Top
مدة القراءة: 10 دقيقة

جدري الماء: أعراضه وطرق علاجه والوقاية منه

جدري الماء: أعراضه وطرق علاجه والوقاية منه
مشاركة 
الرابط المختصر

يُعَدّ مرض جُدري الماء مرضاً شديد العدوى تُسببه "جرثومة جدري الماء النطاقي" (varicella-zoster virus) ويصيب الأطفال بشكلٍ رئيسيٍّ، لكنَّ البالغين يمكن أن يُصابوا به أيضاً. من العلامات التي تدل على الإصابة بجدري الماء الطفح الجلدي، والبثور الحمراء، والحكة الشديدة. وعلى مدار عدة أيام تنتفخ البثور، وتطرح مادة سائلة، ثمَّ تتشكل فوقها قشرة جافة، ورقيقة، وقاسية تتحول إلى ما يشبه الخثرة قبل أن تُشفى في النهاية.



تظهر أعراض مرض جدري الماء بعد 10-21 يوماً من الاحتكاك مع شخصٍ حاملٍ للفيروس ويتعافى معظم الناس بعد أسبوعين من الإصابة بالمرض. يُعَدُّ جدري الماء مرضاً بسيطاً بشكلٍ عام لا سيما عند الأطفال، لكن في الحالات الخطيرة يمكن أن تنتقل البثور إلى الأنف، والفم، والعينين، وحتى إلى الأعضاء التناسلية.

1. مَن الذين يُصابون بجدري الماء؟

يُعَدُّ الأطفال الذين يبلغون من العمر أقل من عامين الأكثر عُرضةً للإصابة بجدري الماء؛ 90% من جميع حالات المرض يُصاب بها الأطفال في الواقع، لكنَّ الأولاد الأكبر سنَّاً والبالغين يمكن أن يصابوا به أيضاً. يزداد احتمال إصابتك بالمرض إذا:

  • لم تُصاب بالجرثومة من قبل.
  • لم تُلقَّح ضد للمرض من قبل.
  • كنت تعمل في مدرسة أو منشأة للعناية بالأطفال.
  • كنت تعيش مع أطفال.

2. كيف ينتقل مرض جدري الماء؟

يمكن الإصابة بالجرثومة بكل سهولة من خلال استنشاق الجزيئات القادمة من البثور التي يسببها جدري الماء أو عن طريق مسِّ الأماكن التي تتواجد فيها تلك الجزيئات. وأكثر مرحلة يكون فيها جدري الماء معدياً هي المرحلة الممتدة بين اليوم الذي يسبق أو اليومين اللذين يسبقان ظهور الطفح وحتى جفاف جميع البثور واندمالها.

أفضل طريقةٍ لمنع انتشار جرثومة المرض هي الحصول على اللقاح المضاد لجُدري الماء (varicella vaccine) حيث يجب على الأطفال الذين لم يُصابوا من قبل بالمرض أن يحصلوا على جرعتين من اللقاح، الجرعة الأولى في سن الـ 12-15 شهراً والثانية بين 4-6 أعوام. أمَّا الأشخاص الذين يبلغون من العمر أكثر من 13 عاماً ولم يأخذوا اللقاح من قبل يجب عليهم أن يحصلوا على جرعتين منه وأن يفصل بين الجرعتَيْن 28 يوماً على الأقل.

3. مضاعفات الإصابة بجدري الماء:

يُعَدُّ احتمال ظهور المضاعفات لدى البالغين بسبب الإصابة بجدري الماء أكبر من احتمال ظهورها لدى الأطفال بسبب إصابتهم بالمرض نفسه، ويُعَدّ الأشخاص الذين يُعانون ضعفاً في أجهزتهم المناعية بسبب إصابتهم بالسرطان، أو بنقص المناعة المكتسب (الإيدز)، أو أمراضٍ أخرى مُعرَّضين كذلك للإصابة بالمضاعفات الناجمة عن جدري الماء.

حينما تكون مصاباً بجدري الماء يبقى فيروس جدري الماء سنواتٍ في الخلايا العصبية ويمكنه بعد تلك السنوات أن "يستيقظ" ويعود إلى النشاط مرةً أخرى، وقد يؤدي إلى الإصابة بـ "الهربس النطاقي" (shingles)؛ وهو مرض يؤدي إلى الإصابة ببثورٍ مؤلمة، لكن ثمَّة لحسن الحظ لقاح مضاد للهربس النطاقي، ويوصي الأطباء الأشخاص الذين يبلغون من العمر أكثر من 60 عاماً بأخذ هذا اللقاح.

4. أعراض الإصابة بجدري الماء؟

تظهر أعراض جدري الماء عادةً بعد 10-21 يوماً من الإصابة بالفيروس، وتكون أولى علامات المرض الشعور العام بالضعف ويَلي ذلك عادةً ظهور الأعراض التالية:

  • آلام في الجسم.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • الإحساس الشديد بالتعب (الوهن).
  • سوء الحالة المزاجية.
  • فقدان الشهية.
  • ألم الرأس.

وخلال يومٍ أو يومين يظهر الطفح الجلدي الذي يسببه جدري الماء بعد أن يمر بثلاث مراحل:

خلال المرحلة الأولى تظهر نتوءات وردية أو حمراء تسبب شعوراً بالحكة ويُطلق عليها الأطباء اسم "الحُطاطات" (papules). يمكن أن يظهر من هذه النتوءات ما بين 250-500 نتوءاً في جميع أجزاء جسمك ويمكن في الحالات الخطيرة أن تظهر إمَّا في الفم، وإمَّا في العينين، وإمَّا في الشرج، وإمَّا في الأعضاء التناسلية. خلال عدة أيام تتحول هذه النتوءات إلى بثور صغيرة مملوءة بمادة سائلة حيث يُطلَق عليها اسم "الحويصلات" (vesicles) وتبقى إلى أن تُفْقَأ وتسيل المادة التي فيها إلى الخارج. وأخيراً تندمل هذه الجروح المفتوحة وتتحول إلى ما يشبه الخثرات، وحينما تُشفى هذه البثور تستمر بثور أخرى في الظهور بحيث يمكن أن يكون في جسمك نتوءات، وبثور، وخثرات في الوقت نفسه. وتبقى قادراً على نقل الجرثومة إلى أشخاصٍ آخرين إلى أن تختفي جميع البقع.

إقرأ أيضاً: 5 أمراض تنتقل بسهولة من الأم إلى جنينها خلال الحمل

إنَّ معظم الإصابات بجدري الماء غير خطيرة وتُشفى وحدها لكن إذا ظهرت لديك أيٌّ من الأعراض الآتية راجع الطبيب فوراً:

  • وصول الطفح إلى إحدى العينين أو كلتيهما.
  • احمرار منطقة الإصابة بالطفح احمراراً شديداً، أو ارتفاع درجة حرارتها بشكلٍ كبير، أو الإحساس بألمٍ شديدٍ فيها، إذ قد يكون جلدك مصاباً بعدوى جرثومية.
  • الدوار.
  • انقطاع النفس.
  • التقيؤ.
  • تصلب الرقبة.
  • عدم القدرة على التحكم بالعضلات.
  • ارتفاع درجة الحرارة إلى أكثر من 102 درجة على مقياس فهرنهايت (38.88 درجة مئوية تقريباً).

5. علاج جدري الماء:

يستمر جدري الماء عادةً 5-10 أيام، لكن إذا كنت تشعر بالحكة بسبب الطفح الذي أصابك ستُحِس أنَّ هذه المدة طويلة جدَّاً، بيد أنَّه ثمَّة لحسن الحظ بعض الأمور التي تستطيع القيام بها في المنزل لتخفيف تلك الأعراض ريثما يُشفى جسدك:

5. 1. استخدام الباراسيتامول لتسكين الألم:

إذا عانيْتَ أو إذا عانى طفلك من ارتفاع درجة الحرارة أو إذا شعرتما بالألم بسبب جدري الماء استعينا بالباراسيتامول، إذ قد يساعدكما في تخفيف الألم الناجم عن الالتهابات التي تظهر على الجلد أو في الفم. ويُعَدُّ استعمال الباراسيتامول آمنا بالنسبة إلى معظم الناس بمن فيهم النساء الحوامل والأطفال الذين تبلغ أعمارهم أقل من شهرين.

تجنَّب استعمال مسكنات الألم المضادة للالتهاب، كالأيبوبروفين، لأنَّها يمكن أن تجعل حالة الشخص المصاب بجدري الماء تزداد سوءاً، وإيَّاك أن تعطي الأسبيرين للأطفال الذين تَقِلُّ أعمارهم عن 16 عاماً لأنَّه قد يؤدي إلى مضاعفةٍ خطيرة يُطلَق عليها اسم "متلازمة ري" (Reye’s syndrome).

5. 2. الامتناع عن حك موضع النتوءات:

ستشعر برغبةٍ شديدةٍ بذلك بكل تأكيد، لكنَّ حك البثور يمكن أن يجعلك معرضاً للإصابة بعدوى جرثومية تصيب الجلد ويمكن أن يؤدي أيضاً إلى ظهور ندوب في مكانها. جرب اتباع هذه النصائح للتخفيف من الشعور بالحكة:

  • اضغط على مكان ظهور البثور دون أن تحكَّه.
  • استحم بدقيق الشوفان (يمكنك شراؤه من الصيدليات).
  • ارتدِ ألبسةً قطنيةً فضفاضة حتى يتمكن الجلد من التنفس.
  • ضع مستحضر الكالامين على المناطق التي تشعر فيها بالحكة.
  • جرب استعمال أحد مضادات الهيستامين (antihistamine)، كـ "بينادريل" (Benadryl)، لتخفيف الأعراض.

5. 3. الحفاظ على اعتدال درجة حرارة الجسم:

الحرارة والتعرّق يجعلان الشعور بالحكّة يزداد، ضع منشفة باردة ورطبة فوق المنطقة التي تُحِسّ فيها بحكّة شديدة من أجل تخفيف الألم.

إقرأ أيضاً: أسباب التعرّق الزائد وأهم الحلول للتخلص منه

5. 4. الحفاظ على السوائل في الجسم:

اشرب كثيراً من السوائل لتساعد جسمك في التخلص بسرعةٍ من الجراثيم وتقي نفسك من الإصابة بالجفاف، وإذا خُيِّرت بين الماء والمشروبات السكرية أو المياه الغازية من الأفضل أن تختار الماء لا سيّما إذا كنت مصاباً بجدري الماء في فمك أو إذا كان طفلك مصاباً بجدري الماء في فمه، وتُعَدُّ المصاصات المُثلَّجة الخالية من السكر خياراً جيداً أيضاً. تجنَّب تناول الأطعمة القاسية، أو الحارة، أو المالحة التي يمكن أن تجعلك تُحِس بالألم في فمك.

5. 5. الأدوية التي تُعطى بوصفات طبية:

إذا جالسْتَ شخصاً مصاباً بجدري الماء لكنَّ الأعراض لم تظهر عليك إلى الآن قد يعطيك طبيبك حقنةً من مادةٍ تُدعى "الغلوبين المناعي" (immunoglobulin) تقيك من الإصابة بحالة خطيرة من جدري الماء. قد يفكر الطبيب في إعطائك هذا الدواء إذا كنت أو كنتي:

  • امرأة حاملاً.
  • مدخناً.
  • تعاني من مرض نقص المناعة المُكتسب (الإيدز).
  • تُعالَج بالمواد الكيميائية أو تأخذ جرعات كبيرة من الستيرويدات.

الأطفال الذين تَقِلُّ أعمارهم عن 4 أشهر يرتفع لديهم أيضاً خطر الإصابة بمضاعفات ناجمة عن جدري الماء.

وإذا كنت مُعرّضاً للإصابة إصابةً شديدة بجدري الماء وكانت قد ظهرت أعراض المرض عليك بالفعل قد يصف لك الطبيب دواءً مضادَّاً للفيروسات يُدعى "آسيكلوفير" (acyclovir) يمكن أن يساعد في تخفيف الأعراض، حيث تُؤخَذ الجرعة الأولى خلال الـ 24 ساعة الأولى التي تلي ظهور الطفح ثم تأخذ قرصاً 5 مراتٍ في اليوم مدة 7 أيام.

6. الوقاية من الإصابة بجدري الماء:

تنصح الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال أن يُحصَّن الأطفال بجرعةٍ من اللقاح المضاد لجرثومة جدري الماء قبل أن يبلغوا من العمر عاماً واحداً من أجل أن يتقوا خطر الإصابة بالمرض. ومن الضروري أن تُعطَى لهم جرعة ثانيةً بعد أن يبلغوا 4 أو 5 سنوات عادةً حتى يكونوا محميين بشكلٍ كاملٍ من الإصابة بالمرض.

ويقي اللقاح الأشخاص الضعيفين، كالنساء اللواتي يعانين من ضعفٍ في الجهاز المناعي ويخططن للحمل، من الإصابة بالمرض أيضاً. لكن قد يكون بعض هؤلاء الأشخاص، كالنساء الحوامل بالفعل، غير مؤهلين لتلقي لقاح جدري الماء فاستشر طبيبك بهذا الخصوص.

ثمَّة لقاحٌ مشابه -لكن الجرعة المُعطاة منه تكون أكبر- يُعطى أيضاً لكبار السن المصابين فعلاً بجدري الماء حتى لا يُصابوا بـ "الهربس النطاقي". ويستطيع الأشخاص الذين يبلغون من العمر أكثر من 65 عاماً أن يستشيروا أطبائهم ليروا إذا كانت جرعة اللقاح الكبيرة هذه مفيدةً لهم.

7. اللّقاحات التي تُعطى للأطفال لوقايتهم من الإصابة بجدري الماء:

إنَّ احتمال أن يكون أي إنسان بالغ قد أُصيب بجدري الماء احتمال كبير جداً، لكنَّ هذا تغير الآن مع وجود لقاح جدري الماء.

7. 1. ما هو لقاح جدري الماء؟

لقاح جدري الماء هو حقنة يمكن أن تقي كل من يأخذها تقريباً من الإصابة بجدري الماء، واللقاح مصنوع من جرثومة حية لكنَّها ضعيفة أو واهنة. تُعَدُّ الجراثيم المُعرضة للإضعاف أقل فتكاً من الجراثيم العادية، وعلى الرغم من أنَّ الجرثومة الموجودة في لقاح جدري الماء غير قادرةٍ بشكلٍ عام على إصابة الشخص المُلقَّح بالمرض إلَّا أنَّها تدفع الجهازي المناعي للاستجابة، وهذه الاستجابة هي من تعطي الشخص الذي حُقِنَ باللقاح المناعة من المرض أو تحميه منه.

7. 2. لماذا يحتاج الناس إلى لقاح جدري الماء؟

معظم حالات الإصابة بجدري الماء تُعَدُّ حالاتٍ غير خطيرة وتُشفى في غضون 5-10 أيام، لكنَّها قد تكون خطيرةً جدَّاً لدى بعض الناس وقد تهدد حياتهم. إذ قبل السماح باستخدام لقاح جدري الماء في الولايات المتحدة في عام 1995 كانت تحدث كل عام حوالي 100 حالة وفاة، وكان يدخل إلى المستشفى أكثر من 11 ألف مريض بسبب جدري الماء.

يُعَدُّ الرضَّع، وكبار السن، ومَن يعانون ضعفاً في أجهزتهم المناعية أكثر الأشخاص الذين من المحتمل أن يُصابوا بمضاعفاتٍ خطيرةٍ ناجمةٍ عن المرض تهدد حياتهم، لكنَّ أيَّ شخصٍ يمكن أن يصاب بمضاعفاتٍ خطيرة فذلك من الأمور التي لا يمكن التنبُّؤ بها.

ثمَّة سببٌ آخر يدعونا إلى أخذ الحقنة المضادة لجدري الماء هو أنَّ هذا المرض يُعَدُّ شديد العدوى ومن دون اللقاح يمكن أن ينتشر عن طريق التماس المباشر أو عبر الهواء عند العطاس أو السعال، كما يمكن أن يُصاب به الشخص نتيجة التماس مع المادة السائلة الموجودة في البثور. لهذا السبب يجب ألَّا يُرسَل الأطفال المصابون بجدري الماء إلى المدرسة أو الروضة مدة أسبوعٍ أو أكثر أو إلى أن تجفَّ كل البثور أو تندمل. يسبب جدري الماء طفحاً جلديَّاً يسبب شعوراً بالحكة ويؤدي عادةً إلى تشكُّل 200-500 بثرة في كافة أنحاء الجسم ويرافق ذلك ألم في الرأس، وسعال، وإحساس بالتوتر، لذلك حتى لو كان المرض غير شديد سيبقى سبباً في الشعور بعدم الارتياح مدة 5-10 أيام.

إقرأ أيضاً: 6 أمراض معدية قد يتعرض لها الطفل في المدرسة

7. 3. هل يحتاج الأطفال إلى أخذ لقاح جدري الماء؟

يُطلب من الآباء في معظم الدول عند تسجيل الأطفال في الروضات، والمدارس، وحتى الجامعات إظهار دليل يُثْبِت أنَّ الطفل لديه مناعة ضد مرض جدري الماء إمَّا من خلال إثبات إصابته سابقاً بالمرض أو عرض وثيقة تبيِّن تلقيه لقاح جدري الماء.

7. 4. من الذين يجب عليهم أن يأخذوا لقاح جدري الماء؟

يُنصَح بإعطاء لقاح جدري الماء لكل الأطفال الذين تبلغ أعمارهم أقل من 13 عاماً ولم يصابوا بجدري الماء من قبل، ويوصى أيضاً بإعطاء اللقاح لجميع المراهقين والبالغين الذين لم يأخذوه من قبل ولم يُصابوا سابقاً بجدري الماء، أمَّا إذا كنت قد أُصبْتَ بجدري الماء من قبل فلا حاجة إلى اللقاح.

منذ عام 2005 أصبح الحصول على لقاح جدري الماء متاحاً من خلال لقاح مُدْمَج يُدعى لقاح (MMRV) يوفر الحماية من أمراض الحصبة، والنكاف، والحصبة الألمانية، وجدري الماء.

إقرأ أيضاً: القاحات و تاريخ التطعيمات و أنواعها مع توصيات طبية هامة

7. 5. كم حقنةً من لقاح جدري الماء يحتاج الشخص؟

يُعطى الطفل جرعتين من لقاح جدري الماء يأخذ الجرعة الأولى حينما يبلغ من العمر 12-18 شهراً أمَّا الجرعة الثانية تُعطى له حينما يبلغ من العمر 4-6 سنوات. أمَّا الأطفال الأكبر سنَّاً والبالغون يُعطَون جرعتين يفصل بينهما 4-8 أسابيع.

7. 6. هل ثمَّة آثار جانبية للقاح جدري الماء؟

جميع الأدوية يمكن أن يكون لها آثار جانبية لكنَّ الآثار الجانبية المرتبطة بلقاح جدري الماء تُعَدُّ غير خطيرة، وأكثر هذه الآثار الجانبية شيوعاً الشعور بالألم في موضع تلقي الحقنة، واحمراره، وانتفاخه، ويصاب قليل من الناس بطفحٍ جلديٍّ بسيط في محيط الموضع الذي تلقوا فيه الحقنة في أغلب الأحيان، ومن النادر جدَّاً أن يُصاب الشخص بآثارٍ جانبيةٍ خطيرة.

7. 7. هل ثمَّة أشخاص يجب عليهم ألَّا يأخذوا لقاح جدري الماء؟

إذا كان الشخص يعاني من مرضٍ متوسط الشدة أو شديد حينما يحين موعد تلقيه لقاح جدري الماء يجب عليه أن ينتظر حتى يُشفى من المرض قبل الحصول على الحقنة. وكل شخصٍ تحسس أيضاً بعد أن أخذ الجرعة الأولى يجب عليه ألَّا يأخذ الجرعة الثانية. ومن بين الأشخاص الآخرين الذين يجب ألَّا يُحقَنوا باللقاح:

  • النساء الحاملات لأنَّ تأثير اللقاح على الجنين غير معروف.
  • أي شخصٍ يعاني حساسيةً من الجيلاتين (ثمَّة نوع من لقاح جدري الماء خالي من الجيلاتين).
  • أي شخصٍ لديه حساسية من الـ "نيوميسين" (neomycin).
  • أي شخصٍ يعاني مرضاً في جهازه المناعي.
  • أي شخصٍ يتلقى جرعات كبيرةً من الستيرويدات.
  • أي شخصٍ يعالَج من السرطان باستخدام أشعة إكس، أو الأدوية، أو العلاج الكيميائي.
  • أي شخصٍ تبرع بالدم أو تلقى دماً أو أي عنصرٍ من العناصر الموجودة في الدم قبل أقل من 5 شهور من موعد الجرعة.

7. 8. إذا كانت الجرثومة الموجودة في لقاح جدري الماء حيّة أيُمكنها أن تسبب الإصابة بالمرض؟

يُصاب حوالي 2% من الأطفال الذين يتلقون اللقاح بحالةٍ بسيطةٍ من جدري الماء ولا يتعدى عدد البثور التي تظهر على بشرتهم عادة أكثر من 5 أو 6. من الممكن أيضاً أن يُصاب شخصٌ تلقى لقاح جدري الماء بالمرض في مرحلةٍ ما من مراحل حياته، حينما يحدث هذا يكون المرض غالباً أخف وقْعاً ويحتاج الشخص للتعافي منه وقتاً أقل من الذي يحتاج إليه الأشخاص الذين لم يتلقوا حُقَن اللقاح. قد لا تمر الجروح أيضاً بالمراحل نفسها التي تمر بها جروح أولئك الذين لم يأخذوا اللقاح، وقد لا تتشكل داخل الحويصلات كمية كبيرة من المادة السائلة حينما يصاب الشخص الذي تلقى اللقاح بالجرثومة. لكن من المهم أن تتذكر أنَّ %90 من الأشخاص الذين يأخذون اللقاح لا يصابون بجدري الماء.

 

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: جدري الماء: أعراضه وطرق علاجه والوقاية منه




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع