Top
مدة القراءة: 2 دقيقة

كيف تنظم وقتك على الإنترنت؟

كيف تنظم وقتك على الإنترنت؟
مشاركة 
الرابط المختصر

أصبح الهاتف الجوال الذي بين أيدينا يشغل كلّ حياتنا بعدما كان وسيلة لتلقي الاتصالات فقط، بعضنا أصبح يواجه تحدياً الآن في التغلّب على كمّ البيانات التي تصل له من مواقع التواصل الاجتماعي ومن البريد الإلكتروني الذي يلاحقنا حتى خارج ساعات العمل في الإجازة السنوية، لعلّ أغلبنا يحتاج لنصائح يمكنه من خلالها التحكم بوقته خلال اتصاله بالإنترنت:



1ـ تذكّر أولوياتك والأمور المهمة لك، لعلّ من الضروري التخلص من التطبيقات التي تزعجك دائماً بمحتواها وتربطك مع الآخرين حتى لا تنجز أعمالك بالوقت المطلوب، لك أولويات خلال تواصلك مع الآخرين واهتمامات أيضاً حاول أن تحددها بوضوح وإلا تَحَكَّمَ الهاتفُ بِوَقْتِكَ.

2ـ نظّم وقت تواصلك، الكثير يعتقد أنّ إبقائه بالاتصال مع الإنترنت يجعله مصدراً لمعرفة كل ما يدور حوله، هذا الأمر يدفعك لإثارة فضولك والانتقال لفتح تطبيق وراء الآخر، وبالتالي يهدر وقتك بالساعات المتتابعة وأنت لا تعلم كيف أمضيته؟ لذلك خصص لك وقت لتواجدك بكل موقع اجتماعي تقوم بزيارته بشكل متكرّر.

إقرأ أيضاً: 5 نصائح للتوقف عن إضاعة الوقت على الانترنت دون فائدة

أطفئ التنبيهات، الكثير من التطبيقات تعطيك تنبيهات لتحديث ما لديك من اقتراحات لوجود شيءٍ جديدٍ تمّت مشاركته، كثرة التنبيهات تجعلك لا تنجز كثيراً من الأعمال بل ترتبط بتصفح التطبيق والجلوس أمام شاشة جوالك، تخلّص من التطبيقات التي تزعجك دائماً، أو قم بتفعيل خاصية التحديث اليدوي لمحتوى التطبيق حتى تتحكم أنت بما تتلقاه.

4ـ تعلّم القراءة السريعة للمواقع الاجتماعية، الكثير منا يستخدم تقنية RSS FEED وهي ملخصات عن المواضيع بحيث لا تستغرق المواقع التي تتصفحها هدر وقتك، ويمكنك أيضا قراءة المهم من خلال المحتوى وتجنّب المحتوى الهامشي الذي لا فائدة لك من قراءته.

شاهد بالفيديو: كيف تدرب نفسك على القراءة السريعة؟

5ـ قلّل من تتابعهم وأنشِئ قوائم المتابعة، ولو كنت ممّن يتابعون عدداً كبيراً من الأشخاص حاول تقليل العدد هذا، اقتراحات لتصنيفهم، قوائم معينة في موقع تويتر، اقتراحات للفيس بوك، يسهل لك ذلك فرز المعلومات حسب التصنيف الذي ترغب به ويوفر عليك الوقت.

6ـ استثمر وقتك بالتعلّم على الإنترنت، هناك الكثير ممن يعتقدون أنّ وقت التعلم القليل على الإنترنت هو إهدار للوقت والعكس صحيح، فالكثير من المهارات الحياتية المستجدة والأمور نجدها بالإنترنت ولانجدها في الكثير من الكتب، حاول أن لا تبقى دائماً متصلاً بالإنترنت ونظّم وقتك، وأولويات يومك وحياتك لتكون من الأشخاص الأكثر إنجازاً والأدوم اتصالاً مع الآخرين.

نصائح لتقليل إدمان التواصل الاجتماعي:

بات الكثير منا في حالة اتصال دائمة مع الجوال والأجهزة الإلكترونية لساعات طويلة دون الإحساس بمن حولنا ولا بالعالم الخارجي، ونعتقد أنّ الوقت الذي نمضيه على هذه المواقع تزيد على الفائدة المرجوة منها، إذ إنها تأتي على حساب أنشطة أخرى اجتماعية ومعرفية، بل تصل أحياناً للتأثر بمفردات ما نقرأه وننقله للآخرين دون شعور بالمسؤولية الإعلامية في ما نقرأ وننقل ونتابع، لذا كانت هذه النصائح للمساهمة في الحد من مشكلة الإدمان لمواقع التواصل الاجتماعي.

1- احسب فترات دخولك على التطبيقات بالجوال:

هناك الكثير من التطبيقات التي تحسب لك وقت دخولك للتطبيق وخروجك منه، تساعدك هذه التطبيقات على معرفة أكثر التطبيقات التي تضيع وقتك حتى تتجنبها.

2- نظّم وقتك:

ضع لنفسك قواعد حياتية في التعامل مع وقتك، الفراغ دائماً يجعلك لا شعورياً تمسك الجوال وتتصفح أكبر قدر ممكن من التطبيقات، لذا أنصح دائماً بأن يكون لك وقت محدد في الدخول لهذه المواقع وأن يكون ذلك بوقت منضبط بعد الانتهاء من كافة أعمالك الأساسية والمهمة، ومن المهم كذلك وضع فترات راحة حتى لا تزعج عينيك بأشعة الجوال والأجهزة الإلكترونية وتريح جسمك بعد فترة طويلة من التصفح والجلوس.

3- إزالة المتابعة عن الأشخاص غير المهمين:

حاول دائماً التوقف عن متابعة الأشخاص غير المهمين ومن لا يضيفون لمعلوماتك الكثير ويضيعون وقتك، خصوصاً في تطبيقات الفيديو، كلما زادت التحديثات مع هؤلاء يزيد وقتك وتصفحك، حاول فقط إضافة من لوجودهم ميزة في الأخبار والأنشطة والاستفادة منها بحياتك.

4- الاستفادة الأكثر بمتابعة الاهتمامات الشخصية وتطويرها:

تتيح مواقع التواصل الاجتماعي الاستفادة من اشخاص لهم علاقات رائعة ومعلومات مميزة تساعدنا على تطوير اهتماماتنا الشخصية، حاول دائماً أن تستفيد من هذه الشخصيات والتواصل معها بشكل مستمر، تطور ذاتك يأتي من خلال الاستفادة من هذه الشخصيات ومتابعة تطور ذاتك عبر ما تتعلمه منهم.

5- قم بأخذ راحة من التواصل الاجتماعي:

من المفيد تعيين فواصل وأيام بدون الانترنت، يساعدك ذلك بشكل تدريجي على التعامل مع الانترنت بشكل مستقل ويزيد من قدرتك على السيطرة عليه وعدم الادمان.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: كيف تنظم وقتك على الإنترنت؟




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع