Top
مدة القراءة: 2 دقيقة

3 طرائق بسيطة وفعالة لتعزيز قوة الإرادة

3 طرائق بسيطة وفعالة لتعزيز قوة الإرادة
مشاركة 
22 مايو 2019

"القوة ليس مصدرها القدرة البدنية بل مصدرها الإرادة التي لا تُقهَر" "مهاتما غاندي"

إنَّ قوّة الإرادة، أو السيطرة على الذات، التي يُمارسها الشخص للقيام بأمرٍ ما أو لمقاومة الرغبة في القيام به، لا يحصل عليها البعض بسهولة، إذ تساهم الثقافة التي تسود حولنا إسهاماً مباشراً في العديد من الحالات في صعوبة امتلاكنا قوّة الإرادة كتأثرنا بالطعام السريع الشهي، والرخيص، والمليء بالدهون الموجود في كل زاوية من زوايا الشارع مثلاً، وبإعلانات السيارات أو الهواتف الحديثة المنتشرة في كل مكان، وبآلاف البرامج التي تُبَث عبر الفضاء ونستطيع أن نشاهدها بضغطة زر. لكن لماذا يجب علينا أن نكبت رغباتنا إذا كنا نستطيع فعل كل ما نريد فعله تقريباً!



حسنٌ، يبدو أن الجواب عن التساؤل واضحٌ جداً، لكنَّني أقول أنَّ اختيار عدم التحلّي بقوّة الإرادة يمكن أن يكون له عواقب مُدمرة، فالإفراط مثلاً في تناول الأطعمة المقلية والغنية بالدهون والسكريات يمكن أن يؤدي إلى مشاكل صحيةٍ خطيرة، والإكثار من الشراء يمكن أن يفرغ حساباتنا المصرفية بسرعةٍ كبيرةٍ جداً، والجلوس المتواصل ساعاتٍ طويلة سيزيد المشاكل الصحية التي يسببها الطعام السريع سوءً.

لكن مع وجود العديد جداً من الأمور التي تسبب لنا الضرر في العصر الحديث كيف في استطاعتنا امتلاك المزيد من قوة الإرادة بحيث نستطيع الإحساس بشعورٍ أفضل، وتحقيق المزيد من الإنجازات، وبلوغ مزيدٍ من النجاحات؟ إليك 3 طرائق رائعة لتعزيز قوّة الإرادة:

1- كافِئ نفسك:

ماذا؟ أليست الغاية من امتلاك قوّة الإرادة هي عدم الاستسلام للإغراءات؟ نعم هذا صحيحٌ إلى حدٍّ ما، بيدَ أنَّ مقاومة الإغراء مدةً طويلة جداً يمكن أن يكون لها حقيقةً تأثيرٌ معاكسٌ للتأثير المرجو، وقد شبَّه بعض الخبراء بالفعل قوّة الإرادة بعضلةٍ يمكن أن يصيبها الإرهاق إذا لم تُوفَّر لها الراحة المناسبة.

لقد قرر "روي بوميستر" التحقق من هذه النظرية من خلال دراسةٍ أجراها سابقاً أحضر فيها مشاركين إلى مختبره الذي كانت رائحة الحلوى المخبوزة حديثاً تملأ الأجواء فيه. وكان في الغرفة طاولةٌ عليها طبقان من الطعام أحدهما فيه حلوى والآخر فيه فِجْل، وطُلِب من بعض الذين خضعوا إلى الدراسة أن يتناولوا الحلوى وطُلِب من بعضهم الآخر أن يتناولوا الفجل. بعد ذلك أُعطي أفراد المجموعتين أحجيةً (بازل) هندسية وطُلِب منهم حلها في ثلاثين دقيقة.

وجد "بومستر" وفريقه أنَّ الأشخاص الذين تناولوا الفجل استسلموا بعد حوالي ثماني دقائق في حين استمرت المجموعة التي تناول أفرادها الفجل في المحاولة مدة 19 دقيقة وسطياً، واستنتج الباحثون أنَّ استخدام قوة الإرادة لمقاومة تناول الحلوى لم يُبقي لدى أفراد المجموعة الأولى إلَّا القليل من القوة الذهنية لإتمام المهمة.

لذلك يبين العلماء أنَّ الترويح قليلاً عن النفس بين الحين والآخر يمكن أن يساعدك في تركيز الاهتمام على الأهداف طالما أنَّك لا تبالغ طبعاً. إنَّ قوة الإرادة تُعَدُّ مورداً محدوداً لذا يجب عليك أن تعيد تجديده بين الحين والآخر لكي تستمر في المُضيِّ إلى الأمام.

2- ابنِ علاقة جيّدة مع نفسك:

إن كنت لا تقدر نفسك حقَّ قدرها ستقوم ربما بمزيدٍ من التصرفات السيئة كالإكثار من تناول الطعام السريع، أو الإدمان على الكحول، أو السهر وعدم جعل الحصول على قسطٍ كافٍ من النوم ضمن أولوياتك. لكن إذا تعلمت أن تعامل نفسك بحبٍّ واهتمام ستسعى إلى تحقيق الخير لنفسك وستبدأ تعامل نفسك كما تعامل صديقك المقرب لأنَّك لن تقوم بأي شيءٍ يؤذي شخصاً تهتم لأمره.

يميل الأشخاص الذين يمتلكون قدراً كبيراً من قوّة الإرادة إلى إظهار حبّ الذات والتعاطف وهذا يسهِّل عليهم كثيراً مقاومة الإغراءات والالتزام بنمط حياةٍ صحي. لكن قوة الإرادة لا تُمارَس من أجل تناول الطعام الصحي وممارسة التمارين الرياضية فقط إذا ربما ترغب في أن تبدأ مشروعك الخاص لكنَّك في حاجةٍ إلى إكمال جميع المهام لتحقق ذلك، هنا سيساعدك امتلاك علاقةٍ أفضل مع نفسك لأنَّك ستدرك أنَّك تستحق النجاح مثلما يستحقه أي شخصٍ آخر.


اقرأ أيضاً:
10 نصائح ذهبية لتنمية حب الذات


3- اعلم أنَّه لا يوجد شخص يستطيع ولا توجد منظمةٌ تستطيع أن تسلب منك قوّتك:

...دون رضاك طبعاً. إذا رأيت إعلاناً عن شطيرة هامبرغر في ماكدونالدز قيمتها دولارٌ واحد هذا لا يعني أنَّه يجب عليك أن تذهب وتشتريها، وعلى الرغم من أنَّ هذا العرض قد يكون مغرياً بعد قضاء يومٍ طويلٍ في العمل إلَّا أنَّك تملك القوة لرفضه والاستمرار في قيادة السيارة إلى المنزل لتطهو وجبةً صحية. أعلَمُ أنَّ الحديث عن هذا أسهل من تطبيقه على أرض الواقع لكن إذا تابعت مقاومة الإغراءات مدةً كافيةً من الزمن سيصبح هذا التصرّف أمراً اعتيادياً. وعلى الرغم من أنَّه يبدو أنَّنا نعيش في عالمٍ يستفيد من عاداتنا غير الصحية إلَّا أنَّه يجب علينا ألَّا نستمر في تعزيز تلك العادات باتخاذ قراراتٍ سيئة.


اقرأ أيضاً:
4 طرق فعّالة تجعلك صاحب إرادة قوية


خلاصة القول:

نحن نملك القوّة لاختيار ما نُغذّي به عقولنا، وأجسادنا، وأرواحنا، وعلى الرغم من أنَّ عدم الالتفات للإغراءات يبدو مستحيلاً في بعض الأحيان إلَّا أنَّنا نستطيع فعل ذلك من خلال المثابرة والإصرار والتعاطف مع أنفسنا. الحياة قصيرةٌ نعم ويجب عليك أن تتناول الحلوى وتشرب المشروبات الغازية لكن تذكر أن يكون كل شيءٍ باعتدال.

 

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: 3 طرائق بسيطة وفعالة لتعزيز قوة الإرادة




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع