ومن الطرق الظريفة في ترتيب الأهداف الفرعية هي استخدام التخطيطات التدفقية، وتتألف من:

·        الأنشــــطة.

·        النتائــــج.

·        تقديرات الزمن.

 

الأنشطة: في حالة التخطيطات التدفقية تُوَضَّحُ الأنشطة عن طريق الأسهم. فهذه الأسهم تقودك من نشاط إلى آخر على التخطيط إلى أن تُحقِّق الهدف الكبير، ولا يُشير طول السهم بالضرورة إلى الامتداد الزمني للنشاط، فالهدف الرئيسي للأسهم في التخطيط التدفقي يتمثل في توضيح تعاقب الأنشطة وتسلسلها.

 

النتائج: تشير النتائج (تَحَقُّق الأهداف الفرعية) – التي يتم تمثيلها في التخطيطات التدفقية بدوائر مُرَقَّمَة – إلى إتمام الأنشطة.

 

تقديرات الزمن: يتم إدخال تقديرات الزمن على امتداد كل سهم (نشاط) في التخطيط التدفقي، بكتابة مقدار الزمن المطلوب لإنهاء النشاط على امتداد كل سهم، ويمكنك أن تُقدِّر إجمالي الزمن الذي يستغرقه إتمام كل نشاط.

 

وبإتباع أطول الطرق من حيث الزمن يمكنك أن تُحدِّد المسار الحرج لتحقيق الهدف، ويُسمى هذا النوع من التحليل بطريقة المسار الحرج.