Top


مدة القراءة:2دقيقة

للسيدات: 8 نصائح هامة للوقاية من سرطان الثدي

للسيدات: 8 نصائح هامة للوقاية من سرطان الثدي
الرابط المختصر
تاريخ آخر تحديث:08-10-2019 الكاتب: هيئة التحرير

سرطان الثدي هو نمو غير طبيعي للخلايا المبطنة لقنوات الحليب أو لفصوص الثدي، ويصنّف الأطباء سرطان الثدي لنوعين النوع الأول سرطان الخلايا الغازية وهو من أخطر الأنواع حيث ينتشر الورم الخبيث من الثدي إلى باقي أعضاء الجسم الأخرى، أما النوع الثاني فهو سرطان الخلايا في الموقع هو أقل خطورة لأنه لا ينتشر لباقي أعضاء الجسم، ونظراً لارتفاع حالات الإصابة بسرطان الثدي حول العالم سنستعرض فيما يلي أهم النصائح للوقاية منه.




النصيحة الأولى: الاعتماد على الرضاعة الطبيعية

أثبتت الدراسات العلمية أن إرضاع الأطفال لمدة تزيد عن أثني عشر شهراً يخفض بنسبة 50 بالمئة من الإصابة بمرض سرطان الثدي، أما سبب ذلك فيعود إلى أنّ حليب الأم يُحفّز الجسم على إفراز أنواع معينة من الهرمونات التي تحد من نمو الخلايا السرطانية في الثدي، فضلاً على أنّ الإرضاع الطبيعي يساعد على خفض مستوى هرمون الإستروجين المسبب لسرطان الثدي.

النصيحة الثانية: عدم شرب الكحوليات

أكّدت منظمة الصحة العالمية أن 3.6% من جميع حالات السرطان و 3.5% من الوفيات الناجمة عن السرطان في العالم تعزى إلى استهلاك الكحول، فقد أشارت معظم الدراسات إلى أنّ الكحول يُحفّز نمو الورم عن طريق تأجيج إنتاج عامل النمو الذي يحفز تنمية الأوعية الدموية في الأورام وبذلك تكون الكحوليات مادة مسرطنة شديدة الخطورة على الصحة.

النصيحة الثالثة: تجنّب استخدم حبوب منع الحمل

لحبوب منع الحمل آثار جانبية خطيرة على الصحة فهي تعمل على رفع هرمون الإستروجين لأربعة أضعاف عن الحد الطبيعي في الجسم، ومن المعروف أنّ ارتفاع هذا الهرمون يرتبط بشكل مباشر في تشكّل الأورام الخبيثة في الثدي، لذا من الأفضل الاعتماد على وسائل الحمل الأخرى كاللولب الرّحمي أو الواقي الأنثوي.

النصيحة الرابعة: التوقّف عن التدخين نهائياً

التدخين هو المسبب الأول لمرض السرطان بجميع أنواعه، فقد أكّدت الدراسات العلمية الأخيرة أنّ نسبة الإصابة بسرطان الثدي بين السيدات المدخنات تزيد نحو 30 في المئة عن نسبة الإصابة بين السيدات اللاتي لم يدخنّ مطلقًا، فضلاً على أن التدخين يرفع من خطر الإصابة بسرطان المبيض والرئة والفم بشكل كبير.

النصيحة الخامسة: القيام باختبارت جينية

إذا كان لديك تاريخ عائلي في الإصابة بسرطان الثدي من الأفضل أن تجري اختبارات جينية كنوع من الحذر والوقاية، حيث سيتبيّن خلال الاختبارات ما إذا كان لديك جين معين أو طفرة جينية متعلقة بهذا المرض، مثلاً من يمتلك جينات متبدلة BRCA1 أو BRCA2 يكون هناك احتمال إصابتهن بسرطان الثدي 60 إلى 80 في المائة.

النصيحة السادسة: ممارسة التمارين البدنية

أكّدت دراسة بريطانية بأن ممارسة التمارين الرياضة يومياً لمدة نصف ساعة يقلل من خطر الإصابة بمرض سرطان الثدي الذي يودي بحياة الملايين من النساء حول العالم سنوياً، يمكنك مثلاً أن تمارسي رياضة المشي، الجري، السباحة، اليوغا.

النصيحة السابعة: العناية بالنظام الغذائي

الحرص على تجنّب تناول الأطعمة المشبعة بالدهون والحلويات وتناول الأطعمة الصحية الغنية بالعناصر الغذائية الهامة مثلاً تناول الخضروات الورقية الطازجة والفاكهة كالتوت والبرتقال والكرز ومنتجات اللبان والأجبان، والحبوب الكاملة، والمكسرات، والأسماك الزيتية، وفول الصويا، فجميعها تحتوي على مواد مضادة للأكسدة تحارب نمو الخلايا السرطانية في الثدي.

النصيحة الثامنة: أخذ قسط كافي من النوم

النوم ليلاً لمدة 8 ساعات يحمي من الإصابة بالأمراض بما فيها مرض سرطان الثدي لأن هرمون الميلاتونين الذي يتم إفرازه في الليل أثناء النوم يساعد في محاربة الخلايا السرطانية ويمنع نمو الأورام السرطانية الخبيثة، فضلاً على أنّ النوم يُقوّي الجهاز المناعي وهذا ما يجعلك أقل عرض للإصابة بالسرطان.

سرطان الثدي من أخطر الأمراض فهو يتسبّب في وفاة الملايين من النساء لذا احرصي عزيزتي على الاستعانة بالنصائح السابقة حتى تحافظي على صحتك.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:للسيدات: 8 نصائح هامة للوقاية من سرطان الثدي