Top


مدة القراءة: 2 دقيقة

كيف تكون خبيراً بمواقع التواصل الاجتماعي؟

كيف تكون خبيراً بمواقع التواصل الاجتماعي؟
مشاركة 
الرابط المختصر

لا شك أنّ الكثير منا يرغب في أن يكون على علمٍ ودرايةٍ بما يجرى في المواقع الاجتماعية خصوصاً أنها تتطوّر بشكلٍ متسارعٍ، ولذا أنصح ببعض الأمور الأساسية لكيفية استثمار الإنترنت ليكون لنا الجانب المعرفي لكلّ المتهمين بالإعلام الاجتماعي.




1- الاطلاع الدائم لمستجدات الأخبار من المواقع التخصّصية، حيث تُقدّم لك مواقع عدة مثل عالم التقنية (باللغة العربية) وموقع ماشبال (باللغة الانكليزية) أحدث الأخبار التقنية، ويجب عليك المتابعة الدائمة بالحوار عنها مع متابعينك ونقلها لهم.

2- تقييم المعلومات التقنية بشكل نقدي وبنّاء، حيث تتطلب عملية المتابعة نوعاً من الخبرة المتراكمة بالجوانب التقنية، ويمكن الربط بين بعض الأحداث مثل ما حدث مثلاً من توقّع الكثير من الخبراء عن صفقة "الفيس بوك" و"الواتساب" وهذا أعطاهم دافعاً لمعرفة مبررات الصفقة وتمّت دراسة دقيقة لتكلفة كل شخص على الواتساب تم شراؤه من قبل الفيس بوك.

3- الدقة بنقل المعلومات والتمييز بين الآراء والوقائع، حيث أنّ الإنترنت مصدر يعرضنا للكثير من الأخبار المفبركة أو التى تم وضعها كنوع من الاختبار والقياس القبلي، ويلتزم الشخص النقل من مصادر موثوقة وأن يكتب مصادره فى كل مرة ينقل منها خبراً أو معلومةً وهذا يقوّي من قيمته بين متابعينه.

4- القييم والتطوير الذاتي، وهذا يتضح من خلال تطبيق الشخص لما ينقله، حتى يكون بمثابة قدوة على الإنترنت يمكن للآخرين الاستفادة من هذه التجربة والتعامل معها باحترافية.

5- الإلمام بحاجة الآخرين، فيبقي عينه على المستخدم من خلال معرفة ما يوسّع مداركه، فيقوم بتنزيل محتوىً مستمراً يعرضه بشكل مفهوم وواضح، فلا يمكن الحديث عن محتوى من دون صور وفيديو وغيرها من الوسائط التى سهلت لنا الكثير من الوقت والجهد.

إقرأ أيضاً: 6 طرائق لجعل الناس يشاركون المحتوى الخاص بك

6- التعاون مع الآخرين، وهو أمرٌ مهمٌّ حيث يمكن تقسيم العمل بين الأشخاص حسب مهاراتهم وميولهم وتكوين فريق عمل لتغطية مثل هذه الأحداث، خصوصاً أننا في مجتمعات عربية تحتاج للكثير ممن يديرون مواقع التواصل الاجتماعي، ولا تتأتّى هذه الخبرة من دون التعاون مع الآخر وكذلك التدريب المستمر من خلال حضور الدورات أو الاستماع والقراءة للكتب المتخصصة بذلك.

أتمنى أن ندرك ما يبذله المهتمون بالتقنية لنقل ما يحدث حولنا، بكل دقيقة هناك ٤٠ ألف تغريدة بتويتر و٧٠٠ ألف مشاركة جديدة بالفيس بوك وترفع ١٠٠ ساعة جديدة على اليوتيوب، أرقام مخيفة تحتاج منا التأمل في المستخدم وما ينقله من معلومات.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: كيف تكون خبيراً بمواقع التواصل الاجتماعي؟






تعليقات الموقع