Top


مدة القراءة:4دقيقة

4 خطوات للبدء بعمل تجاري مربح من المنزل

4 خطوات للبدء بعمل تجاري مربح من المنزل
الرابط المختصر
تاريخ آخر تحديث:14-09-2021 الكاتب: هيئة التحرير

يُعدُّ اختيار النموذج المناسب أمراً حاسماً في بدء عمل تجاري عبر الإنترنت، يمكن لمثل هذا المشروع المُتخيَّل بيع سلع أو خدمات، أو مزيج من كليهما، من الأمثلة الجيدة على الأعمال التجارية القائمة على السلع أو المنتجات متجر التجارة الإلكترونية الذي يبيع الملابس أو الإكسسوارات؛ أي المنتجات الملموسة التي يجب إنتاجها وشحنها إلى العميل، أما الأمثلة على النموذج الخدمي، فهي الكوتشينغ أو الاستشارات أو التسويق الرقمي أو شركة خدمات مهنية تقدم خدمات تجارية أو قانونية أو ضريبية أو طبية؛ أي تقدم قيمة غير ملموسة بطبيعتها وتتضمن عموماً نقل المعرفة أو الخبرة.




يمكن تصنيف الأعمال الخدمية إلى "منخفضة الأجر" و"مرتفعة الأجر"، الأولى هي التي تبلغ قيمة خدماتها 2000$ أو أقل، والثانية تتجاوز قيمة خدماتها 2000$، عادةً ما ينطوي بدء عمل خدمي مرتفع الأجر على مستوى تعليمي ممتاز؛ وذلك نظراً لأنَّ الخدمة المقدمة تتضمن نقل المعرفة المتخصصة أو المواهب أو المهارات أو الأفكار، يكون لدى رائد الأعمال الذي يقدم خدمة شهادة مهنية أو يمتلك النصائح والأفكار المكتسبة من خلال الخبرة.

يتمثل المسار البديل لإنشاء أعمال خدمية مرتفعة الأجر دون الحصول على شهادة مهنية أو استثمار الوقت والمال لاكتساب الخبرة في مجال معين في تبنِّي نموذج قائم على العمولة أو الإحالة، وهو أمر مباشر؛ أي الحصول على عمولة عندما تتوسط في صفقة بين مزود الخدمة وعملائه.

شاهد بالفيديو: 6 طرق لتحقيق الربح المادي عبر الإنترنت

4 خطوات للبدء بعمل تجاري مربح من المنزل:

1. فهم النموذج:

تكمن جاذبية هذا النموذج في أنَّه لا يتطلب منك إنشاء خدمات مرتفعة الأجر، فمَهمَّتك أن تكون الطرف الوسيط بين المشترين والبائعين؛ حيث تكسب عمولة مقابل تسهيل الصفقة، فمن ناحية، عليك الدخول في شراكة مع مزودي خدمة مرتفعة الأجر الذين يدفعون لك عمولة لقاء تعريفهم إلى العميل، ومن ناحية أخرى، تجد العملاء المثاليين لمزود الخدمة وتُسهِّل الصفقة؛ جوهرياً، أنت الوسيط بين المشتري ومزود الخدمة مرتفعة الأجر.

إقرأ أيضاً: 12 وظيفة عالية الأجر لا تحتاج إلى شهادة جامعية

2. العثور على مزودي خدمات مرتفعة الأجر والشراكة معهم:

من أجل تسهيل عقد الصفقة بين المشتري والبائع، يجب عليك أولاً تحديد مزودي الخدمة مرتفعة الأجر والشراكة معهم؛ بحيث يدفعون لك عمولة عن كل عميل يحصلون عليه من طرفك، إليك مثالاً لفهم كيفية عمل هذه العملية عملاً أفضل:

  • حدِّد خدمة مرتفعة الأجر يكثر الطلب عليهافي السوق وتحل مشكلة رئيسة، على سبيل المثال، اختر التسويق الرقمي وخدمات الإعلان لشركات المحاماة الفردية والصغيرة، لا يتدرب عادةً أصحاب هذه الشركات على التسويق أو الإعلان، لكنَّهم يحتاجون إلى كلتا الاستراتيجيتين لمشاركة خبراتهم مع المزيد من الأشخاص والحصول على المزيد من العملاء. إذا بحثت في جوجل (Google) عن عبارة "خدمات التسويق الرقمي لشركات المحاماة"، فستجد العديد من شركات التسويق المتخصصة في هذا المجال، يمكنك أيضاً إجراء بحث في فيسبوك (Facebook) أو لينكد إن (LinkedIn) للعثور على عدد كبير من مزودي الخدمة في هذا المجال.
  • تصفَّح موقع الويب الخاص بمقدم الخدمة للتعرف إلى ما يقدمه، واقرأ شهادات من العملاء السابقين وحدد صانعي القرار الرئيسين في الشركة.
  • تواصل مع صانعي القرار الرئيسين من خلال البريد الإلكتروني أو وسائل التواصل الاجتماعي أو المكالمات الهاتفية، وتقصَّ عما إذا كانوا يبحثون عن المزيد من العملاء وما إذا كانوا على استعداد لدفع عمولة مقابل العملاء الذين تحيلهم إليهم، قد تكون الرسالة في هذا السياق: "نحن معجبون بالخدمات التي تقدمها وشهادات عملائك، نود إحالة المزيد من شركات المحاماة إليك مقابل رسوم إحالة عند إتمام الصفقة، هل ترغبون في مناقشة هذا العرض؟".
    إذا كانت الشركة تسير في مسار النمو، فغالباً ما تكون الإجابة "نعم"، الخطوة التالية هي تحديد موعد مكالمة مع صانع القرار والتفاوض على عمولة معقولة أو رسوم إحالة تكون عادةً بين 10% و25% من قيمة الصفقة.
  • أخيراً وبعد نجاح المفاوضات، أَبرم عقداً بسيطاً أو اتفاقية بسيطة لتدوين ما اتُّفق عليه وإضفاء الطابع الرسمي على الشراكة.
إقرأ أيضاً: النجاح في التفاوض: 6 أمور عليك معرفتها لإتقان فن التفاوض

3. البحث عن العملاء المناسبين وإحالتهم:

الهدف هنا هو العثور على العملاء الذين يُحتمل أن يشتروا الخدمة من مزود الخدمة الذي أبرمت عقداً معه.

  • اسأل نفسك بعض الأسئلة: هل يمتلك العميل المحتمل الموارد اللازمة للدفع مقابل خدمة مرتفعة الأجر؟ هل يستطيع مزود الخدمة هذا حل مشكلة رئيسة لرب العمل؟ هل من السهل نسبياً التواصل مع هذا العميل؟ لنبقى مع المثال المذكور آنفاً، عادةً ما يكون لدى أصحاب شركات المحاماة الفردية أو الصغيرة الموارد اللازمة للدفع مقابل التسويق الرقمي أو خدمات الإعلان، وعادة ما يكونون غير مدرَّبين رسمياً في مجال الإعلان والتسويق، وكذلك من السهل نسبياً تواصلهم مع صانع القرار.
  • تواصل مع أصحاب شركات المحاماة الفردية والصغيرة باستخدام وسائل التواصل الاجتماعي أو المنصات الأساسية الخاصة بالمجال؛ حيث ستمكِّنك المراجعة الأولية لموقع الويب الخاص بالعميل المحتمل من فهم الخدمات التي تقدمها شركة المحاماة، وكذلك معرفة عملائها المثاليين، وحتى حضورها الحالي على وسائل التواصل الاجتماعي والويب.
    فيما يلي مثال لرسالة سهلة ومفيدة: "لقد صادفنا موقع الويب الخاص بك وأعجبنا التأثير الذي تحدِثه في مجتمعك، نحن نعمل مع شركات المحاماة الفردية والصغيرة التي تتطلع إلى توسيع بصمتها الرقمية ونُقدِّم مجموعة من خدمات التسويق الرقمي التي قد تساعدك على اكتساب المزيد من العملاء عبر الإنترنت، هل أنت مهتم بمناقشة خدماتنا خلال مكالمة تتراوح مدتها بين 10 إلى 15 دقيقة؟".
    مفتاح النجاح هو أن تضع نفسك مكان رب العمل، فكلَّما اقتربت من فهم المشكلات التي يواجهها، كان من الأسهل إجراء محادثات أكثر تركيزاً وإقناعاً، يمكنك إما التحدث إلى رب العمل مباشرة قبل إحالته إلى مزود الخدمة أو استضافة مكالمة جماعية مع العميل المحتمل ومزود الخدمة.
  • استمر في هذه الخطوات حتى تتقنها؛ كلَّما زاد عدد المكالمات الهاتفية التي تجريها وعدد رسائل البريد الإلكتروني التي ترسلها، زادت قدرتك على تسهيل هذه المحادثات، وتنمية الثقة، وكسب المزيد من رسوم الإحالة.
إقرأ أيضاً: كيف أنجح في العثور على زبون مستعد للشراء

4. استيعاب العمليات الحسابية:

الخطوة الأخيرة في العملية هي وضع خريطة طريق محسوبة لبناء هذا النشاط التجاري مرتفع الأجر والقائم على الإحالة، على سبيل المثال، إذا كان هدفك هو ربح 100000$ سنوياً في هذا المسعى الجديد، فعليك ربح ما يقرب من 1،923$ في الأسبوع، إذا سهلت صفقة بقيمة 5000$ وكسبت عمولة بنسبة 20%؛ فهذا يعني أنَّك ربحت 1000$؛ أي ستحتاج إلى صفقتين في الأسبوع لتحقيق هدفك، إذا افترضنا أنَّ 20% من أولئك الذين يوافقون على إجراء مكالمة هاتفية معك سينتهي بهم الأمر إلى شراء خدمة، سيكون عليك إجراء 10 مكالمات هاتفية في الأسبوع، وإذا افترضنا أنَّ 20% من الأشخاص الذين تلقوا رسالة أولية قد حجزوا بالفعل مكالمات، سيكون عليك حينئذٍ إرسال ما يقرب من 50 رسالة في الأسبوع؛ وهذا يعني إجراء 10 مكالمات هاتفية، وربح 2000$ في الأسبوع من العمولات المكتسبة، إذا كنت تخطط للعمل خمسة أيام في الأسبوع، فعليك إرسال 10 رسائل يومياً للوصول إلى هذا الهدف.

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:4 خطوات للبدء بعمل تجاري مربح من المنزل