سواءً أَكُنت تسافر حول العالم بكثرة، أم كنتَ مُسافراً عادياً، فعلى الأرجح أن تلعب طائرة النقل الطويلة تلك دوراً كبيراً في تأقلمك مع وجهتك الجديدة - ولكن لا تدعها بالمقابل تُفسد عليك رِحلتك.

1- اشرب الكثير من الماء:

يسافر الكاتب رامزي كويبن لأكثرَ من 400,000 ميل بالطائرة سنوياً، كمساهم في عدد من كبرى المؤسسات الإخبارية وَ وِكالات السفر، لذا هو دائماً ما ينصح بالإكثار من شرب الماء أثناء الطيران.

"اشرب الكثير من الماء وتجنب الكافيين والكحول، بالطبع ليس من السهل دائماً على الركاب في المقاعد المتوسطة أن يفعلوا ذلك (إذ قد يكون من المزعج الذهاب إلى الحمام بكثرة)، أو حتى بالنسبة لأولئك الذين يستمتعون بفخامة مقصورة الدرجة الممتازة. وعندما تهبط، اشرب أكبر قدرٍ ممكنٍ من الماء".


اقرأ أيضاً:
فوائد شرب الماء بانتظام


2- نظّف أسنانك:

يقترح كويبن بعض إجراءات النظافة السريعة، سواءً بعدَ الهبوط أو حتى وصولك للفندق، إنَّ تنظيف أسنانك يُنشطك، وهو أمرٌ جيدٌ بشكل مفاجئ. وإذا كان لديك وقت، قم بالاستحمام، إنَّه يساعد جسمك على البقاء رطباً.

3- اضبط وقت نومك على متن الطائرة:

يقترح جريج مان، مُضيف طيران في شركة أمريكان إيرلاينز الدولية- والذي يسافر كثيراً (لــ 104 دولة لحد الآن!)- محاولة التكيّف مع المنطقة الزمنية لوجهتك أثناء الطيران.

على سبيل المثال: "في الرحلات الطويلة إلى آسيا التي تصل في الصباح، من الأفضل أن تحاول النوم في نهاية الرحلة قبل الهبوط حتى تكون ساعتك البيولوجية أكثر ملاءمة للمنطقة الزمنية المحلية".

4- استعمل سماعات أذن بِخاصية "إلغاء الضوضاء":

يقول مان: "هذه السماعات تزيل أصوات الضجيج و التشويش المحيطة بك، بينما تتيح لك أيضاً الحصول على بعض الراحة النوعية".

إذا لم تستطع النوم أثناء الاستماع إلى الموسيقى، فقم بتنزيل تطبيق "الضوضاء البيضاء" (white noise) لخلق بيئةِ نومٍ أفضل.

5- وحاول النوم أكثر...

لا يكفي النوم في الوقت المناسب، بل يجب عليك أن تقوم به بأفضل طريقة، كما ينصح تيري كينيل، نائب الرئيس الإقليمي لفنادق ومنتجعات فورسيزونز ومدير عام فندق فور سيزونز- دنفر.

(عاش تيري في العديد من المدن حولَ العالم و يسافر حالياً لمسافة 30000 ميل في السنة).

يوصينا تيري أثناء وجودنا على متن الطائرة بقوله: "دع مضيفوا الرحلة يتعلموا أن لا يزعجوك عندما تكون نائماً (بأجمل طريقة)، واجلب وسادة مريحة للرقبة، وسدادات أذنين، وغطاءً للعينين.

ستتيح لك هذه الأشياء الشعور بالراحة الكافية لتهيئة البيئة التي تسمح لك بالحصول على قيلولة هانئة".


اقرأ أيضاً:
8 نصائح هامة للحفاظ على الصحة خلال السفر

 

6- ولكن لا تنسى أن تتحرّك...

أثناء الطيران، يقترح مان، التحرك قدر الإمكان طوال الرحلة.

"تحتوي معظم مجلّات الخطوط الجوية على تمارين بسيطة وحركات يمكنك القيام بها أثناء الجلوس، كما يساعد تمديد الساقين في رحلة طويلة على حل مشاكل التشنج والمساعدة في الحفاظ على حركة الدورة الدموية".

7- وحافظ على حركتك:

يقول مان: إنَّ بعض التمارين البدنية (كالمشي السريع أو الجري السريع)- على الرغم من صعوبة القيام بها بعد رحلة طيران- هي أفضل طريقة للتخلص من إرهاق رحلة الطيران بعد وصولك إلى وجهتك.

كما ويتفق كينيل معه في ذلك: "عندما أُسافر، أحرص على ممارسة الرياضة بشكل يومي.

8- تَمَشَ في الهواء الطلق:

يقول كريغ تانيو، العضو المنتدب لمؤسسة "Rezilir Health" ورئيس لجنة ميريلاند للرعاية الصحية: "بما أنَّ إرهاق السفر بالطائرة يأتي من التغيرات في توازنات الجسم اليومية بسبب عبور ثلاثة مناطق زمنية أو أكثر، فإنَّ الهدف هو تقليل آثار هذه الاضطرابات على الساعة البيولوجية للجسم".

يشير دكتور تانيو إلى أنَّ الغدة الصنوبرية - الموجودة في قاعدة الدماغ - هي التي تحدد التوازنات اليومية تلك، و هي حساسة للغاية تجاه الضوء، وخاصة من الخارج.

لذا تأكد من التنزه في الهواء الطلق بعد أن تهبط (في فترة ما بعد الظهر عندما تسافر غرباً وفي الصباح عند التوجه إلى الشرق)، إذ يُمكن للضوء الطبيعي أن يساعد على ضبط ساعة جسمك".


اقرأ أيضاً:
7 نصائح تجعل من رحلتك رحلة سعيدة وآمنة


9- تَحَكَّم بالضوء:

ليس الضوء الخارجي فقط هو الذي يؤثر علينا، فالضوء الداخلي و ضوء الأجهزة الإلكترونية يلعبان دوراً أيضاً.

يقول الدكتور تانيو: "بما أنَّ الطول الموجي الأزرق المنبعث من شاشات الكمبيوتر يمكن أن يخدع أدمغتنا في التفكير بأنَّ الوقتَ مازال نهاراً، فقم بتنزيل برنامج مثل (F.lux) لضبط الضوء المنبعث من جهاز الكمبيوتر لمطابقة المنطقة الزمنية لوجهتك".

10- خُذ قيلولة لاستعادة طاقة الجسم:

يقول كويبن: "بمجرد وصولك إلى وجهتك، حاول الالتزام بالجدول الزمني هناك، بغض النظر عما يخبرك به جسمك. ولكن إذا كنت تخطط لبقائك لبضعة أيام فقط، فقد لا تُجدي هذه النصيحة.

بحسب خبرتي، وذلك لأنَّنِي أسافر لجميعِ أنحاء العالم لبضعة أيامٍ فقط في كل مرة، فإنَّ أفضل نصيحة أقدمها لك هيَ النَّومُ عند التعب، إذ تُساعدك قيلولة "الطَّاقة" تلك على الشعور بالانتعاش".

11- جرِّب "الميلاتونين":

يُجْمِع معظم الخبراء على أنَّه من الأفضل تجنب الحبوب المنومة والكحول أثناء السفر، بل وحتَّى بعد وصولك إلى وجهتك.

هذا سوف يفيدك في مشاكل السفر الناتج عن الطائرة.

يقترح د. تانيو استخدام "الميلاتونين"، وهو هرمون طبيعي تصنعه الغدة الصنوبرية، لِتَعديل ساعتك البيولوجية عند السفر شرقاً، عن طريق أخذ جرعاتٍ صغيرة قبل النوم بثلاثين دقيقة".

12- ابقَ يقظاً:

يقترح خبراء السفر التَّغَلّب على أعراض السفر بالطائرة (إذا سمح جدولك الزمني بذلك)، باعتبارها فكرة جيدة لتخصيص بعض الوقت للاسترخاء والعناية بنفسك.

إذ يُشجع التأمل واليوغا، بالإضافة للوجبات الخفيفة الصحية على الراحة، مما يساعد في نهاية المطاف على تنشيط الجسم وتجديد نشاطه.

يوصي الدكتور تانيو- إن أمكن لك ذلك - بالإقامة في الفنادق التي تتواجد بقربها مراكز الساونا والتدليك، كما وتأكد من أن تقوم بتخصيص وقتٍ كاف لهم حتى تُساعد الجسم على التعافي".

 

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة