Top
مدة القراءة: 2 دقيقة

الآثار الإيجابية لوسائل الإعلام في المجتمع

الآثار الإيجابية لوسائل الإعلام في المجتمع
مشاركة 
الرابط المختصر

تلعب وسائل الإعلام المكتوبة والمسموعة والمرئية دوراً شديد الأهمية في التأثير على حياة الإنسان، وهذا ما دفع بعض المنظمات والمسؤولين لوضع ضوابط وقواعد تحكم العمل الإعلامي والعاملين في هذا المجال حتى يبقى الإعلام حر ونزيه ويعكس بالدرجة الأولى مصلحة المجتمع، فيما يلي سنستعرض الآثار الإيجابية التي تحدثها وسائل الإعلام في المجتمع.



أولاً: الرقابة على أجهزة الدولة

تستطيع أجهزة الدولة أن تعتمد على وسائل الإعلام في القيام بأداء الدور الرقابي بالنيابة عنها أو مساعدتها في هذه الوظيفة، حيث تستطيع الوسائل الإعلامية من خلال تقاريرها الإخبارية والتحقيق الصحفي في الكشف عن الفساد والرشاوي وتتبع سير المشاريع والمُخطّطات، وكل ذلك فيما يخدم مصلحة المواطن والوطن.

ثانياً: منبر للتعبير عن الرأي

تتيح وسائل الإعلام أمام الأفراد على اختلاف ثقافاتهم وتوجهاتهم ومعتقداتهم فرصة التعبير عن آرائهم دون قيد أو شرط، كما و تشكل منبر ومنصة للتعبير عن آراء الناس المستضعفين وإيصال أصواتهم إلى الجهات المختصة، وهذا ما يعزّز دور الجماهير في المشاركة في عملية تنمية المجتمع.

ثالثاً: نشر الوعي في المجتمع

في الحقيقة كان لوسائل الإعلام دوراً محورياً في نشر الوعي بين أفراد المجتمع الواحد بخصوص كل ما يتعرّضون له من رسائل تحريضية على الاقتتال والفتن والتطرّف والعنصرية، وهذا ما ساعدهم على التصرف بشكل سليم، كما وترسل وسائل الإعلام يومياً مئات الرسائل الإيجابية التي تدعو إلى المحبة والسلام بين الأمم.

 

اقرأ أيضاً: 6 خطوات تساعد في بناء مجتمع سعيد

 

رابعاً: توسيع ثقافة الأفراد

أهم الآثار الإيجابية التي تحدثها وسائل الإعلام في المجتمع توسيع ثقافة الفرد من خلال تقديم المعلومات التي تساعدهم في المجالات المعيشية و الحياتية، كما لها دور فاعل في تعريفهم على آخر ما توصل إليه العلم من اكتشافات وأسهمت أيضاً في عمليات محو الأمية.

 

اقرأ أيضاً: كيف تكون مثقفاً: 7 نصائح بسيطة لتحقيق ذلك

 

خامساً: الاطّلاع على آخر الأخبار

سمحت وسائل الإعلام الحديثة في نقل الأخبار والأحداث سواء المحلية أو الإقليمية أو الدولية بسرعة كبيرة، فخلال دقائق معدودة يصل الخبر إلى كل أنحاء العالم بعد أن كانت عملية جمع الأخبار تتطلب أيام وشهور طويلة وبذلك حولت وسائل الإعلام العالم إلى قرية صغيرة وأصبح الفرد أكثر معرفة بما يدور من حوله.

سادساً: عرض المهارات الإبداعية

أتاحت البرامج والمسابقات التي تُعرض على مختلف الوسائل الإعلامية الفرصة لكل شخص يملك موهبة أو مهارة إبداعية سواء فنية أو علمية أو أدبية أن يظهرها للعلن، كما وقامت بعض الوسائل بدعم هؤلاء الأشخاص ومساعدتهم حتى يحققوا النجاح في حياتهم.

 

اقرأ أيضاً: 7 هوايات إبداعية ستجعلك أذكى وأكثر إنتاجية

 

سابعاً: الانتعاش الاقتصادي

ساعدت وسائل الإعلام من خلال عمليات التسويق والدعاية للمنتجات والخدمات والسلع في تحريك السوق ودفع الناس على تجريب وشراء ما يحتاجون إليه فتسبّب ذلك في زيادة الطلب وبالتالي رفع نسبة المبيعات والأرباح، وهذا ما أسهم بشكل أساسي في تحقيق الانتعاش الاقتصادي في المجتمع.

ثامناً: نشر التسلية والترفيه

على الرغم من اتّهام وسائل الإعلام بتضييع الوقت إلا أنّها وسيلة ترفيهية من خلال المحتويات التي تنشرها على مدار اليوم، ففي الجرائد هناك زاوية لحل الكلمات المقاطعة والألغاز ولقراءة القصص والأشعار، أمّا في الإذاعة والتلفزيون خصّصت ساعات معينة لعرض الأغاني والموسيقا والبرامج والمسلسلات والأفلام المسلية.

تاسعاً: الانفتاح على الحضارات الأخرى

حوّلت وسائل الإعلام العالم لقرية صغيرة وألغت فكرة المسافات التي تقطع بين البلدان وهذا ما سمح للفرد بالاطلاع على عادات وتقاليد شعوب العالم وسمح له أن يطلع على مدى تطورها وتقدمها فأصبح أكثر انفتاحاً وتقبلاً للطرف الآخر، وكل ذلك أسهم في التشجيع على حوار الحضارات بدلاً من صراعها.

 

على مدار سنين طويلة لعبت وسائل الإعلام دوراً مهماً في التأثير الإيجابي على المجتمعات الإنسانية، وهذا ما ساعد في تحقيق المزيد من التقدّم والتطور والازدهار.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: الآثار الإيجابية لوسائل الإعلام في المجتمع




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع