Top


مدة القراءة:5دقيقة

قصة نجاح ريتشارد برانسون مؤسس مجموعة فيرجن

قصة نجاح ريتشارد برانسون مؤسس مجموعة فيرجن
الرابط المختصر
تاريخ آخر تحديث:03-03-2021 الكاتب: هيئة التحرير

"لا تخجل من تجاربك المخفِقة؛ بل تعلم منها وابدأ من جديد"؛ هذا ما قاله وما كان يفعله الملياردير البريطاني ريتشارد برانسون، وهو مؤسس ورئيس مجلس إدارة مجموعة شركات فيرجن، والتي تمتلك أكثر من 400 شركة حول العالم؛ ولكن، كيف كانت نشأته وحياته؟ وما هو تحصيله العلمي؟ وكيف استطاع أن يؤسس امبراطوريته الخاصة؟ كل ذلك سنقدمه لكم أعزاءنا القُراء في هذا المقال، تابعوا معنا السطور القادمة.




ولادة ريتشارد برانسون ونشأته وتحصيله العلمي:

نشأة ريتشارد برانسون

ولد ريتشارد برانسون في جنوب لندن وتحديداً في مقاطعة سِري، وذلك بتاريخ 18 يوليو من العام 1950 ميلادي، وينتمي ريتشارد إلى عائلةٍ عريقة، وهو الابن الأكبر للمحامي إدوارد جيمس برانسون وايفي برانسون.

عملت والدته في وظائف عديدة منها: مضيفة طيران، كما عملت في المسرح، وأختاه هما ليندي وفاليسا، وأخوه يعمل محامياً مثل والده، كما أنَّ جد ريتشارد هو السِير جورج برانسون والذي كان قاضياً في محكمة العدل العُليا، وعضواً دائماً في مجلس الملكة الخاص؛ إذ كان من الأشخاص المقربين جداً للمكلة.

درس ريتشارد في مدرسة "Scaitcliffe School" حتى سن الثالثة عشر، وكاد أن يخفق فيها، فقد كان يُعاني من مرض عسر القراءة، ولديه صعوبة كبيرة جداً في قراءة المناهج الدراسية، وانتقل بعد ذلك إلى مدرسة "Stowe "School" الداخلية، وبقي فيها حتى سن السادسة عشر، وترك المدرسة نهائياً بعد ذلك، وكان مدرسوه يرون أنَّه ليس ذكياً، بالإضافة إلى أنَّ درجاته في اختبارات تحصيل الذكاء كانت منخفضة جداً، ولكن كان ريتشارد يتمتع بقدرة كبيرة على التواصل مع الأشخاص الآخرين.

إقرأ أيضاً: 8 نصائح لتعزيز مهارات التواصل مع الآخرين

بداية الحياة المهنية لريتشارد برانسون وطريق الوصول إلى قمة النجاح:

بداية الحياة المهنية لريتشارد برانسون وطريق الوصول إلى قمة النجاح

بعد أن ترك ريتشارد المدرسة وهو في سن السادسة عشر ربيعاً، دخل مضمار الحياة العملية مباشرةً، ففي العام 1966 ميلادي قام برانسون بإنشاء مجلة الطلبة "Student" وهي مجلة شبابية؛ إذ تمكن من توزيع 50 ألف نسخة مجانية بعد أن غطى تكاليف الطباعة والتوزيع من خلال الدعاية، وبعد عام تمكن من جني الأرباح بعد أن استطاع جذب أكبر عدد ممكن من المُعلنين، وبعد ذلك انتقل ريتشارد للعيش في مدينة لندن، وكان ذلك في عام 1969 ميلادي.

وفي عام 1970 ميلادي قرر تأسيس محل لتوزيع التسجيلات الموسيقية، من خلال البريد، وسُمي المحل باسم "فيرجن"، وتمكن في ذلك الوقت من تحقيق ثروة لا يُستهان بها، واستغل هذه الأرباح لافتتاح استوديو للتسجيلات بأكسفورد شاير، وبلغت قمة نجاح هذه الاستوديو في عام 1973 ميلادي، عندما تربعت أولى إصدارات فيرجن للمطرب الإنكليزي مايك أولدفيلد على قمة قوائم الغناء الإنكليزية لمدة 247 أسبوع متتالية.

ولم يترك ريتشارد هذا النجاح المتميز يمر دون أن يحقق أي إنجازات أخرى متميزة على هذا الصعيد فوقع عقوداً مع فرق إنكليزية مثل: (Culture Club، Rolling Stones) الأمر الذي مكَّن فيرجن من أن تكون واحدةً من أفضل 6 شركات للتسجيلات على مستوى العالم.

وفي عام 1980 ميلادي أسس ريتشارد شركة "Voyager Group" للسياحة، وفي عام 1984 ميلادي قرر برانسون أن يوسع أعماله ويؤسس شركة "فيرجن أتلانتيك" للخطوط الجوية والطيران، واستطاع تحقيق نجاح منقطع النظير بعد أن أدخل خدمات متميزة عليها؛ بدلاً من اتباع أساليب الشركات الأخرى في تخفيض أسعار التذاكر لجذب الزبائن.

وفي عام 1992 ميلادي مرت فيرجن بضائقة مالية كبيرة؛ ولكي يحافظ ريتشارد على شركة الطيران قام ببيع علامة فيرجن إلى شركة "THORN EMI"، ومع كل ذلك فإنَّ برانسون لم يتخلَّ مطلقاً عن عمله في المجال الموسيقي، وأنشأ محطة فيرجن الإذاعية في العام 1993 ميلادي.

وبعد ذلك وتحديداً في العام 1996 ميلادي أنشأ ريتشارد شركة أخرى للتسجيلات الصوتية واسماها V2 والتي تعاقدت مع كبار الفنانين وأشهر الفرق الموسيقية، مثل: Tom Jones والفريق الغنائي Powder Finger، ولكنَّه باعها أيضاً إلى "Zavvi"، وبعد ذلك أغلقت جميع محلات فيرجن الموسيقية.

ريتشارد برانسون - مجموعة فيرجن

وفي السنوات الأخيرة الماضية اهتم ريتشارد بشكلٍ كبير بالاستثمارات المتعلقة بمجال السياحة عبر الفضاء؛ إذ عقد شراكة مع شركة "Scaled Composites" لإنشاء شركة متخصصة بتصنيع المركبات الفضائية، وفي شهر أبريل من العام 2013 ميلادي استطاعت الشركة تحقيق نجاح غير مسبوق في تجربتها لإطلاق الطائرة الفضائية "SpaceShipTwo" وكان من المفروض أن تنتهي المرحلة التجريبية للطائرة الفضائية مع نهاية عام 2013 ميلادي.

ولكن حدث ما لم يكن بالحسبان وتحطمت الطائرة في رحلة تجريبية بعد إقلاعها مباشرةً وذلك في 31 أكتوبر من العام 2014 ميلادي، الأمر الذي أدى إلى مقتل طيار وإصابة الآخر؛ ولكن لا مكان للاستسلام في قاموس ريتشارد؛ ففي 19 فبراير من العام 2016 ميلادي، أطلقت الشركة نسخة ثانية من الطائرة الفضائية "SpaceShipTwo" بعد أن أطلق عليها اسم "VSS Unity"، ولا تزال هذه الطائرة قيد التجربة، بالإضافة إلى أنَّ مجموعة شركات فيرجن تمتلك اليوم أكثر من 50 ألف موظف يعملون في أكثر من 400 شركة موجودة في أكثر من 30 دولة حول العالم، ونذكر منها: (كندا، وأستراليا، والولايات المتحدة الأمريكية، وجنوب إفريقيا، والمملكة المتحدة، وغيرها من الدول في آسيا وأوروبا)، بالإضافة إلى توسع مجموعة شركات فيرجن التجارية لتتضمن، شركة للاتصالات، وشركة للقطارات، وأماكن ترفيهية، وغير ذلك.

إقرأ أيضاً: عادات ريتشارد برانسون للبدء في العمل

الأرقام القياسية التي تمكن ريتشارد برانسون من تحطيمها:

من المتعارف عليه عن برانسون أنَّه محب للمغامرات، فقد قام بعبور المحيط الأطلسي بقارب وذلك في العام 1986 ميلادي، وتمكن من تحقيق أسرع زمن مسجل في ذلك الوقت، وفي العام 1987 ميلادي، تمكن برانسون من عبور المحيط الأطلسي للمرة الثانية ولكن هذه المرة بمنطاد بسرعة 130 ميل في الساعة، ومن الجدير بالذكر هنا أنَّ المنطاد كان يحمل اسم "فيرجين أتلانتيك فلاير"، ولم يكتفي بهاتين المحاولتين بل قطع برانسون 6700 ميل من المحيط الأطلسي بمنطاد ولكن بسرعة بلغت 245 ميل في الساعة، وحاول أن يسجل رقماً قياسياً إضافياً من خلال الدوران حول الأرض ولكن الأحوال الجوية السيئة كانت أكبر عائق أمامه وحالت دون تحقيقه النجاح في ذلك.

التكريمات التي تلقاها ريتشارد برانسون:

التكريمات التي تلقاها ريتشارد برانسون

  1. تلقى ريتشارد برانسون درجة الدكتوراة الفخرية في التكنولوجيا من جامعة لوبورو، وذلك في عام 1993 ميلادي.
  2. تلقى وسام عن كتابه "خدمة المشاريع" وذلك في عام 1999 ميلادي.
  3. تلقى وسام الفروسية الشرفية عن إسهاماته في مجال ريادة الأعمال وذلك في عام 1999 ميلادي.
  4. تلقى جائزة توني جانس عن إنجازاته في مجال النقل الجوي التجاري، وذلك في عام 2000 ميلادي.
  5. تمكن ريتشارد من احتلال المرتبة 85 في قائمة "أعظم 100 من البريطانيين" الصادرة عن هيئة الإذاعة البريطانية، حسب تصويت الجمهور، وذلك في العام 2002 ميلادي.
  6. كما تمكن من أن يحتل مكاناً في استطلاع مجلة تايم "المائة الأكثر تأثيراً في العالم" وذلك في العام 2007 ميلادي.
  7. تلقى برانسون جائزة "رابطة مراسلي الأمم المتحدة" من قبل الأمين العام للأمم المتحدة "بان كي مون" وذلك لدعمه لأسباب بيئية وإنسانية، وذلك في السابع من ديسمبر من العام 2007 ميلادي.
  8. تمكن من احتلال المرتبة 324 على قائمة فوربس لأغنياء العالم وذلك عن ثروة تبلغ قيمتها حوالي خمس مليارات دولار أمريكي، وذلك في العام 2017 ميلادي.

الحياة الشخصية لريتشارد برانسون:

الحياة الشخصية لريتشارد برانسون

تزوج ريتشارد برانسون من كريستين توماسي وانتهى زواجهما بالطلاق؛ إذ استمر هذا الزواج طيلة الفترة الواقعة ما بين العامين (1972 إلى 1979) ميلادي، ثم تزوج بجوان تمبلمان وأنجبا هولي من مواليد 1981 ميلادي.

أصدر برانسون كتاب سيرته الذاتية "Losing My Virginity" وهو الكتاب الأكثر مبيعاً دولياً، وذلك في العام 1998 ميلادي، وفي شهر تشرين الأول من العام 2007 ميلادي، كتب برانسون مقالاً لمجلة التايم بعنوان "صديقي ستيف فوسيت" وذلك بعد اختفائه في شهر أيلول من العام ذاته.

يحب ريتشارد برانسون الحيوانات الأليفة وعلى وجه الخصوص سلحفاته المسماة بروتوس "Brutus".

إقرأ أيضاً: مليونان مقابل ساعة دوام فقط!

أشهر أقوال ريتشارد برانسون:

أشهر أقوال ريتشارد برانسون

لبرانسون الكثير من الأقوال الشهيرة المُحفِّزة والنصائح، نذكر لكم بعض منها:

  1. الفرص التجارية أشبه بالحافلة، إذا فاتتك واحدة فدائماً هناك أخرى قادمة.
  2. كانت وجهة نظري دائماً هو أنَّك إذا تعثرت على وجهك، فعلى الأقل فإنَّك تمضي قُدماً، كل ما عليك فعله هو النهوض وإعادة المحاولة.
  3. القائد الناجح لا يمكث طوال الوقت خلف مكتبه.
  4. العديد من الناس يقيسون مقدار نجاحاتهم بمقدار الأموال التي يجمعونها، أو الأشخاص الذين يرتبطون بهم، ولكن في رأيي إنَّ النجاح الحقيقي يجب أن يُقاس بمدى سعادتك.
  5. إذا أتيحت لك فرصة عمل رائعة ولم تكن واثقاً من قدرتك على أدائها، فاقبل تلك الفرصة وتعلم كيفية أدائها لاحقاً.
  6. لن تتعلم السير باتباع القوانين، وإنَّما تتعلم بممارسة المشي والتعثر فيه.
  7. إنَّ أهم شيء في توظيف العمال هو فهم شخصية الإنسان وليست سيرته الذاتية.
  8. تظن أنَّ أفضل نصيحة هي رفض فكرة معينة، وبعد مرور الوقت تدرك أنَّها كانت أفضل قرار.

وبذلك أعزاءنا القراء نكون قد قدمنا لكم أهم المحطات في حياة الملياردير الإنجليزي ريتشارد برانسون وقصة نجاحه الرائعة.

 

المصادر: 1، 2، 3، 4


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:قصة نجاح ريتشارد برانسون مؤسس مجموعة فيرجن