Top
مدة القراءة: 2 دقيقة

نزلات البرد عند الحامل - أعراضها - أسبابها - وطرق الوقاية منها

نزلات البرد عند الحامل - أعراضها - أسبابها - وطرق الوقاية منها
مشاركة 
الرابط المختصر

تحتاج المرأة الحامل لعناية صحية مركزة وخاصة في مراحل الحمل الأولى، ومع اقتراب قدوم فصل الخريف يشدّد الخبراء إلى ضرورة اتباع المرأة الحامل التدابير الوقائية لمنع تعرضها للإصابة بنزلات البرد لأن الحمل يزيد من مضاعفات المرض وقد يتطور الأمر في حالم لم يتم أخذ العلاج فتتعرض للالتهاب الرئوي، ولأننا نريد أن تحافظي على صحتك وصحة جنينك سنتحدث فيمايلي عن نزلات البرد، أعراضها، أسبابها، وأهم طرق الوقاية منها.



أعراض الإصابة بنزلات البرد:

من الأعراض الشائعة للإصابة بنزلات البرد الشعور بالقشعريرة، العطاس، سعال خفيف، سيلان الأنف، احتقان الأنف والتهاب الحلق، آلام بالعضلات، التعب العام، الصداع، وفقدان الشهية، الحمى.

أسباب الإصابة بنزلات البرد:

  • قلة النوم: عدم أخذ قسط كافي من النوم يضعف الجهاز المناعي عند المرأة الحامل، وهذا ما يجعلها أكثر عرضة للإصابة بنزلات البرد.
  • عدوى: قد تنتقل نزلات البرد إلى المرأة الحامل عن طريق العدوى عندما يحدث اتصال مباشر مع شخص مريض بالبرد، أو عند استخدام أدوات ملوثة بفيروسات المرض.
  • الطقس: يُرجّح الأطباء أنّ التعرّض الطويل للطقس البارد مثل الأجواء الماطرة والثلوج والرياح في الشتاء والخريف يضعف الجهاز المناعي، فتصبح الحامل أكثر عرضة للإصابة بنزلات البرد.
  • سوء التغذية: حرمان الجسم من العناصر المغذية يضعف جهاز المناعة ويجعله غير قادر على محاربة الفيروسات المسبببة للأمراض، ولذلك تصبح المرأة الحامل عرضة لنزلات البرد عندما لا تهتم بنوعية غذائها.

أهم طرق الوقاية من نزلات البرد:

أولاً: الوسيلة الرئيسية لانتقال الفيروس هي العدوى عن طريق الاتصال بشخص مريض لذا احرص على تجنب الاقتراب من المصابين بنزلات البرد، وامتنعي تماماً عن استخدام أدواتهم الشخصية.

ثانياً: تجنبي السهر لوقت متأخر واحرصي على أخذ قسط كافي من الراحة والنوم أي النوم على الأقل من سبع لثمان ساعات، سيساعد هذا على تقوية جهازك المناعي.

ثالثاً: حافظي على نظافتك الشخصية، واغسلي يديك بالماء والصابون قبل تناول الطعام وبعد المصافحة وبعد العودة من المنزل، والأفضل أن تقومي بغسلهم كل نصف ساعة.

رابعاً: تناولي الطعام الصحي المتوازن وأكثري من تناول الخضروات والفاكهة فهي غنية بالفيتامينات والمعادن المقوية للجهاز المناعي، وتجنّبي تناول السكريات لأنها تضعف الجهاز المناعي لمدة 5 ساعات بعد تناولها.

خامساً: تزيد التمارين الرياضية من قوّة الجهاز المناعي لذا احرصي على ممارستها تحت إشراف مدرب خاص، لكن احذري من المبالغة في التمرّن حتى لا تشعري بالتعب والإرهاق.

سادساً: أكثري من شرب المياه فهي تساعد على تخليص الجسم من السموم، وقد أكّدت الأبحاث أن المياه ساعد الجهاز المناعي في مقاومة الفيروسات المسببة لنزلات البرد، فضلاً على أنّ المياه تحمي من التعرّض للجفاف.

سابعاً: تجنّبي البقاء في الأماكن المزدحمة مثل الحافلات ومترو الانفاق لمدة طويلة واحرصي على تهوية منزلك بشكل يومي، سيحميك هذا من احتمال الإصابة بنزلات البرد.

ثامناً: تجنّبي التعرض لتيارات الهواء البارد، واحرصي على ارتداء ملابس سميكة عند الخروج من المنزل والافضل أن تبقي في مكان معتدل الحرارة فهذا يخفف من احتمال تعرضك لنزلات البرد.

نزلات البرد مرض معدي شائع يجب على الحامل الانتباه منه لأن إهمال علاجه يعرض الحامل والجنين للخطر، وأخيراً أتمنى لك عزيزتي دوام الصحة والعافية.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: نزلات البرد عند الحامل - أعراضها - أسبابها - وطرق الوقاية منها




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع