الموضوع بين يديكم هو خلاصة دورة تدريبية اقدمها للمهتمين، و هي قالب يتوافق مع من يرغب في تنفيذ حملة اعلامية/ اعلانية للترويج عن مفهوم جديد او مشروع اجتماعي تنموي.و ينفع ايضاً هـذا المخطط كقالب للترويج لمنتجات الشركات.


محتويات المقالة

    و هنا لابد لنا البدء في توضيح الفرق بين كلمة “الاعلام” و “الاعلان” و ان كانت تستخـدم كثيراً كمفهوم واحد..
    الاعلام هو عملية الترويج و التعريف بمفاهيم و مشاريع بغرض تنوير الجمهور و توعيته..
    و لكـن “الاعلان” غالباً ما يدخل الجانب التجاري ضمــن مقاصـده وأولويـاته، فهـو يُستخدم بغرض الترويج للمنتجات او مشاريع يتوقع منها عائد مادي.

    البداية:
    تنقسم الحملة الاعلامية الي قسمين اساسين هما الاعداد ثم التنفيذ..و الاصعب بالتأكيد هي مرحلة الاعداد لما تؤسس له من خطط تنفيذية لحملة مشروع قد تستمر لشهور او لاسابيع او لايام..

    ولمرحلة التنفيذ ايضاً اهميتها من منطلق دقة و احترافية الفريق المنفذ للخطوات و استحداث تحركات جديدة بما يتوائم مع حركة السوق و المنافسة.

    (أ‌) مراحل اعداد الحملة الاعلانية أو الترويجية لمشروع:
    • تكوين فريق عمل للحملة.
    • دراسة فكرة و مادة المشروع.
    • معرفة نقاط القوي و الضعف في المشروع.
    • دراسة سوق العمل و المشاريع المنافسة
    • اعداد خطة التنفيذ.
    • اعداد ميزانية الحملة والفترة الزمنية للتنفيذ

    (ب‌) مراحل تنفيذ الحملة الاعلانية او الترويجية لمشروع
    • تقسيم مهام و خطة الحملة بما يتناسب مع مقدرات كل احد في الفريق.
    • تحديد المؤسسات الاعلامية للاعلان المدفوع القيمة.
    • تحديد افضل الاماكن الجغرافية للاعلان.(لافتات)
    • العمل علي بث رسائل تمهيدية عن المشروع عبرصحفيين واعلاميين.
    • تنفيذ الحملة بالخطة الزمنية الموضوعة.
    • تقييم كل مرحلة من مراحل الخطة.
    • تقييم كل نتيجة عمل في وسيلة اعلانية عن الاخري.
    • تقديم تقرير وافي بكل مراحل التنفيذ.

    و لمرحلة التنفيذ اهميتها من منطلق وجوب توفر عدد من المؤهلات لدي الفريق المنفذ للحملة حتي يتمكن من تحقيق اعلي النتائج، نذكر منها:

    • المعرفـه الجيدة بسوق العمل و المنافسة.
    • وجود علاقات متينة بوسائل الاعلام المختلفة.
    • تواصل مباشر بأفضل الاماكن الجغرافية للاعلان.
    • قدرة علي تقديم افكار ابداعية و متجددة في التنفيذ.
    • توفر قدرات تواصل عالية لاعضاء الفريق المنفذ للحملة.
    • قدرة عالية علي الالتزام الزمني بالخطة.
    • كيف تتم مرحلة الاعداد (المهام الاساسية)

    (ج) وسائل الاعلان و الترويح:
    # الانترنت
    # الصحف و الاذاعات
    # التلفزيون
    # الاعلان المباشر

    من الاهمية بمكان دراسة الوسيلة الاعلانية و معرفة ادوات الاعلان فيها من خلال تقدير الفئة المجتمعية و العمرية التي تتعامل معها بصورة كبيرة.

    لقد وجدت الشركات أن الجمع بين الإعلان المطبوع والإعلان التلفزيوني غالبا  ما يكون له أثر أكبر من الإعلان في التلفزيون وحده، وهذا يدل على أن المعلنين يجب أن يقوموا بمراجعة دورية للوسائل لتحديد أفضلها، كما أن المراجعة مهمة بسبب استمرار ظهور وسائل إعلانية جديدة، و لوجود هذا العدد من الوسائل الإعلانية وخصائصها المختلفة فإنه يجب على مدير مرحلة التنفيذ أن يقرر كيف سيتم توزيع الميزانية المتاحة على أنواع الوسائل الإعلانية الرئيسية.

    لكل وسيلة إعلانية خصائصها التي تميزها عن غيرها بالنسبة للجمهور الذي يتعامل معها، فعلى سبيل المثال إذا كان جمهورك المستهدف هو الأطفال، فبإمكانك مخاطبتهم من خلال مجلات الأطفال أو من خلال فترات الأطفال في المحطات التلفزيونية.. أما إذا كان الجمهور المستهدف هم من النساء فهناك أيضا عدد من البرامج التي تقبل النساء عليها بشكل أكبر من خلال التلفزيون وهناك أيضا المجلات النسائية المتخصصة، وهكذا حسب طبيعة الجمهور وعلاقاته مع الوسيلة الإعلانية المناسبة له

    الانترنت:
    اثبث التسويق عبر الانترنت بما لا يدع مجالاً للشك اهميته في الوصول لاكبر فئة من الشباب و تاثيره عليهم..لذا كان توجه الكثير من المؤسسات و الحهات الاعلانية للاعلان عبره. و تقف كثير من الافكار و المشاريع التي تحولت الي مواقع عالمية و مؤسسات كبري اقوي دليل للاهتمام بجانب الانترنت في الحملة الاعلانية و الترويجية.

    أدوات الاعلان علي الانترنت:

    • موقع الكتروني ومدونة مخصص للحملة.
    • حسابات علي مواقع التواصل الاجتماعي
    • خدمة بريدية اسبوعية علي مواقع البريد الالكتروني.

    الصحف و الاذاعات:
    • اعداد تقارير اعلامية دورية عن نشاطات الحملة.
    • تنفيذ مؤتمر صحافي لانطلاقة المشروع.
    • اعداد مواد اذاعية و لقاءات تعريفية عن المشروع.

    ومن خصائص الإعلان الإذاعي :
    أ – زيادة معدلات التكرار للرسالة الإعلانية ووصولها بشكل شخصي إلى المستمع.
    ‌ب- سهولة جذب الانتباه من خلال عدم حاجتها التفرغ الكامل من المستمع.
    ‌ج- انخفاض التكلفة عن الوسائل المرئية بشكل كبير.
     
    التلفزيون :
    للاعلان المرئي اهميته لوجود مئات الملايين الذي يقضون ساعات طويلة علي الشاشة..وهنا بعض الادوات التي يمكنك تنفيذها في حملة الاعلان المرئي للمشروع:
    - اعداد مادة دعائية (دراما او اغنية  او كرتون او …)
    - الحرص علي بث المادة في اوقات مشاهدة عالية .
    - الحرص علي تكرار و اعادة المادة الدعائية.

    الاعلان المباشر:
    و تتبين طبيعة الاعلان المباشر من خلال :
    • توزيع اعلانات يدوية في اماكن التجمعات.
    • عمل بوسترات و استيكرات في الجامعات.
    • عمل سيديهات تعريفية عن المشروع

    (د) مرحلة التقييم:
    التعرف على المدى الذي استطاعت الحملة الإعلانية أن تحقق من خلاله أهدافها، وإلى أي مدى تمكنت الحملة الإعلانية من تغطية السوق المستهدفة، وما هي درجة كفاءة و فاعلية إعلاناتنا في إيصال الأفكار، وما هي الوسيلة الإعلانية الأفضل في الوصول إلى السوق المستهدف.. وأخيراً ما هي أبرز النجاحات المتحققة وما هي الاخفاقات.

    الختام يجب مراعاة النقاط التالية:
    يجب دائماً تحديد المدة الزمنية لتنفيذ الحملة وتفصيل المراحل فيها حتي يُقدّر كل شخص مشارك في الحملة المدة المتروكة لمهامه.. ويختلف زمن تنفيذ كل مرحلة عن الاخري و زمن تنفيذ الحملة كلها بأختلاف نوع المشروع و الاهداف المراد تحقيقها.


    تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.