Top
مدة القراءة: 2 دقيقة

أهمية الكولاجين للجسم ومصادر وجوده

أهمية الكولاجين للجسم ومصادر وجوده
مشاركة 
الرابط المختصر

تاريخ آخر تحديث: 19-03-2019

تاريخ النشر: 18-03-2019

الكولاجين هو أحد البروتينات المهمة التي يقوم الجسم بتكوينها بشكلٍ طبيعي ليقوم بمساعدة أعضاء الجسم على القيام بالعديد من الوظائف الحيويّة المهمة، من خلال السطور الآتية سنتعرّف بشكلٍ تفصيلي على أهمية الكولاجين بالنسبة لجسم الإنسان، والمصادر الغذائيّة التي تساعد على إنتاجه.



أولاً: أهمية الكولاجين للجسم

1- الوقاية من هشاشة العظام:

يلعب الكولاجين دوراً أساسيّاً في حماية جسم الإنسان إن كان رجلاً أم امرأة من الإصابة بمرض هشاشة العظام الذي يُعتبر من أخطر أمراض العصر، حيث يساعد في تقوية العظام والمفاصل، وفي الحفاظ على مرونتها الدائمة.


اقرأ أيضاً:
8 أطعمة تقي من الإصابة بمرض هشاشة العظام


2- الوقاية من أمراض القلب:

أكدت العديد من الدراسات بأنّ الكولاجين يُساعد على تقوية عضلة القلب وحمايتها من الإصابة بالضعف الناتح عن تقدم العمر، كما وأكدت الدراسات بأن الكولاجين يُساعد في وقاية الإنسان من الإصابة بأمراض القلب المختلفة وبشكلٍ خاص الذبحة القلبية القاتلة.

3- الحفاظ على صحة الأسنان:

يعمل الكولاجين بشكلٍ فعّال على تقوية الإسنان ومنعها من التعرض لعوامل الضعف والتساقط، كما يقوّي اللّثة ويحميها من الإصابة بالإلتهابات الشديدة والانحسار.


اقرأ أيضاً:
نصائح للحفاظ على صحة الأسنان واللثة والوقاية من أمراضها

4- الحفاظ على صحة الجلد:

يعمل الكولاجين على المحافظة على صحّة البشرة وحمايتها من الإصابة بعوامل الشيخوخة المبكرة والتجاعيد المزعجة، كما ويعمل على التخلص من الهالات السوداء التي تؤثر سلباً على جمال المرأة.

5- سرعة التئام الجروح:

يتميّز الكولاجين بقدرتهِ الكبيرة على تجديد خلايا البشرة وتنشيطها وهذا مايُساعد في سرعة التئام الجروح وشفائها وبشكلٍ خاص جروح العلميات الجراحيّة التي قد يتعرضُ لها الإنسان.

ثانيّاً: المصادر الغذائيّة التي تساعد على إنتاج الكولاجين

1- الأسماك:

تحتوي الأسماك وبشكلٍ خاص السردين والتونا على كميّةٍ كبيرة من المركبات التي تساعد على إنتاج الكولاجين في جسم الإنسان، لذلك عليك أن تتناول مالايقل عن وجيتين من الأسماك إسبوعيّاً.

2- البيض:

يتميّز البيض باحتوائهِ على كميّةٍ كبيرة من البروتينات التي تساعدُ على إنتاج الكولاجين في جسم الإنسان، لهذا من الضروري أن تتناول بيضة مسلوقة واحدة صباح كل يوم.

3- الشاي:

يحتوي الشاي على نوع خاص من المركبات التي تساعد على حماية الكولاجين من التكسّر، وذلك لكي يقوم بوظيفتهِ على أفضل حال في جسم الإنسان.


اقرأ أيضاً:
8 معلومات لا تعرفها عن الشاي

4- الخضار الداكنة:

تتميّز الخضار الدّاكنة باحتوائها على كميّةٍ كبيرة من مادة الليكوبين التي تساعد على دعم نسبة الكولاجين في جسم الإنسان، لهذا يجب تناول مثل هذهِ الانواع من الخضار كالبندورة، الفلفل، البنجر، السلق، والسبانخ.

5- الحمضيات:

تحتوي الحمضيات على كميّةٍ كبيرة من الفيتامينات بما فيها فيتامين C الذي يُساعد على إنتاج المواد المضادة للأكسدة التي تدعم عمل الكولاجين في جسم الإنسان.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: أهمية الكولاجين للجسم ومصادر وجوده




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع