Top


مدة القراءة:4دقيقة

للباحثين عن عمل: 31 نصيحة لإنشاء ملف شخصي على "لينكد إن" - الجزء (3)

للباحثين عن عمل: 31 نصيحة لإنشاء ملف شخصي على
الرابط المختصر
تاريخ آخر تحديث:09-05-2021 الكاتب: هيئة التحرير

لقد قدَّمنا في الجزأين الأول والثاني من مقالتنا هذه مجموعةً من النصائح المتعلقة بإنشاء ملف شخصي على منصة "لينكد إن" (LinkedIn)؛ وذلك ليتمكن كل مَن يبحث عن عمل من إيجاد فرصته التي لطالما بحث عنها، ولا يزال في جعبتنا عزيزي القارئ نصائح إضافية سنقدِّمها في الجزء الثالث من هذه المقالة، وهي:




1. اعرض خبراتك أو الأفضل من ذلك أن تتحدث عنها في قسم "التميز" (Featured):

أسفل قسم "النبذة التعريفية" مباشرةً، تجد أقسام "التميز" (Featured)، والتي تتيح لك عرض الوسائط والروابط والمقالات والمنشورات على "لينكد إن" (LinkedIn) في أعلى ملفك الشخصي.

تقول الكوتش المتخصِّصة في التدريب المهني "إيليس واسرمان" (Eilis Wasserman): تُعدُّ مشاركة العمل أو الإشارات الأكثر صلة بعلامتك التجارية الشخصية وأهداف "لينكد إن" (LinkedIn) فرصةً رائعةً لإظهار مهاراتك بصورة عملية، وإذا كان لديك معرض أعمال على الإنترنت، فإنَّ قسم "مميز" (Featured) يُعدُّ مساحةً رائعةً ومرئيةً للغاية لتضيف رابطاً إليه.

2. خصِّص خبراتك:

صحيح أنَّه ينبغي عليك أن تُنشِئ سيرتك الذاتية بطريقة تناسب كل وظيفة تتقدم إليها على حدة، إلا أنَّ ملفك الشخصي على منصة "لينكد إن" (LinkedIn) يجب أن يكون مصمَّماً وفقاً للشركة التي تعمل أو ترغب في العمل لديها، إلى جانب المنصب الذي تشغله أو الذي تتمنى أن تحصل عليه، على حد تعبير المستشار المهني "جوردان هالو" (Jordan Hallow).

تقول "واسرمان" (Wasserman): ضمن الوصف، سلِّط الضوء على العناصر التي تناسب نوع الوظائف التي ترغب في الحصول عليها من خبراتك السابقة؛ كما يمكنك إضافة أي أعمال تطوعية أو مشروعات دراسية مناسبة في القسم الخاص بخبراتك وقِسمَي "الخبرة التطوعية" (Volunteer experience) و"التعليم" (Education) المخصَّصَين في أسفل ملفك الشخصي.

إقرأ أيضاً: 8 طرق لجلب الانتباه إلى صفحتك في شبكة LinkedIn

3. اكتب أوصافاً مؤثِّرةً بناءً على إنجازاتك:

يمكنك أن تتعامل مع ملفك الشخصي على منصة "لينكد إن" (LinkedIn) كما تتعامل مع سيرتك الذاتية في بعض الأمور؛ فبدلاً من مجرد إدراج مهام عملك تحت كل بند في القسم الخاص بخبراتك، يجب أن تشرح إنجازاتك بالتفصيل؛ إذ ينبغي أن توضِّح في كل نقطة من النقاط التي أدرجتها طبيعة المهام التي كنت مسؤولاً عنها في وظائفك السابقة، إلى جانب الطريقة التي أنجزتها، والنتائج التي أثمرَتْ عنها، وكيف أثَّرت في فريق العمل أو الشركة، وأضِف كلمات مفتاحية لإظهار المهارات الحيوية التي استخدمتها ومتى طبَّقتها كلما أمكن.

أدرِج خبراتك وإنجازاتك على شكل تعداد رقمي؛ حيث تساعد الأرقام مسؤولي التوظيف على رؤية نطاق عملك بصورة أوضح وتجعل إنجازاتك محددةً أكثر؛ إذ مَن الذي يجذب أرباب العمل أكثر؟ شخص يقول إنَّه بارع في استخدام برنامج "إكسل" (Excel)، أم آخر يقول إنَّه أنشأ جداول بيانات على برنامج "إكسل" (Excel) تتضمن جداول محورية وفلاتر لتبسيط العملية وتوفير أكثر من 20 ساعة في الشهر من وقت الشركة؟

4. أضِف روابط ووسائط إلى القسم الخاص بخبراتك المهنية:

يمكنك إضافة روابط وصور ومقاطع فيديو وملفات إلى البنود في قسم "الخبرات" (Experience) وقسم "مميز" (Featured)؛ لذا استخدِم هذا الأمر لصالحك من خلال إضافة روابط للمواقع الإلكترونية الخاصة بشركتك، أو المشروعات التي عملت عليها، أو المقالات أو التقارير التي نشرتها، أو أي شيء آخر يمكن أن يرى مسؤولو التوظيف عملك من خلاله.

5. احرِص على أن تتطابق سيرتك الذاتية مع ملفك الشخصي على منصة "لينكد إن" (LinkedIn):

ليس من الضروري أن تكون سيرتك الذاتية وملفك الشخصي على منصة "لينكد إن" (LinkedIn) متماثلتين، ولكن يجب أن تتطابق المناصب والشركات والشهادات والتراخيص، إلى جانب تاريخ كل منها؛ حيث يؤكِّد "جوردان هالو" (Jordan Hallow) على ألا تُناقِض نفسك كي لا يعتقد مسؤولو التوظيف أنَّك شخص تفتقر إلى المصداقية.

6. أضِف التراخيص أو الشهادات أو المشروعات أو الخبرات التطوعية أو الإنجازات أو اللغات التي تتقنها:

هناك مساحات إضافية موجودة أسفل القسم الخاص بخبراتك المهنية والتعليم لعرض معلومات سابقة عنك ومؤهلاتك؛ فسواء كنت تتقن لغة أخرى، أم فزت بجائزة شهيرة، أم كتبت مقالاً لدار نشر ذائع الصيت في مجال عملك، أم أنَّك مؤهَّل لممارسة عملك في دول متعددة، تُعدُّ إضافة هذه المعلومات إلى ملفك الشخصي طريقةً رائعةً لعرض ما يميزك ومساعدتك في إدراج بعض الكلمات المفتاحية الإضافية أيضاً؛ ولكن تذكَّر أنَّه إذا كانت هذه المهارات والخبرات هامَّةً لتحصل على وظيفتك التالية، فيجب عليك في هذه الحالة إدراجها في قسم سابق.

إقرأ أيضاً: أفضل 10 شهادات تكنولوجيا المعلومات للحصول على رواتب عالية

7. أضِف مهاراتك في كل مساحة متاحة:

سلِّط الضوء على مهاراتك في جميع أنحاء ملفك الشخصي، وليس في قسم "المهارات ورسائل الدعم" (Skills & endorsements) فحسب، وكما ذكرنا سابقاً، ينبغي أن تضعها في سياق مناسب في القسم الخاص بخبراتك، ولكن احرص على أن تظهر مهاراتك الأكثر صلةً وقابلةً للتسويق ضمن الملخص والعنوان، وحاوِل إدراجها في توصياتك.

يمكنك أن تضيف أكثر من 50 مهارة في قسم "المهارات ورسائل الدعم" (Skills & endorsements) ذاته، ولكن لا يمكن أن يرى مَن يشاهد ملفك الشخصي سوى أول ثلاث مهارات فقط؛ لذا أدرِج أهم المهارات التي تتمتع بها في هذه المساحات؛ كما يمكنك أن تطلب من أشخاص آخرين ضمن شبكة علاقاتك بأن يشهدوا على قدراتك.

8. اسعَ لنيل توصيات هامة وحديثة وذات صلة:

تقول "واسرمان" (Wasserman): "تعزز التوصيات مصداقيتك كشخص محترف"؛ حيث يمكنك أن تطلب من الأشخاص الذين عملت معهم بصورة وثيقة أن يمنحوك توصيات، ولكن "تأكد من إعطاء نقاط للنقاش لهذا الشخص لتساعدك في صياغة القصة التي تريد أن يرويها ملفك الشخصي"، على حد تعبير الكوتش المتخصِّصة في التدريب المهني "هيذر يوروفسكي" (Heather Yurovsky).

يجب أن يعرف الشخص الذي يوصي بك أهدافك الخاصة في وظيفتك التالية، إلى جانب المهارات والخبرات التي ترغب في التركيز عليها، كما واحرص على تحديث توصياتك باستمرار؛ إذ تنصح "يوروفسكي" (Yurovsky) بتحديد تذكير ضمن التقويم لتتأكَّد من حصولك على توصيات جديدة مرتين على الأقل في السنة.

9. قدِّم في المقابل توصيات للآخرين:

تقول "يوروفسكي" (Yurovsky): "إنَّ أفضل طريقة للحصول على توصية هي تقديمها للآخرين أيضاً"؛ فإذا كتبت رسالة توصية لأحد من زملائك، فمن المحتمل أن يردَّ لك الجميل؛ إلى جانب أنَّه من الجيد مساعدة الناس ضمن شبكة علاقاتك.

إقرأ أيضاً: دور التواصل والصورة المهنية في بناء شبكة العلاقات

10. لا تنسَ القسم المخصص لـ "اهتماماتك" (Interests):

غالباً ما يتجاهل الناس قسم "الاهتمامات" (Interests) الموجود أسفل الملف الشخصي، كما تقول "يوروفسكي" (Yurovsky)، إلا أنَّه يُعدُّ السر الكامن وراء عرض محتوى ممتع وقابل للمشاركة في قائمة آخر الأخبار على منصة "لينكد إن" (LinkedIn).

ستعرض لك المنصة منشورات حول موضوعات معينة في قسم "الاهتمامات"؛ حيث يمكنك مشاركة هذه المنشورات والتعليق عليها، أو استخدامها للعثور على محترفين آخرين قد ترغب في التواصل معهم.

الخلاصة:

وصلنا عزيزنا القارئ إلى نهاية الجزء الثالث من مقالتنا هذه، وندعوك لمتابعة قراءة الجزء الرابع والأخير منها لتستفيد من آخر باقة من النصائح التي سنقدِّمها لك.

 

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:للباحثين عن عمل: 31 نصيحة لإنشاء ملف شخصي على "لينكد إن" - الجزء (3)