Top


مدة القراءة:2دقيقة

5 نصائح للتباعد الاجتماعي: قواعد التسوق الآمن في ظلّ فيروس كورونا

5 نصائح للتباعد الاجتماعي: قواعد التسوق الآمن في ظلّ فيروس كورونا
الرابط المختصر
تاريخ آخر تحديث:09-04-2020 الكاتب: هيئة التحرير

يمكن أن يكون شراء المستلزمات الأساسيَّة أمراً صعباً بسبب الإغلاق الذي يفرضه فيروس كورونا المستجد، إليك كيفيَّة التنقُّل للتسوّق متَّبعاً القواعد الجديدة للحفاظ على التباعد الاجتماعي.




مع فرض شروط الإغلاق في العديد من البلدان لمحاولة منع انتشار فيروس كورونا، ستختلف الأنشطة اليومية مثل التسوُّق؛ عن المعتاد لبعض الوقت.

فيما يلي بعض النصائح حول كيفيَّة ممارسة التباعد الاجتماعي في أثناء شراء المواد الغذائيَّة الأساسيَّة، واللوازم الطبيَّة:

1. ابقَ على بعد مترين من الزبائن الآخرين والموظَّفين:

ابقَ على بعد مترين

  • ابتعد عن الناس في الطريق من وإلى المحلات -وعندما تكون في الداخل أيضاً- إن أمكن ذلك.
  • كن صبوراً، وخُذ دورك للوصول إلى السلع في الثلاجات والمجمِّدات.
  • تساعد بعض المتاجر الكبرى في تحقيق هذه الغاية من خلال الحدِّ من عدد الأشخاص الذين يمكنهم الدخول إلى المتجر في أيِّ وقت.
  • عند اقتناء المشتريات، حاول أن تبقى على مسافة بعيدة عن العاملين في المتاجر أيضاً.
  • مع مخارج الخدمة الذاتية وبطاقات رقم التعريف الشخصي (pin pads)، قد لا يكون لديك خيارٌ سوى ملامسة الأسطح التي لُمِسَت من قبل العديد من الأشخاص؛ لذا تجنَّب لمس عينيك أو أنفك أو فمك حتَّى تغسل يديك. توفِّر بعض المتاجر أدوات تنظيفٍ يدوية، كما تقوم بتنظيف عربات التسوق والسلال.
إقرأ أيضاً: انفوغرافيك: 10 خطوات للوقاية من فيروس كورونا

2. تسوَّق بمفردك، لا ضمن مجموعات:

تسوَّق بمفردك

ينبغي أن تحاول التسوُّق بمفردك كلَّما أمكن ذلك، وهذا من شأنه أن يُقلِّل من عدد الأشخاص داخل المتاجر، ويُقلِّل من عدد الأشخاص الذين يخرجون من المنزل، الأمر الذي يجعل تحقيق التباعد الاجتماعي أسهل. من الواضح أنَّ هناك استثناءات، على سبيل المثال: الآباء الوحيدون الذين لديهم أطفال صغار لا يمكن تركهم في المنزل.

تذكَّر: تشير الدراسات إلى أنَّه يمكن أن يصاب الأشخاص بفيروس كورونا لمدة خمسة -في المتوسط- أيامٍ قبل ظهور أيِّ أعراض، ويمكنهم طوال الوقت نشره عن غير قصد.

3. اشترِ الأشياء الأساسية التي تحتاجها فقط:

اشترِ الأشياء الأساسية

من الطبيعي أن يشعر الناس بالقلق بشأن احتمال تعرُّضهم إلى الحجر لمدة 14 يوماً، يبقون خلالها في المنزل؛ ولذلك يقومون بتخزين الإمدادات. ومع ذلك، فإنَّ الشراء المبالغ فيه يعني أنَّه يمكن أن يكون هناك نقصٌ في المواد الغذائية والمنتجات الطبية للأشخاص الذين يحتاجون إليها. وهناك تقارير عن زيادة هدر الطعام، حيث قام الناس بتخزين سلعٍ قابلةٍ للتلف، لم يُتح لهم استهلاكها في الوقت المناسب.

إذا اشترى الجميع ما يحتاجونه فقط، فسيكون هناك ما يكفي للجميع.

4. احترِم ساعات التسوُّق المخصَّصة للعاملين في مجال الرعاية الصحية وكبار السن:

احترِم ساعات التسوُّق المخصَّصة للعاملين

تُخصِّص العديد من المحلَّات التجارية -بما في ذلك محلَّات السوبر ماركت- ساعاتٍ معينةً من الأسبوع لتسوُّق العمَّال الرئيسين، وكبار السن الذين يعانون من ظروف صحية؛ ممَّا يعني أنَّهم يحاولون حماية أنفسهم من التعرُّض إلى الفيروس. من الواضح أنَّه من الصعب تطبيق ذلك، ولكن يجب مراعاة هذا عندما تقرِّر زيارة المحلَّات التجارية؛ لتجنُّب التعامل مع هذه المجموعات.

إقرأ أيضاً: ماهو التسوق عبر الانترنت؟ وكيف تتعامل معه؟

5. استخدِم خدمات التوصيل قدر الإمكان:

استخدِم خدمات التوصيل

كلَّما قلَّ عدد الناس في الشوارع والمحلَّات، قلَّت فرص إصابة الناس بفيروس كورونا. إذا كان بإمكانك الاستعانة بخدمات التوصيل، فسيقلِّل ذلك من عدد المرات التي يجب فيها مغادرة المنزل؛ وهذا من شأنه أن يساعد في إبطاء وتخفيف ذروة العدوى بين السكان، والتي يخشى الساسة والعلماء من أنَّها سوف تُثقِل كاهل الخدمات الصحيَّة.

 

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:5 نصائح للتباعد الاجتماعي: قواعد التسوق الآمن في ظلّ فيروس كورونا