كثيراً ما يتعرّض الطفل لمشكلة الجفاف المتوسط والشديد وخصوصاً خلال فصل الصيف الحار وهذا ما يجعلهُ يُصاب ببعض الحالات الصحيّة الحرجة في حال لم يُعالج الأمر بشكلٍ سريع، فيما يلي سنتعرف وبشكلٍ مفصّل عن أهم أسباب وأعراض إصابة الطفل بالجفاف، وأهم الطرق التي تساعد في الوقاية من هذه المشكلة الصحيّة.

أولاً: ماهو الجفاف؟

يحدث الجفاف عندما تقل نسبة السوائل في الجسم مما يتسبّب في اختلال توازن الجسم والحد من قدرة الأعضاء الحيوية على العمل بشكلٍ صحيح وفعّال، وعادةً ما يُصاب الأطفال بالجفاف أكثر من البالغين والكبار.

ثانيّاً: أهم أسباب الإصابة بالجفاف

  1. عدم منح الطفل كميّات ضروريّة من المياه.
  2. فقدان كميّة كبيرة من سوائل الجسم الضروريّة.
  3. إصابة الطفل بالإسهال والتقيؤ لعدة أيّام.
  4. الإصابة بالتعرّق الزائد خلال فصل الصيف.
  5. ارتداء الطفل للملابس السميكة التي تُصيبهُ بالحر الشديد.

ثالثاً: أعراض الجفاف

  1. جفاف الشفاه وتشققها.
  2. جفاف الفم والُلعاب.
  3. إصابة الطفل بتسرعٍ حاد ومتوسط في القلب.
  4. ارتفاع درجة حرارة الطفل وإصابتهِ بالحُمّى.
  5. إصابة الطفل بالخمول والنعاس الشديد.
  6. عدم قدرة الطفل على الحركة.
  7. جفاف الجلد وفقدان ليونتهِ الطبيعيّة.
  8. قلة عدد مرات التبول في اليوم.
  9. بكاء الطفل من دون نزول الدموع.

رابعاً: متى يجب استشارة الطبيب؟

  1. إذا كان عمر الطفل يقل عن 6 أشهر.
  2. إذا كان الإسهال مترافق مع ارتفاع في درجات الحرارة.
  3. احتواء البراز على بعض الدماء.
  4. حدوث تصلب في الرقبة.
  5. آلام شديدة وغير محتملة في البطن والأمعاء.

رابعاً: نصائح تساعد في الوقاية من الإسهال

  1. الاهتمام بنظافة المنزل والطعام.
  2. الاهتمام بتعقيم المياه.
  3. التأكد من التغذية السليمة للطفل.
  4. منح الطفل التطعيمات الضروريّة عند طبيبهِ الخاص.
  5. تجنب منح الطفل المزيد من الحلويات.

خامساً: أطعمة تساعد في وقاية الطفل من الجفاف بعد عمر السنتين

  1. منح الطفل كميات يوميّة من الماء والحليب.
  2. منح الطفل وجبات منتظمة من الفاكهة الصحيّة كالبرتقال، الموز، والتفاح.
  3. منح الطفل وجبتين من العصائر الطبيعيّة وبشكلٍ خاص البرتقال، والفراولة.
  4. إبعاد الطفل عن أماكن الشمس الحارة.
  5. وضع قبعات خاصة للشمس أثناء التواجد على البحر.

سادساً: نصائح تساعد في وقاية الأطفال الرُضع من الإصابة بالجفاف

  1. منح الطفل كميات من المياه المعقمة تحت إشراف الطبيب.
  2. استخدام الرضاعة الطبيعيّة.
  3. ترطيب جسم الطفل ومسحهِ بالمياه أو وضعهِ في مغطس من الماء الدافئ.

 

وأخيراً نتمنى منك عزيزي أن تأخذ بكل النصائح التي قدمناها لكَ، لتنجح في وقاية طفلك وحمايتهِ من الإصابة بالجفاف، وبشكلٍ خاص خلال موسم الصيف والحر.