Top
مدة القراءة: 4 دقيقة

15 طريقة فعالة لتعزيز قوة إرادتك

15 طريقة فعالة لتعزيز قوة إرادتك
مشاركة 
27 يوليو 2019

إنَّ بدء مشروعك التجاري يتطلب منك الكثيرَ من الجرأة. إذ قد تواجهك عراقيل كثيرة وعقبات غير متوقعة سيتوجب عليك التعامل معها. ومن أجل تجاوز الأوقات الحرجة، على رواد الأعمال إيجاد ما يكفي من الشجاعة داخلهم، من أجل تحفيزِ أنفسهم والتَّغلب على الأزمات والضغوطات.



وبناءً عليه، فإنَّ وجودَ قوة إرادة قوية هو مفتاح رئيسي لنجاح كل رائد أعمال. لذا طلبنا من أعضاء "مجلس رواد الأعمال الشباب - Young Entrepreneur Council"، أن يخبرنا كل منهم عن طريقة ملموسة تُمكِّنُ كلَّ رائد أعمال من تعزيز قوة إرادته. إليك ما قد وجدوا أنَّه يعمل بشكل جيد بالنِّسبة لهم:

1. ضع لنفسكَ أهدافاً صغيرة يمكنك إنجازها:

يتعلق الحفاظ على قوّة الإرادة بأن تبقي ذهنك في حالة تركيزٍ على الجائزة. حدد ما الذي تعمل عليه، وَضَع خطة تدلك على كيفية الوصول إليه. يجب أن تتضمن تلك الخطة أهدافاً صغيرة يمكنك إنجازها. فالتعامل مع الأمور خطوة بخطوة وكلٌّ في يومه، سيمكنك من تحقيق انتصارات صغيرة، مما يرفع من ثقتك بنفسك ويسمح لك أن تطوِّرَ عادات حسنة، وأن تعزز قوة الإرادة في آنٍ معاً. -ستيفين بيتش.

2. التزم بأهدافك وتحكَّم بأفكارك:

إنَّ زيادة إنتاجيتك وتقوية قوة إرادتك يتطلبان منك التَّحكُّم في تصرفاتك وأفكارك، والبقاءَ ملتزماً بأهدافك القصيرة والطويلة الأمد. لذا لا تتصرف من دون تفكير. وابق هادئاً عندما تشعر بالإحباط، واحصل على صورة أوضح للأمور التي ينبغي معالجتها. وذلك لكي تتجنبَ اتخاذ قرارات عاطفية. ثانياً، حدد كل ما قد يَحرِفكَ عن خطتك، وتخلص منه لكي تتمكن من الالتزام بها. -بلير توماس.

3. استخدم الاندفاعات المكثفة القصيرة كحافزٍ لك:

استخدم الاندفاعات القصيرة من قوة الإرادة لكي تدفع نفسك إلى تجاوز حدودك. لقد وجدتُ أنَّ البدء على نحوٍ صغير، ومن ثم أخذ خطوة واحدة خارج حدود إمكاناتي، تليها خطوتين فثلاث بعد ذلك، سيساعد على تكوين قناعةٍ تؤدي في النهاية إلى قفزات هائلة تتجاوز ما اعتقدت أنَّه ممكن في بداية الأمر. ينجح ذلك الأمر لأنَّه يُدرِّبُ عقلك على استخدام قوة الإرادة كحافز لإنجاز الأشياء الأكبر التي تسعى خلفها. -مونيكا شنايدر.

إقرأ أيضاً: 4 طرق فعّالة تجعلك صاحب إرادة قوية

4. اكسب يومك:

لقد سمعت بأنَّ الأمر يستغرق 21 يوماً لتكوين عادة جديدة. بينما قال آخرون أنَّ الأمر يستغرق بين 30 و 90 يوماً. لكنني أعتقد أنَّه من الأفضل أن تكسب يومك أولاً، ومن ثم تجمع بعضاً من تلك الانتصارات معاً. إنَّه لمن السهل أن تفوز في يوم ومن ثم تضيف ذلك الفوز إلى ثلاثة أو خمسة من الانتصارات، إزاءَ أن تكون غارقاً لحد أذنيك لمدة 90 يومٍ كامل في السعي وراء تحقيق الكمال-جويل ماثيو.

5. خذ حماماً بارداً:

قد يبدو الأمر كنوعٍ من التدابير الصارمة، لكنَّ الاستحمام بماءٍ بارد (أو حتى باردٍ جزئياً) يُعدُّ وسيلةً رائعة لتقوية إرادتك. فالمعاناة تعزز قوة إرادتك أكثرَ من النَّجاح. ومن خلال إجبار نفسك على عدم الارتياح، سينتهي بك الأمر بالشعور بالثقة والتمكين (والانتعاش أيضاً). لذا فإنَّ أخذ حمامٍ بارد -حتى لو كان لمدة 20 ثانية فقط- يتطلب قوة إرادة. -روبي سكوت بيرثوم.

6. استمر في الرَّكض:

معظم من يركضون في سباق الماراثون على درايةٍ بذلك المصطلح الذي يدعى "الجدار المروع". و"الجدار" في هذه الحالة هي اللحظة التي يتوقَّف فيها جسمك عن العمل، ويبدأ عقلك بالصراخ لكي تتوقف عن الركض، بعد أن تكون قد ركضت حوالي (32) كيلومتر. عندما يُكمل الشخص أولَ ماراثون، يكون قد بنى قوة الإرادة بطريقتين: الأولى، عبر التدريب يومياً وزيادة عدد الكيلومترات مع مرور الوقت. والثاني، من خلال ركض الكيلومترات الأخيرة في الماراثون بجسمٍ محطَّم. -مايكل بارنيل.

7. استيقظ قبل ساعةٍ واحدة من المعتاد:

إنَّ الاستيقاظ باكراً يمنحك وقتاً إضافياً للتحضير لذلك اليوم. استخدمه للتأمل أو ممارسة الرياضة أو المشي أو البدء في بعض المهام المتعلقة بالأعمال. وإن كنت معتاداً على أن تبقى مستيقظاً لوقتٍ متأخر، فقد تحتاج إلى النوم باكراً أيضاً؛ لذا لا تحرم نفسك من النوم. معظم الناس يكونون أكثرَ إنتاجية في وقت باكرٍ من اليوم، لذلك فإنَّ إيجاد هذه الساعة الإضافية يمكن أن يُحدث فرقاً كبيراً. -كالين كسابوف.

شاهد بالفيديو: اتبع هذه النصائح لتستيقظ باكرًا!

8. دوِّن أهدافك ومدى التقدم الذي أحرزته:

عندما أرى أهدافي وهي مكتوبة، وأدوِّن يومياً ما الذي قمت به لتحقيق تلكَ الأهداف، فإنَّ ذلك يساعدني على أن أكون خاضعاً أكثرَ للمساءلة، ويزيل مشاعر الضعف التي تنتابني عندما أحاول الوصول إلى تلك الأهداف، أو عند قيامي بشيء أعرف أنَّه لم يكن ينبغي لي أن أقوم به. لذا لا أريد أن أكتب أنَّني قد تعثرت وتخليت عن القدرة التي تدفعني للوصول إلى أيٍّ من أهدافي. -سيرينيتي غيبونز. 

9. قل "لا" بأعلى صوتك:

أنا أقول لنفسي "لا" بصوت عالٍ، عندما أبدأ أشعر بأنني أتعثر في إنجاز هدف أحتاج فيه إلى قوة الإرادة. قد يبدو ذلك سخيفاً، لكنَّه يساعدني على أن أستمعَ لنفسي. وبدءاً من هذه اللحظة، أبدأ في التَّفكير في السَّبب الذي يُبقيني قوياً في مجالي، وفيما ستكون عليه نتيجةَ ذلك. -جون هول.

10. اجعل أهدافكَ معروفةً من قِبَلِ الجميع:

إنَّ الرهان مع الأصدقاء، أو التغريد على تويتر، مثل: "سأحقق (س) من الأهداف بحلول تاريخ (كذا)"، يقطع شوطاً طويلاً في مساعدتك على تحقيق أهدافك. إذ إنَّ اتخاذ خطوة الإعلان عن الأهداف يؤدي إلى زيادة الضغط، حيث لا يرغب كثيرٌ من الناس في أن تصبح إخفاقاتهم علنية. كما أنَّك عندما تُعلنُ عن أنَّك تريد تحقيق شيء ما، ستُدهشُ من عدد الأشخاص الذين سيدعمونك على طول الطريق! -آرون شوارتز.

11. استخدم التحفيز الإيجابي:

قم باستخدام التدريب على التَّحفيز الإيجابي لكي تعزز قوة إرادتك. هذه التقنية موجودة منذ فترة طويلة، لأنَّها قد أثبتت فعاليتها في تغيير السلوك. فعندما تظهر قوة إرادة قوية، هنئ نفسك وكافئها على ذلك، كأن تتناول العشاء في مطعمك المفضل، أو أيَّ شيء آخر يكون مميزاً واستثنائيَّاً. -ماثيو بودولسكي.

 

إقرأ أيضاً: عبارات لتعزيز التفكير الإيجابي داخلك

 

12. اعتنِ بجسمك:

تناول طعاماً صحيَّاً، ونم، ومارس الرياضة. ستتيح لك هذه الأمور الثلاث بأن تشعرَ بالراحة والحيوية، وبالقدرة على اتخاذ قرارات سليمة. إذ تعتبر العناية بجسمك وعقلك إحدى أكثر الطرق صحة، وأكثرها فعالية من أجل زيادة قوة إرادتك. -أدريان شميدت.

13. كوِّن عادات جيدة:

إنَّ وجود عادات قوية سوف يُسهِّل عليك السيطرة على قوة إرادتك. فإن اشتمل روتينك اليومي على مجموعة من العادات القوية، فستجد أنَّه لن يكون هناك كثيرٌ من القرارات أو اللحظات التي ستحتاج إلى استخدام قوة إرادتك فيها. -كولبي بوند.

14. قم بعمل قائمة تُضَمِّنها نجاحاتك السابقة:

بالرغم من نجاح الكثيرين منا، إلا أنَّه قد يكون من الصعب أن نشعر بنجاحنا عندما نرى الكثير من الناس في نشرات الأخبار يجنونَ ملايين الدولارات من تطبيقاتهم أو شركاتهم الجديدة، أو عندما يوقعون عقداً رياضياً جديداً. نحن نختلف عن بعضنا البعض، ولدينا جميعاً أهدافاً ومعاييرَ مختلفة. ولكي تحافظ على قوة الإرادة وتمضي قدماً، اكتب بعضاً من أهم إنجازاتك وأهدافك على مدار الأعوام السابقة. -زاك جونسون.

15. لا تكتفِ أبداً بما تحققه:

الأمر الوحيد الذي لاحظته هو أنَّه عندما أحقق هدفي، أقوم وعلى الفور بوضع هدفٍ أكبر لنفسي. وبالتالي، أرى الحياة تستمر بلا نهاية. فلا نهاية للاكتشاف والقدرة على القيام بالأمور بشكلٍ أفضل. 

وعندما تدرك ذلك، ستطمحُ للوصول لانجازاتٍ أكبر، بدلاً من أن ترغبَ في الاستسلام. فأنا مثلاً قد وصلت هذا العام إلى أهداف اللياقة التي قد وضعتها لنفسي، وأعمل الآن على تقنيات اللياقة البدنية الأكثر تقدماً. -سويتا باتيل.

المصدر

 


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: 15 طريقة فعالة لتعزيز قوة إرادتك




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع