Top
مدة القراءة: 3 دقيقة

أهم المعلومات حول طرق العناية بالبشرة لتصبح نضرة وشابة

أهم المعلومات حول طرق العناية بالبشرة لتصبح نضرة وشابة
مشاركة 
29 نوفمبر 2018

كي تبدو البشرة نضرة وجميلة لأطول فترة ممكنة من العمر تحتاج لعناية خاصة من الداخل من خلال تناول الأطعمة المفيدة، ومن الخارج من خلال تطبيق الوصفات والنصائح الجمالية، التزام المرأة بهذا الأمور سيحد من ظهر التجاعيد والخطوط الرفيعة على وجهها ورقبتها لتبدو وكأنها شابة في عمر العشرينات، اليوم سنسلط الضوء على كل ما يخص طرق العناية بالبشرة.


أطعمة تحافظ على نضارة ونقاء البشرة:

يؤمن الطعام الصحي الغني بالفيتامينات والمعادن ما يحتاجه الجلد والبشرة من مغذيات، فيما يلي سنعرفك على الأطعمة التي تحافظ على نضارة ونقاء البشرة.

  1. سمك السلمون: يحتوي سمك السلمون على كميّةٍ كبيرة من البروتينات والفيتامينات التي تساعد على مدّ البشرة بكمية كبيرة من الغذاء لتغذيتها وحمايتها من عوامل الشيخوخة المبكرة، لذلك ننصحكِ بأن تواظبي على تناول وجبتين من سمك السلمون أسبوعيًا.
  2. الثوم: يتميّز الثوم باحتوائهِ على المواد المضادة للبكتيريا والفيروسات الضّارة، وهذا ما يجعله فعّالًا في القضاء على كل أنواع الجراثيم والفيروسات التي تتجمّع على البشرة والتي تؤدي لتلفها مع الأيام، لذلك عليك إضافة الثوم إلى مختلف الأطعمة اليوميّة.
  3. الشاي الأخضر: يحتوي الشاي الأخضر على مضادات الأكسدة التي تعمل على زيادة نضارة وحيوية البشرة، كما وتعمل على تجديد خلايا البشرة لحمايتها من التجاعيد المزعجة، لذلك ننصحكِ بشرب كوب من الشاي الأخضر صباح كل يوم.
  4. الأفوكادو: يستخدم الأفوكادو في تحضير أصناف الكريمات المخصصة للعناية بالبشرة، وذلك لاحتوائهِ على مجموعة من الفيتامينات كفيتامين E وفيتامين C، لذلك ننصحكِ بتناول نصف ثمرة من الأفوكادو يوميًا.
  5. البندورة: تقدم البندورة العديد من الفوائد للجسم والبشرة فهي تعمل على تجديد خلايا البشرة وتعزيز إنتاج الكولاجين فيها، لهذا عليك أن تحرصي على تناول ما لا يقل عن ثمرتين من البندورة الطازجة يوميًا.
  6. الخرشوف: يستخدم في تحضير الخلطات الطبيعيّة لمعالجة مشاكل البشرة، وذلك لاحتوائهِ على الفيتامينات التي تعزز من نشاط الدورة الدموية في البشرة، وهذا ما يجعلها نضرة وجميلة، لذلك ننصحك بجعل الخرشوف جزء من نظام غذائكِ اليومي.
  7. اللبن: يلعب اللبن دور مهم وكبير في تغذية البشرة، ومدّها بالعناصر الضرورية التي تحميها من الإصابة بالتجاعيد والخطوط الدقيقة حول الفم، لهذا على كل امرأة أن تحرص على شرب ما لا يقل عن كوبين من اللبن الطازج يوميًا.
  8. الجزر: عليك أن تتناولين الجزر الطازج بشكل يومي، وذلك لأنّهُ يحتوي على كميّة هائلة من فيتامين A الذي يُعززُ من إنتاج الكولاجين للقضاء على الخطوط الدقيقة المنتشرة حول الفم، والعينين بشكل خاص.
  9. البطاطا الحلوة: تحتوي البطاطا الحلوة على العديد من المركبات التي تساعد على ترطيب البشرة من الأعماق، وحمايتها من الإصابة بعوامل الجفاف الذي يؤدي للإصابة بشيخوخة البشرة، لهذا ننصحكِ بأن تأكلي ثمرة واحدة من البطاطا الحلوة يوميًا.
  10. الخضروات الورقية: تحتوي الخضروات الورقية على المركبات التي تساعد على إنتاج الكولاجين في البشرة، وهذا ما يُشكل وقاية حقيقية من الشيخوخة المبكرة لهذا عليك أن تأكلي الخضار بشكل يومي كالسبانخ، الخس، السلق، والبقدونس.
  11. المكسّرات: تتميّز المكسرات بمختلف أنواعها بغناها بالأحماض الدهنيّة التي تسهم في زيادة مرونة البشرة لوقايتها من الإصابة بالتجاعيد، ومن هنا ننصحكِ بأن تأكلي وجبة يوميّة من المكسرات المسلوقة.
  12. المحار: يحتوي المحار على كمية وفيرة من عنصر الزنك الذي يعملُ وبفعاليّة على تحفيز البشرة لإنتاج المزيد من الكولاجين الذي يحميها من الإصابة بالتجاعيد المبكرة، لهذا عليك أن تتناولين وجبة أو وجبتين من المحار بشكل أسبوعي.
  13. القرع: يحتوي القرع على كميّة كبيرة من فيتامين A الذي يُحرّض على إنتاج الزيوت الطبيعية في أعماق البشرة، كما ويحتوي القرع على فيتامين C الذي يحفّز الجسم على إنتاج المزيد من الكولاجين الضروري للبشرة.
  14. البروكلي: يفضل تناول البروكلي في الفصول الباردة والجافة، وذلك لغناه بفيتامين C الذي يعمل على تجديد البشرة، وإعادة إحياء كل الخلايا الميتة فيها، كما ويحتوي البروكلي على كميّة من فيتامين A الذي يحمي البشرة من عوامل الجفاف والتجاعيد.
  15. التمر الهندي: يتميّز التمر الهندي بغناه بالأحماض الدهنيّة، والمواد المُضادة للأكسدة، والفيتامينات التي تُكافح الجذور الحُرة التي تؤدي لظهور التجاعيد والشيخوخة المُبكرة لذلك يُفضّل شرب عصير التمر الهندي باستمرار للحفاظ على شباب البشرة.
  16. الشمندر: يتميّز الشمندر باحتوائهِ على العديد من المركبات والأحماض التي تساعد على تقوية الجلد ومدّهِ بالعناصر الغذائيّة التي تعمل على إصلاح الخلايا التالفة، للوقاية من الإصابة بمشكلة الشيخوخة المبكرة، والتجاعيد تناوليه باستمرار، وبشكل يومي.

