تبنى العلاقة الزوجية الناجحة على الحب والود لكن بعد مرور عدة سنوات على الزواج تتبدل المشاعر فظروف الحياة وكثرة المسؤوليات وانشغال الطرفين عن بعضهما يتسبّب في حدوث البرود العاطفي وهذا ما يؤدي إلى إثارة المشاكل الزوجية فيبتعد الزوجين عن بعضهما ليصلان في النهاية إلى طريق مسدود ويحدث الطلاق، ولأننا نريد أن يستمر زواجك لآخر العمر سنعرفك عزيزي على العلامات التي تدل على البرود العاطفي بين الزوجين.

العلامة الأولى: انعدام الحديث بين الأزواج

إذا توقّف الأزواج عن الحديث معاً وانعدت وسائل التواصل بينهم وساد الصمت على العلاقة، هذا يعني أن البرود العاطفي بدأ يسيطر على العلاقة الزوجية.

العلامة الثانية: تجنّب ممارسة العلاقة الحميمة

عندما يتحاشى الزوجين الاقتراب من بعضهما ويضعان الحجج لتجنب ممارسة الجماع، فهذا يدل على أن البرود العاطفي بدأ يؤثر بشدة على العلاقة الزوجية.

العلامة الثالثة: عدم التعبير عن مشاعر الحب

البرود العاطفي يتسبّب في منع الزوجين من التعبير عن مشاعر الحب والعشق بينهما لأنّ الخلافات أصبحت هي المسيطرة على العلاقة الزوجية.

العلامة الرابعة: تصيد الأخطاء

أسوأ مرحلة يصل إليها المتزوجين مرحلة تصيد الأخطاء، فكل طرف ينتظر الآخر حتى يخطأ ليتهمه بأنه هو السبب وراء كل المشاكل.

العلامة الخامسة: افتعال الخلافات

يعتبر البرود العاطفي من الأسباب الرئيسية لافتعال المشكلات وجعلها تأخذ أكبر من حجمها وتوجيه الانتقاد واللوم بشكل مستمر.

العلامة السادسة: قضاء الوقت خارج المنزل

حب الزوجين للخروج مع الأصدقاء أو مع الأهل لساعات طويلة وتجنّب الاجتماع سوياً داخل المنزل يعتبر من العلامات الواضحة على البرود العاطفي.

العلامة السابعة: الإهمال المتعمد لبعضهما

إهمال الزوجة لواجباتها اتجاه زوجها ومنزلها وإهمال الرجل لواجباته اتجاه زوجته وعدم المبالاة في شيء، يعتبر من علامات إصابة الزوجين بالبرود العاطفي.

العلامة الثامنة: زوال الغيرة نهائياً

البرود العاطفي يزيل مشاعر الغيرة، فالحب الذي جمع بينهما في يوم من الأيام بدأ يتلاشى والعلاقة الزوجية على بعد أيام  قليلة من الطلاق.

العلامة التاسعة: عدم الشعور بالأمان والثقة

البرود العاطفي يشعر الزوجين بالإحباط والحزن لا وبل ينعدم الأمان والثقة بينهما، فلم تعد فكرة التواجد معاً في منزل واحد أمر مقبول بالنسبة لهما.

نصائح عامة:

  • إذا أردت أن تتجاوز البرود العاطفي يجب أن تصلح الأسباب الرئيسية لهذا البرود، عندها ستتمكن من إعادة إحياء الحب بينكما.
  • تعامل مع شريك حياتك وكأنه صديق حاول أن تتقرب منه، ولا بأس من ممارسة بعض الأنشطة سوياً سيُؤجج هذا مشاعر الحب مرة أخرى.
  • اضبط أعصابك وحاول أن تبحث عن الحل بدلاً من تضيع الوقت في التحدث عن المشكلة، بذلك ستتمكن من معالجة هذا البرود العاطفي.
  • لا تبوح بأسرارك الزوجية لأحد مهما كان مقرب منك، وحاول أن تعتمد على نفسك في معالجة هذه المشكلة ستنجح في النهاية من كسب ثقة شريكك مرة أخرى.
  • امنح شريكك الحب والأهتمام والحنان، ولا تنسى أن تشتري الهدايا له بين الحين والآخر ستتمكن من كسب حبه من جديد.
  • حافظ على مرونة تفكريك وتقبل أخطاء شريكك وتوقف عن تصيد الأخطاء، ستنجح في كسب محبته إلى الأبد.

 

إذا أردت أن تعيش علاقة زوجية ناجحة حاول أن تتجنب عزيزي العلامات السابقة فهي تهدم الزواج، والتزم بالنصائح التي قدمناها لك فهي ستزيد مشاعر الحب بينك وبين زوجك.