لم تعد تربية الأطفال مهمة سهلة كما كانت عليه مسبقاً فهي الآن تحتاج لجهود مضاعفة من قبل الأبوين، وللأسف هناك أهالي يقومون بتدليل أطفالهم بشكل مبالغ به بحجة أنها طريقة حديثة في التربية وهذا ما يفسد تربيتهم ويصبح من الصعب السيطرة عليهم فيكبرون على هذه الطباع المنحرفة، ولأننا نريد أن ينشأ طفلك بالشكل السليم سنُعرفك على بعض التصرّفات التي تفسد تربية الطفل حاول أن تتجنبها.


محتويات المقالة

    أولاً: السماح له بتخطّي حدود الاحترام 

    الطفل المدلل لا يهمه أحد حيث يتعمّد توجيه كلام غير لائق لكل من حوله بما فيهم والديه، والمشكلة الكبيرة أنّ بعض الأهالي لا يحاولون منع طفلهم عن ذلك بل يكتفون بتنبيهه دون إجراء أي عقوبات بحقه وهذا ما يدفعه لتخطي حدوه أكثر، وعندما يكبر يبدأ بتوجيه الشتائم لوالديه.

    ثانياً: إعطاء الطفل رشوة للقيام بمهمة ما

    بعض الآباء يمنحون أطفالهم الرشوة أو يغدقونهم بالمكافآت لكي يقوموا بمهمة ما أو لكي يسمعوا كلامهم وهذا ما يفسد تربيته تماماً، ومع الأيام قد يطلب من الأبوين رشوى أكبر، لذا حاول أن تعلّم طفلك أن يقوم بكل ما هو مطلوب منه لأنه يجب أن يفعل هذا بذلك ستتمكن من تربيته بشكل صحيح.

    ثالثاً: شراء كميات كبيرة من الألعاب

    من حق الطفل أن يكون لديه الألعاب لكن شراء كميات إضافية منها يسهم في فقد قيمة الأشياء لديه فيتعمّد تخريب ألعابه ورميها لأنه وبكل بساطة قادر على شراء غيرها، لذا لا تبالغ في شراء الألعاب لطفلك واكتفي بشراء لعبة واحدة كل شهر.

    رابعاً: تجنيب الطفل مواجهة المواقف الصعبة

    بعض الآباء يبالغون في حماية أطفالهم من التعرّض للمواقف صعبة وهذا ما يتسبّب في ضعف شخصيتهم ويحرمهم من اكتساب الخبرة والتجربة في الحياة فيكبرون على هذا الأمر ويجدون صعوبة في مواجهة مشاكلهم، لذا عوّد طفلك منذ الصغر على مواجهة المواقف الصعبة، سيساعد هذا على صقل شخصيته.

    خامساً: التهديد بالعقاب دون تنفيذه

    من الأخطاء التربوية الشائعة تهديد الطفل بالعقاب عند ارتكاب الأخطاء دون تنفيذه مباشرة، حيث سيدرك الطفل أنّ العقاب عبارة عن تهديد عابر وأنّ أبويه لن يقوموا بمعاقبته وهذا ما يدفعه للاستمرار في الإساءة لذا حاول أن تتجنّب هذا الخطأ واحرص على تطبيق عقابك عليه مباشرة، سيعلمه هذا أن يتصرف بالشكل الصحيح والمثالي دائماً.

    سادساً: تلبية جميع طلباته

    للطفل حقوق واحتياجات يجب أن يؤمنها له الأبوين لكن هذا لا يعني أن تمنحه كل ما يريد فهذه الطريقة في التربية ستفسده تماماً لأنه سيتعمد الضغط عليك وعلى الآخرين حتى ينفّذون طلباته وعندما يكبر سينصدم في الواقع وسيدرك بأن رغباته قد لا تتحقق دائماً، لذا احرص على تلبية طلباته بحدود المنطق واصبر على نوبات غضبه وبكائه عندما ترفض تلبية مايرد.

    سابعاً: زرع الغرور والغطرسة بداخله

    بعض الآباء يتعمدون غرس الغرور والغطرسة بداخل أطفالهم معتقدين أنّ هذا الأمر يزيد من ثقتهم بأنفسهم طبعاً هذا الأمر خاطئ، فالغرور والغطرسة تجعله مكروه بين أقرانه وعندما يكبر سيفقد محبة الجميع لذا بدلاً من ذلك قم بتقوية شخصيته من خلال تشجيعه على التعبير عن آرائه وإشراكه في النقاشات ومساعدة الناس ومنحهم الحب والاحترام.

     

    إذا أردت أن تربي طفلك بالشكل السليم تجنب القيام بالتصرفات السابقة، ولا تتردّد عزيزي عن الاستعانة بمواقع الانترنت الخاصة بالتربية فهي سترشدك إلى الطرق الصحيحة للتربية.


    تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.