Top


مدة القراءة:6دقيقة

قصة نجاح سيدة الأعمال ماريسا ماير رئيسة شركة ياهو!

قصة نجاح سيدة الأعمال ماريسا ماير رئيسة شركة ياهو!
الرابط المختصر

واحدة من العبارات الرنانة في عالم الأعمال، والتي كثيراً ما سمعنا صداها يتردَّد عقب كلِّ نجاح: "المكان الوحيد الذي تأتي فيه كلمة النجاح دون عمل، هو القاموس"، والتي قالتها "ماريسا ماير" الملقَّبة بالمرأة الأسطورة، التي كانت تضع نفسها في مهام شاقةٍ وصعبة التنفيذ حتى على بعض الرجال؛ إنَّها امرأة التحديات، فمن هي هذه المرأة؟ ما تحصيلها العلمي؟ وما الإنجازات التي حققتها؟ وبكم تقدَّر ثروتها؟




سنقدم لكم كلَّ ذلك أعزاءنا القراء في السطور القليلة القادمة.

من هي ماريسا ماير وكيف كانت نشأتها وما تحصيلها العلمي؟

ماريسا ماير

وُلِدت "ماريسا آن ماير" في مدينة واوسو في ولاية ويسكونسن في الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك في تاريخ 30 مايو من عام 1975م، وكان والدها مهندساً بيئياً يعمل لصالح شركات المياه، ويُدعَى مايكل؛ أمَّا والدتها فكانت من أصل فنلندي، وتُدعَى مارغريت، وهي معلمة فن.

أمضت ماير سنوات طفولتها الأولى في قريةٍ صغيرة، وكانت تتلقَّى في طفولتها دروساً في الرقص والتزلج على الجليد، ودرست المرحلة الثانوية في مدرسة تقع غرب واوسو، وكانت تعمل في ذلك الوقت لدى بقالية صغيرة لكونها ماهرة جداً في تذكر أرقام وأسعار البضائع لكلِّ المواد لتسهيل عملية الدفع عند الشراء.

اختيرت بعد تخرجها من المدرسة الثانوية مرتين لتمثيل المعسكر العلمي الوطني للشباب في غرب فرجينيا، حيث اختارها "تومي تومبسون" -"رئيس جامعة ويسكونسن وحاكم ولايو ويسكونسن 1987-2001"- في المرة الأولى، واختارها حاكم ولاية ويسكونسن في المرة الثانية.

كان طموح ماريا دراسة الطب، ولكنَّها اكتشفت خلال فترة دراستها الجامعية في جامعة ستانفورد حبها وشغفها بالحواسيب؛ لذلك قررت دراسة الأنظمة الرمزية، وتخرجت من جامعتها حاصلةً على شهادة البكالوريوس مع مرتبة الشرف في الأنظمة الرمزية، كما تمكَّنت من الحصول على شهادة الماجستير في علوم الحاسب مع مرتبة الشرف، وكان تخصصها في مجال الذكاء الاصطناعي؛ كما مُنِحت درجة الدكتوراه الفخرية من معهد إلينوي للتكنولوجيا في عام 2009م، تقديراً لأبحاثها في هذا المجال؛ كما أنَّها حصلت على تدريب بحثي في كلٍّ من معهد "ستانفورد" للأبحاث الدولي الذي يقع في مينلو بارك في ولاية كاليفورنيا في الولايات المتحدة الأمريكية، ومخبر "يو بي إس" الذي يقع في مدينة زيورخ في سويسرا؛ وقد قُدِّمَ لها نتيجةً لهذا التدريب الذي حصلت عليه 14 عرض عمل فور تخرجها من الجامعة مباشرةً.

الحياة العملية لماريسا ماير:

1. مسيرة ماريسا ماير المهنية مع شركة جوجل (Google):

مسيرة ماريسا ماير المهنية مع شركة جوجل (Google)

بدأت ماريسا ماير رحلتها العملية مع شركة جوجل (Google) في عام 1999م، حيث كانت أول مهندسة في الشركة، والموظفة رقم 20 فيها، وذلك عندما قدم مؤسِّسا جوجل "لاري بيج" و"سيرغي برين" عرض العمل رقم 14 من العروض التي قُدِّمت لها، حيث كانت الشركة صغيرة ومؤلفة من 19 موظفاً فقط، وكان العرض المُقدَّم لها يتضمن قيادة واجهة المستخدم لـ Google، وفريق سيرفرات الويب.

استمرت في العمل لمدة 13 سنة في شركة جوجل (Google)، حيث عملت كمهندسة ومصممة ومديرة إنتاج، ثمَّ كمديرة تنفيذية قادرة على تحقيق النقلات النوعية والابتكار، وقد جرى العمل على المنتجات الأكثر نجاحاً وتميزاً خلال فترة عملها في الشركة، وتمكَّنت من شغل مناصب هامة عديدة فيها، ومنها: خرائط جوجل، وبحث جوجل، وأخبار جوجل، وصور جوجل، وكُتُب جوجل، والبحث عن المنتج في جوجل، وآي جوجل، وجوجل شريط الأدوات، وجيميل؛ كما أشرفت على تصميم محرك البحث البسيط Google، لكونها تتمتع بحس فني مميز وفريد؛ وكانت المسؤولة عن الموافقة على كلِّ رسم من رسومات "خربشات جوجل" (Google doodle)، وهي رسومات خاصة تحتفل بالأعياد والأحداث المميزة، وتظهر على شاشة جوجل (Google) الرئيسة.

كما شغلت في السنوات الأخيرة من عملها في شركة (Google) منصب نائب رئيس البحث عن المنتجات وتجربة المستخدم، وشغلت بعد ذلك منصب نائب رئيس تحديد المواقع والخدمات المحلية والخرائط.

كانت ماريسا ماير تعمل 100 ساعة في الأسبوع خلال أول سنتين من وجودها في شركة جوجل (Google)، وتلقت خلال الفترة التي قضتها في العمل لدى شركة جوجل (Google) الكثير من التكريمات والجوائز والأوسمة؛ ولكنَّها كانت تطمح إلى التميز في مكانٍ آخر، حيث صرحت في مقابلة تلفزيونية قائلة: "ساعدت في بناء جوجل (Google)، لكنِّي لا أحب أن أجلس على المجد الذي حققته؛ إذ إنَّني أعتقد أنَّ أكثر الأشياء المميزة هي ما يحدث بعد ذلك".

إقرأ أيضاً: قصة نجاح سيرغي برين الشريك المؤسس لشركة جوجل

2. مسيرة ماريسا ماير المهنية مع شركة ياهو (!Yahoo):

مسيرة ماريسا ماير المهنية مع شركة ياهو (!Yhaoo)

اختيرت ماريسا ماير في عام 2012م لاستلام منصب الرئيس والمدير التنفيذي لشركة ياهو، وكانت في الوقت ذاته عضو مجلس إدارة الشركة؛ وبذلك تكون الرئيسة الخامسة لياهو خلال خمس سنوات، والمرأة الوحيدة التي تشغل منصب رئيس ومدير تنفيذي لشركة تُصنَّف من الشركات الـ 500 الكبرى في العالم.

أطلقت ماير مشروعاً جديداً على الإنترنت اسمه "آر بي & جي"، كان الهدف منه جمع شكاوى الموظفين والتصويت ضد جميع المشكلات التي تصادفهم في العمل، في خطوةٍ منها لجعل "الثقافة تستمد جدارتها من نفسها"؛ كما اتخذت في فبراير من عام 2013م سياسة رشيدة تجاه موظفي شركة ياهو العاملين عن بعد، حيث طلبت منهم الحضور والعمل من مكاتبهم؛ وغيرت في شهر أبريل من عام 2013 سياسات شركة ياهو بالنسبة إلى إجازات الأمومة، حيث زادت مدتها، وزادت الدعم المالي للآباء؛ كما صنَّفت الموظفين في شهر نوفمبر من عام 2013، وذلك من خلال وضعها نظاماً لاستعراض الأداء مبنياً على منحنى ناقوسي، حيث سيتوقف موظفو نهاية المنحنى عن العمل نهائياً.

أيضاً قادت منذ توليها الرئاسة التنفيذية لشركة ياهو، سلسلة من عمليات الشراء الكبرى، منها: ضم تمبلر بعملية شراء بلغت 1.1 مليار دولار أمريكي.

كما أظهرت تقارير أنَّ سعر أسهم شركة ياهو تضاعف منذ استلام ماريسا منصب الرئيس التنفيذي للشركة.

إقرأ أيضاً: 5 حيل من باربرا كوركوران للحفاظ على إنتاجية فريقها عند العمل من المنزل

إنجازات ماريسا ماير والمراكز التي حصلت عليها:

إنجازات ماريسا ماير والمراكز التي حصلت عليها

  1. حصلت في عام 2008 على المرتبة الـ 50 ضمن التصنيف السنوي لمجلة فورتشن لأقوى سيدات الأعمال، حيث كانت ماير أصغر امرأة في التصنيف، وكان عمرها آنذاك 33 عاماً.
  2. حصلت في عام 2009 على المركز الـ 44 ضمن التصنيف السنوي لمجلة فورتشن لأقوى سيدات الأعمال، وحصلت في هذا العام أيضاً على المرتبة الأولى في تصنيف مجلة جلامور النسائية.
  3. احتلت في عام 2010 المرتبة الـ 42 ضمن التصنيف السنوي لمجلة فورتشن لأقوى سيدات الأعمال.
  4. احتلت في عام 2011 المرتبة الـ 38 ضمن التصنيف السنوي لمجلة فورتشن لأقوى سيدات الأعمال.
  5. احتلت في عام 2012 المرتبة الـ 14 ضمن التصنيف السنوي لمجلة فورتشن لأقوى سيدات الأعمال، واحتلت في العام ذاته المرتبة الـ 20 ضمن قائمة أقوى 100 امرأة مؤثرة في العالم وفقاً لمجلة فوربس.
  6. استطاعت في عام 2013 أن تكون العلامة التاريخية في عمر مجلة فورتشن، إذ إنَّها المرأة الوحيدة ضمن ثلاثة تصنيفات سنوية هي: سيدة أعمال السنة "المرتبة العاشرة"، أكثر 40 سيدة أعمال شهرة "المرتبة الأولى"، المرأة الأكثر تأثيراً "المرتبة الثامنة"؛ وجاء اسمها في العام ذاته ضمن مئة مجلة التايم، كما أنَّها استطاعت في العام نفسه احتلال مركز الرئيسة التنفيذية الأولى، وذلك وفقاً لتصنيف مجلة فورتشن حول 500 شركة حسب الإيرادات؛ كما احتلت المركز 32 ضمن قائمة أقوى 100 امرأة مؤثرة في العالم وفقاً لمجلة فوربس.
  7. صنفتها مجلة "ريتش توبيا" (Richtopia) البريطانية في المرتبة الـ 14 بين أكثر 500 مدير تنفيذي صاحب نفوذ على مستوى العالم.
  8. تحمل عدداً من براءات الاختراع في مجال الذكاء الاصطناعي.

العضويات التي حصلت عليها ماريسا ماير:

العضويات التي حصلت عليها ماريسا ماير

  1. كانت عضو مجلس إدارة شركة ياهو.
  2. عضو مجلس إدارة وول مارت، وهي شركة أمريكية للبيع بالتجزئة.
  3. عضو مجلس إدارة شركة جاوبون، وهي شركة أمريكية خاصة بتكنولوجيا المستهلك والمنتجات القابلة للارتداء، ومقرها سان فرانسيسكو - كاليفورنيا.
  4. شغلت منصب عضوية العديد من المجالس غير الربحية، نذكر منها: المتحف الوطني للتصميم، وكوبر هيويت، ومتحف سان فرانسيسكو للفن الحديث.

حياة ماريسا ماير الشخصية:

حياة ماريسا ماير الشخصية

تزوجت ماريسا من المحامي ورائد الأعمال الشهير "زاكاري بوج" في 12 ديسمبر من عام 2009، وأنجبت ابنهما الأول في 30 أيلول من عام 2012، وطلبت من وسائل التواصل الاجتماعي مساعدتها في اختيار اسم طفلها، وبالفعل اختارت اسم "ماكاليستر" الذي كان موجوداً فعلاً في القائمة.

وقد أصدر موقع "بيزنس إنسيدر" في شهر أغسطس من عام 2013، تقريراً مفاده أنَّ ماريسا ماير تعيش بصحبة زوجها وابنها في جناح بنتهاوس في فندق الفور سيزون الواقع في سان فرانسيسكو؛ كما صرحت على مدونتها على موقع "تمبلر" (Tumblr) في شهر أيلول من عام 2015، أنَّها حامل بتوأم حقيقي، وأنَّها ستلد في شهر كانون الأول.

تتجاوز قيمة ثروة ماريسا ماير نحو 620 مليون دولار أمريكي (2019).

أشهر أقوال ماريسا ماير:

أشهر أقوال ماريسا ماير

  1. حين تريد الابتكار، فأنت بحاجة إلى التعاون.
  2. الطلاب الجيدون ماهرون في كلِّ شيء.
  3. أؤمن حقاً أنَّ العالم الافتراضي يعكس العالم الملموس.
  4. لا يمكنك الحصول على كل ما تريد، لكن بإمكانك التفكير بما أنت بحاجةٍ إليه.

 

المصادر: 1، 2، 3


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:قصة نجاح سيدة الأعمال ماريسا ماير رئيسة شركة ياهو!






تعليقات الموقع