Top


مدة القراءة:3دقيقة

فن الإنصات: كيف سيفيدك الإنصات بصورة أفضل في حياتك المهنية؟

فن الإنصات: كيف سيفيدك الإنصات بصورة أفضل في حياتك المهنية؟
الرابط المختصر
تاريخ آخر تحديث:12-07-2021 الكاتب: هيئة التحرير

يعتبر الإنصات مهارة ناعمة تتيح للناس فهم المعلومات التي ينقلها الآخرون إليهم، وهو جزء من مجموعة مهارات التواصل التي تتضمن مهارات التحدث، والمعروفة أيضاً باسم التواصل اللفظي، ومهارات التعامل مع الآخرين.




رغم أنَّ السمع قدرةٌ جسدية - حاسة من حواسنا الخمس - إلا أنَّ الإنصات هو مهارة يمكِن للفرد اكتسابها وتحسينها طوال حياته، وستساعدك مهارات الإنصات الجيدة على التفوق في معظم المهن، لكنَّ مهارات الإنصات الممتازة ضروريةٌ في بعضها.

يمكِن للأفراد الذين يعانون من ضعف السمع أن يكونوا مصغين رائعين، كما يمكِن لأولئك الذين يتمتعون بسمع ممتاز أن يكونوا مصغين ضعيفين؛ حيث تتطلب مهارات الإنصات القدرة على تلقِّي المعلومات وتفسيرها بغضِّ النظر عن كيفية تلقِّيها.

كيف يمكِن لمهارات الإنصات الجيدة أن تُحسِّن حياتك المهنية؟

مهارات الإنصات الجيدة ضرورية للنجاح في العمل؛ فهي تسمح لك بإنجاز مهامك في الوظيفة بنجاح، والتوافق مع مديرك وزملائك في العمل، وخدمة عملائك وزبائنك، فعندما يعطي المدير تعليمات حول كيفية إكمال مهمة ما، ستتيح لك مهارات الإنصات الجيدة فهم توقعاته، فتزداد بهذا قدرتك على إكمال المهمة بنجاح.

مهارات التواصل الممتازة، بما في ذلك مهارات الإنصات، هي أساس العلاقات الجيدة جميعها، والعلاقات في مكان العمل ليست استثناء؛ إذ تتيح لك قدرتك على فهم زملائك في العمل بناء علاقة طيبة معهم، وهذا مفيد جداً عند العمل في بيئة قائمة على العمل ضمن الفريق، كما سيستفيد العملاء والزبائن أيضاً من مهارات الإنصات الجيدة؛ إذ عليك أن تكون قادراً على فهم احتياجاتهم لتتمكن من تلبيتها.

شاهد بالفيديو: 8 نصائح لتطوير مهارة التواصل الفعّال

7 نصائح لتحسين مهارات الإنصات:

اتَّبِع هذه النصائح لتتعلم كيف تتقن فنَّ الإنصات:

  1. حافِظ على التواصل البصري: يدفعك النظر في عيني شخص ما في أثناء إجراء حديث إلى الانتباه إليه، ويشير أيضاً إلى أنَّك تُركز على ما يقوله المتحدث.
  2. تجنَّب المقاطعة: أجِّل طرح أسئلتك وتقديم تعليقاتك حتى ينتهي المتحدث من الحديث، حيث سيتوقف أي شخص على دراية جيدة بأساليب التواصل اللفظي مؤقتاً على فترات منتظمة للسماح للمستمع بطرح الأسئلة، فلا بأس بالمقاطعة في تلك المرحلة، ولكن إذا لم يحدث ذلك، فانتظِر.
  3. اجلس بهدوء: يجعلك التململ تبدو ضجراً.
  4. أومئ برأسك: يوحي هذا للمتحدث بأنَّك تستوعب المعلومات التي ينقلها.
  5. انتبِه إلى الإشارات غير اللفظية: لا يقل الانتباه إلى ما لا يقوله المتحدث أهميةً عن الانتباه إلى كلماته؛ لذلك ابحث عن الإشارات غير اللفظية مثل تعابير الوجه ووضعية الجلوس لفهم كل شيء تماماً.
  6. انحنِ قليلاً نحو المتحدث: يوضح هذا للشخص الآخر أنَّك منغمس في المحادثة.
  7. كرِّر أفكار المتحدث واطرح الأسئلة المناسبة: بمجرد أن ينتهي المتحدث من التحدث، كرِّر أفكاره لتؤكِّد له أنَّك تفهمها، وهذا هو الوقت المناسب أيضاً لطرح أي أسئلة.

العقبات التي تَحُول دون الإنصات الفعَّال وكيفية التغلُّب عليها:

قد تؤثر بعض العوائق في قدرتك على فهم ما يقوله الآخر، وتشمل هذه العوائق كُلاً من العوامل الخارجية والداخلية، فقد يجعل تحدُّث الطرف الآخر بلهجة أجنبية أو معاناته من اضطراب في النطق فهمه صعباً، ويمكِن أن تعيق ضوضاء الخلفية مثل أصوات المرور أو الموسيقى الصاخبة قدرتك على الإنصات، كما قد تعوقك العوامل الداخلية أيضاً، فقد تُشكِّل تحيزاتك وأحكامك المسبقة حاجزاً كبيراً؛ فعلى سبيل المثال: قد لا تأخذ شخصاً على محمل الجد بسبب مفاهيمك المسبقة عنه، ويمكِن أن يؤدي القلق أو الغضب أيضاً إلى صعوبات في فهم ما يقوله الشخص، وقد تكون عدم قدرتك على الانتباه مشكلةً أيضاً.

إذا واجهتَ واحداً أو أكثر من هذه العوائق، فحاوِل بذل قصارى جهدك للتعامل معها، على سبيل المثال: اطلب من شخص الذي يتحدث بلكنة ثقيلة أن يتحدث ببطء أكثر، أو انتقِل إلى مكان أكثر هدوءاً إذا كانت الضوضاء تؤثر في قدرتك على استيعاب المعلومات، ورغم أنَّ التغلب على تحيزاتك أو أحكامك المسبقة أكثر صعوبةً، لكنَّ إدراكها يُعَدُّ نقطةً جيدةً للانطلاق منها.

إقرأ أيضاً: كيف تمارس الإنصات الفعَّال؟ (دليلك خطوة بخطوة)

المهن التي تتطلب مهارات إصغاء ممتازة:

مهارات الإنصات الممتازة ضرورية لأداء المهام الأساسية في بعض المهن، منها: استشاري الصحة النفسية، والقاضي، والاختصاصي النفسي، ورجل الدين، ومراقب الحركة الجوية، والطبيب، والمحامي، والوسيط، ومدير المدرسة.

5 فوائد رئيسة لإتقان الإنصات الفعَّال:

تساعدك مهارات الإنصات الممتازة على:

  • أداء وظيفتك بشكل جيد.
  • بناء علاقات جيدة مع مديرك وزملائك في العمل.
  • العمل كعضو في فريق.
  • الاستجابة لاحتياجات العملاء أو الزبائن وحلُّ مشكلاتهم.
  • استيفاء مؤهلات مهن معيَّنة.

 

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:فن الإنصات: كيف سيفيدك الإنصات بصورة أفضل في حياتك المهنية؟