يُعتبر الزواج المرحلة الأولى من مراحل بناء الأسرة، ويتوقّف نجاح هذه الأسرة درجة تحمل كل من الزوجين للمسؤوليّة والوعي، لذلك يجب على كل الأشخاص المقبلين على الزواج أن يتعرفوا وبشكلٍ دقيق على كل الأمور المتعلقة بشروط الزواج والهدف الأساسي منهُ، وذلك لكي ينجحوا في بناء أسرةٍ مميزة وناجحة.

أولاً: ماهي الأهداف الأساسيّة من الزواج؟

1- الإنجاب: يُساعد الزواج على بناء أسرةٍ متكاملة ومتآلفة، حيث يسمح الزواج للأطفال بأن يعيشوا مع آبائهم في أجواءٍ مستقرة، وضمن عاداتٍ وتقاليد تسمح لهم بالتمييز بين الخطأ والصواب في الحياة.

2- الراحة النفسية: يُحقّق الزواج الراحة النفسية والاستقرار النفسي لكل من الرجل والمرأة، إذ أنّ الزواج هو عبارة عن حياة مشتركة بين كل من الزوج والزوجة هذه الحياة المليئة بالأحلام، والأماني، والطموحات التي يسعون لتحقيقها سويّاً.

3- إرضاء الرغبات الجنسيّة: تعتبر الحياة الجنسيّة من الضرورات الحياتيّة التي أحلّها الله سبحانهُ وتعالى على الإنسان، ولكن بشرط أن تكون تحت غطاء العلاقة الشرعيّة المتجسّدة في الزواج الحلال الذي يجمع بين الرجل والمرأة.

4- تحقيق القيم الإنسانيّة: على كل من الزوج والزوجة أن يضعوا فكرةً أساسيّة في عقولهم قبل أن يُقدموا على الزواج وهي أن هناك مجموعةً من الحقوق والواجبات التي تقع على عاتق كل منهما، والتي يجب عليهم أن يلتزموا بها لكي يُساهموا في نجاح العلاقة الزوجيّة واستمرارها الأبدي.

 اقرأ أيضاً:

ثانيّاً: ماهي الشروط التي يجب أن تتوافر ليكون الزواج صحيحاً؟

  1. أن يكون كل من الرجل والمرأة على قدر عالي من الوعي والبلوغ والرشد.
  2. أن يتمتّع كل من الرجل والمرأة بالصحة النفسيّة السليمة.
  3. التفاهم المسبق بين الرجل والمرأة.
  4. أن تتم الموافقة من الطرفين دون التعرّض لأية ضغوط خارجيّة.
  5. أن يكون الرجل قادر على توفير كل متطلبات الحياة الأسرية.
  6. أن تستعد المرأة لتحمل مسؤوليات الأسرة الكبيرة.
  7. أن يحرص كل من الرجل والمرأة على إجراء الفحوصات الطبية الخاصة بالزواج.