يتعرّض الحجاج لخطر الإصابة بالتسمم الغذائي خلال موسم الحج نتيجة ارتفاع درجات الحرارة عن معدلاتها الطبيعية، ونتيجة تناول بعض الأطعمة التالفة، لهذا سنرشدك فيما يلي لبعض النصائح المهمة لتتجنّب مشكلة التسمم الغذائي خلال موسم الحج.


محتويات المقالة

    أولاً: التأكّد من صلاحية الأغذية

    قبل تناول أي نوع من الأغذية أو الأطعمة خلال تواجد في الحج عليك أن تتأكد من صلاحية الأغذية وتاريخ صناعتها، وبشكلٍ خاص الأطعمة المُعلبة، كاللحوم، والعصائر، والأسماك.

    ثانياً: طهو الطعام بشكلٍ جيد

    يجب على الحاج أن يتأكّد من طهي الطعام جيداً قبل تناولهِ، وذلك لأنّ الطعام غير المطهي يتعرض لمشكلة التلف، وبالتالي الإصابة بالتسمّم الغذائي، وبشكلٍ خاص اللحوم، والأسماك.

     

    اقرأ أيضاً: نصائح مهمة لطهو الطعام بشكلٍ صحي وجيد

     

    ثالثاً: غسل الخضار والفاكهة

    تتعرّض الخضار والفاكهة للعديد من البكتيريا والجراثيم الضّارة التي تنتقل إلى الأمعاء عندما يتناولها الإنسان لتسبّب له التسمّم الغذائي والإلتهابات الخطيرة، لهذا عليك أن تحرص على غسل الخضار والفاكهة جيداً باستخدام المعقمات الخاصة قبل تناولها.

    رابعاً: عدم تناول المايونيز

    من الأفضل أن يتجنّب الحاج قدر المستطاع تناول أي نوع من الأطعمة التي تحتوي على المايونيز، وذلك لأن المايونيز يحتوي على بعض المركبات التي تتعرّض للتلف كالبيض.

    خامساً: عدم شراء الأطعمة المكشوفة

    لكي لا يتعرّض الحاج لخطر التسمم الغذائي والتهاب الأمعاء، عليهِ أن يتجنب تناول أي نوع من الأغذية المكشوفة أو التي تباع من قبل البائعين الجوالين، وذلك لأنّ هذهِ الأطعمة تتعرض لأنواع مختلفة من البكتيريا والجراثيم الضّارة.

     

    اقرأ أيضاً: 8 نصائح غذائيّة هامة للحجاج

     

    سادساً: التأكّد من سلامة الألبان والأجبان  

    تتعرّض الألبان والأجبان للتلف بشكلٍ سريع وذلك بسبب عوامل الحر الشديد، لهذا عليك أن تتأكّد من سلامة الألبان والأجبان قبل تناولها، وأن تحتفظ بها داخل الثلاجة وأن تغلقها بإحكام.

    سابعاً: عدم تناول الأطعمة الدسمة

    تؤثر الأطعمة الدسمة والتي تحتوي على نسبة مرتفعة من الدهون على صحة الأمعاء بشكلٍ سلبي، وذلك لأنها صعبة الهضم وتساهم بتنشيط البكتيريا الضارة في الأمعاء، لهذا عليك أن تتوقف عن تناول هذهِ الأطعمة خلال موسم الحج، وأن تعتمد فقط على تناول الغذاء الصحي المطهي بالزيوت الخفيفة.

    ثامناً: شرب الكثير من المياه

    تساعد المياه على تنظيف الجسم وتطهيره من كافة البكتيريا المسببة للتسمّم الغذائي والتهابات الأمعاء والمعدة، ومن هنا ننصح كل حاج بأن يشرب الكثير من المياه النقية في اليوم، وبما لا يقل عن 8 أكواب.

     

    اقرأ أيضاً: فوائد شرب الماء بانتظام

     

    تاسعاً: غسل اليدين وتعقيمهم

    تتعرض اليدين لتجمع العديد من البكتيريا والجراثيم عليها، لهذا يجب على الحاج أن يغسل يديهِ بشكلٍ جيد قبل تناول الطعام، وأن يحتفظ بأنواعٍ خاصة من المعقمات في حقيبتهِ لاستخدامها في حال عدم توافر المياه.

     

    وأخيراً نتمنى أن تتقيّد بهذهِ النصائح المهمة لتقي نفسك من التعرّض لمشكلة التسمم الغذائي خلال موسم الحج.


    تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

    المقالات المرتبطة