هل يُعقَل أنَّنا نبالغ في تقدير الذكاء؟ رغم أنَّ النزعة الطبيعية إلى اكتساب المعارف وفهمها يُعَدُّ بلا شك خصلةً ثمينةً في حياتنا العملية والشخصية إلَّا أنَّ الدراسات أظهرت أنَّ ثمَّة عوامل أهم بكثير حينما يتعلق الأمر بالنجاح في تحقيق الأهداف وأداء الواجبات. حيث يذكُر معهد كارنيجي للتكنولوجيا أنَّ 85% من النجاح المالي يمكن أن يُعزى إلى مهارات التواصل مع الناس أكثر ممَّا يُعزى إلى القدرات العقلية، لهذا يكون منطقيَّاً أن يُفضِّل الناس ممارسة العمل مع الأشخاص الذين يثقون بهم.


محتويات المقالة

    وقد حدّد الدكتور "آرثر ي. بوروبات" 5 خصالٍ شخصية – آخذا في الحسبان مستويات الذكاء – يبدو أنَّها تؤدي دوراً في تحسُّن نتائج الاختبارات، إذ في حين تُعَدُّ المواظبة على الدراسة أمراً ضرورياً بالتأكيد إلَّا أنَّ الإخلاص، وتقبُّل الأفكار، والقبول، والانفتاح، والاستقرار العاطفي يمكن أن تكون عوامل يثمر امتلاكها درجاتٍ عاليةً كذلك.

    فعوضاً عن أن يكون التفكير بعقلية الفريق والتطور الشخصي أمرين ثانويين يُراد بهما اكتساب الخبرة التقنية، يجب عليهما أن يكونا المهمتين الأبرز في العمل، كما يكمن الوعي العاطفي تجاه نفسك وتجاه الزملاء والعملاء في صميم استراتيجيات التطور المهني الفعالة. ومن أجل القيام بذلك أنت في حاجةٍ إلى أمرين اثنين:

    1- أن تعرف نفسك:

    تحكَّم بعواطفك وحدد الجوانب التي يمكن تطويرها لديك بالتدريب والبحث، وانظر إلى الإخفاقات والأخطاء بوصفها دروساً في النمو.

    2- تعرَّف على الآخرين:

    استمع إلى أفكارهم واحتياجاتهم وتذكرها أثناء عملك حتى إن كنت تختلف معهم، ودع الزملاء والزبائن يرون شغفك.

    يُعَدّ الفضول من الميّزات التي لا تلقى التقدير الذي تستحقه على نطاقٍ واسع، فهي تحقق الفهم، وتوسِّع الآفاق، وتعزز التعاون. إنَّ التفكير في دراسة الخصال الشخصية التي يسلط عليها هذا الإنفوجراف الضوء وتطويرها يُعَدُّ إشارةٍ طيبةٍ بحد ذاته، حيث تُعَدُّ هذه المهارات الشخصية في الواقع ضروريةً للنجاح في عالم الأعمال. كما أنَّ امتلاك عقلٍ منفتح هو دائماً أكثر قيمةً من حشو العقل بالحقائق وعدم القدرة على التكيف مع الظروف:

    8 أشياء أهم من الذكاء لتحقيق النجاح:

    نحن نتوجه غالباً إلى الاعتقاد بأنَّ الطريقة الوحيدة لتحقيق النجاح هي التمتع بذكاءٍ استثنائي، ولكنَّ نتائج الدراسات تشير إلى أنَّ الذكاء العاطفي هو في الواقع مؤشرٌ أوضح على النجاح.

    وفقاً لإحدى الدراسات تُعَدُّ الخصال الشخصية التالية مؤشراتٍ على النجاح أكثر دقةً من مستويات الذكاء الفعلية.

    1. الإخلاص
    2. تقبُّل الأفكار
    3. القبول
    4. الاستقرار العاطفي
    5. الانفتاح

    لقد كان احتمال حصول الأفراد الذين حققوا درجاتٍ أعلى في اختبارات موحدة لقياس هذه الخصال على علاماتٍ أكبر أعلى.

