Top


مدة القراءة:3دقيقة

ما هي فوائد إقامة مسابقات في مكان العمل؟

ما هي فوائد إقامة مسابقات في مكان العمل؟
الرابط المختصر
تاريخ آخر تحديث:12-01-2022 الكاتب: هيئة التحرير

عندما تفتح مكتبك بعد الإغلاق بسبب جائحة كوفيد-19، ستبحث عن طريقة لتحفيز فريقك؛ لذا حاوِل إجراء مسابقة في مكان العمل؛ حيث تساعد المسابقات على جعل العمل ممتعاً وتُحفِّز عملك ليتقدَّم؛ مما يؤدي إلى زيادة الكفاءة والأرباح، فلَم تُنشَأ المسابقات جميعها على قدم المساواة؛ حيث ستحتاج إلى إجراء بعض التخطيط الدقيق، ومن ثم إضافته إلى تقويمك لجعل مسابقات مكان العمل مسعى مثمراً، وإليك كيف يتم ذلك:




1. تحديد الهدف من المسابقة:

لا تستحق المنافسة في مكان العمل وقتك إلا إذا تمكَّنتَ من الوصول إلى هدف بفضلها، ويمكن أن يكون هذا الهدف أي شيء، من تحفيز موظفيك إلى زيادة الإيرادات؛ وذلك اعتماداً على ما تأمل من مؤسستك أن تحققه.

تذكَّر أن تضع أهدافاً منطقية؛ لذا تُعَدُّ الأهداف الذكية (SMART) مفيدة لإنشاء هدف تركز فيه؛ حيث تدلُّ كلمة "سمارت" على أن يكون الهدف:

  • محدداً (Specific): لا تؤدي الأهداف الغامضة إلى تقدم كبير.
  • قابلاً للقياس (Measurable): تأكَّد من أنَّ أهدافك ملموسة؛ حيث تُعَدُّ الرغبة في تحفيز موظفيك هدفاً رائعاً، ولكن كيف يمكنك معرفة ما إذا كنتَ قد أنجزت ما قررت القيام به؟
  • قابلاً للإنجاز (Achievable): بينما قد ترغب في الوصول إلى المستحيل، فمن الأفضل أن تستهدف شيئاً في متناول اليد، فالهدف المثالي هو هدف صعب ولكنَّه أيضاً هدف واقعي.
  • ذا صلة (Relevant): الهدف دون غاية ليس مفيداً جداً، فتأكَّد من أنَّ الهدف الذي تحدده وثيق الصلة بما يواجه فريقك أو شركتك في الوقت الحالي صعوبة فيه.
  • مُؤطَّراً بإطار زمني (Time-based): يمكن تأجيل الهدف المفتوح بسهولة، ولدفع فريقك إلى الأمام، استخدِم التقويم الخاص بك لتعيين فترة زمنية محددة لكل هدف، ليكون بمنزلة موعد نهائي.

2. التأكُّد من أنَّ المنافسة وديَّة:

الهدف من المنافسة في مكان العمل هو في المقام الأول زيادة الإنتاجية بسرعة، ومع ذلك، يمكن أن يكون للمنافسة الودية أيضاً فوائد طويلة الأمد من خلال مساعدة الموظفين على أن يتقرب بعضهم من بعض، وعندما تبدأ المنافسة في وجود تفرقة بين زملاء العمل وزملائك في الفريق، سيكون لديك مشكلة خطيرة، فضع في الحسبان عقد اجتماعات منتظمة لتتبُّع تقدُّم الأفراد أو الفِرق المشارِكة في المسابقة.

استثمر هذا الوقت للاحتفاء بالنجاحات، حتى بين المتنافسين؛ حيث سيوفر هذا حافزاً للفريق، بالإضافة إلى توحيد المشاركين في جهودهم، ففي نهاية المطاف، أنتم جميعاً جزء من الفريق نفسه، وتوجد طريقة أخرى لتوحيد الموظفين في الطريقة نفسها، وهي وضع هدف عام بجائزة مشتركة، وفي حين أنَّ هناك جوائز فردية يمكن الحصول عليها، يمكنك أيضاً تقديم مكافأة أكبر إذا تمكَّن الفريق ككل من الوصول إلى هدف جماعي.

شاهد بالفديو: 6 أمور تبيّن أهمية التحفيز في عالم الأعمال

3. الاهتمام بالجوائز:

لا تُقِم مسابقات بجوائز رديئة؛ حيث تُعَدُّ الجائزة حافزاً قوياً لفريقك للمشاركة في المنافسة؛ لذا يجب أن تكسب جهودهم مكافأة جيدة أيضاً، ويجب أن تكون الجوائز جديرة بالاهتمام ولكن دون التأثير سلباً في ميزانية شركتك؛ حيث يمكن أن تكون الجائزة حاسوباً جديداً أو حقوقاً حصرية، مثل أفضل مكان لركن السيارات أو تذاكر رياضية.

فأنت أفضل من يعرف فريقك؛ لذا اختر المكافآت التي تُحفِّزهم أكثر، وضَع في الحسبان إعداد الهدايا لكل من يشارك في المسابقة، فقد تكون الخسارة مُحبِطة، حتى في المنافسة الودية بين زملاء العمل، فجائزة ترضية صغيرة ستحافظ على معنوياتهم حتى يتمكنوا من العودة إلى العمل مرة أخرى.

4. إجراء تعديلات باستمرار:

بدايةً، عيِّن بعض نقاط التقييم في التقويم الخاص بك على الإنترنت لقياس تقدُّم فريقك وفاعلية المنافسة، وخلال التقييم هذا، ابحث عن طرائق لإجراء تحسينات، فعلى سبيل المثال: بعد مرور أسبوعين على المنافسة في مكان العمل، قد تدرك أنَّ الهدف الذي حدَّدتَه كبير جداً، فلا تخف من تغيير الهدف النهائي لجعله أكثر جدوى؛ حيث إنَّ الهدف الذي من الواضح أنَّه بعيد المنال، لن يؤثر كثيراً في طريقة التحفيز على أي حال.

إقرأ أيضاً: هل تعمل أنظمة تقييم أداء الموظفين التي تعتمد على الدرجات والمعدلات؟

5. جمع التغذية الراجعة وإعادة جمع المعطيات:

لن تنجح المنافسة في مكان العمل إلَّا إذا كان لها صدى لدى فريقك، وبدلاً من التحفيز، يمكن بسهولة تثبيط الموظفين الذين يشعرون بالإحباط بسبب تقدمهم أو لا يستجيبون جيداً للمسابقات، وقبل بدء المنافسة في مكان العمل، تحدَّث عنها مع فريقك، فمعرفة ما إذا كان هناك أي اهتمام بالمسابقة قبل بدئها أمر هام، واطرحها في اجتماع الفريق التالي الذي حدَّدتَه في التقويم الخاص بك لمناقشة خطتك والإصغاء إلى آرائهم؛ حيث يجب عليك جمع التغذية الراجعة في أثناء وبعد المنافسة أيضاً.

فتسمح لك الجدولة الفردية في التقويم عبر الإنترنت بالتواصل مع كل عضو في الفريق للحصول على رأيهم حول كيفية تأثير المنافسة في عملهم، وسيحدِّد استطلاع جماعي بعد ذلك ما إذا كانت الخطة قد نجحَت وما يمكنك القيام به لجعلها تجربة أفضل في المرة القادمة، فابدأ بالاطلاع على مقاييس أداء فريقك قبل وبعد إطلاق منافسة في مكان العمل؛ حيث ستوضح لك هذه الأرقام مدى جودة المنافسة في تحفيز فريقك وزيادة أرباحك.

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:ما هي فوائد إقامة مسابقات في مكان العمل؟