّ روح الإبداع لدى الموظفين

5. اطلب المساعدة والدعم:

قد نحتاج إلى القليل من الدعم في بعض الأحيان، ولا بأس في طلب المساعدة من زميل عمل أو صديق أو فرد من العائلة عندما تحتاجها؛ فهذه طريقة مفيدة لدفعك إلى العمل وتحفيزك على القيام بمهامك.

وفي الوقت ذاته، قد تقدم لهم معروفاً بتحفيزهم على العمل بجد أكبر، فلا ضير في القليل من المنافسة الإيجابية.

6. فكر في سبب عدم رغبتك بتنفيذ بعض المهام:

قد لا نريد القيام ببعض الوظائف؛ ليس لأنَّها غير ممتعة فحسب، بل لأسباب أخرى.

لنفكر مثلاً في أنشطة مثل: جزِّ العشب، وتنظيف المنزل، وإصلاح السيارة؛ حيث تشترك كلُّ هذه الأنشطة بحاجتها إلى الوقت والطاقة؛ ولذلك لا يحبذ الناس القيام بهذه المهام المتعبة، والتي نعلم أنَّنا سننجزها عاجلاً أم آجلاً.

لذلك، فكر في إيجابيات هذه الأعمال بدل التفكير فيما يمنعك من القيام بها؛ فعندما تجزُّ العشب أو تقوم بأعمال التنظيف، سيبدو منزلك أجمل؛ وعندما تصلح سيارتك، سيجعلها ذلك تعمل بشكل أفضل؛ وستجد من خلال تحويل السلبيات إلى إيجابيات أنَّ نظرتك إلى هذه المهام أكثر إيجابية.

إقرأ أيضاً: 5 نصائح لتتخلص من الخمول أثناء العمل

7. أرغم نفسك على القيام بذلك:

قد لا تتمكن في بعض الأحيان من الالتفاف حول الأمر أو تجميله، ولن تجعل كل النصائح والتمنيات الجيدة في العالم هذا العمل يبدو أفضل، ورغم أنَّ الأمر قد لا يكون ممتعاً في ذلك الوقت، إلَّا أنَّك قد تنظر إلى المَهمَّة التي قمت بها في وقت لاحق وتقول لنفسك: "نعم، لقد فعلتها".

لا ينبغي أن تعاني عند النهوض من سريرك كلَّ صباح، فهذه علامة تحذيرية تشير إلى الاكتئاب، ولا ينبغي لك أن تتجاهلها؛ ولكن يتعين علينا في كلِّ مرة أن نرغم أنفسنا على القيام بشيء لا نريد أن نقوم به حقاً.

ولكم أن تصدقوا أو لا تصدقوا، كيف ستفخرون بأنفسكم بمجرد إتمام مثل هكذا مهام.

 

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:7 طرق لتتوقف عن الكسل وتبدأ إنجاز واجباتك