Top
مدة القراءة: 2 دقيقة

10 أمور تساعدك على توليد السعادة الحقيقة بداخلك

10 أمور تساعدك على توليد السعادة الحقيقة بداخلك
مشاركة 
26 يناير 2018

تُجبرنا الحياة في بعض الأحيان أن نصبح رهينة لظروفها القاسية، لكن مهما واجهنا من ضغوطات ومشاكل يجب أن نبقى أسياد أنفسنا، أحرار في قراراتنا، وأن نسعى لإخراج السعادة من أعماقنا حتى نتمكن من تجاوز الظروف والمضي قدماً نحو المستقبل، ولأننا نهتم بحالتك النفسية عزيزي سنقدم لك فيما يلي 10 أمور تساعدك على توليد السعادة الحقيقة من داخلك.



أولاً: امشِ لمدة نصف ساعة يومياً

يساعد المشي على تحفيز الجسم على إفراز مادة الأندورفين التي تُقلّل من تأثير الأدرينالين والكورتيزول المُسبّبان لشعور بالتوتر والقلق والإجهاد، وبذلك يساعد الأندورفين في التخلّص من المشاعر السلبية والشعور بالراحة والسعادة.

ثانياً: خذ نفساً عميقاً في الهواء الطلق

احرص على الخروج للهواء الطلق لممارسة تمارين التنفس، خذ نفساً عميقاً حتى تمتلئ رئتيك واحبس النفس لثواني ثم أخرِجه من فمك ببطء وكرّر العملية عدة مرات، ستشعر أنّ التوتر والقلق قد تلاشى وأصبحت بحالة نفسية أفضل.

ثالثاً: دع أشعة الشمس تلامس جسمك

أثبتت الأبحاث العلمية أنّ أشعة الشمس تساعد على إفراز هرمون السيروتونين الذي يساعد على الشعور بالسعادة وتخفيف حدة الاكتئاب والقلق، لذا احرص على التعرض يومياً لأشعة الشمس في ساعات الصباح الباكر.

رابعاً: افرك جسمك بالملح الانكليزي

عندما تكثر عليك الضغوطات وتشعر باليأس خذ حماماً دافئاً وأضف الملح الإنكليزي إلى حوض الاستحمام واستلقي بداخله لمدة نصف ساعة مع فرك جسمك بحبيات الملح، سيساعد هذا على طرد الطاقة السلبية لتشعر بالسعادة والراحة.

خامساً: الاستحمام بالمياه والزيوت العطرية

استخدمت الزيوت العطرية منذ القدم لتخفيف حالات القلق والتوتر وتحسين الحالة المزاجية للفرد، لذا كل ما عليك فعله أن تضيف عدة نقاط من زيت اللافندر، وزيت البابونج، وزيت الياسمين، إلى حوض الاستحمام والاستلقاء بداخله لمدة ربع ساعة.

سادساً: رتب المكان المحيط بك

الجو الخارجي المحيط بك يؤثر على  حالتك النفسية لذا احرص على ترتيب منزلك وغرفة مكتبك من الأوساخ والغبار، ونظّف الأرضيات، وقم  بترتيب الملفات المتراكمة، وضع كل غرض في مكانه المخصّص، سيشعرك هذا بالراحة والهدوء والسعادة.

سابعاً: وزّع النباتات في أرجاء المنزل

أكّد علماء بريطانيين أنّ النباتات الخضراء تؤثر إيجابياً على الحالة المزاجية للإنسان وتعالج مختلف الأمراض النفسية ومن أجل ذلك يجب أن توزّع النبات كالصبار، ساق البامبو في منزلك وفي مكتبك، ستُساعدك على الشعور بالهدوء والسعادة.

ثامناً: أحِط نفسك بالصور التذكارية

حاول أن تقاوم ضغوطات الحياة بتذكّر الأحداث السعيدة التي عشتها في حياتك، لذا ندعوك أن تُحِط نفسك ببعض الصور التذكارية العائلية منها أو تلك التي تجمعك مع أصدقائك، ستشعر بالبهجة والسعادة في كل مرة تنظر إليها.

تاسعاً: تلذّذ بطعمة الشوكولا داكنة

من المؤكد علمياً أنّ الشوكولا الداكنة تحفّز الجسم على إفراز هرمون السيروتونين الذي ينظّم المزاج، لذا تلذّذ بطعمتها الشهية في بداية كل نهار وعند الشعور بالحزن، سيساعدك هذا على الشعور بالسعادة والبهجة طيلة اليوم.

عاشراً: تأمل في الطبيعة

اخرج إلى الغابة بعيداً عن ضجيج المدينة وحاول أن تتأمل جمال الكون من حولك، انظر للسماء والسحاب، راقب حركة الحيوانات، وانصت لزقزقة العصافير وخرير المياه، تنفس بعمق شديد، ستهدئ أعصابك مباشرة وستشعر بحالة مزاجية أفضل.

 

حاول أن تواجه ظروف الحياة القاسية بكل ما لديك من قوة، واحرص على الاستعانة عزيزي بالأمور السابقة فهي ستساعدك على توليد السعادة الحقيقة بداخلك دون مساعدة أحد.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.



ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع