Top


مدة القراءة:3دقيقة

الشخصية الحنونة: تعريفها، وصفاتها، وأفضل الطرق للتعامل معها

الشخصية الحنونة: تعريفها، وصفاتها، وأفضل الطرق للتعامل معها
الرابط المختصر

يقول الطبيب والكاتب المصري "أحمد خالد توفيق": "الأرجح أنَّ الشخص الحنون لا يُفرِّق بين إعطاء الحنان وتلقيه؛ وهذه ظاهرة عجيبة"؛ فما هي الشخصية الحنونة؟ وما صفاتها؟ وكيف يمكننا التعامل معها؟




سنقدم لكم كلَّ ذلك أعزاءنا القراء في السطور القليلة القادمة، تابعوا معنا.

من هي الشخصية الحنونة؟

هي من أكثر الشخصيات شعوراً بالآخرين وبمشاعرهم وأحاسيسهم؛ فهي تميل إلى الشعور بالشفقة، وتتحاشى جرح الآخرين، وتتعذب لعذاباتهم، وتتفهم كلَّ من حولها، وتميل إلى حبهم، وتتفهم مشكلاتهم العاطفية، وتحاول إسعادهم دائماً، وتعرف كيف تضع نفسها في مكان الآخرين.

تُعرَف الشخصية الحنونة بحبها للأطفال والحيوانات والطبيعة، وغالباً ما تكون غير عصبية أو انفعالية؛ كما وتحب لقاء الأصدقاء باستمرار، وتتمتع بقدرتها على التعبير بسهولةٍ عن مشاعرها وعواطفها، وتتخذ قراراتها بعناية فائقة، تبعاً لما يتوافق مع انعكاساتها على الشخص الآخر.

صفات الشخصية الحنونة:

1. تمتلك حناناً لا ينضب:

تعدُّ الشخصية الحنونة نبعاً من الحنان، حيث أنَّ حنانها لا ينتهي أبداً.

تُشعِرك هذه الشخصية بحنانها وكأنَّك في أكثر مكان آمن في العالم، ولا يمكنك الشعور عند تواجدك معها بأيِّ مللٍ أو ضيق.

2. رقيقة وحساسة:

من أهم صفات الشخصية الحنونة أنَّها رقيقة وحساسة، وعادةً ما تكون بأمسِّ الحاجة لأن يكون الطرف الآخر مراعياً لها ولمشاعرها.

3. عطاؤها لا ينتهي أبداً:

الشخصية الحنونة صاحبة عطاء لا ينتهي أبداً؛ فهي لا تبخل على من حولها بأيّ شيءٍ، ولا تتردد في إعطائهم ما يحتاجونه ويطلبونه، ودون أيّ مقابل.

4. طيبة ونقية القلب:

تتميز الشخصية الحنونة عن غيرها من الشخصيات بطيبة قلبها ونقائه؛ إذ لا يعرف قلبها السواد مطلقاً، ولا يستطيع أحد تلويثه مهما حاول.

5. تتصف بالتسامح:

تتسم الشخصية الحنونة بأنَّها شخصية متسامحة إلى أبعد الحدود، وتعي كيف تصفح وتغفر، وتعرف كيف تمرّ على ألمها بالغفران والعفو؛ إذ يعدُّ التسامح من الشيم المتأصلة فيها.

6. تكره القسوة:

إنَّ من أهم ميزات الشخصية الحنونة أنَّها تكره القسوة، وتكره التعامل مع الأشخاص الذين يتصفون بالقسوة أو الأنانية؛ فهي لا تحب الشخصيات المتناقضة مع شخصيتها.

7. تكره الضعف:

إحدى ميزات هذه الشخصية أيضاً أنَّها تكره أن يصفها أحد بالشخصية الضعيفة؛ ذلك لأنَّها ترى من وجهة نظرها أنَّ الحنان يعدُّ في منتهى القوة، وأنَّ القسوة هي الضعف الحقيقي.

8. تحب الشفافية في التعامل:

إحدى سمات الشخصية الحنونة أنَّها تحب الصراحة والوضوح والشفافية في التعامل، ولا ترضى سوى بالأسلوب المباشر فيه.

إقرأ أيضاً: الشخصية الحساسة: تعريفها، وأسبابها، وسماتها، وطرق علاجها

كيفية التعامل مع الشخصية الحنونة:

للتعامل مع الشخصية الحنونة بطريقة مثلى، عليك:

  1. استخدام الوسائل الفعالة لكسبها كصديقٍ دائم لا تفترق عنه.
  2. مقابلة اهتمامها بالاهتمام ذاته.
  3. التعامل معها بلباقة.
  4. مراعاة المشاعر المتبادلة، ودون تحقير أو سخرية.
  5. تبنِّي أسلوب يتميز بالرقة.
  6. عدم التصادم معها مهما كان الخلاف؛ سواءً بالفكر، أم الرأي، أم المستوى الثقافي.
  7. إذا انفعلت، عليك الانتظار والصبر حتى تهدأ؛ ذلك لأنَّها تثور كالبركان، ثمَّ لا تلبث أن تهدأ بشكلٍ تامٍّ وتعود إلى طبيعتها.
إقرأ أيضاً: الشخصية العفوية ما بين الإيجابيات والسلبيات

ما الفارق بين الشخصية الحنونة والشخصية العاطفية؟

  • الشخصية العاطفية: تميل هذه الشخصية إلى عاطفة معينة دون سواها، ولا تشعر إلَّا بإحساسها هي فقط، ولا تشعر بالآخرين، وتميل إلى الغيرة.
  • الشخصية الحنونة: تمتلك هذه الشخصية طاقة عصبية تجعلها تشعر بعواطف الناس ومشاعرهم، ولا يوجد في قلبها أيُّ مكانٍ للغيرة، ولديها القدرة على فهم مشاعر الآخرين والإحساس بهم، كما أنَّها ميالةٌ إلى حبِّ الآخرين والإيثار والتعاطف مع من حولها.

 

المصادر: 1، 2، 3، 4، 5


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:الشخصية الحنونة: تعريفها، وصفاتها، وأفضل الطرق للتعامل معها






تعليقات الموقع