Top
مدة القراءة: 2 دقيقة

أمراض الجلد الأكثر شيوعاً في الصيف وطرق الوقاية منها

أمراض الجلد الأكثر شيوعاً في الصيف وطرق الوقاية منها
مشاركة 
الرابط المختصر

يعتبر فصل الصيف من أجمل فصول السنة حيث يقضي الناس معظم وقتهم على الشواطئ، وفي رحلات التخييم، وهناك من يُفضّل قضاء عطلته في السفر لأحد البلدان السياحية وهذا ما يجعلهم عرضة للكثير من الأمراض الجلدية المزعجة،  ولأننا نهتم بأمرك عزيزي ونريد أن تكون في صحة جيدة دائماً سنعرفك فيما يلي على أكثر الأمراض الجلدية شيوعاً في فصل الصيف.



أولاً: الحروق الجلدية

إنّ التعرّض المباشر لأشعة الشمس وخاصة عند التواجد على شاطئ البحر يؤدي إلى الإصابة باحمرار الجلد وتقشّره، وفي حالات الحروق المتقدمة تتكون الفقاقيع.

نصيحة: يفضل تجنب التعرض للشمس في ساعات الذروة والجلوس تحت المظلات عند التواجد على الشاطئ، مع ضرورة تطبيق واقي شمسي عالي الحماية وتجديده كل ساعتين.

إقرأ أيضاً: نصائح مهمة وسريعة لعلاج مختلف أنواع الحروق

ثانياً: مرض التينا الملونة

الرطوبة العالية صيفاً وارتفاع درجات الحرارة تزيد من احتمال الإصابة بمرض التينا الملونة، وهو مرض فطري يتسبب في تغير الصبغة الطبيعية للجلد فتظهر بقع صغيرة عليه يختلف لونها عن لون الجلد.

نصيحة: للوقاية من هذا المرض يمكن الاستحمام بشامبو سيلينيوم سالفيد 2.5%  كما يمكن تناول كبسولات اتراكونازول مرة أو مرتين في الشهر.

ثالثاً: مرض حمى النيل

هو عبارة عن طفح جلدي تظهر عليه حبوب صغيرة حمراء اللون، تكثر حالات الإصابة به في فصل الصيف بسبب الارتفاع الكبير في درجات الحرارة وارتداء الملابس الغير قطنية والتعرّق الزائد.

نصيحة: حتى تحمي نفسك من هذا المرض حافظ على النظافة الشخصية، وارتدِ الملابس القطنية، اجلس في مكان جيد التهوية، وتجنب التعرض لأشعة الشمس خلال فترة الظهيرة.

رابعاً: الإكزيما

هي عبارة عن طفح جلدية يرافقه حكّة شديدة وتقشّر في الجلد واحمرار، وفي بعض الأحيان تظهر فقاعات عليه، وعادةً ما تكون درجات الحرارة المرتفعة والرطوبة والسباحة في المسبح وراء الإصابة بها.

أسباب الإصابة بالأكزيما الجلدية:

  1. ملامسة الإنسان لبعض الأشياء المُهيجة للجلد كالمعقمات، والمطهرات.
  2. ملامسة الإنسان لبعض الأنواع من الخضار أو الفاكهة.
  3. اللعب مع الحيوانات الأليفة في المنزل أو خارج المنزل.
  4. ملامسة بعض أنواع النباتات.
  5. التعرض لبعض الأنواع من البكتيريا والجراثيم.
  6. الانتقال من الحرارة المرتفعة إلى المنخفضة أو العكس.
  7. تناول بعض الأنواع من الأطعمة كالأجبان، البيض، والألبان.
  8. الإصابة بالتوتر والضغوط النفسيّة.
  9. الإصابة بمشكلة اضطراب الهرمونات.

أعراض الأكزيما:

  1. جفاف شديد في مناطق مختلفة من الجلد.
  2. احمرار في الجلد مترافق مع تهيُج وحكة شديدة.
  3. إصابة الجلد بالخشونة والتقشر.
  4. تورم شديد في مناطق الأكزيما.
  5. تقيُح مناطق الأكزيما في الحالات المتقدمة.
  6. ظهور مناطق ذات لون داكن على الجلد.

أنواع الأكزيما:

  1. الأكزيما التأتبيّة: وهي من أكثر أنواع الأكزيما انتشاراً والتي تصيب الأشخاص الذين يُعانون من مرض حمى القش، الربو، الحساسية، أو الذين لديهم تاريخ عائلي بالأكزيما، وتنتشرُ الأكزيما التأتبيّة في الوجه، اليدين، القدمين، والركبتين.
  2. أكزيما التلامس: ويُصيب هذا النوع من الأكزيما الإنسان عندما يقوم بملامسة بعض الأنواع من المعقمات، أو الأشياء التي تسبب التحسس كالنباتات أو الحيوانات.
  3. أكزيما التعرق: وهي الأكزيما التي تصيب الإنسان عندما يشعر بالحر والتعرق، وعادةً ما تنتشر في أماكن الجلد التي تتعرض للتعرق.
  4. الأكزيما النميّة: وعادةً مايُصاب الرجال أكثر من النساء بهذا النوع من الأكزيما، وبشكلٍ خاص في عمر الخمسين عاماً.

الطرق المتّبعة لعلاج الأكزيما:

  1. استشارة الطبيب لوصف بعض الأنواع من المراهم الطبية الخاصة.
  2. استخدام بعض الأدوية المضادة للحكة الجلدية.
  3. ترطيب الجلد لمدة مرتين في اليوم باستخدام مواد الترطيب الطبية.
  4. الامتناع عن حك الجلد المصاب.
  5. قص الأظافر والحفاظ على نظافتها من البكتيريا والجراثيم.
  6. وضع كمادات من الماء البارد لتخفيف الحكة والتهيج.
  7. ارتداء الملابس القطنيّة الناعمة.
  8. الابتعاد عن أجواء التوتر والحصول على الراحة التامة.
  9. التعرض اليومي لأشعة الشمس الصباحيّة.

خامساً: الكلف

مرض جلدي يتمثل في ظهور لطخات وبقع غير منتظمة مغايرة للون الجلد الطبيعي، ويحدث نتيجة التعرّض المباشر لأشعة الشمس، حيث تُحفّز الشمس الخلايا المصنعة لصبغة الميلانين فتندفع لإفراز الصباغ بكميات كبيرة ما يؤدي إلى ظهور الكلف.

نصيحة: تجنّب التعرّض لأشعة الشمس وخاصة بين الساعة 11-3 ظهراً، وإذا كان لابدّ من ذلك احرص على حمل المظلة أثناء المشي، وقم بتطبيق واقي شمسي عالي الحماية على كل أجزاء جسمك وتجديده كل ساعتين.

إقرأ أيضاً: 7 علاجات طبيعية للتخلص من مشكلة الكلف

سادساً: حبّ الشباب

حبّ الشباب أو العد الشائع مرض جلدي تهيجي يحدث نتيجة الإفرازات المفرطة للزيوت من الغدد فيوفر هذا بيئة ممتازة لتكاثر ونشاط البكتيريا البروبيونية العدية فيتهيج الجلد وتظهر الحبوب، تكثر حالات ظهور الحبوب لأصحاب البشرة الدهنية في فصل الصيف.

نصيحة: يتم علاج حب الشباب من خلال استخدام المضادات الحيوية، كما يتم وصف غسول يساعد على إزالة المفرزات الدهنية من على البشرة، كما لا يجوز لمس الحبوب حتى لا تنتقل العدوى لمكان آخر من الجلد.

إقرأ أيضاً: 4 نصائح هامة للوقاية من ظهور حب الشباب

 

الآن أصبحت عزيزي على دراية كاملة بأكثر الأمراض الجلدية شيوعاً في الصيف، احرص على حماية نفسك منها حتى تحافظ على صحتك وحتى تستمتع في عطلتك الصيفية.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: أمراض الجلد الأكثر شيوعاً في الصيف وطرق الوقاية منها




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع