Top
مدة القراءة: 2 دقيقة

للشباب... خلاصة دراسة طولها 44 عاماً!

للشباب... خلاصة دراسة طولها 44 عاماً!
مشاركة 
الرابط المختصر

نشرت صحيفة هارفارد بيزنس ريفيو (والتي تصدرها جامعة هارفارد) دراسة غطّت فترة تزيد عن 44 عاماً، وشملت أكثر من 25 ألف شركة. لاحظ الرقم المهوّل هنا مرة أخرى: أكثر من 25 ألف شركة، وعمر الدراسة 44 سنة! خلاصة هذه الدراسة أنهم اكتشفوا ثلاثة أسباب جوهرية للنجاح. بعد كل هذا التعب والجهد، وصلوا لثلاثة أسباب فقط لأي شركة ناجحة بشكل مذهل، وَيَهُمُّ كلّ شاب وشابة هنا أن نأخذ الدروس منها لنطبقها في حياتنا اليومية.



1. التميّز قبل تخفيض الأسعار Better Before Cheaper:

ويقصد به أن تركز الشركة جهودها على سياسة التنوّع لمنتجاتها بما يلبي رغبة العميل، بدل التركيز فقط على سياسة خفض الأسعار، كما يفعل كثير من المنافسين. لاحظ شركة أبل مثلا كيف تنتهج هذا الأسلوب، فهي معروفة أنها لا تخفض أبداً أسعارها، ومن الشركات النادرة جداً التي لا تضع تخفيضات فيما يسمى بالجمعة السوداء (Black Friday) وهو الحدث التسويقي الأضخم كل عام في الولايات المتحدة الأمريكية. فهي بدلاً من التركيز على التخفيض، تبذل جهداً مضاعفاً في جعل منتجاتها أكثر تنوعا وأناقة، بتصميم فاخر، وأداء متين، وتحمّل أكثر، وخيارات متنوعة للشاشة، وغيرها من الخيارات. والنتيجة هي اكتساح للسوق وعميل مخلص وحالة فوز للطرفين. ربما تسأل ما الذي يستفيده الشباب من هذا؟ الجواب لا تنهك نفسك بالتفكير في أقرانك وتجهد روحك باستشراف المستقبل. حاول بكل ما أوتيت من قوة أن تستثمر في نفسك، لتكون أكثر تميزاً من غيرك، ليكون لديك خيارات ومهارات ومعارف لا توجد عند غيرك. الشهادة في يدك مثلا تعني أنك الآن على قدميك في بداية مشوارك الطويل من البناء والعطاء، وليس أنك حصلت على جميع المعارف والمهارات.

إقرأ أيضاً: 12 وظيفة عالية الأجر لا تحتاج إلى شهادة جامعية

2. الربح والعائدات قبل التكلفة Revenue Before Cost:

وجدوا كذلك أن الشركات الناجحة تركز كثيراً على زيادة المبيعات ودخلها الدوري، وليس على تقليل التكاليف! ليس هذا تقليلاً من أهمية تخفيض التكاليف، ولكن القصد أن التركيز العام للشركة 80% من الجهد يجب أن يكون لتوسيع دائرة المبيعات والمكاسب، لأنها القلب النابض للشركة. لا توجد شركة ناجحة بالعالم سبب نجاحها فقط أنها تخفض تكاليفها، وإنما الأرباح ونادي الملايين يأتي من بوابة المبيعات وحصتك بالسوق. كشاب اصرف جل تفكيرك على القضايا الإيجابية حولك، ونقاط القوة لديك، لتخلق مثل هذا الجو من النجاح. ركز على تنمية مهاراتك وأفكارك، وطور نفسك، حتى وإن كلفك هذا وقتاً أو مالاً، تذكر هذه القاعدة أنّ تلك الاستثمارات لزيادة مبيعاتك المعرفية والمهارية ستعود عليك بالنفع في نهاية المطاف.

إقرأ أيضاً: 4 نصائح لزيادة المبيعات من خلال المنتجات الموسمية

3. القانون الثالث والأخير يقول:

لا توجد قوانين أخرى للنجاح! فقط تأمل كيف تطبق القاعدة 1 و2، ونضمن لك النجاح.

 

المصدر: صحيفة مكة.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: للشباب... خلاصة دراسة طولها 44 عاماً!




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع