ها قد انتهت العطلة الصيفية وبدأ العام الدراسي الجديد، بدأ وبدأت معه أحلام الطلبة بالتفوق والنجاح، إلا أنّ الأيام الأولى في العام الدراسي هي الأصعب على الطلاب لأن الطالب قد اعتاد على نمط حياة معينة خلال العطلة الصيفة ويجب عليه أن يتكيّف مع مهماته الدراسية الجديدة، ولأن موضوع الدراسة يهم جميع الطلبة سأقدم لك عزيزي الطالب مجموع من النصائح التي تساعك على بدء العام الدراسي بنشاط.


محتويات المقالة

    1- كن متفائلاً

    حاول أن تتمتّع في كل دقيقة تعيشها وأنت على مقاعد الدراسة، لذلك كن متفائلاً لأنّك ستمضي عام دراسي مليء بالفائدة والمتعة ولا تجعل التوتر يكدّر عليك أجمل أيام حياتك.

    اقرأ أيضاً: مع بدء العودة إلى المدرسة: 20 نصيحة تجعل حياة الأبوَين أكثر سهولة

    2- نم باكراً

    مع بدء العام الدراسي يجب أن تبتعد عن السهر والخلود للنوم مبكراً، النوم المبكر يمنح الجسم الطاقة والنشاط ويساعد على عملية الحفظ والتذكر اللازمان للدراسة.

    اقرأ أيضاً: 6 طرق لمعالجة تأخر استيقاظ الطفل للمدرسة

    3- نظّم وقتك

    من أهم الأمور التي يجب أن تقوم بها عند بداية كل عام دراسي جديد هو تنظيم الوقت، لا تقم بأكثر من عمل في وقت واحد، خصّص وقت للدراسة ووقت للراحة ووقت لمشاهدة التلفاز ووقت للنزهة مع الأهل أو الأصدقاء.

    اقرأ أيضاً: 8 نصائح لتهيئة أطفالك نفسياً للعودة إلى المدرسة

    4- حضّر مستلزمات الدراسة

    عند بداية كل عام دراسي اذهب مع أصدقائك لشراء مستلزمات الدراسة، اشتري الأقلام والدفاتر الزاهية والحقائب الملونة ستشعر بالنشاط والحيوية للبدء بالدراسة.

    شاهد: كيف تختر الحقيبة المدرسية الأفضل لطفلك؟

    5- تعرّف على معلّميك

    يجب عند بداية العام الدراسي أن تقوم بالتعرّف على معلّميك الجدد، هذا سيجعلك تدخل في أجواء الدراسة وسيعطي انطباع حسن عنك وبالتالي سيقوّي تواصلك معهم خلال العام الدراسي.

    6- اختر المكان المناسب للجلوس

    لا تجلس في المقاعد الخلفية اجلس في المقاعد الأمامية حتى تركّز بشكل أفضل وكن منتبهاً ودوّن جميع المعلومات والملاحظات التي يقولها معلّموك في بداية العام الدراسي، ستستفيد منها خلال دراستك.

    7- حضّر دروسك

    حتى تكون متميز عند معلّميك وعند أصدقائك، حضّر درسك مسبقاً وقمْ بقراءة دروسك قراءة أولية وضع إشارات على الأشياء التي وجدت صعوبة في فهمها سيساعدك ذلك على التميّز وعلى الدراسة.

     

    وأخيراً عند بداية كل عام دراسي جديد يجب أن تكون متفائل وأن تنظّم وقتك وأن تحضّر مستلزمات الدراسة وأن تتعرف على معلّميك وأن تختار المكان المناسب للجلوس وأن تحضّر دروسك جيداً حتى تحقق النجاح والتقدم الدائم.


    تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

    المقالات المرتبطة