    ووجد بحثٌ أُجري في "معهد كارينجي" أنَّ:

    1. 85% من النجاح المالي مصدره مهارات التعامل مع الناس.
    2. 15% من النجاح المالي يُعزى إلى المعلومات العملية.
    3. يفضِّل الناس ممارسة العمل مع أشخاصٍ يحبونهم ويثقون بهم عوضاً عن ممارسته مع غيرهم من الأشخاص.
    4. يُعَدُّ العمل بجد وتطوير المهارات الاجتماعي مفتاحَي بلوغ القمة.

    صفات تحتاج إليها لكي تكون ناجحاً:

    1- تنظيم الذات:

    يعني النجاح في التحكم في العواطف القدرة على التعامل مع المواقف السلبية بأسلوب عقلاني لا بأسلوب عاطفي، كما أنَّ التفكير قبل اتخاذ أيَّة خطوة هو الخطوة الأولى نحو النجاح في أي مجال من مجالات الحياة.


    اقرأ أيضاً:
    9 نصائح مهمة لتنظيم الذات


    2- التفكير بطريقةٍ تُولي أهميةً للنمو:

    يستقبل الأشخاص الذين يُفكّرون بهذه الطريقة التحدّيات والانتكاسات بذراعين مفتوحتين، ولا يؤمنون إيماناً شديداً بقدرتهم على إتقان أي شيءٍ يُعْمِلُون عقلهم فيه وحسب، بل يقدِّمون أداءً يفوق أداء أولئك الذين لا يفكرون بهذه الطريقة حتى وإن كانت معدلات ذكائهم أقل.

    3- المرونة:

    يُعَدّ الذكاء من الصفات التي يرغب الناس في امتلاكها ولكنَّ عدم القدرة على التعامل مع الأمور التي تسير في الاتّجاه الخاطئ ليس كذلك. إذ عوضاً عن الاستسلام للإخفاق يُقرُّ الأشخاص المرنون بأنَّ ثمَّة خطباً ما ويحاولون عوضاً عن ذلك إيجاد حلٍّ مختلفٍ – وناجح.

    4- الشغف:

    رغم أنَّه من الرائع أن تبدأ طريقك غالباً بامتلاك المعرفة، إلَّا أنَّ الشغف الذي لا يعرف الاستسلام سيقودك بالتأكيد إلى النجاح. وحينما تسعى إلى أمرٍ ما فقط لأنَّك تجيد القيام به – لا لأنَّك تشعر بشغفٍ تجاهه – لن يجعلك تصل إلى القمة على الأرجح.

    5- التفهُّم:

    حينما تضع نفسك في الخانة نفسها مع العميل أو الزميل ستتمكن من بناء الزخم وتخفيف التوتر، فالقدرة على إبداء التفهُّم هي ما تميز من يقول: "أنا أتفهَّم وجهة نظرك" عمَّن يقول: "أنت مخطئ" والتي تجعلك تبقى في مكانك بلا شك.

    اقرأ أيضاً: 6 نصائح للتواصل الناجح مع زملاء العمل

    6- الإخلاص:

    الأشخاص المخلصون هم أشخاصٌ منضبطون، ومطيعون، وبارعون في التخطيط وعوضاً عن أن يتظاهروا بأنَّهم موهوبون في كل شيء يحتاجون إلى التعرّف عليه يسعون بإخلاصٍ إلى التأكد من أنَّهم كذلك.

    7- تقبُّل مختلف التجارب:

    إذا كان لديك الفضول لمعرفة طريقة سير الأمور والأسباب التي تقف خلفها وكانت لديك الرغبة في معرفة التفسيرات فإنَّ احتمال نجاحك يزيد أربعة أضعاف عن أقرانك وزملائك المنغلقين، إذ يعود هذا في جزءٍ منه إلى الحماسة التي تشعر بها حينما تُمنَح فرصةً لتعلُّم شيءٍ جديد.

    8- المهارات الاجتماعية:

    يمكنك أن تبني العلاقات، وتكون جزءاً فاعلاً من الفريق، وتجمع الناس وأن تحافظ على تركيز الاهتمام في الوقت نفسه، حيث لايعني امتلاك المهارات الاجتماعية أن تكون شخصاً ودوداً فقط – بل يعني أن تتمتع بالكفاءة العاطفية في أي ظرف والنجاح في نهاية المطاف.

    اقرأ أيضاً: 10 طرق لاستثمار الذكاء العاطفي في كسب محبة الناس

     

    المصدر


    تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

    المقالات المرتبطة