فوائد الكولاجين للجسم ونصائح لتعويض الكولاجين الذي تفتقدهُ البشرة:

الكولاجين هي مادة تتكون طبيعيًا داخل جسم الإنسان، وتعمل على إصلاح أنسجة أعضائه.

  1. الكولاجين يُقوّي العظام: يحافظ على مرونة وصحّة العظام، لذلك ينصح الأطباء مرضى هشاشة العظام بتناول الكولاجين إلى جانب الكالسيوم.
  2. الكولاجين يُحسّن صحة القلب: يؤثر انخفاض نسبة الكولاجين في جسم الإنسان على عمل القلب والأوعيّة الدمويّة لذلك ينصح بتناول الأطعمة الغنيّة بالكولاجين كالأسماك، والسبانخ، والحمضيات.
  3. الكولاجين يحافظ على صحة الأسنان واللثة: يتميّز الكولاجين بقدرتهِ الكبيرة في الحفاظ على صحة الأسنان من الإصابة بالتسوس، ويحمي اللثة من الإصابة بالالتهابات التي تؤدي إلى ضعف وفقدان الأسنان.
  4. الكولاجين يُحافظ على مرونة الجلد: التعرّض المستمر لأشعة الشمس والأشعة فوق البنفسجيّة يعمل على تحطيم الكولاجين وإزالة الطبقة الدهنية التي تحمي البشرة، وبالتالي تؤدي لظهور التجاعيد وعلامات تقدم السن، لذلك تجنب التعرض لها وتناولي الأغذية الغنية بالكولاجين.
  5. الكولاجين يُحسّن صحة الشعر: يُساعد الكولاجين في الحصول على شعر قوي وصحّي وذلكَ لأنّه يعمل على زيادة البروتينات في الجسم وبناء شعر طبيعي وصحي، فنقص الكولاجين يؤدي إلى ضعف الشعر وتقصفهِ.
  6. الكولاجين يلئم الجروح: يُمكن استخدام مُكملات الكولاجين على شكل كريم موضعي في حالات الجروح والحروق الجلديّة، وذلكَ لأنّ الكولاجين يعمل على تجديد نمو خلايا الجلد والحفاظ على رطوبة الجرح، وحمايتهِ من الإصابة بالبكتيريا.

نصائح لتعويض الكولاجين الذي تفتقده البشرة:

  1. تجنّبي تناول السكريات، وذلك لاحتواء السكر على بعض المواد والمركبات التي تتفاعلُ مع البشرة بشكل سلبي مما يؤثرُ على إنتاج الكولاجين فيها.
  2. احرصي على تقشير البشرة أسبوعيًا باستخدام المستحضرات الطبيعية، فهذا يحرض الجلد على إنتاج كميّات كبيرة من الكولاجين الذي يُحافظ على شباب البشرة.
  3. قومي بتدليك بشرتك بمزيج الزيوت الطبيعي الذي يتألف من زيت الأفوكادو، زيت اللوز، وزيت الزيتون، مريتن في الأسبوع فهذا سيساعد على تعويض حاجة البشرة للكولاجين.
  4. تلعب الصويا دورًا مهمًا في تحريض الجلد على إنتاج الكولاجين الضروري له، لذلك عليكِ أن تتناولين منتجات الصويا وبشكل خاص فول الصويا، وحليب الصويا.


اقرئي أيضاً:
5 ماسكات طبيعيّة فعّالة لتنشيط الكولاجين في البشرة


استخدامات هلام الصبار للعناية بمختلف أنواع البشرة:

يستخدم هلام الصبار في تحضير المراهم والكريمات المخصصة للعناية بالبشرة والشعر، وذلك لاحتوائه على كميّات كبيرة من الفيتامينات والمركبات الغذائيّة.

  1. وصفة للبشرة الجافة والتالفة

تعمل هذه الوصفة على ترطيب البشرة وحمايتها من الإصابة بالتجاعيد المبكرة، امزجي ثلاث ملاعق من هلام الصبار مع القليل من ماء الورد ضعي المزيج على وجهك لمدة نصف ساعة، كرري الوصفة مرتين في الأسبوع.

  1. وصفة للبشرة الجافة

هذه الوصفة تقي من الإصابة بحب الشباب والحكة التحسسيّة، أضيفي ملعقتين من عصير الليمون إلى ثلاث ملاعق من هلام الصبار ضعي المزيج على بشرة وجهك ورقبتك، كرري الوصفة مرة كل أسبوع.

  1. وصفة للبشرة الدهنيّة

تساعد هذه الوصفة على الحد من إفرازات المواد الدهنية في البشرة، لحمايتها من الإصابة بالحبوب المزعجة، والرؤوس السوداء، أضيفي أربع ملاعق كبيرة من هلام الصبار إلى ملعقتين من العسل ضعي المزيج على بشرتك لمدة عشر دقائق، كرري الوصفة مرة كل أسبوع

  1. وصفة للبشرة الحساسة

هذه الوصفة تحافظ على البشرة الحساسة من العوامل الخارجيّة التي من الممكن أن تلحق الأذى بها، خذي ثلاث ملاعق من هلام الصبار وأضيفي إليها ربع كوب من عصير الخيار ضعي المزيج على البشرة لمدة نصف ساعة، كرري الوصفة ثلاث مرات في الأسبوع.

  1. وصفة للبشرة الشاحبة:

تمد هذه الوصفة البشرة الشاحبة بالعناصر الغذائيّة التي تساعد على منحها المزيد من النضارة، امزجي ملعقتين من هلام الصبار مع ملعقة كبيرة من أوراق النيم المطحون وعصير الليمون ضعي المزيج على البشرة لمدة نصف ساعة، كرري الوصفة مرة واحدة كل أسبوع.


اقرئي أيضاً:
7 عادات يومية لحماية البشرة في سن الثلاثين


كيف تتخلّصين من شحوب الوجه خلال فترة الريجيم؟

يفقد الجسم الكثير من المغذيات خلال إجراء الحميات الغذائية ما يجعل البشرة شاحبة مصفرة، ولأننا نريد أن تكوني في غاية الجمال سنقدم لك نصائح للتخلص من شحوب الوجه خلال فترة الريجيم.

  1. أكثري من شرب المياه بما يعادل 12 كوب يوميًا فهذا يساعد على تعويض كميّة السوائل التي يفتقدها الجسم والتي تؤثرُ على صحة البشرة، ما يؤدي إلى التخلص من شحوبها وجعلها نضرة.
  2. كوب من الشاي الأخضر يوميًا كفيل بأن يخلصك من مشكلة شحوب البشرة وذلك لغناه بالمواد المضادة للأكسدة، وبعض المواد المضادة للالتهابات التي تؤثر على صحة البشرة وإصابتها بالشحوب.
  3. أضيفي الخضار إلى نظامك الغذائي اليومي مثل السبانخ، والبقدونس، والكرنب، والبندورة فهي تحتوي على المواد المضادة للأكسدة، والفيتامينات التي تعمل على تجديد خلايا البشرة، وحمايتها من الضعف والشحوب.
  4. تناولي الفاكهة بشكل يومي مثل التوت، والفراولة، والأناناس فهي تعمل على إعادة الحيويّة إلى البشرة، وحمايتها من الإصابة بالضعف والكسل الذي يمنحها شحوبًا مزعجًا خلال فترة الريجيم.
  5. تتميز المكسرات باحتوائها على كميات معتدلة من الزيوت الطبيعية التي تحمي الجلد والبشرة من الإصابة بالجفاف الذي يُسبب الشحوب، لذا تناولي حفنة من المكسرات كل يوم.
  6. يُحافظ الكولاجين على صحة البشرة ويحميها من الإصابة بأمراض البشرة كالشيخوخة المبكرة، والجفاف، لهذا عليكِ أن تواظبي خلال فترة اتباعك للحميات الغذائيّة على تناول الأطعمة التي تحرضُ على إنتاج الكولاجين.


اقرئي أيضاً:
8 نصائح هامة للعناية بالبشرة المختلطة


الفوائد التي تحصل عليها البشرة عند التوقّف عن وضع المكياج:

تحرص النساء على وضع المكياج فهو يمنحها الجمال، والطلة البهية لكن وضعه بشكل يومي يؤذي البشرة لذلك يجب تجنب تطبيقه إلا عند الضرورة، فيما يلي سنعرفك على الفوائد الصحيّة التي تحصل عليها البشرة عند التوقف عن وضع المكياج.

  1. التخلّص من حبّ الشباب

تحتوي أدوات ومستحضرات التجميل على بعض أنواع البكتيريا والجراثيم التي يتسبب تغلغلها بالبشرة في الإصابة بالالتهابات وظهور الحبوب والبثور عليها وبشكلٍ خاص في منطقة الذقن والجبهة، لذلك فإنّ التوقف عن استخدام المكياج يحد من التعرض لهذه المشاكل الجلدية.

  1. الوقاية من الشيخوخة المبكرة

أكدت الدراسات أن مستحضرات التجميل تسرع شيخوخة الجلد ما يؤدي إلى ظهور التجاعيد المبكرة، لهذا فإن النساء الذين لا يضعون المكياج يتمتعون ببشرة شابة أكثر من غيرهم، وهذا ما أكدتهُ العديد من التجارب والدراسات العلميّة.

  1. الوقاية من الهالات السوداء

تسهم مستحضرات التجميل في انسداد مسام البشرة ومنعها من التنفس، وهذا ما يؤدي للإصابة بمشكلة الهالات السوداء حول العينين ما يفقد المرأة جمالها لكن التوقف عن استخدام المكياج يساعد على الحد من هذه المشكلة بشكل نهائي.

  1. الوقاية من تصبّغات البشرة  

إنّ وضع المرأة للمكياج اليومي يُسهم في بطء وصول كميات من الدم الضروري لتجديد الخلايا، وهذا ما يُؤدي لإصابة البشرة بالتصبغات المزعجة، ومن هنا ننصحكِ بالتوقف عن وضع المكياج حتى لا تتعرض بشرتك الجميلة للتصبغات.

  1. التخلّص من المسام الواسعة

يحرض المكياج على زيادة إفراز المواد الدهنيّة في البشرة، وهذا ما يتسبب في توسع مسام الوجه، مما يمنح البشرة منظرًا غير محبب لكن هذهِ المشكلة سرعان ما تنتهي عندما تتوقف المرأة عن وضع المكياج بشكل نهائي.

 

البشرة النضرة هي سر الجمال والسحر، والحفاظ على صحتها يمنح المرأة عمرًا أصغر، لذا التزمي عزيزتي بالمعلومات الواردة في هذا المقال إذا ما أردت أن تتمتعي ببشرة نضرة وشابة.

 


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع